صفحة الكاتب : علي الزاغيني

عبد الكريم قاسم الإنسان والزعيم
علي الزاغيني

عبد الكريم قاسم القائد الذي غير مجرى تاريخ العراق واحدث انقلابا مهما في حياة العراقيين بعد ثورة 14 تموز الخالدة  وكانت هذه الثورة رمز التحرر والانتصار بعد تغيير نظام الحكم الملكي الى نظام جمهوري , ان الثورة التي قادها قاسم مع الضباط الأحرار  لا تزال خالدة في ذاكرة العراقيين  واقصد هنا من عاصر الثورة وعاش جميع الاحداث واحتفظ بذكرياته عنها  او من سمع بها من ذويه او محبي الزعيم وثورته  أو قرأ عنها في الكتب التي سطرت الأحداث وما انجزته هذه الثورة من انجازات لا تزال شامخة  انتصر من خلالها الزعيم للشعب العراقي  .

على الرغم من مرور 59 عاما على ثورة 14 تموز الا انها لا تزال خالدة وحاضرة  في ذاكرة من عاصر الثورة سواء من المؤيدين لها او المعارضين , ان الثورة حققت للشعب الكثير من المنجزات رغم الفترة الزمنية القصيرة التي حكم الزعيم عبد الكريم قاسم وحاربتها الكثير من الدول لأنها أطاحت بمصالحها وانتصرت للشعب ومن اهم منجزات الثورة القضاء على الاقطاع وتوزيع الاراضي على الموظفين وذوي الدخل المحدود وبناء المدارس  والقضاء على الامية وتحسين المناهج الدراسية و تحسين المستوى الصحي ببناء المراكز الصحية و المستشفيات وكذلك تطوير المواصلات بين المحافظات والعاصمة والعمل على ايصال  الطاقة الكهربائية والماء الى جميع القرى والارياف وغيرها من المشاريع التي كان العراق بحاجة اليها .

لو اجرينا مقارنة بسيطة بين من قاد و يقود العراق  الان و بين الزعيم عبد الكريم قاسم لوجدنا الفرق الشاسع في وطنية ونزاهة الزعيم وعدم امتلاكه لاي ثروة مالية  تذكر وهذا ما يذكره أعدائه قبل محبيه بل انه لم يملك  اي دار  او عقارات مثلما يملك السياسيين اليوم , بل كانت عليه ديون مالية سددت بعد وفاته او استقطعت من راتبه التقاعدي , الزعيم كان يصب كل جهوده من اجل الوطن وابنائه  واخر ما كان يفكر فيه مصلحته الشخصية فهم لم لا يملك منزلا او عقارا  على عكس ساسة اليوم الذين يستغلون مناصبهم  ويحاولون ان يجنوا الأموال بشتى الوسائل والطرق .

ثورة  14 تموز رغم انها  حققت للعراق الكثير الا انها تختلف عن باقي الثورات في العالم العربي ولاسيما مصر التي سمحت للملك بالرحيل   بعد تنازله عن العرش, ولكن على ما يبدو انه لم يكن هناك تخطيط  مسبق عن مصير الملك  وعائلته او الفوضى التي حدثت   او حب الانتقام من قبل البعض من اشترك بالثورة او الجماهير الغاضبة لذا شهد يوم الثورة مقتل الملك وعائلته والوصي عبد الإله  وهذا ما يحسب على الثورة ولعل اللوم كل اللوم يقع على عاتق النقيب  عبد الستار سبع العبوسي الذي هو اول  من  اطلق النار على العائلة المالكة , وبذلك قضى على  تاريخ العائلة الهاشمية بالعراق منذ تأسيس الدولة العراقية .

لا يمكن بأي حال من الاحوال ان يرضى الجميع عن ثورة ما او حكومة ما  فهناك دائما المرحب بها  ويحاول ان يظهرها بالصورة الأجمل وبالمقابل هناك المعارض الذي يتربص الاخطاء والهفوات وبكل تاكيد لا تخلو منها  اي ثورة او انقلاب  وخصوصا  كانت لا تزال مرتبكة وغير قادرة ادارة الامور بالشكل الصحيح  لذا نجد الانقسامات واضحة بين محبي ومؤيدي الزعيم عبد الكريم قاسم  وبين معارضيه والذين يعزون سبب ذلك انه كان السبب الحقيقي لتسلم البعث للسلطة  وتساهله معهم (عفا الله عما سلف ) عبارة الزعيم  عبد الكريم قاسم المشهورة والتي اراد من خلالها الصفح لمن اراد اغتياله مرات عديدة حتى تمكنوا من ذلك , ولكن ان التاريخ  لا يمكن ان ينسى ولا يغفل عما قدمه الزعيم والإنسان عبد الكريم قاسم  للعراق وشعبه و لاسيما الفقراء منهم فقد ظهرت للعيان الخدمات التي قدمها للشعب خلال الفترة القصيرة التي حكم بها العراق , فقد بنى العديد من المدن في بغداد والمحافظات  , قد يعتقد البعض ان الزعيم عبد قاسم قد استغل منصبه واستولى على الاراضي والدور ولكن بالحقيقة انه لم يكن له  منزل يسكنه واستأجر واحدا  يدفعه من راتبه الشهري , والجميع يشهد بنزاهته  وهي الحقيقة التي  لا يتغاضى عنها  الجميع على حد سواء .

ومن الجدير بالذكر ان الزعيم عبد الكريم قاسم من مواليد1914 بغداد( محلة المهدية) من عائلة فقيرة  مما اضطر والده للانتقال الى قضاء الصويرة  للعمل وهناك اكمل الزعيم دراسته وعمل  معلم في احدى المدارس وبعدها التحق بالكلية العسكرية ليتخرج منها برتبة ملازم ثانِ عام 1934 وتدرج بالمناصب والراتب وشارك بالعديد من المعارك ونال العديد من الاوسمة والتكريمات  .

علي الزاغيني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/07/16



كتابة تعليق لموضوع : عبد الكريم قاسم الإنسان والزعيم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد كاظم الصحفي ، على العتبة الحسينية تتبنى توثيق "زيارة الأربعين" وتعلن فتح باب التسجيل في جامعة وارث : تحرير الخبر جدا ممتاز

 
علّق علي علي ، على صح النوم يالجامعة العربية - للكاتب سامي جواد كاظم : تتألق كعادتك في الوصف والتوصيف، سلمت أناملك

 
علّق مكية حسين محمد ، على الهيئة العليا للحج تنشر اسماء المشمولين بالقرعة التكميلية لـ 2018 : عفوا اريد اعرف اسمائنه موجودة بالقرعة

 
علّق وسام سعداوي زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نتشرف بكل زنكي مع تحياتي لكم وسام ال زنكي السعدية

 
علّق محمد صنكور الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله ال زنكي ديالى وحيا الله الشيخ عصام الزنكي في مدينة البرتقال الزنكية

 
علّق صايغن الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اخوكم صايغن من عائلة الزنكي في كركوك حي المصلى نتمنى التواصل مع كل زنكي في العراق

 
علّق محمد مندلاوي ال زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ال زنكي مندلي غير متواصلين مع عمامهم حاليا نتمنى من الشيخ ال زنكي شيخ عصام هو ابن عمنة ونريد الانظمام مع عمامنا ال زنكي في جميع انحاء ديالى محمد المدلاوي مندلي

 
علّق خالد القيسي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : أصبت كبد الحقيقة أستاذ حميد الموسوي فيما يخص نخبة من بعض الكتاب والمثقفين الذي لا أرى ولاء وهم في عيونهم عما يحدث في البلاد ..فمسؤولية المثقف المساهمة في انشاء مجتمع سليم في البلد بعد التغيير والسعي الى الدفاع عنه بالقلم والكلمة الصادقة ..وتوفرت حرية التعبير في الرأي لبناء بلد مستقر والوقوف معه ..لا ما يتفق مع رغبات البعض في النقد الذي يصدع ولا يبني . شكرا لمرورك الطيب باضافة أغنت الموضوع بما يجب ..وفد تغيب عن المرء أشياء رغم أن المادة اعتمدت السخرية والنقد فيما أرامت .

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : قبل ان تعلموا الناس على الاخلاق النبيلة علموا صرخيوس على أن يضبط لسانه حينما يقرأ ترهاته التي تصفقون لها فـ ( مرجع السب والشتم ) وانتم ستبقون شوكة في خاصرة التشيع مثيري القلاقل والفتن  . ولاتظن انك تستطيع بهذه المقالة ان تمرر مقالات اخرى فانتم مكشوفين حتى وان تخفيتم خلف اسماء ( استاذ أو دكتور او حتى خلف اسماء البنات في الفيس ايها المخنثون  ) .  فقضيتكم لاتتعدى ان نقرا لكم سطرين لنعرف نواياكم الخبيثة .  لم تجب على سؤالي أين ذهبت مباهلاتكم انتم ومدعي المهدوية !! سؤال اخر لصرخيوس لم يفدك تمجيدك بداعش وقولك انهم يتمتعون بالذكاء ولم يفدك حينما قلت على الفتوى انها طائفية انتصر الحشد بفتوى المرجعية اما انتم فالى مزبلة التاريخ فاين هربت هذه المرة ؟؟؟ فهل ستبقى في جحرك الجديد ام ستخرج بفتنة جديدة ابطالها ال سعود بعد ان قطعوا عنك المدد فبدأت بالتشنيع عليهم !!!  . 

 
علّق سلمان لطيف ال زنكي ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ال زنكي ديالى الان وقت ان نلتم مع كل عمامنا ال زنكي والف تحية لشيخ ال زنكي الشيخ عصام الزنكي في ديالى الخير اخوكم سلمان الحاج لطيف ال زنكي ديالى السعدية الشهيد حمدي

 
علّق شيروان خانقيني زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الله على ال زنكي في ديالى خانقين صايرين زنكنة اكراد لان لايوجد شيخ الزنكي في ديالى نتمنى من الشيوخ في ديالى ان يلتم الشمل

 
علّق حميد الموسوي ، على أنا وشارع المتنبي - للكاتب خالد القيسي : مع كل اجواء الحرية التي وفرتها عملية التغيير الا ان رواد شارع المتنبي ظلوا بعيدين عما يحدث في العراق دون تسجيل مواقف وطنية وكأنهم لا زالوا تحت وطأة الخوف والرعب التي زرعتها اجهزة القمع الصدامية . حتى تواجد كل هذه الجموع لا يشكل موقفا بل عبارة عن لقاءات باردة بين المثقفين وقضاءا للوقت . حتى باعة الكتب يشكون من ضعف المشتريات وكساد سوق الكتب.

 
علّق حسن حمزة العبيدي ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : عن اهل بيت النبوة ( عليهم السلام ) : كونوا زيناً لنا و لا تكونوا شيناً علينا . فالسب و الشتم و التعدي على ارآء الاخرين ليس من منهج الاسلام و نبينا الكريم و أهل بيته الطيبين ( صلوات الله تعالى عليه و عليهم اجمعين ) فالاختلاف في وجهات النظر لا يجيز التعدي على كتابات الاخرين . و كنت اتمنى من القائمين على الموقع مراجعة التعليقات و اتخاذ موقف يبعث على الاعتدال و النظرة الموضوعية لكل التعليقات خاصة المنتهكة لشروط التعليق . و شكراً لكاتب التعليق ضد الحركات المنحرفة على طيب اخلاقه النبيلة

 
علّق ضد الحركات المنحرفة ، على ما الغاية التي خرج من اجلها الحسين ؟ - للكاتب حسن حمزه العبيدي : انت وصرخيك اساس بلاء الامة سؤال مقدما ... اين ذهبت مباهلاتكم انتم واليماني العجيب انك تخالف صريخوس حينما اعترف ببسالة وقوة وذكاء جنود داعش ونصح الحكومة وقوات التحالف بالتحاور معهم .

 
علّق احمد كفراوي الزنكي ديالى كفري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حياكم الله واجمل تجمع ال زنكي ديالى والشيخ عصام زنكي خيمة ال زنكي ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : فلاح العيساوي
صفحة الكاتب :
  فلاح العيساوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

إحصاءات :


 • الأقسام : 25 - التصفحات : 87701434

 • التاريخ : 18/11/2017 - 21:44

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net