د . عبد القادر القيسي

د . عبد القادر القيسي


المقالات

هل هناك حرب تقودها وتصرح بها ثلاث وزارت وحشد شعبي؟  10/11/2016  ، 2008 مشاهدة (المقالات)

تصريحات النجيفي والحشد الشعبي  08/11/2016  ، 2354 مشاهدة (المقالات)

حديث السيد العبادي أنصف عوائل داعش وفق الدستور والقانون  05/11/2016  ، 2145 مشاهدة (المقالات)

هل ارتكب البرلمان العراقي جريمة الخيانة العظمى؟  19/10/2016  ، 2269 مشاهدة (المقالات)

استجواب سياحي للرموز السياسية، يليق بوزير الخارجية  12/10/2016  ، 2084 مشاهدة (المقالات)

قرار البرلمان العراقي غير ملزم وأقر برسمية التواجد العسكري التركي  08/10/2016  ، 1623 مشاهدة (المقالات)

قرار البرلمان العراقي مخالف للقانون وغير ملزم وأقر برسمية التواجد العسكري التركي  06/10/2016  ، 1505 مشاهدة (المقالات)

عضو مجلس محافظة من كاتب حزبي معني بشكاوى الموطنين الى معتدي عليهم  04/10/2016  ، 1568 مشاهدة (المقالات)

هل يحتاج العراق لقانون (العدالة ضد رعاة الإرهاب)  03/10/2016  ، 1639 مشاهدة (المقالات)

هل يحتاج العراق لقانون (العدالة ضد رعاة الإرهاب)  01/10/2016  ، 1513 مشاهدة (المقالات)

انتكاسة وفوضى تشريعية كبيرة في قانون العفو العام  01/10/2016  ، 1377 مشاهدة (المقالات)

انتكاسة وفوضى تشريعية كبيرة في قانون العفو العام  29/09/2016  ، 2497 مشاهدة (المقالات)

أبرز التصريحات والمواقف المتناقضة للدبلوماسية العراقية في عهد الجعفري  25/09/2016  ، 1354 مشاهدة (المقالات)

ظواهر مخيفة في الدولة العراقية  21/09/2016  ، 1338 مشاهدة (المقالات)

قرار مجلس محافظة صلاح الدين كارثة قانونية وانتهاك خطير للدستور  16/09/2016  ، 1407 مشاهدة (المقالات)

أجازة الخمس سنوات إجراء غير قانوني وقد يصنع مذنبين أو مجرمين  13/09/2016  ، 1912 مشاهدة (المقالات)

شراء المحكومية في قانون العفو العام مخالف للدستور والقانون  09/09/2016  ، 1780 مشاهدة (المقالات)

هل ارتكب السيد العبادي جريمة تمس أمن الدولة لمساسه بالقضاء؟  07/09/2016  ، 1446 مشاهدة (المقالات)

تأويلات ومطبات قانونية في قانون العفو العام  29/08/2016  ، 1490 مشاهدة (المقالات)

هل يُحاسَب وزير الدفاع على اتهاماته؟  22/08/2016  ، 1715 مشاهدة (المقالات)

ماذا لو نقضت محكمة التمييز قرار الافراج عن (سليم الجبوري)  21/08/2016  ، 1475 مشاهدة (المقالات)

هل كان قرار الافراج عن رئيس مجلس النواب خاطفا؟  19/08/2016  ، 1650 مشاهدة (المقالات)

حصانة رئيس مجلس النواب أوتوماتيكية متهمة، سمحت له بأعتلاء منصة البرلمان  18/08/2016  ، 1767 مشاهدة (المقالات)

قرار عسُوفٌ ظَلومْ قد يجعل من المحام شحاذ  17/08/2016  ، 1454 مشاهدة (المقالات)

تصريح رئيس الجمهورية يحتم شمول المحكومين بقانون مكافحة الإرهاب بقانون العفو العام  10/08/2016  ، 1680 مشاهدة (المقالات)

استجواب وزير الدفاع كان اعترافات خطيرة وتصفية حسابات بين الحزب الإسلامي ومتحدون  04/08/2016  ، 1699 مشاهدة (المقالات)

حكومة ومجلس محافظتي (بابل وكربلاء) نصبتا نفسيهما فوق الدستور والقانون  03/08/2016  ، 1414 مشاهدة (المقالات)

الحكومة تكافح الإرهاب عبر بوابة احكام الإعدام بمنظور سياسي  27/07/2016  ، 1615 مشاهدة (المقالات)

هل سيصبح وزير العدل وزيرا للإعدامات في ظل تعديل قانون الأصول الجزائية؟؟  16/07/2016  ، 1701 مشاهدة (المقالات)

تقرير مكافحة المتفجرات حول تفجير الكرادة اعلامي وطمس للحقائق  12/07/2016  ، 1883 مشاهدة (المقالات)

الإعدام مباح لا يحتاج الى قرار او مؤتمر او تناحر بين رئاسة الجمهورية ووزارة العدل  09/07/2016  ، 1401 مشاهدة (المقالات)

قراصنة النازحين تحولوا من متسولي مساعدات الى مقدمي مساعدات (هزلت)  03/07/2016  ، 1698 مشاهدة (المقالات)

هل الجنرال(قاسم سليماني) مستشارا معتمدا لدى الحكومة العراقية؟  16/06/2016  ، 1560 مشاهدة (المقالات)

لماذا ينظر الرأي العام إلى المحامي بانه نصاب؟ كيف تشكلت هذه الرؤية؟  12/06/2016  ، 1802 مشاهدة (المقالات)

هل كان قرار الانتربول في قضية الهاشمي قانونيا وله مبرراته؟  06/06/2016  ، 1641 مشاهدة (المقالات)

حروب شاذة تعيشها مهنة المحاماة(الاخير)  06/05/2016  ، 1525 مشاهدة (المقالات)

رئاسة مجلس النواب المقالة بين الشرعية والبطلان (رؤية قانونية)  02/05/2016  ، 1889 مشاهدة (المقالات)

محامين وسياسيين يصرون على الرقص على جراحات النازحين واخرين  29/04/2016  ، 1531 مشاهدة (المقالات)

هل مكتب القائد العام للقوات المسلحة يمارس عمله وفق الدستور؟  21/04/2016  ، 1680 مشاهدة ، 1 تعليق (المقالات)

نقابة محامي إقليم كوردستان طبقت القانون بتعسف معي وقفزت على نصوصه مع غيري  18/04/2016  ، 1545 مشاهدة (المقالات)

نقابة محامي إقليم كوردستان طبقت القانون بتعسف معي وقفزت على نصوصه مع غيري  15/04/2016  ، 1448 مشاهدة (المقالات)

لغة الدم والرصاص وهدم المنازل ستكون السائدة بعد داعش (الانبار نموذجا)  10/04/2016  ، 1452 مشاهدة (المقالات)

الكياسة مهمة للمحام وتكون أكثر أهمية للمحام الاديب والشاعر  06/04/2016  ، 1596 مشاهدة (المقالات)

حروب شاذة تعيشها مهنة المحاماة (ج 19)  05/04/2016  ، 1428 مشاهدة (المقالات)

أبرز عناوين الفساد في وزارة الخارجية  01/04/2016  ، 1646 مشاهدة (المقالات)

حروب شاذة تعيشها مهنة المحاماة(ج18)  30/03/2016  ، 1824 مشاهدة (المقالات)

منظمات وشركات مشبوهة منحها رجل القانون غطاء قانوني وصك البراءة  25/03/2016  ، 1822 مشاهدة (المقالات)

حروب شاذة تعيشها مهنة المحاماة (ج17)  20/03/2016  ، 1359 مشاهدة (المقالات)

هل يمتلك السيد الجعفري صفة الوسيط بين الدول العربية بعد تصريحاته الاخيرة؟  16/03/2016  ، 1524 مشاهدة (المقالات)

الديمقراطية (برلماني قاتل ودولة رعاياه مجنى عليهم صامتة)  11/03/2016  ، 1583 مشاهدة ، 1 تعليق (المقالات)

المشرط الارعن في انتخابات نقابة المحامين  08/03/2016  ، 1615 مشاهدة (المقالات)

حروب شاذة تعيشها مهنة المحاماة (16)  02/03/2016  ، 1611 مشاهدة (المقالات)

حروب شاذة تعيشها مهنة المحاماة (ج15)  29/02/2016  ، 1414 مشاهدة (المقالات)

اضاءات على مشروع قانون العفو العام وخطورته بشمول جرائم غسيل الأموال  26/02/2016  ، 2036 مشاهدة (المقالات)

التعيين الانتخابي فساد برعاية رسمية؛ هتك مؤسسات واقتصاد الدولة  24/02/2016  ، 1313 مشاهدة (المقالات)

النزوح حوّلًّ المحاماة من مهنة جليلة الى ذليلة وتعقيب معاملات  22/02/2016  ، 1535 مشاهدة (المقالات)

ايهما أقرب للصدق تصريح السيد العبادي ام الرئيس روحاني؟  20/02/2016  ، 1315 مشاهدة (المقالات)

النزوح الجنائي للأموال وعلاقته بقرار مجلس العموم البريطاني وقانون العفو العام  16/02/2016  ، 1499 مشاهدة (المقالات)

بيان الخارجية العراقية جرعة مسكنة من الأكاذيب  30/01/2016  ، 1658 مشاهدة (المقالات)

ما هي الحروب الشاذة التي تعيشها مهنة المحاماة (ج10)  28/01/2016  ، 1360 مشاهدة (المقالات)

وزير الدفاع وجه يملئ الشاشة والمنصب دون صلاحيات (جريمة المقدادية نموذجا)  21/01/2016  ، 1342 مشاهدة (المقالات)

هل بإمكان النازحين إقامة دعاوى على الحكومة لسوء اوضاعهم المعيشية؟  14/01/2016  ، 1288 مشاهدة (المقالات)

ما هي الحروب الشاذة التي تعيشها مهنة المحاماة (ج8)  12/01/2016  ، 1415 مشاهدة (المقالات)

امام جامع في بابل هو من حًكمّ بالإعدام على الشيخ نمر النمر  10/01/2016  ، 1310 مشاهدة (المقالات)

عندما يكون التعصب الطائفي خصم عنيد ضد مصلحة الدولة (اعدام نمر النمر نموذجا لذلك)  07/01/2016  ، 1397 مشاهدة (المقالات)

ما هي الحروب الشاذة التي تعيشها مهنة المحاماة (ج 7)  06/01/2016  ، 1887 مشاهدة (المقالات)

ما هي الحروب الشاذة التي تعيشها مهنة المحاماة (ج5)  02/01/2016  ، 1525 مشاهدة (المقالات)

ما هي الحروب الشاذة التي تعيشها مهنة المحاماة (ج 4)  30/12/2015  ، 1294 مشاهدة (المقالات)

ما هي الحروب الشاذة التي تعيشها مهنة المحاماة(ج3)  27/12/2015  ، 1467 مشاهدة (المقالات)

ما هي الحروب الشاذة التي تعيشها مهنة المحاماة(ج2)  25/12/2015  ، 1375 مشاهدة (المقالات)

بعض من رجال القضاء الواقف متهمين بالخيانة العظمى ؟؟؟  24/12/2015  ، 1423 مشاهدة (المقالات)

ما هي الحروب الشاذة التي تعيشها مهنة المحاماة(ج1)  21/12/2015  ، 1460 مشاهدة (المقالات)

التواجد التركي العسكري لمساعدة العراق عنوة، هل هو انتهاك للسيادة؟  16/12/2015  ، 1261 مشاهدة (المقالات)

قرار وزير الداخلية تعسفي وظالم بحق محافظة كركوك  11/12/2015  ، 1635 مشاهدة (المقالات)

سلطة وفطنة القاضي تلاشت أمام (حيلة ومكر) سراق المال العام  03/12/2015  ، 1613 مشاهدة (المقالات)

(الملطخة أياديهم بدماء العراقيين) بين حقيقة الادعاء والكذب السياسي  25/11/2015  ، 1358 مشاهدة (المقالات)

تحت سطوة الدولار تحولت بعض المحاميات الى فاترينه للعرض وكسب الدعاوى  10/11/2015  ، 1659 مشاهدة (المقالات)

هل أصبحت الدولة العراقية دولة سّارقة ؟  07/11/2015  ، 1877 مشاهدة ، 1 تعليق (المقالات)

لجنة النزاهة البرلمانية بالجرم المشهود في ستوديو التاسعة  25/10/2015  ، 1272 مشاهدة (المقالات)

لماذا كان امر القبض على عبعوب وسيم جداً وامر القبض ضدي متعسف وتنفيذي وفوري  20/10/2015  ، 1334 مشاهدة (المقالات)

انتحال صفة مستشار عنوة وباء انتشر بين المحامين والحقوقيين  13/10/2015  ، 1428 مشاهدة (المقالات)

السيد العبادي (من اين لك هذا) سلاح فعال بتطبيق قانون معاقبة المتآمرين على سلامة الوطن ومفسدي نظام الحكم النافذ  07/10/2015  ، 1440 مشاهدة (المقالات)

إصلاحات البرلمان العراقي فرقعة صوتية، مزدوجي الجنسية تعبيرا عن ذلك  30/09/2015  ، 1528 مشاهدة ، 1 تعليق (المقالات)

إصلاحات رئيس مجلس الوزراء (العبادي) وتصريحات طارق حرب العشوائية  27/09/2015  ، 1223 مشاهدة (المقالات)

محنة السلطة القضائية والإصلاحات المرتقبة ومطالب المتظاهرين  21/09/2015  ، 7835 مشاهدة (بحوث ودراسات )

هل قرار البرلمان بحجب المواقع الإباحية ملزم قانونا؟ ام انه دوران في حلقة مفرغة؟  19/09/2015  ، 1513 مشاهدة (المقالات)

محنة السلطة القضائية والإصلاحات المرتقبة ومطالب المتظاهرين  15/09/2015  ، 1506 مشاهدة (المقالات)

هل هناك خلافات شخصية للمتظاهرين مع شخص رئيس السلطة القضائية؟  08/09/2015  ، 1417 مشاهدة (المقالات)

مطالب المتظاهرين لم تنصف النازحين كما فعلتها التغطية الاعلامية  03/09/2015  ، 1243 مشاهدة (المقالات)

الادعاء العام وقضية السيد بهاء الاعرجي  29/08/2015  ، 1477 مشاهدة (المقالات)

مسؤولية رئيس الجمهورية في الإصلاحات ورسالة قناة البغدادية  27/08/2015  ، 1420 مشاهدة (المقالات)

هيئة النزاهة تفترس مرتكبي المخالفات والجنح وتتنحى جانبا عن رموز الفساد(كاتب المقال نموذجا)  26/08/2015  ، 1854 مشاهدة (المقالات)

تقرير لجنة سقوط الموصل هل له قيمة قانونية ام انه تصفية حسابات وتهريج اعلامي؟ (3-3)  23/08/2015  ، 1412 مشاهدة (المقالات)

قرارات منع السفر وأنور الحمداني وصلاحية العبادي  19/08/2015  ، 1618 مشاهدة (المقالات)

الصولة العبادية لمحاربة الفاسدين شملت الخط الثاني ولم تشمل الحيتان أصحاب الحصانة المدرعة  16/08/2015  ، 1332 مشاهدة (المقالات)

هل سياتي وقت تسلم المليشيات فيه سلاحها للدولة العراقية؟  13/08/2015  ، 1442 مشاهدة ، 1 تعليق (المقالات)

المسؤول كالنعامة في الوظيفة وخارج الوظيفة سبع ضاري على الفساد ووطني نم بر(one)  07/08/2015  ، 1447 مشاهدة (المقالات)



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يعرب العربي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : الرائد لا يكذب اهله وهند جهينة الخبر اليقين والخبر ما سوف ترونه لا ماتسمعونه أليكم الخبر الصادم:: ★ الملك سلمان ال سعود ميت منذ اكثر من 3 اشهر )) لغاية الان الخبر عادي ومتوقع ولكن الخبر الذي لن ولن تصدقوه هو :: *** ان الامير محمد بن سلمان ولي العهد ايضا (( ميت )) فلقد توفي مننذ تاريخ 9420022 ماترونه يظهر على الاعلام ليس الامير محمد بن سلمان بل هذا (( شخص يرتدي (( قناع واقعي )) لوجه محمد بن سلمان !!!! مشكلتهم ان المقنع الصامت لا يستطيع ان يخرج بلقاء صحفي او ليلقي خطاب لانه اذا تكلم سيفضحهم الصوت ونبرته .... سؤال لحضراتكم متى اخر مرة رايتم محمد بن سلمان يلقي خطاب او لقاء صحفي ؟!! ... ***والذي يكذب كلامي فليبحث الان عن الخبر على جوجل عن العنوان الاتي: (( شركة يابانيه : جهات سعوديه رسميه طلبت تصنيع اقنعة واقعية للملك سلمان ولبعض الامراء )) لعلمكم ثمن تصنيع القناع الواحد 3600 ودلار حسب ما صرح مدير الشركة المصنعه للاقنعة الخبر نقلته وكالات اعلام عالميه الى رأسهن (( رويترز )) من يكذب كلامي فليكلف نفسه دقيقة واحده ويبحث عن الخبر ولعنة الله على الكاذبين .......

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الرابعة . مؤامرة عصر الدلو - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((( الضربة الالهية القاضية — سريعة وخاطفة—عامة وشاملة - - فوق التوقعات والحسابات واسو من من كل الكوابيس وستاتيهم من حيث لا يحتسبوا وستبهتهم وتاخذهم من مكان قريب فاذا هم يجئرون وقيل بعدآ للقوم الظالمين وكان حقآ علينا ان ننجي المؤمنين ونجعلهم الوارثين ولنمكنن لهم دينهم الذي ارتضاه لهم ونبدلهم من بعد خوفهم أمن يعبدوني لا يشركون بي شيئ اولئك هم الذين ان مكناهم في الارض لم يفسدوا فيها وقالوا للناس حسنى اولئك لنمكنن لهم دينهم الذي ارتضيناه لهم وليظهرنه على الدين كله في مشارق الارض ومغاربها بعز عزيز او ذل ذليل الارض والله بالغ عمره ولكن اكثر الناس لا يعلمون ولسوف تعلمون ( والطارق *وما ادراكوما الطارق * النجم الثاقب ) (سقر *وماادراك ما سقر *لواحة للبشر * عليها تسعة عشر ) ( وامطرنا عليهم بحجارة من (سجيل ) فساء صباح الممطرين ))؟.... (((( وما من قرية ألا نحن مهلكوها قبل يوم القيامة او معذبوا اهلها عذاب شديد* كات ذلك وعدا بالكتاب مسطور🌍 )))))) ( وانتظر يوم تأتي السماء بدخان مبين * يغشئئ الناس هذا عذاب اليم )⏳ ( ومكروا ومكرنا والله خير الماكرين )👎👍👍👍 (سنسترجهم من حيث لا يشعرون وأملي لهم أن كيد متين )🔐🔏📡🔭 (وسيعلمون حين يروا العذاب من اقل جندآ واضعف [[ ناصر ](( ن *والقلم ومايسطرون }...... (( ص والقرأن ذي الذكر) (( فما له من قوة ولا [[ناصر]] (((((((( ولكل نبأ مستقر وسوف تعلمون )))

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الثانية من بحث : ماهو سر الفراغات في التوراة - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سا اوجز القول ليسهل الفهم لم اجد تفسير لتلك الفراغات اثناء قرائتي الا ألا بنهاية المقال حينما افصحتي لنا ان علامة النحوم (*****) لها تفسير لومعنى بالكتاب المقدس عندها كشف التشفير والتلغيز نفسه بنفسه وتبينرلي اننا امام شيفرة ملغزة بطريقة (( السهل الممتنع )) وبنقثفس الوقت تحمل معها مفتاحها ظاهرا امامنا علامة النجوم (*****) تعني محذوف ومحذوف تعني ( ممسوح او ممسوخ ) ... خلاصة القول هناك امر ما مخزي ومهين وقعوباليعثهود وحاولوا اخفاء ذكره عبر هذا التلغيز وما هو سوى ( المسخ الالهي الذي حل بهم حينما خالف ( اهل السبت ) امر الله بعدم صيدهم الحيتان بيوم سبتهم فمسخهم اللهولقردة وخنازير

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ن والقلم ومايسطرون

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العالم الرباني محيي الدين ابن عربي اورد فصل كاملا باحدى مؤلفاته بخصوص اسرار النقطة و الحروف وهذا النوع من العلم يعد علم الخاصة يحتاج مجاهدة لفهمه....

 
علّق يعرب العربي ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : التاريخ يكتبه المنتصرون كيفما شاؤا .... ولكنهم نسيوا ان للمهزومين رواية اخرى سيكتبها المحققين والباحثين بالتاريخ

 
علّق يعرب العربي ، على حقل الدم ، او حقل الشبيه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الحقيقة ان شياطين اليهود جمعوا مكرهم واتفقوا على قتل المسيح عيسى غيلة ( اغتيال ) وهو نايم في داره ولكن الله قلب مكرهم ضدهم فاخبر الله المسيح عيسى وانزل الله الملائكة ومعهم جسد حقيقي كجسد عيسئ وهيئته الا انه ليس فيه روح رغم انوذلكوالجسد له لحم وعطم ودم تماما كجسد عيسى لكنه بلا روح تمامآ كالجسد الذي القاه الله على عرش سليمان فقامت الملائكة بوضعرذلك الجسد بمنام سيدنا عيسي و رفع الله نفس عيسى اليهوكما يتوفئ التنفس حين نومها وقامت الملائكة بتطعير جسد سيدنا عيسي ووضعته في ارض ذات ربوة وقرار ومعين وبعد جاء تليهود واحاطواربدار عيسى ومن ثم دخلوا على ذلكوالجسد المسحىربمنام سيدنا عيسى وباشروه بالطعن من خلف الغطاء المتوسد به بمنامه ونزلت دماء ذلك الجسد الذي لا روح فيه

 
علّق بو حسن ، على السيد كمال الحيدري : الله ديمقراطي والنبي سليمان (ع) ميفتهم (1) . - للكاتب صفاء الهندي : أضحكني الحيدري حين قال أن النملة قالت لنبي الله سليمان عليه السلام " انت ما تفتهم ؟" لا أدري من أي يأتي هذا الرجل بهذه الأفكار؟ تحية للكاتبة على تحليلها الموضوعي

 
علّق أثير الخزاعي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : في كامل البهائي ، قال : أن معاوية كان يخطب على المنبر يوم الجمعة فضرط ضرطة عظيمة، فعجب الناس منه ومن وقاحته، فقطع الخطبة وقال: الحمد لله الذي خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، فربما انفلتت في غير وقتها فلا جناح على من جاء منه ذلك والسلام. فقام إليه صعصعة: وقال: إن الله خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، ولكن جعل إرسالها في الكنيف راحة، وعلى المنبر بدعة وقباحة، ثم قال: قوموا يا أهل الشام فقد خرئ أميركم فلاصلاة له ولا لكم، ثم توجه إلى المدينة. كامل البهائي عماد الدين الحسن بن علي الطبري، تعريب محمد شعاع فاخر . ص : 866. و الطرائف صفحة 331. و مواقف الشيعة - الأحمدي الميانجي - ج ٣ - الصفحة ٢٥٧.

 
علّق منير حجازي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : ينقل المؤرخون أنه لشدة نهم معاوية إلى الأكل وشرهه العجيب في تنويع المطعومات ، تراكمت الشحوم وانتفخ بطنه ، وكبرت عجيزته حتى انه اذا اراد ان يرتقي المنبر يتعاون إثنان من العلوج السود لرفع فردتي دبره ليضعاها على المنبر. وصعد يوما المنبر فعندما القى بجسده الهائل على المنبر (ضرط فأسمع) . يعني سمعه كل من في المجلس . فقال من دون حياء او خجل وعلى الروية : (الحمد لله الذي جعل لنا منافذ تقينا من شر ما في بطوننا). فقال احد المؤرخين : لم ار اكثر استهتارا من معاوية جعل من ضرطته خطبة افتتح بها خطبة صلاة الجمعة.

 
علّق رائد غريب ، على كهوة عزاوي ---- في ذاكرة " البغددة " - للكاتب عبد الجبار نوري : مقال غير حقيقي لان صاحب المقهى هو حسن الصفو واغنية للگهوتك عزاوي بيها المدلل سلمان الي هو ابن حسن الصفو الذي ذهب الى الحرب ولم يرجع

 
علّق موسي علي الميل ، على مقدمة تفسير الميزان للسيد محمد حسين الطباطبائي دراسة تحليلية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : مامعني المثلت في القران

 
علّق Silver ، على البارزانيون و القبائل الكردية وتصفيات جسدية الجزء {2} - للكاتب د . جابر سعد الشامي : السلام عليكم دكتور ، ارجوا نشر الجزء الثالث من هذه المقالة فأرجوا نشرها مع التقدير . المقالة ( البارزانيون والقبائل الكردية والتصفيات الجسدية .

 
علّق المسلم التقي ، على وإذا حييتم بتحية: فحيوا بأحسن منها - للكاتب الاب حنا اسكندر : كفن المسيح؟ اليسَ هذا الكفن الّذي قاموا بتأريخه بالكربون المُشِع فوجدوا أنّه يعود إلى ما بين القرنين الثالث والرابع عشر؟ وبالتحديد بين السنتين 1260-1390؟ حُجَج واهية. ثُمّ أنّك تتكلم وكأننا لا نُقِر بأنّ هنالك صلباً حدث, الّذي لا تعرفه يا حنا هو أننا نعتقد بأنّ هنالك صلباً حدث وأنّ المصلوب كانَ على هيئة المسيح عليه السلام لكنّه لم يكن المسيح عليه السلام نفسه, فالمسيح عليه السلام لم يُعَلّق على خشبة.. يعني بالعاميّة يا حنا نحن نقول أنّه حدث صلب وأنّ المصلوب كانَ على هيئة المسيح عليه السلام لكنّه في نفس الوقت لم يكن المسيح عليه السلام نفسه وهذا لأنّ المسيح عليه السلام لم يُصلَب بل رفعه الله وهذه العقيدة ليسَت بجديدة فقد اعتقدها الإبيونيون في القرنِ الأوّل الميلادي مما يعني أنّهم إحتمال أن يكونوا ممن حضروا المسيح عليه السلام ونحن نعلم أنّه كان للأبيونيين انجيلهم الخاص لكنّه ضاع أو يمكن أنّ الكنيسة أتلفته وذلك بعد الإنتصار الّذي أحرزه الشيطان في مجمع نيقية, وقبل أن تقول أنّ الأبيونيين لا يؤمنوا بالولادة العذرية فأنبهك أنّك إن قلتَ هذا فدراستك سطحية وذلك لأنّ الأبيونيين كانوا منقسمين إلى فرقينين: أحدهما يؤمن في الولادة العذرية والآخر ينكر الولادة العذرية, أمّا ما اجتمع عليه الفريقين كانَ الإقرار بنبوة عيسى عليه السلام وإنكار لاهوته وأنّه كان بشراً مثلنا بعثه الله عزّ وجل حتى يدعو الناس إلى الدين الّذي دعا إليه الأنبياء من قبله وهو نفسه ما دعا إليه مُحمّد عليه الصلاة والسلام. وهذه إحدى المغالطات الّتي لاحظتها في كلامك ولن أعلق على كلام أكثر من هذا لانني وبكل صراحة لا أرى أنّ مثل هذا الكلام يستحق التعليق فهذه حيلة لا تنطلي حتى على أطفال المسلمين.

 
علّق المسلم التقي ، على صلب المسيح وقيامته من خلال آيات القرآن الكريم - للكاتب الاب حنا اسكندر : مقال تافه فيهِ العديد من الأكاذيب على الإسلامِ ورسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام, هذا المقال أقل ما يُقال عليه أنّه لعب عيال ولا يستند إلى أيِّ شيء غير الكذب والتدليس وبتر النصوص بالإضافة إلى بعض التأليفات من عقل الكاتب, الآب حنا اسكندر.. سأذكر في ردّي هذا أكذوبتين كذبهما هذا الكائن الّذي وبكل جرأة تطاول على رسول الله عليه الصلاة والسلام بلفظ كلّنا نعلم أنّ النصارى لا يستخدمونه إلّا من بابِ الإستهزاء بسيّد الأنبياء عليه أفضل الصلاة والسلام. الكذبة رقم (1): إدّعى هذا الكائن وجود قراءة في سورةِ النجم على النحوِ الآتي "مِنَ الصَلبِ والترائب" بفتحِ الصاد بدل من تشديدها وضمها. الجواب: هذه القراءة غير واردة ولا بأيِّ شكلٍ من الأشكال وليسَت من القراءات العشر المتواترة عن الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام, فلماذا تكذب يا حنا وتحاول تضليل المسلمين؟ الكذبة رقم (2): يحاول هذا الكائن الإدّعاء أنّ "يدق الصليب" في الحديث الشريف عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنّها تعني "يغرس الصليب ويثبته فيصبح منارة مضيئة للعالم", وهذا نص الحديث الشريف من صحيحِ أبي داود: عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّ الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام قال: (ليس بيني وبينه نبيٌّ – يعنى عيسَى – وإنَّه نازلٌ ، فإذا رأيتموه فاعرفوه : رجلٌ مربوعٌ ، إلى الحُمرةِ والبياضِ ، بين مُمصَّرتَيْن ، كأنَّ رأسَه يقطُرُ ، وإن لم يُصِبْه بَللٌ ، فيُقاتِلُ النَّاسَ على الإسلامِ ، فيدُقُّ الصَّليبَ ، ويقتُلُ الخنزيرَ ، ويضعُ الجِزيةَ ، ويُهلِكُ اللهُ في زمانِه المِللَ كلَّها ، إلَّا الإسلامَ ، ويُهلِكُ المسيحَ الدَّجَّالَ ، فيمكُثُ في الأرض أربعين سنةً ثمَّ يُتوفَّى فيُصلِّي عليه المسلمون) الجواب على عدّة أوجه: الوجه الأوّل: هذه ركاكة في اللغةِ العربية فالمعلوم أنّ دقُّ الشيء معناه كَسرُهُ, فنقول "يدُّقُ الشيء" أي "يَكسِرُهُ" ولا تأتِ بمعنى "يثبت ويغرس" وهذا الكلام الفارغ الّذي قدّمه هذا النصراني. الوجه الثاني: لو افترضنا صحّة كلامك أنّ "يدقُّ الصليب" معناها "يغرسه ويثبته فيجعله منارة مضيئة للعالم" فهذا يعني أنّ عيسى عليه السلام سينزل ليُقِر بالعقيدة النصرانية والّتي فيها يكون عيسى عليه السلام إلهاً(أي هو الله, استغفر الله العظيم وتعالى الله عن ما تقولون يا نصارى) والمعلوم أنّ دين الإسلام ينكر لاهوت المسيح عليه السلام ولا يُقِر فيه إلّا كنبي بعثه الله عزّ وجل إلى بني إسرائيل يدعوهم إلى عبادة الله وحده, فكيفَ يقاتل المسيح عليه السلام الناس على الإسلام ويُهلِك الله(الّذي هو نفسه المسيح في نظرِ طرحك بما أنّه قادم ليثبت العقيدة النصرانية) كل الملل(بما ضمنها النصرانية الّتي المفروض أنّه جاءَ ليثبتها ويجعلها منارة للعالم) إلّا الإٍسلام الّذي يرفض لاهوته ويناقض أصلَ عقيدته وهي الثالوث والأقانيم والصلب والفداء وغيرها من هذه الخزعبلات الّتي ابتدعها بولس ومن كانَ معه, فالعجب كُل العجب هو أن تقول أنّ عيسى عليه السلام قادم ليُثبّت العقيدة النصرانية وفي نفسِ الوقت يهلكها ولا يُبقِ في زمانه إلّا الإٍسلام الّذي يناقض العقيدة الّتي هو المفروض قادم حتى يثبتها ويغرسها, ما هذا التناقض يا قس؟ طبعاً هذه الأكاذيب انتقيتها وهي على سبيلِ الذكر لا الحصر حتى يتبين للقارئ مدى الكذب والتدليس عند هذا الإنسان, فهذا المقال أقل ما يُقال عليه أنّه تبشيري بحت فهو يكذب ويُدلّس حتى يطعن في الدينِ الإسلامي الحنيف فيجعله نسخة مطابقة للنصرانية ثُمّ يقنعك أن تترك الإسلام وتتجه للنصرانية لأنّه "الإثنين واحد", إذا كنت تريد أن توحد بينَ الناس يا حنا النصراني فلماذا لا تصبح مسلماً ووقتها يذهب هذا الخلاف كلّه؟ طيب لماذا لا تقرّب النصرانية إلى الإسلام بدل من محاولتك لتقريبِ الإسلام إلى النصرانية؟ أعتقد أنّ محاولة تقريب النصرانية إلى الإسلام وتحويل النصارى إلى مسلمين ستكون أسهل بكثير من هذه التفاهات الّتي كتبتها يا حنا, خصوصاً ونحن نعلم أنّ الكتاب الّذي تدّعون أنّه مُقَدّساً مُجمَع على تحريفِهِ بين علماء اللاهوت ومختصي النقدِ النصّي وأنّ هنالك إقحامات حدثت في هذا الكتاب لأسباب عديدة وأنّ هذا الكتاب قد طالته يد التغيير وهنالك أمثلة كثيرة على هذا الموضوع من مثل تحريف الفاصلة اليوحناوية لتدعيم فكر لاهوتي, التحريف في نهاية إنجيل مرقس, مجهولية مؤلف الرسالة إلى العبرانيين, تناقض المخطوطات اليونانية القديمة مع المخطوطات المتأخرة وحقيقة أنّه لا يوجد بين أيدينا مخطوطتين متطابقتين وأنّ المخطوطات الأصلية لكتابات العهدين القديم والجديد مفقودة وما هو بين أيدينا إلّا الآلاف من المخطوطات المتناقضة لدرجة أنني قرأت أنّه لا يوجد فقرتين متطابقتين بين مخطوطتين مختلفتين, يعني نفس الفقرة عندما تقارنها بين أي مخطوطة ومخطوطة ثانية مستحيل أن تجدهم متطابقات وهذا يفتح الباب للتساؤل عن مصداقية نسبة كتابات العهدِ الجديد إلى كُتّابهن مثل الأناجيل الأربعة والّتي المفروض أنّه كتبهن لوقا/يوحنا/متّى/مرقس, في الحقيقة لا يوجد أي إثبات في أنّ كل ما هو موجود في الأناجيل الأربعة اليوم قد كتبه فعلاً كُتّاب الأناجيل الأربعة المنسوبة إليهم هذه الأناجيل وذلك لأنّه كما قلنا المخطوطات الأصلية الّتي خطّها كُتّاب الأناجيل الأربعة(كا هو الحال مع باقي كتابات العهدِ الجديد) ضائعة وكل ما هو عندنا عبارة عن الآلاف من المخطوطات المتناقضة مع بعضها البعض حتى أنّه لا تجد مخطوطتين متطابقتين ولو على مستوى الفقرة الواحدة, فعلى أيِّ أساس نحكم إن كانَ مرقس قد كتبَ في نهاية إنجيله النهاية الطويلة فعلاً كما هو في المخطوطات اللاتينية أم أنّه لم يذكرها وتوقف عند الفقرة الثامنة كما هو في المخطوطات اليونانية القديمة من مثل المخطوطة الفاتيكانية والمخطوطة السينائية؟ وكذلك الحال مع رسالة يوحنا الأولى, على أيِّ شكل كتبَ يوحنا الفاصلة اليوحناوية؟ هل كانَت على شكل الآب والإبن والروح القدس وهؤلاء الثلاثة هم واحد ولّا الماء والدم والروح وهؤلاء الثلاثة على إتّفاق؟ وإن إخترت أحدهما فعلى أيِّ أساس إتّخذت هذا القرار وأنتَ لا تمتلك أي مصدر أساسي تقيس عليه صحّة النصوص؟ لا يوجد مصدر أساسي أو بالعربي "مسطرة" نقيس عليها صحّة النصوص المذكورة في الأناجيل والّتي تتناقض فيها المخطوطات, ولذلك لن نعلم أبداً ما كتبه مؤلفي كتابات العهدِ الجديد فعلاً وسيبقى هذا لغز يحيّر النصارى إلى الأبد.. شفت كيف يا حنا ننقض عقيدتك في فقرة واحدة ونقرب النصارى إلى الإسلام بسهولة وبذلك يُحَل كل هذا الخلاف ونصبح متحابين على دينٍ واحد وهو الإسلام الّذي كانَ عليه عيسى وموسى ومحمّد وباقي الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم جميعاً؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمود شاكر التميمي
صفحة الكاتب :
  محمود شاكر التميمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net