• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : ثقافات .
              • القسم الفرعي : ثقافات .
                    • الموضوع : الأرجوحة .
                          • الكاتب : حسين علي الشامي .

الأرجوحة

اشرف من نافذة الحياة وقد اطل على مساحة الدنيا الواسعة يترقب احداث الشارع، بنظرة عن بعد احد ابناء هذا البلد يترقب احداثه المتسارعة وبيده كتاب فيه تاريخ سبق ان قراء عنه الكثير وبعض منه قد عاشه، ينشد الخلاص من الازمات وبنفس الوقت يعيش الازمة، يريد قائدا يحل مشكلته ومشكلة الاخرين لكنه سرعان ماتذكر ان الشهيد بكربلاء لايمكن ان يعيد مجده الا من تمسك بتعاليمه،الثورة الاصلاحية الخالدة ومبادئها الرفيعة تحتاج لصبر ايوب كي تكون شخصية بارزة. بارزة في مجتمع خل من امثاله.
الكم الهائل من السلبية الذي يتقوقع الكثيرون فيها ويجدوها عذرا مثاليا لتصبح اولى خطواتهم قبل غيرها فتوقفهم عن تحقيق مايطموحنا له مستقبلا، لينهظ من كرسيه متكئا على حجرات النافذة، في الاثناء كشف امرا غاب عن نفسه ليسترجع الحقيقة التي يعيش ان من مسببات ضعفه جلوسه الذي طال وسكوته الفردي قبل اي احد اخر الارجوحة التي تاخذه للامام ثم تعيده الى الماضي ماهي الا تربيته المتمردة التي لاطائل من باقئها بشعور يدعوه لتركها ويبحث عن من يقوده مجددا ليصل الى الصلح مع نفسه قبل مجتمعه فتتحول مبتنياته الى اساس يصعب تهديمه عله يتمكن من جعل ارجوحة الطفولة تاخذه الى فضاء الحضارة بعيدا عن الالم الذي يعيش فينجح بجدارة بعد وقوف صعب ليقود ارجوحته لا تقوده




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=125869
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2018 / 10 / 09
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 10 / 2