• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : ثقافات .
              • القسم الفرعي : ثقافات .
                    • الموضوع : أتلُوكَ مجداً يا عراق ...   .
                          • الكاتب : محمد آيت علو .

أتلُوكَ مجداً يا عراق ...  

 استحضار من المدني وإهداء إلى عبدو فزواطي، ورحمان..إلى الحاضر الغائب...

عراقُ
أتلوك مجداً وامتداداً عتيداً
وأتلوك عهداً  جديداً 
وأتلوك  غدا سعيداً
وأتلوك أمنيات ونصراً 
ونغما ونسيما وعطراً
وأتلوك طيرا طليقاً
وحزنا وتغريداً
 ورياحاً وأفراحاً   
وأتلوك َتَوقُّداً ، وأحْتَراقاً...!
  و جَمْراً واشتياقاً..
ودجلة و شَلَّالاً
يروي ظمئي وحنيني
ماءً عَذْباً فُراتاً زُلاَلاً....!
²²²

عراقُ
يا أرض البدايات الجميلهْ،
يا طفلة الصحراء
يا ظل الخميلهْ،
أتلوك صمتا تائها
في غربة التاريخْ
أتلوك شعراً ثائراً
في موت القبيلهْ
أتلوك وهما غائباً
وأتلوك انهياراً
²²²


عراقُ
يا أرض البدايات الجميلهْ،
يا ثورة العربي
يا جرح الطفولهْ
أتلوك حلماً رائعاً
أسطورة منسية
بين التفاصيل الطويلهْ
أتلوك حبا ناعساً
جسراً من الكلمات والأنواءْ
أتلوك رمزا مستعاراً
زمنا مجازيا
وأتلوك انتصاراً
²²²

عراقُ
يا أرض البدايات الجميلهْ
أتلوك خوفا عابراً
قمرا ربيعيا
وأتلوك اختياراً
²²²

عراقُ
يا أرض البدايات الجميلهْ
أتلوك رفضا ساخرا
وقضية منفية
أتلوك عاصفة
وإرثا وعبقا تاريخيا
وعصفورة بابلية
²²²

أتلوك - يا عراقُ-
عطرا دمشقيا
ومعلقات جاهليه
أتلوك لحنا سرمديا
جسدا خريفيا
وأتلوك إشراقا
وأتلوك شمسا تزف الدفء
وعزما وإصراراً
وحرية وانتصاراً
²²²

وأتلوك مجداً وامتداداً عتيداً
وأتلوك عهداً  جديداً 
وأتلوك  غدا سعيداً
وأتلوك أمنيات ونصراً 
ونغما ونسيما وعطراً
وأتلوك طيرا طليقاً
وحزنا وتغريداً
 ورياحاً وأفراحاً   
وأتلوك َتَوقُّداً ، وأحْتَراقاً...!
  و جَمْراً واشتياقاً..
ودجلة و شَلَّالاً
يروي ظمئي وحنيني
ماءً عَذْباً فُراتاً زُلاَلاً....!

 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=148034
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2020 / 09 / 08
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 08 / 5