• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : قضية رأي عام .
              • القسم الفرعي : الانتخابات البرلمانية .
                    • الموضوع : ما حقيقة صورة الدعاية الانتخابية المتداولة لمرشحة للانتخابات القادمة وعليها عبارة ( وحدة حرية اشتراكية ) .

ما حقيقة صورة الدعاية الانتخابية المتداولة لمرشحة للانتخابات القادمة وعليها عبارة ( وحدة حرية اشتراكية )

تداولت عدد من الصفحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة لدعاية انتخابية لمرشحة باسم "شيماء الكعبي" عن "ائتلاف العراق" الدائرة الانتخابية رقم 6 بتسلسل 33 وتحمل الصورة عبارة "وحدة حرية اشتراكية".

الحقيقة

١- عند مراجعة قوائم اسماء المرشحين الذين صادقت عليهم المفوضية العليا للانتخابات مؤخرا للمشاركة في الانتخابات البرلمانية المقبلة والتي نشرتها "وكالة الانباء العراقية" لم نجد اي مرشحة باسم "شيماء الكعبي" من ضمن اسماء المرشحين ولم نجد كذلك اي قائمة او ائتلاف انتخابي باسم "ائتلاف العراق" من ضمن المشاركين هنا،

لكن عند البحث عن اسم الائتلاف وجدنا ان "ائتلاف العراق" كان مشاركاً في الانتخابات البرلمانية عام 2014 ولكن لا وجود له في الانتخابات المقبلة المقرر اقامتها في العاشر من اكتوبر/تشرين الاول من العام الحالي.

٢- بما ان الصورة المتداولة تظهر ان "الدائرة الانتخابية هي السادسة" قمنا بالبحث عن جميع المرشحين عن الدوائر الانتخابية رقم 6 في كل محافظة ولم نجد اي امرأة بمثل هكذا اسم مرشحة عن الدائرة الانتخابية رقم 6 وهو ما يثبت ان الصورة المتداولة مفبركة ولا تعود لدعاية انتخابية حقيقة لمرشح ما.

وتجدر الاشارة الى انه وبالتزامن مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية المقبلة في العراق والمقرر إجراؤها في العاشر من شهر تشرين الاول/اكتوبر من العام الحالي،

رصد فريق التقنية من اجل السلام حملات تسقيط وسخرية واسعة تشهدها مواقع التواصل الاجتماعي طالت مرشحين سابقين او حاليين بل وحتى صور دعاية انتخابية لاحد المرشحين من بلد اخرى تم تداولها على انها في العراق، حيث قام فريقنا بكشف حقيقة تلك الاخبار المفبركة،

نذكر منها تداول صور دعايات انتخابية لعدد من الشخصيات السياسية مرفقة بعبارات مفادها انهم "قاموا بترشيح أنفسهم للانتخابات بطلب من الرسول (ص) او بطلب السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام) او بطلب من الخليفة الاول والثاني.

لكن عند التحقق من كل تلك الصور وجدنا انها قديمة تعود للانتخابات البرلمانية السابقة عام 2018 تم التعديل عليها بإضافة عبارات طلب الترشيح المذكورة سابقًا حيث تخلوا الصور الاصلية منها (هنا وهنا وهنا).

ولم يقتصر الامر على تداول صور مفبركة او مقاطع فيديو لمرشحين عراقيين سابقًا على انها تعود لتحضيرات والدعايات الانتخابية للمرشحين للانتخابات المقبلة بل قامت كذلك عدد من الصفحات والحسابات العراقية مؤخراً بنشر صورة تظهر دجاج معلب وعليها صورة دعاية انتخابية لمرشح على انها لمرشح انتخابي لكن عند قيامنا بالتحقق من الصورة وجدنا انها تعود شخص يدعى "عبد المالك العمراوي" وهو أحد المرشحين للانتخابات التي حدثت في شهر حزيران/يونيو الماضي في الجزائر.






المصدر : التقنية من اجل السلام 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=158798
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2021 / 08 / 01
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 01 / 27