• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : العفاف المجتمعي .
                          • الكاتب : يحيى غالي ياسين .

العفاف المجتمعي

 قال تعالى ( إِنَّ هَٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ ) الأنبياء ٩٢

تارة يكون العفاف سلوكاً فردياً ، يمارسه الفرد ويجاهد من أجله ، فيتحلى بالمعرفة والقدرة والإرادة اللازمة للتعالي عن كل قبيح ، والكف عن كل ما هو سيء ومُشين .. فيتميز عن الآخرين بذلك ويُعرف بهذه الصفة كحالة حصل عليها بجهود خاصة وامكانيات فردية ..

وتارةً أخرى ان يكون العفاف سلوكاً عامّاً يتحلى به المجتمع ويهبه للأفراد كجزء من كيان قائم ومنظومة أخلاقية راكزة لا تؤثر عليها الاختراقات الفردية من هنا وهناك ، وإن حصلت فستكون شاذة وممقوتة يلقى القائم بها درساً تأديبياً من محيطه الذي يعيش بوسطه تُفسد عليه كل لذة او مصلحة يتوهمها جراء فعله المخالف والغريب ..!!

يساعد العفاف المجتمعي على العفاف الفردي ويعطي له القدرة والعزيمة اللازمة لصاحبه بحيث يمارسه بدون تكلّف ومجاهدة ، وكذلك يضع بوجهه الموانع والمعرقلات اذا ما أراد ارتكاب المخالفة ..

والعفاف عندما يكون حالة عامة تكون نتائجه مبهرة على كل الأصعدة ، فستختفي الجريمة ويقوى الاقتصاد ويسود العدل ويعمّ الأمان .. الى باقي المردودات الإيجابية للعفاف بمعناه الواسع والشامل .. الى الدرجة التي ندرك بها حقيقة أن العفاف على رأس كل خير .

القيود المشددة التي تضعها بعض المجتمعات على بعض السلوكيات الخاطئة هي قوانين العفاف المجتمعي ولوازم تطبيقه والإتيان به ، ومتى ما تحلل المجتمع عن تلك القيود والأعراف الصالحة والحسنة ضد بعض الممارسات المنحرفة متى ما أصبح المجتمع متهتكاً وبات العفاف به عملة نادرة لأنه سيقوم على الامكانيات والمجهودات الفردية ..

ينبغي ان يكون العفاف من الحقوق العامة وليس من الحريات الشخصية ، فالمرأة التي تتهتك ببعض سترها انما تقوم بالاعتداء على مجتمعها من حيث تدري او لا تدري ، وكذا الحال بالنسبة لكل اختراق يحصل ، فإن له انعكاسات مباشرة او غير مباشرة على المحيط الذي حصل به ذلك الاختراق ..
 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=162747
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2021 / 12 / 10
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 07 / 2