• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : هوس التسوق الالكتروني .
                          • الكاتب : ميس الخفاجي .

هوس التسوق الالكتروني

منذ ظهور التسوق عبر (الانترنت) ظهر معه نوع من الهوس يسمى "هوس التسوق الالكتروني" وجميعنا أصبحنا نعاني منه رجالاً ونساءً على الرغم من ان بعض الرجال يعتقدون ان هذا الهوس اصاب النساء فقط، ولكن، من يشتري قطع غيار الهاتف والحاسب ومن يبحث عن السيارات المستعملة واشهر معارضها؟ وغير ذلك كثير، لكننا لاننكر آن هذا اصاب النساء بشكل مبالغ فيه.

وبغض النظر عن الجنس فأن هذا الهوس أضاع الكثير من اموالنا وما جنينا في نهاية المطاف سوى الندم.

ولذلك سنتبع الباحثين  اليوم ونصائحهم للسيطرة على هذا الهوس والتقليل منه .

قبل البدء بالحديث عن التسوق الالكتروني على أنه امر غير ضروري أو مكروه، وكيف نتخلص منه.

والحقيقة انه ككل المستجدات جعل الحياة سهلة وبسيطة  ومنحنا العديد من الخيارات والحلول لمشاكل عديدة.

ومن اهم المشاكل في هذا العصر ضيق الوقت، وماطرأ علينا في زمن كورونا ووجب علينا عدم النزول فزاد دور التسوق عبر الانترنت.


وللحق، فأننا جميعا نواجه ظروفاً تجعلنا نشعر ان التسوق الالكتروني بمثابة النجدة من السماء، وانه انقذنا من موقف صعب ووفر علينا الكثير، ولكنه كأي شيء في الوجود ان زاد عن حده انقلب إلى ضده، وهو ماحدث لأغلبنا هو ادمان يدمر مدخراتنا ولابد لنا من وقفة جادة للقضاء عليه.

وهناك علامات تدل على انك مصاب بهذا الهوس حسب تقارير الباحثين منها:
١- أذا كنت تخفي مشترياتك عن عائلتك، وتنظم وقت وصولها للمنزل في الاوقات المتواجد فيها بعيداً عن انظار الاخرين.
٢- اذا كانت ميزانيتك الشهرية تنتهي قبل ميعادها، وان مدخراتك تنقص بأستمرار فانت من هؤلاء.
٣- اذا كانت بطاقتك الإئتمانية عليها ديون فمن الأكيد انك مصاب بهذا الداء.
٤-تشعر بالندم بعد عمليات الشراء التي تقوم بها .
٥- تشعر بان صفقة هامة قد تفوتك اذا كان هناك عرض على سلعة ما قد تكون انت لاتحتاجها.

مانعنيه هنا انه على حسب الابحاث التي نشرت في السنوات الماضية، فان التسوق عبر الانترنت غالباً مايكون عرض لمشكلة أكبر تأثيراً، قد تكون اكتئاب او اضطرابات نفسية أو ربما كانت قلقا أو انعزالا، أور ربما معاناة من مشاكل في الحياة الاجتماعية كالوحدة.

كيف يمكنك التقليل من هوس التسوق الالكتروني:

١- راقب وقتك..
اغلب مواقع التسوق الالكتروني تعطيك تقريرا اسبوعيا عن مقدار الوقت الذي تقضيه في التسوق عبر موقعهم، حاول اذاً مراقبة وقتك وستكتشف أن هناك وقت طويل جداً من الممكن ان تقضيه مع عائلتك، واجعل لنفسك جدولا اسبوعياً بالوقت الذي تقضيه في مواقع التسوق الالكتروني ستجد نوعا من التحسن في كل اسبوع عن الذي يسبقه.

٢- حافظ على تركيزك..

اغلب الذي يدمنون التسوق الالكتروني يعتقدون انه يساعدهم على الاسترخاء، ولكن ان كان وقت الاسترخاء غالباً ماينتهي بشراء شيء لاتحتاج اليه أو انك تشتري وميزانيتك قاربت على الانتهاء، فقد حان وقت تغيير طريقة الترفيه عن نفسك، وللسيطرة اغلق هذه المواقع تماماً.

٣- قم بأزالة معلومات بطاقتك الإتمانية..
من الامور التي تسهل علينا الشراء بضغطة زر واحدة لذلك من النصائح ان تقوم بازالة هذه المعلومات على المواقع التي تقوم بزيارتها.

وكذلك للتقليل من هذا الهوس هو ان تقوم بتحديد أحلامك الحقيقية في الشراء، بمعنى: أنك قد تحلم بشراء منزل خاص بك أو سيارة جديدة، أو ربما تحلم بالسفر الى بلد ما، وقم بأعداد خطة ادخارية مهما طالت، لكنك في النهاية حققت حلماً حقيقياً.




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=167993
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2022 / 05 / 03
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 19