• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : الكرادلة والبابا ومراجع المسلمين. .
                          • الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري .

الكرادلة والبابا ومراجع المسلمين.

البابا هو روح القداسة الربانية في الأرض وله الصلاحية في أن يمنح الخلاص والتحريم الكنسي والغفران ومحو الذنوب عن اي شخص حتى لو كان في مستوى هتلر او مجرم بحجم هولاكو وستالين وبول بوت وموسوليني . فبمجرد ان تنطق كلمة القداسة الربانية من فم البابا بامر الغفران تتهاوى ذنوب المجرم مهما عظمت ويعود شخصا نظيفا كما ولدته امه وتتهاوى كل حقوق المظلومين والضحايا الذين ظلمهم المجرم. والانكى من ذلك أن براز البابا وغائطه يُمزج مع البخور لاستخدامه في الكنائس طلبا للبركة. وبوله من اقوى العناصر الطاردة للسحر والتخلص من التابع واللابس لا بل يهرب حتى اللابس والملبوس من بول قداسته. فيا لزناختها وشغارتها.

هذا البابا ينتخبه مجمع مكوّن من الكرادلة وهو ما يُطلق عليه (المجمع المغلق).و عدد الكرادلة الذين ينتخبون البابا 120 اما عدد الكرادلة الحاليين 210 وهم من كافة قارات العالم . والمجمع المغلق مشابه في مواصفاته مجمع الماسونيين المغلق الذي ينتخب السيد الأكبر.(1)

مجمع الكرادلة يقع عليه الثقل الأكبر وهو الخيار الوحيد المعوّل عليه في اختيار رأس الكنيسة الكاثوليكية العظمى . وعلى هذا المجمع تقع مسؤولية اختيار بابا روما ، وتكمن خطورة منصب البابا حسب وجهة نظر الكنيسة انه يُمثل النيابة العظمى لله رب العالمين في الإرض.(2) فالحاكمية المطلقة لله ثم البابا.

يتم اجتماع الكرادلة في روما تحت قبة الفاتيكان لاصدار القرارات الخطيرة والمصيرية للمسيحية او للدول المسيحية حتى لو كان يحكمها زعماء خونة مجرمين فيتقاطر الكرادلة من كل حدب وصوب لتقرير مصير الكرسي البابوي او مصير مليارات الأمة المسيحية ومن هذا نعرف أن الذي ينال منصب الكاردينال يجب ان يكون (معصوما) عن خطايا البشر بعيدا عن شهوات الناس منزها عن كل صراعات النفس الشهوانية والاجرامية فهو قد مرّ باختبارات عديدة تهاوت معها كل ارهاصات النفس الشريرة وبذلك نال عن جدارة منصب (كاردينال معصوم).

الغريب ان كل الجرائم الكبرى تحصل بمباركة الكرادلة (المعصومين) لا بل هم يُمارسون هذه الجرائم بأبشع صورها ولا أريد ان أعرّج على العدد المخيف من مخالفات الكرادلة المالية والنفسية والاقتصادية وتدخلهم في الحروب لإبادة غير المسيحيين او تنصيرهم . بل هناك جرائم خادشة للحياء يقوم بها الكرادلة امثال اغتصاب الاطفال .وفي كل عام يقوم الفاتيكان بالتستر على جرائمهم دافعا مليارات الدولارات لذوي الضحايا.

لنأخذ نموذج واحد من الكرادلة وهو الأب المعصوم (ثيودور ماكاريك). (3) رئيس أساقفة واشنطن والمرشح الأقوى لمنصب بابوية روما، هذا الكردينال التقي النقي المؤمن هو المرآة العاكسة لأفعال الكرادلة هو الآن في عمر (88) عاما وهو من اكثر الكرادلة نشاطا في الساحة الدولية في مجال حقوق الانسان . اتهم باغتصاب ثلاث من الاطفال الصغار وما خفي كان اعظم مما استدعى بابا الفاتيكان إلى إيقاف نشاطه الكنسي قبل يومين .

الاتهامات الموجهة للكردينال ثيودور قام بتوجيهها مجلس مراجعة ضمّ محلفين وخبراء في القانون وأطباء نفسيين وكهنة كبار وراهبة . فوجدوا أن الادعات موثوقة ومثبتة.

ولعل اغرب حالتي اغتصاب جرت على يد هذا الكردينال هي :

الأولى : أنه هجم على زميله القسيس ذي السبعين عاما أثناء الاستحمام في (الساونا) واغتصبه ثم قال له : ( إني انزل فيك بركات الرب وإذا تكلمت سوف نسحقك).(4)

والثانية : ان طفلا في عمر خمس سنوات تم اغتصابه من قبل هذا الكردينال قبل أكثر من ثلاثين عاما وهو الان رجلٌ كبير وموظف مرموق تقدم بشكوى ضد الكردينال وعندما سألوه : لماذا تأخرت في الاخبار عن هذه الجريمة كل هذه السنين؟ قال : انه كان يعتقد بأن الكردينال هو يد الرب فكان يخاف منه، ولكن الان في هذا العمر اكتشفت أن كل ذلك كلاوات.

هل يُقاس ذلك بمراجع المسلمين وعلمائهم البسطاء الزهاد الذين إلى هذا اليوم يسكنون في بيوت الإيجار ولا يملكون من حطام الدنيا شيئا. ومع ذلك ترى الكرادلة والبابا على الرغم من فسادهم العلني مصانون محترمون تُطيعهم شعوبهم ، ولكننا بالرجوع إلى علماء المسلمين ومراجعهم نرى الكثير من المسلمين يتعرضون لهم بالأذى مع الأسف الشديد.

يقول السيد المسيح عن امثال هؤلاء : (خاطب يسوع الجموع قائلا:أيها الجهال والعميان الذين يصفون عن البعوضة ويبلعون الجمل هكذا أنتم : من خارج تظهرون للناس أبرارا، ولكنكم من داخل مشحونون رياء وإثما).

المصادر والتوضيحات :

1- الشيطان الأكبر (بالإنجليزية: Grand Master) هي رتبة تمثل الرئيس الأعلى في الهيكل التنظيمي لرتب الفروسية وهو الحامل للصوف الذهبي . ومن صلاحيات حامل هذه الرتبة ان يُهيمن على كل القرارات الدولية ويستطيع أيضا أن يصدر الأوامر الدينية والأوامر الطائفية في المنظمات الأخوية الكاثوليكية. يتم استخدام لقب السيد الأكبر من رؤساء المحافل الماسونية الكبرى منذ1717.وهو القائد الأعلى لفرسان (تيوتون) وفرسان (الإسبتارية) الذين يقومون بتأديب كل ملك او زعيم او رئيس دولة يخرج عن ارادتهم أو لا يُنفذ قراراتهم. والانظمام إلى هذه الأخوية يتم عبر القسم على البلّورة ولا يجري القسم إلا في المهمات الصعبة المستحيلة التي تستدعي وقوف الماسونية بكل طاقتها خلف قرار القسم كما حصل قبل سنوات عندما اقسم ملك السعودية والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والرئيس الامريكي اقسموا على إضعاف دول الطوق العربي المحيطة بإسرائيل و طرد الفلسطينيين إلى سيناء واقامة الدولة الدينية اليهودية على كامل ارض فلسطين فيما يُسمى (صفقة القرن) التي افشلها الشيعة. انظر : Grand Master 12 يونيو 2017 على موقع واي باك مشين.قسم الولاء غموض ونفوذ.

2- طبعا من وجهة نظر الكنيسة أن الله رب العالمين هو يسوع المسيح وهو الذي منح النيابة للبابا.

3- الغريب ان الكردينال ثيودور ماكاريك زار العراق لتفقد المسيحيين والتقى بكل الشخصيات الدينية والسياسية وطلب من الشيخ عبد المهدي الكربلائي أن يُرتب له لقاء مع السيد السيستاني إلا إن السيستاني رفض لقاءه وكذلك المراجع الثلاث رفضوا. فقال في تصريح له : (غمرتنا فرحةٌ كبيرة وانتابنا شعورٌ روحانيّ ونحن نتشرّف بزيارة هذا المكان المقدّس ــ ضريح العباس ــ من جهة، ومن جهةٍ أخرى لقاء أناس مقرّبين من السيد السيستاني، ونتمنّى منكم إيصال سلامنا الحارّ له وأمنياتنا الطيّبة بدوام السلامة والعافية، وحقيقةً كنّا نتمنّى لقاءه في هذه الزيارة لكنّنا نتفهّم مدى انشغاله بأمور البلد وإنّنا نقدّر ونحترم كثيراً جهوده الجبّارة وما يبذله من دورٍ قياديّ كبير ومؤثّر . مسيحيّو العراق بجميع طوائفهم خلال لقائنا معهم بيّنوا أنّ لديهم أملاً كبيراً ومعقوداً بشخصيّة عظيمة، وهي شخصيّة السيد السيستاني).آني ما ادري يجوز خافوا على السيد من عندك.

4- على ما يبدو أن نفوذ الكرادلة خطير وهذا واضح من قوله للضحية (إذا تكلمت سوف نسحقك). يتكلم بصيغة الجمع.وهذا يدل على أن مجمع الكرادلة كله يُمارس عمليات الاغتصاب، واذا لم يجد ينزو بعضهم على بعض.

 


كافة التعليقات (عدد : 1)


• (1) - كتب : إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، في 2022/05/08 .

اعترض البعض على ذكر جملة (مراجع المسلمين). معتقدا أني اقصد مراجع الشيعة. وهذا جهلٌ منهم أو تحامل ، او ممن يتبع متمرجعا لا حق له في ذلك. ان قولي (مراجع المسلمين). اي العلماء الذين يرجع إليهم الناس في مسائل دينهم إن كانوا من السنة او من الشيعة ، لأن كلمة مرجع تعني المصدر الذي يعود إليه الناس في اي شأن من شؤونهم .




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=168100
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2022 / 05 / 06
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 06 / 30