• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : ثقافات .
              • القسم الفرعي : ثقافات .
                    • الموضوع : تاملات في القران الكريم ح105 سورة الاعراف الشريفة .
                          • الكاتب : حيدر الحد راوي .

تاملات في القران الكريم ح105 سورة الاعراف الشريفة

بسم الله الرحمن الرحيم
 
ثُمَّ بَعَثْنَا مِن بَعْدِهِم مُّوسَى بِآيَاتِنَا إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ فَظَلَمُواْ بِهَا فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُفْسِدِينَ{103}
تشير وتذكر الاية الكريمة الى الرسل الوارد ذكرهم في الايت الكريمة السابقة , ثم تنعطف وتعرج على ذكر موسى بن عمران (ع) , وان الله تعالى ارسله الى فرعون وقومه , بأيات باهرات , فما كان من فرعون وقومه الا ان كفروا بها , فعاقبهم الله تعالى عقابا شديدا , اغرقهم في البحر جميعا ( فرعون وجنوده ) , امام انظار موسى (ع) وقومه , كنتيجة ( عاقبة ) طبيعية للمفسدين . 
    
وَقَالَ مُوسَى يَا فِرْعَوْنُ إِنِّي رَسُولٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ{104}
تروي الاية الكريمة , خطاب موسى (ع) لفرعون , ويلاحظ فيه امرين : 
1- ان موسى (ع) هو من افتتح الحوار , كونه الوافد بالرسالة . 
2- (  إِنِّي رَسُولٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ ) : لحرف الجر ( من ) هنا مداليل خاصة , اشرنا الى ذلك مسبقا .        
 
حَقِيقٌ عَلَى أَن لاَّ أَقُولَ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقَّ قَدْ جِئْتُكُم بِبَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ فَأَرْسِلْ مَعِيَ بَنِي إِسْرَائِيلَ{105}
يستمر خطابه (ع) لفرعون في الاية الكريمة , وفيه ثلاثة محاور : 
1- (  حَقِيقٌ عَلَى أَن لاَّ أَقُولَ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقَّ ) : جدير بي وواجب عليّ ان اقول الحق .
2- (  قَدْ جِئْتُكُم بِبَيِّنَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ ) : قد جئتكم بمعجزة ( دلالة ) على صدق بعثتي ( رسالتي ) من الله تعالى ( مِّن رَّبِّكُمْ ) , ويلاحظ ان موسى (ع) قال لفرعون ( مِّن رَّبِّكُمْ ) ولم يقل من ربنا , ذلك فيه بيان واشارة الى فرعون نفسه , حيث ادعى الربوبية ! .
3- (  فَأَرْسِلْ مَعِيَ بَنِي إِسْرَائِيلَ ) : بعد ذينك المقدمتين , يبين موسى (ع) انه يريد من فرعون ان يطلق سراح بني اسرائيل , الذين استعبدهم ردحا طويلا من الزمان .               
 
قَالَ إِن كُنتَ جِئْتَ بِآيَةٍ فَأْتِ بِهَا إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ{106}
تروي الاية الكريمة جواب فرعون لموسى (ع) , طلب فيها اية ( معجزة ) النبوة , او ما يدل على صدقه (ع) . 
 
فَأَلْقَى عَصَاهُ فَإِذَا هِيَ ثُعْبَانٌ مُّبِينٌ{107}
تروي الاية الكريمة ان موسى (ع) القى عصاه , فتحولت الى ثعبان .
الجدير بالاشارة , ان الاية الكريمة وصفت الثعبان بأنه ( مُّبِينٌ ) , ظاهر لا مجال للشك فيه , أي انه حقيقي لا مجرد وهما اوخيال ! .    
 
وَنَزَعَ يَدَهُ فَإِذَا هِيَ بَيْضَاء لِلنَّاظِرِينَ{108}
تشير الاية الكريمة الى معجزة اخرى لموسى (ع) , ( وَنَزَعَ يَدَهُ ) اخرجها من جيبه , ( فَإِذَا هِيَ بَيْضَاء لِلنَّاظِرِينَ ) , ذات شعاع .         
 
قَالَ الْمَلأُ مِن قَوْمِ فِرْعَوْنَ إِنَّ هَـذَا لَسَاحِرٌ عَلِيمٌ{109}
تروي الاية الكريمة كلاما لقوم فرعون ( الوجهاء والكبراء ) , اتهموا فيه موسى (ع) بالساحر العليم بفنون السحر . 
 
يُرِيدُ أَن يُخْرِجَكُم مِّنْ أَرْضِكُمْ فَمَاذَا تَأْمُرُونَ{110}
تروي الاية الكريمة على سبيل التشاور بين فرعون ووجهاء وكبراء قومه , بعد ان اتهموا موسى (ع) بالساحر العليم , قالوا (  يُرِيدُ أَن يُخْرِجَكُم مِّنْ أَرْضِكُمْ ) , فبماذا تشيرون (  فَمَاذَا تَأْمُرُونَ ) .       
 
قَالُواْ أَرْجِهْ وَأَخَاهُ وَأَرْسِلْ فِي الْمَدَآئِنِ حَاشِرِينَ{111} يَأْتُوكَ بِكُلِّ سَاحِرٍ عَلِيمٍ{112}
تروي الايتين الكريمتين مشورة القوم لفرعون , وكان فيها : 
1- (  قَالُواْ أَرْجِهْ وَأَخَاهُ ) : اخر عقوبتهما ( موسى وهارون ) . 
2- (  وَأَرْسِلْ فِي الْمَدَآئِنِ حَاشِرِينَ{111} يَأْتُوكَ بِكُلِّ سَاحِرٍ عَلِيمٍ ) : الارسال في جلب السحرة من مختلف مدن مصر .        
 
وَجَاء السَّحَرَةُ فِرْعَوْنَ قَالْواْ إِنَّ لَنَا لأَجْراً إِن كُنَّا نَحْنُ الْغَالِبِينَ{113}
تروي الاية الكريمة ان السحرة قد حضروا في مجلس فرعون , وطلبوا الاجر منه ان تغلبوا على موسى (ع) واخيه . 
 
قَالَ نَعَمْ وَإَنَّكُمْ لَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ{114}
تروي الاية الكريمة جواب فرعون للسحرة وفيه امرين : 
1- اقر فرعون لهم الجائزة , ان تغلبوا على موسى (ع) . 
2- (  وَإَنَّكُمْ لَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ ) : زادهم فرعون القرب منه , وهذه المنزلة اعظم من الجائزة .     
 
قَالُواْ يَا مُوسَى إِمَّا أَن تُلْقِيَ وَإِمَّا أَن نَّكُونَ نَحْنُ الْمُلْقِينَ{115}
تروي الاية الكريمة خطاب السحرة لموسى (ع) , يخيرونه بين يبدأ هو , ام هم من سيبدأ التنافس ( المباراة ) . 
 
قَالَ أَلْقُوْاْ فَلَمَّا أَلْقَوْاْ سَحَرُواْ أَعْيُنَ النَّاسِ وَاسْتَرْهَبُوهُمْ وَجَاءوا بِسِحْرٍ عَظِيمٍ{116}
تروي الاية الكريمة , ان موسى (ع) قال للسحرة ان يبدؤوا هم , فشرع السحرة بألقاء عصيهم وحبالهم , وجاءوا بثلاثة امور : 
1- ( سَحَرُواْ أَعْيُنَ النَّاسِ ) : صرفوها عن حقيقة ادراكها " تفسير الجلالين / للسيوطي" , في النص المبارك دلالة على ان السحر الذي جاء به السحرة كان فيه وهما وخيالات , خداعا للبصر والحواس . 
2- ( وَاسْتَرْهَبُوهُمْ ) : خوفوهم ( الناس ) , لابد ان يقوم الساحر بعمل استعراض معين , وحركات خاصة , تجذب انظار الحضور اليه , ويحقق ما يمكنه من خداع ابصارهم وحواسهم , كما يستعرض المصارع او المبارز عضلاته وقوته الجسمانية امام خصمه , ليبث الخوف والرعب فيه , كما ورد عن الامام علي بن ابي طالب (ع) انه قال (ما بارزني أحد إلا وأعانني على نفسه ) " أعلام الورى لأبي الفضل الطبرسي" .  
3- ( وَجَاءوا بِسِحْرٍ عَظِيمٍ ) : يصف النص المبارك ان السحرة جاءوا بسحر عظيم , وفي ذلك الكثير من الاقوال , نذكر منها لا على سبيل الحصر : 
أ‌) ان المقدمتين ( خداع البصر + استرهاب الناس ) كان لهما تأثير كبير في نفوس الحاضرين , حتى ايقنوا بفوز السحرة , وهزيمة موسى (ع) لا سامح الله . 
ب‌) ان السحرة جاءوا بكل ما يستطيعون ويعرفون من هذا الفن , وهذا ما زادهم جحودا وكفرا بالله تعالى .                      
 
وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ{117}
تروي الاية الكريمة ان الله تعالى اوحى لموسى (ع) ان يلقي عصاه ذلك الحين , فاذا بالعصا تبتلع بسرعة ما كذبوا وخدعوا الناس به . 
 
فَوَقَعَ الْحَقُّ وَبَطَلَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ{118} 
تروي الاية الكريمة انتصار الحق بتأييد منه جل وعلا , واندحار الباطل . 
 
فَغُلِبُواْ هُنَالِكَ وَانقَلَبُواْ صَاغِرِينَ{119}
تروي الاية الكريمة هزيمة فرعون وقومه والسحرة , وما بعد الهزيمة غير الذل ! . 
 
وَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سَاجِدِينَ{120} 
تروي الاية الكريمة , ان السحرة قد سجدوا ايمانا بالله تعالى , وتصديقا برسالة وبعثة موسى (ع) , يرجع ايمانهم لمعرفتهم بفنون السحر والشعوذة , فشاهدوا ان ما جاء به موسى (ع) لا يندرج ضمن ما تعلموه واتقنوه , وادركوا ان من وراءه آلها حكيما . 
 
قَالُواْ آمَنَّا بِرِبِّ الْعَالَمِينَ{121}
تروي الاية الكريمة كلاما للسحرة , اعترفوا فيه ايمانا برب العالمين , بعد ما شاهدوا وادركوا معجزة موسى (ع) . 
 
رَبِّ مُوسَى وَهَارُونَ{122}
تروي الاية الكريمة , اعتراف السحرة وايمانهم بما جاء به موسى وهارون (ع) , فقدموا ايمانهم بالله تعالى , ثم ايمانهم برسالة موسى وهارون (ع) . 
هنا ينبغي الاشارة الى امرين : 
1- ان قوم فرعون اشتهروا بالسحر والشعوذة , فجاءهم موسى (ع) بمعجزة تحاكي ما اشتهروا به , فغلبهم وقهرهم وانتصر عليهم بتأييده عز وجل . 
2- يعرف السحر انه من العلوم الخفية , كون تعلمه واتقانه غير ميسر كباقي العلوم , بل يحتاج الى معرفة تامة ورياضات روحية وجسمانية معينة , ويصنف ويقسم الى اقسام واصناف عديدة , منها : 
أ‌) سحر الطبائع الاربعة : وفيه اربعة اصناف : 
1- السحر الناري : يغلب على هذا النوع من السحر الحرق بالنار او استعمال الحرارة , تجمع اثار معينة من اثر المطلوب المراد عمل السحر له ( الضحية ) , كملابسه او شعره او أي اجزاء من جسمه , ثم يتلو الساحر عليها بعض العزائم والاقسام والاسماء الخاصة ( كأسماء الشياطين ) بأعداد محددة , مع اطلاق بخور من نوع خاص , وبعد الفراغ من العمل يتخير الساحر بين حرق العمل او وضعه في مكان دائم الحرارة كالفرن وغيره , فعندما تشتعل نار الفرن وتلفح العمل حرارته , يبدأ الضحية بالتوجع وظهور علامات كثيرة عليه كالطفح الجلدي وارتفاع درجة الحرارة والصداع او الدوران وحتى الغثيان ... الخ .  
2- السحر الترابي : يغلب على هذا النوع من السحر استعمال خواص التراب , او ان العمل يدفن في اماكن خاصة , كالمقابر والمزابل او تقاطع طرق , وحسب توجيهات الساحر او حسب المطلوب من الضحية .  
3- السحر الهوائي : يغلب على هذا النوع من السحر استعمال خواص الهواء , فيجري الساحر مراسم خاصة , ومنها ان يكتب على ورق وما شابه , ثم يعلق العمل في الهواء في أي مكان , او يربط على عصفور , او يطلق في مهب رياح عاتية في صحراء .  
4- السحر المائي : يغلب على النوع من السحر استعمال خواص الماء , فبعد الفراغ منه تذاب العزائم والاقسام في الماء , بعد ان تكتب بحبر خاص يناسب العمل , او تتلى عليه تلاوة , ثم يرش في اماكن خاصة , او يرمى في مكان فيه ما ( نهر او بركة ) , او يعطى للضحية ليشرب منه دون علمه , ويمكن ان يكون على كافة السوائل كالماء والعصير واللبن وغيره , ويتصرف به وفقا لتوجيهات الساحر . 
ان لكل نوع من هذه الانواع الاربعة اعراضا خاصة تظهر على الضحية , وتختلف فيها الشدة حسب الغرض المطلوب من الضحية نفسها , ان كان جلب محبته او تدميره وايقاع الاذى فيه وعليه .   
ب‌) يصنف السحر ايضا حسب النوع في صنفين : 
1- النوايا الحسنة : في الواقع لا توجد نوايا حسنة في السحر , لكن الساحر يوهم طالب العمل بذلك , من قبيل جلب محبة وعطف الضحية , او للمرأة التي تعمله لزوجها كي لا يتزوج عليها , او لكي يقع حبها في قلب زوجها فلا ينظر لغيرها , او لاحداث الصلح بين متخاصمين الى غير ذلك .  
2- النوايا المغرضة : هي واقع السحر وان خفيت , ومنها ايقاع الاذى بالضحية الغافل عما يراد به , كالمرض وغيره , ولديهم اشياءا كثيرة في هذا المجال ! . 
ت‌) ويصنف السحر حسب اللون ايضا , فمنه على الاشهر والاكثر تداولا : 
1- السحر الاسود : وهذا النوع من السحر الاقوى على الاطلاق , والحمد لله ان عدد من يتقنه قليل جدا , وان كثر من يدعيه , حسب معلوماتي ان من يتقنه اندر من كل نادر , ويعتمد على امرين : 
أ‌) عقد صفقة محددة بين الساحر والشياطين , يتم الاتفاق , ويلتزم كل طرف ببنوده , ينفذ الساحر ما طلبت منه الشياطين , وتنفذ الشياطين دورها في ايقاع الاذى على الضحية . 
ب‌) الارسال : يرسل الساحر شيطانا خاصة لايقاع الاذى بالضحية , لكن لمدة قليلة قد تكون ساعة او اقل , عندما يتوقف الساحر عن الارسال يتوقف تأثيره على الضحية , ويعاود التأثير كلما عاود الساحر الارسال , وهكذا ! .  
الساحر العامل بهذا النوع من السحر يخرج من عبادة الله تعالى , وينكب على عبادة الشياطين , بعلمه او بغير علمه , غارقا في عجائب قدرات عفاريت الجن وامكانياتها , ومنها ما ورد في قصة سليمان (ع) , حين برز ذلك العفريت وتعهد ان يجلب عرش بلقيس لسليمان (ع) قبل ان يقوم من مقامه  { قَالَ عِفْريتٌ مِّنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مَّقَامِكَ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ }النمل39 , 
2- السحر الاحمر : له قواعده الخاصة واساليب معينة ومحددة , ونتائج باهرة , تعتمد في جملتها على خبرة الساحر ودقته واتقانه للعمل وحسن اختياره للمواد المطلوبة والعزائم .
3- السحر الابيض : لا يختلف كثيرا عن السحر الاحمر , الا ان فيه بعض التغييرات في القواعد والمناهج , لكنه يعتمد على موهبة الساحر , و مدى التدريبات التي تلقاها , ويعتمد كثيرا على استمرار الممارسة . 
ينبغي ان نشير الى امرين : 
أ‌) وجود انواع اخرى حسب التصنيف اللوني . 
ب‌) كتب السحر والشعوذة لا تحتوي جميع اسرار هذه الصنعة , وكذلك يعمد السحرة الى ذكر بعض اجزاء السحر ومتطلباته , بينما يخفي الاجزاء الاهم .   
ث‌) سحر الخواص : يزعم ارباب هذا الفن , ان لكل مادة في هذا الكون خواصا معينة , ليست الخواص الفيزيائية والكيمائية للمواد , بل غير ذلك , ويقسموها الى قسمين : 
1- تصنيف حسب اللون : وهي على نوعين : 
أ‌) خاص : تستعمل المواد ذات اللون الاحمر في الجلب والتهييج الجنسي والمحبة والعطف , اما المواد ذات اللون الاخضر تستعمل في ابطال السحر وجلب الخير والمنفعة وطلب الرزق وهكذا . 
ب‌) عام : كل المواد ذات الالوان الزاهية والجميلة تستعمل في اعمال الخير , اما المواد ذات الالوان الكئيبة ( الاسود والرمادي وغيرها ) تستعمل في اعمال الشر .  
2- تصنيف حسب العطر ( الرائحة ) والمذاق : هذا التصنيف يدرج المواد حسب مذاقها ورائحتها :
المواد ذات الروائح العطرة والمذاق الطيب تستعمل في اعمال الخير , كالمحبة والصلح وجلب الرزق ... الخ . 
اما المواد ذات الروائح الكريهة والمذاق المرّ , فتستعمل في اعمال الشر وملحقاته . 
المواد ذات المذاق الحامض , تستعمل في التهييج واثارة الغضب .
يلحق في هذا النوع من السحر القوانين الطبيعية الخداعة , وخواص المواد الكيمياوية والفيزيائية التي تغش وتخدع الناظر أيضا , ولعل منها احداث ثقب في حبل , ثم ملئه بالزئبق ويحكم الغلق , فيضع الساحر هذا الحبل تحت اشعة الشمس الحارقة او يعرضه لمصدر حرارة , عندها يبدأ الحبل يتحرك ويتلوى كالافعى , فينخدع المشاهد ويعتقد بمهارة الساحر ! .    
ج‌) سحر الطاقات البشرية ( الرياضات الروحية او النفسية ) : هذا النوع من السحر لا يستعمل فيه عزائم او اقسام او تحضيرات او تسخيرات اوما شابه , بل يعتمد على مواهب خاصة اكتسبها الساحر بالصدفة كالقدرات الباراسايكولوجية مثلا , او مواهب اكتسبها من جراء التدرب على ممارسة و طقوس خاصة , مثال على هذه الحالة , مدير شركة كبيرة كان يعاني من صداع مستمر , لم ينفع معه أي علاج , رغم مراجعته الكثير من الاطباء ورقوده في الكثير من المستشفيات , توقف الطب عن علاجه , عن طريق الصدفة , اكتشف ان احد الموظفين , كان يعاني من ظلم واجحاف المدير له , فمارس طقسا خاصا , علق صورة المدير في بيته , وشرع بصب سيلا من السب والشتائم عليها يوميا عدة مرات , كل مرة لمدة نصف ساعة , استمر على هذا الحال مدة تقارب الستة اشهر , بعد ذلك بدأت الاعراض تهاجم المدير , وكان من ابرزها ( الصداع ) , اعتذر المدير للموظف , الذي توقف عن عمله هذا , فعاد المدير الى حالته الطبيعية وشفي شفاءا تاما مما كان يعانيه . " قصة حقيقية " . 
وتنقسم الى قسمين :
1-  رياضات رحمانية  : ويصطلح عليه العرفان و التربية الروحية , وتهدف الى تخليص النفس وتطهيرها وتنقيتها من كافة الذنوب والارجاس , وما يعلق بها من اوساخ المعاصي والاثام , تقربا الى الباري عز وجل .  
               2 -  رياضات شيطانية : يقوم المريد بعدة نشاطات روحية , يهمل فيها الجسد ,  
                     ويركز على الروح , بأساليب خاصة ومقننة , ولها انواع كثيرة , فكما ان  
                     الرياضات الجسدية تختلف بأختلاف النوع والشكل ( اللعبة ) , يمارس 
                     محترفيها وهواتها تمارين خاصة بها , مثلا لاعب كرة القدم يمارس ويتمرن 
                     على تمارين تناسب اللعبة , ولاعب كرة اليد يتمرن على تمارين خاصة بكرة 
                     اليد , ولا يجوز له ان يتمرن على تمارين خاصة بالملاكمة مثلا , فكل رياضة 
                     جسدية لها تمارينها الخاصة , كذلك الرياضات الروحية , لكل منها طريقته 
                    واسلوبه الخاص , الهدف والغاية من الرياضات الروحية هي التي تحدد كونها 
                    شيطانية او ليست كذلك . 
ح‌) سحر الجن : يزعم ارباب هذا الفن , ان للجن يمارس سحرا خاصة يشمل العباد والبلاد , مثال : لو عشقت جنية رجلا من الانس , فأنها تعمل له اعمالا خاصة , تمنعه من الزواج بالانسيات , وتسبب له الكثير من الاعراض والامراض , وسوء المعيشة وغير ذلك , وكذلك الجن عندما يعشق أنسية . 
احيانا يحب الجن الاقامة في ارض خاصة , فيعمل على منع البشر من الاقتراب اليها , او تشييد أي بناء , كما لو احب جني ما بيتا معينا , فيعمل على أخراج اهله من البشر منه بأي صورة كانت , فيحرك الاثاث ويصدر اصوات تبث فيهم الرعب والهلع . 
       
طالما وانا تطرقنا الى انواع السحر بشكل موجز وسريع , فلابد ان نذكر اشهر الطرق وافضلها لابطاله والتحصن منه : 
1- اداء الفروض الواجبة ( الصلاة والصوم ... الخ ) . 
2- ادمان الذهاب الى المساجد , وطول المكوث فيها . 
3- عدم الاكتراث والاهتمام والتفكير بالسحر , حيث يجب على الانسان ان لا يبالي به بأي حال من الاحوال , وان لا يعطيه اهمية كبيرة , عندها يبطل العمل ( السحر ) من تلقاء نفسه . 
4- الحالة النفسية وقوة الشخصية : كلما كان الانسان صاحب شخصية قوية ويملك معنويات نفسية عالية , لا تعمل معه كل انواع السحر , وذلك لان السحر يستهدف ويؤثر على اصحاب الشخصيات الضعيفة والمعنويات النفسية الهابطة .  
5- ادمان قراءة اية الكرسي دبر كل صلاة مفروضة . 
6- التختم بالعقيق اليماني ( الاحمر ) . 
7- قراءة سورة الفاتحة الشريفة عدد 36 مرة على ماء ورد او أي ماء نقي معطر , ثم يشرب منه ويغتسل ويرش في البيت . 
8- قراءة سورة يس الشريفة على ماء ورد مضافا فيه ( هيل – عرق الهيل – ورد احمر ) , مرة واحدة . ثم يشرب منه قليلا ويغتسل بالباقي ويرش في البيت . 
9- قراءة سورة المطففين الشريفة على خل مرة واحدة , ويشرب منه قليل جدا , ويغتسل ويرش الباقي . 
10- ادمان قراءة المعوذتين , او تقرأ على ماء وضع فيه ورق السدر , يشرب القليل منه , ويغتسل بالباقي .
11- المواظبة على شم الروائح الطيبة والعطور , وتجنب الروائح الكريهة . 
12- هناك بعض انواع الفاكهة والاطعمة لا يعمل السحر مع متناوليها , كالتفاح والتمر والخل .  



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=29506
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2013 / 04 / 07
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 06 / 20