• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : قضية رأي عام .
              • القسم الفرعي : قضية راي عام .
                    • الموضوع : أثيل النجيفي وتحرير الموصل بأيدي عربية .
                          • الكاتب : سعد الحمداني .

أثيل النجيفي وتحرير الموصل بأيدي عربية

لغة سقيمة سخيفة ونزعة طائفية التي يتحدث بها محافظ نينوى الفضائي(لأنه يدير شؤون المحافظة بالريمونت كونترول من اربيل منذ 10 حزيران العام الماضي ولم يصل حتى حدود المحافظة) أثيل النجيفي وهو يتحدث عن عملية تحرير الموصل من قبضة داعش حيث أجرت معه وكالة نقاش حوارا لا يمكن إخراجه عن واقع التشكيك بوطنية من هم أكثر منه وطنية بل هم اكثر منه حبا للعراق وحرصا عليه وعلى شعبه وترابه حد النخاع بل اكثر من ذلك ان أولئك شباب الحشد الشعبي هم اكثر منه غيرة على أعراض الموصليات اللاتي تركهن النجيفي وهرب الى أربيل بعد الطلقة الاولى في سماء محافظة نينوى وبعد كل ذلك يأتي ليقول تحرير الموصل سيكون بأيدي عربية طاعنا بهذا التصريح الأهوج بعربية ابناء ألجنوب الذين يمثلون العمود الفقري للحشد الشعبي !!!!
عندما تقرأ هذه التصريحات لرجل يمثل السلطة التنفيذية الاولى في محافظة نينوى تقرأ بين سطورها للوهلة الاولى انه يقصد بأن تحرير المحافظة سيتم بأيدي عربية انما هو جلب قوات من دول عربية من اجل القيام بذلك ولكن عندما تتمعن في تصريحاته يتبين لك عكس ذلك ستتضح لك الحقيقة الى ما هو اتعس وأكثر دونية سياسية عندما تفهم انه يقصد بأن الحشد الشعبي القادم من الجنوب العراقي ووسطه انما هم فرس ايرانيون وليسوا عرب اصلاء يحملون الشيمة العربية والنخوة التي لا يحملها غير العرب الاصلاء فلو كان قال ان قواتا عربية ستصل لتحرير الموصل يمكن قد تكون اهون من هذا التوصيف ووضع ابناء العراق الغيارى في خانة غير العرب ولصقهم بجنس اخر من قومية اخرى وان كانت القومية الفارسية محترمة في بلدها والعالم ولكن لماذا هذا النكران على ابناء الوسط والجنوب من قبل هذا الاثيل النجيفي حيث يشير جوابه على سؤال وكالة نقاش بشكل واضح وجلي انه يبغض ابناء الحشد الشعبي الى درجة انه لا يريد النقاش في ذلك ولا يفترضه حتى علما ان رئيس الوزراء العبادي اشار بشكل واضح عدم التجاوز على هذا الحشد لأنه يمثل مؤسسة من مؤسسات الدولة وبشكل رسمي وعلى هذا الاساس لا يجوز لأحد سواء كان النجيفي المحافظ او النجيفي نائب رئيس الجمهورية ان يعترض على تواجد الحشد في ساحات المعركة في الموصل ،، 
ينص الحوار
سؤال نقاش للنجيفي:  
نقاش: ما هو موقفكم لو قررت الحكومة العراقية المركزية تكرار سيناريو ما حدث في تكريت مع الموصل، وشاركت قوات الحشد الشعبي مع قوات الجيش في عمليات تحرير نينوى؟.
جواب اثيل النجيفي المحقون طائفيا
أثيل النجيفي: لدينا تطمينات كثيرة من الحكومة المركزية بأن الحشد الشعبي لن يصل إلى محافظة نينوى، ولهذا فلا أريد أن افترض افتراضاً وأبني عليه أحكاماً قد تثير الآخرين، ولكن من المؤكد إن فكرة مشاركة الحشد الشعبي في الموصل مرفوضة من جميع الأطراف" 
يعني حتى الافتراض أو طرح الفكرة يعتبرها اثارة لحفيظة الاخرين !!!!!! كيف يمكن ان نبني بلدا قويا متكاتفالا وهناك من يغرد في حضن العرب الطائفيين من دول الخليج .



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=60372
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 04 / 10
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 05 / 12