• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : كيف يعمل تنظيم isis او ما يعرف باسم تنظيم داعش في العراق والشام .
                          • الكاتب : علي احمد الهاشمي .

كيف يعمل تنظيم isis او ما يعرف باسم تنظيم داعش في العراق والشام

 
 
 
المنظمة 
يعمل تنظيم داعش في العراق والشام  عمل مؤسساتي بحت وفق الية هرمية او افقية ان دعت الحاجة لذلك , من خلال قادة التنظيم في كل دولة او منطقة مسيطر عليها.
ولديها الكثير من المهمات والاختصاصات المنوعة حسب ما جاء في الوثائق التي استولت عليها القوات العراقية عند سيطرتها على ملفات ووثائق سرية وحسبما يؤكده مسؤولون امريكيون.
يضم التنظيم قادة من رجال الجيش العراقي السابق ابان حكم صدام حسين وهم ضباط الحرس الجمهوري والاستخبارات العسكرية والمخابرات إضافة الى الخبرات القتالية التي حصلوا عليها نتيجة القتال ضد القوات الامريكية في معركتي الفلوجة الاولى والثانية .
مجلس القيادة 
يتكون من مستشارين عسكريين موزعين حسب اهمية المناطق الواقعة تحت سيطرة التنظيم حيث يمكن لهؤلاء الوصول الى الخليفة دون قيود
ويتم اختيارهم على عدة اسس منها 
العقيدة والايمان المطلق بفكر isis
الاخلاق الدينية التي يلتزم بها المستشار 
التنفيذ بكل ما يطلب منه والتوافق مع سياسية التنظيم 
مجلس الوزراء 
يتكون من عدد من الوزراء الذين يبايعون الخليفة ويكنون له الولاء المطلق ويتم اختيارهم على اساس الخبرة والكفاءة وتعرف الوزارة داخل التنظيم باسم ادارة مثل (ادارة الاعلام والمالية والتوظيف والسجناء )
الزعماء المحليين 
الزعماء هم القادة الميدانيين المنتشرين في المناطق  التي يسيطر عليها التنظيم ويتكون مجلس الزعماء من عشرة اشخاص واغلبهم من ضباط الجيش العراقي السابق
الرقعة الجغرافية للتنظيم 
توسع التنظيم بشكل سريع من خلال السيطرة على اجزاء كبيرة من الاراضي العراقية والسورية محققا انتصارات عدة حيث تتم عملية الاحتلال والسيطرة حسب اهمية المدينة بالنسبة للتنظيم وماهية الفوائد التي يجنيها التنظيم من احتلال تلك المدن 
الانكسارات والهزائم للتنظيم 
تلقى التنظيم خسائر فادحة جراء الحملة العسكرية للتحالف الدولي جوا اما على الارض فتغيرت المعادلة بعد فتوى الجهاد الكفائي للمرجع الديني السيد علي السيستاني  حيث تكون الحشد الشعبي وهو الجيش الشعبي العقائدي والذي تشكل دفاعا عن الارض العراقية على حد سواء دون تمييز وعمل هذا الحشد على كبح طموح التنظيم من فرض سيطرته واحتلال اراضي جديدة في العراق 
 
التمويل المالي للتنظيم 
يعد التنظيم واحد من اغنى المنظمات الارهابية في العالم حيث يمتلك اموالا تضاهي ميزانيات دول 
وتقدر ميزانية التنظيم من حقول النفط الاثني عشر او اقل من ذلك والواقعة تحت سيطرته بمبلغ يصل الى 2 مليون دولار يوميا على صعيد الحقول العراقية فقط
 اما سوريا فقط سيطر التنظيم على اكبر حقل نفطي في البلاد وتقدر انتاجية الحقل حوالي 30000 الف برميل يوميا عندما كان يعمل بشكل كامل اما الان فيعمل بالثلث او اقل قليلا
وتقدر انتاجية حقول النفط العراقية من 25000 / 40000 الف برميل يوميا بقيمة 1.2 مليون دولار يوميا 
طريقة حكم التنظيم في المناطق المسيطر عليها 
تحكم المناطق الخاضعة تحت سيطر التنظيم بطريقة شرعية من خلال فرض القانون برؤى التنظيم من خلال تمشية الخدمات الاساسية دون تلكؤ وتكوين الشرطة الدينية ومن واجباتها 
غلق المحال التجارية وقت الصلاة 
مراقبة النساء بتغطية وجوههن وشعرهن 
مراقبة الامن العام في المناطق والمدن 
فرض عقوبات الاعدام العلني وقطع الاطراف من اجل الترهيب والتخويف لفرض سيطرته بصورة قمعية 
تكوين جهاز متابعة عمله متابعة الاسواق والمخابز والاماكن العامة من اجل ضمان سير العمل بصورة طبيعية 
اعداد التنظيم العسكرية 
بحسب تقرير وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية بان التنظيم يضم ما يقارب 20000/31.500 الف مقاتل في كل من العراق وسوريا ويبلغ عدد المقاتلين الاجانب 15000 الف مقاتل موزعين في كلتا الدولتين 
انتماء المقاتلين حسب الدول 
يضم التنظيم العديد من المقاتلين العرب والاجانب وموزعين حسب الدول التالية 
تونس, السعودية, الاردن, فلسطين, بلجيكا, الصين, روسيا , امريكا, بريطاني, الشيشان, أفغانستان.
اسلحة التنظيم 
تمكن التنظيم من سرقة العديد من الاسلحة والأعتدة من خلال سيطرته على المعسكرات والمخازن العراقية والسورية اضافة الى اعتراضه العديد من مؤن الجيشين والمساعدات الامريكية للعراق والمساعدات السعودية للمقاتلين السورين المناوئين للنظام 
ويمتلك التنظيم منظومة عسكرية متطورة تضم مدرعات وناقلات جنود وعربات هامفي الامريكية  المدرعة والتي باتت تشكل تهديد حقيقي من خلال تفخيخها والهجوم بها اضافة الى صواريخ متطورة ضد الدروع.
 
الماكنة الاعلامية للتنظيم
الاعلام نصف المعركة هذا هو الشعار الذي يرفعه التنظيم في قتالة وحروبه التي يخضوها وعلى الرغم من عدم امتلاك التنظيم لقنوات فضائية الا انه يمتلك  الة اعلامية اكثر حنكة وحرفية في الوصول للراي العام والتأثير به وجذبه من خلال التقارير والاخبار والاناشيد التي يبثها
يمتلك التنظيم وكالة اعلامية باسم مركز الحياة للأعلام 
ووكالة ارشيف الخلافة 
ومواقع اعلامية اخرى ومؤسسات مثل الاجناد وغيرها الكثير 
ومجلة تصدر بلغات اجنبية باسم دابق 
اضافة الى استخدامه اسلوب جديد وهو التصوير الفديوي بحرفية وامور فنية واخراجية عالية الدقة
اضافة الى استخدامه مواقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك وتويتر من اجل كسب مقاتلين لصفوفه 
ويمتلك ايضا قناة فديو على موقع اليوتيوب وهي ايضا باسم دابق او اسماء اخرى يديرها كادر اعلامي كبير جدا لأنه يعتقد ان المعركة نصفها الاعلام.
مصادر البحث
ياسمين اوبرمان , باحثة في شؤون الارهاب 
المحلل والباحث هاشم الهاشمي 
وكالة اسوشيتد برس
تقارير وكالة الاستخبارات المركزية الامريكية 
مركز بروكنجز, الدوحة 
وكالة الطاقة الدولية 
تقرير نفط العراق, بلاتس
وكالات وصحف امريكية 



  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=62911
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 06 / 09
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 05 / 24