• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : مجلس حسيني - هدم قبور بقيع الغرقد .
                          • الكاتب : الشيخ عبد الحافظ البغدادي .

مجلس حسيني - هدم قبور بقيع الغرقد

 ذكرت محل الربع من  عَرَفاتِ********     وَأَجرَيتُ دَمَعَ العَينِ في الوَجَناتِ

وَقلَ عُرَى صَبْرِي وَهَاجَتْ صَبابَتي********رسومُ ديارٍ اصبحت  وعراتِ

مَدَارسُ آيَاتٍ خَلَتْ مِن تلاوة ******        ومنزلُ وحيٍ مقفرُ العرصاتِ

لِآلِ رَسولِ اللَهِ بِالخَيفِ مِن مِنىً****         وَبِالرُكنِ وَالتَعريفِ وَالجَمَراتِ

دِيارُ عليِّ والحُسَيْنِ وجَعفَرٍ*******         وحَمزة  والسجَّادِ ذِي الثَّفِناتِ

ديارٌ لعبدِ اللّهِ والْفَضْلِ صَنوِهِ*******            نجيَّ رسول اللهِ في الخلواتِ

قفا نسألِ الدارَ التي خفَّ أهلها ****        متى عهدها بالصومِ والصلواتِ ؟

أفاطمُ لوخلتِ الحسين مجدلاً*******        وقد ماتَ عطشاناً بشطَّ فراتِ

إذن للطمتِ الخد فاطمُ عندهُ*******         وأَجْرَيتِ دَمْعَ العَيِنِ فِي الْوَجَناتِ

أفاطمُ قومي يابنة الخيرِ واندبي**********         نُجُومَ سَمَاواتٍ بأَرضِ فَلاَة

قُبورٌ بِكُوفانٍ، وُخرى بِطيبة  ******        وأخرى بفخِّ نالها صلواتي

وقبرٌ بِبَغْدَادٍ لِنَفْسٍ زَكيَّة *********         تَضَمَّنها الرَّحمن في الغُرُفاتِ

أرى فيئهمْ في غيرهمْ متقسماً  ****        وأيديهم من فيئهم صفراتِ

إِذَا وُتِروا مَدُّوا لواتِريهمُ**********       أَكُفّاً عَن الأَوتارِ مُنْقَبِضَاتِ

 

في هذا المجلس اتطرق لتاريخ بقيع الغرقد , ومن الذي انشاه مقبرة لاهل المدينة , وهل ان التهديم كان متعمدا لجهة الشيعة فقط , ا وان هناك اهداف سياسية استحدثت في التاريخ الحديث وقفت موقفا ضد النبي {ص} واهل بيته , وجميع المسلمين وكل الإنسانية ..بصريح العبارة , هل ان الحركة السلفية المنبثقة من الأفكار الوهابية تعمل ضد اهل البيت {ع} وشيعتهم , ام وراء اعمالها اهداف وغايات اخرى , وهي تحطيم سمعة الإسلام في العالم ..؟

ــــــــــ  من هم السلفية ...؟  الحوادث الدامية التي يشهده الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، من صراعات دامية، بين المسلمين، واقتتال فيما بينهم، تطفوا عليه  الصبغة الدينية على هذه المعارك،والشعارات الدينية التي يحملها التيار السلفي سر وجوده .. والذريعة الأساسية التي يصطف كل تيار وراءها، في نزعة عدائية متجذرة بين فرق المسلمين، تاريخياً،..

     ولعبت المنشورات الحزبية دورا كبيرا في ترسيخ الخلافات بين المسلمين .. فما زلنا نرى في إصدارات هذه التنظيمات تقول انها تقاتل كما قاتل ابناء السلف , وكان مشروعهم ، إعادةً لمعارك التي حدثت بين المسلمين سابقا .. في خطاباتهم التحريضية، والتبريرية أحياناً، ..وتعتبر كل تلك التيارات انها تتفق في مجملها، بزعمها، على القرآن والسنة، ... غير ان البارز في قيادات هذه التيارات فيهم حالة واضحة هي الخلاف في تأويل النصوص، وطريقة إنزالها على الواقع ..

 ولا شك أن كل طائفة، تحاول تأسيس خطابها على حجج، وأصول، تقنع بها أتباعها، والمتعاطفين معها، وتركز على إظهار مدى تشبثها بالفهم الصحيح للدين، لذلك ما يميز الخطاب السلفي انه لا يتحدث باسم الأمة الإسلامية أو الدفاع عن بيضة الإسلام ..من هنا نحكم ان السلفيين غير مهتمين لوضع المسلمين , وليس لهم نية في الدفاع عنهم ..

       التاريخ ينقل لنا، أن أصل الصراع،السياسي العسكري في الإسلام بدأ بقتل عثمان، وتصدُّعِ صف المسلمين بعده وما تلاه من معارك بين الصحابة، كل  متزعموها يدّعون دائما، خدمة الإسلام، والرغبة في صلاح المسلمين، رغم كل الويلات التي لحقت بالمسلمين بسببهم التي ندفع ثمنها إلى اليوم.

     ما رأيناه في تاريخ هذه الحركات السلفية في عصرنا، إنها وارثة تلك المعارك الفكرية، وتطورت في الزمن الحديث بفضل المساعدات وفتح المدارس الفكرية وتدريس فكر ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب في المملكة السعودية , نشأت فرق قوية مدعومة بأموال ومفكرين وقوات مسلحة .. من أشهرها , بداية كانت في فلسطين ,وهي حركة "الجهاد الإسلامي"، ثم تم انشاء منظمة مدعومة من السعودية وقطر باسم تنظيم القاعدة، ثم منظمة الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش"، وجبهة النصرة، وغيرها، كلها تيارات وطاب سلفي، على أساس يعتمدون الكتاب والسنة..

 ما هو المنهج السلفي، وكيف نشا ..؟ : يقول السلفيون عن منهجهم العقائدي، والفقهي، على أنهم ليسوا جماعة، أو طائفة، بل هم امتداد طبيعي للصحابة والتابعين لهم بإحسان، من فهم صحيح للدين، ويبتعدون عن تشكيل تنظيمات خاصة بهم، بل يرون، أن كل من اعتقد بما في القرآن، والسنة الصحيحة، بفهم سلف الأمة، فهو سلفي، ويقابل مفهوم السلفي، "المبتدع" عندهم، الذي يعني المنحرف عن الفهم الصحيح للدين، وقد أثبت المنهج السلفي، منذ بروزه، القَرنَ الماضي، كونه أحد أهم الحركات الفكرية المدعومة من جهات مشبوهة , باعتبار أنهم حالة أصلاح للتخلف الديني عند المسلمين، متبنياً بنية فكرية تجديدية، عمادها القرآن والسنة الصحيحة، مشكلاً بذلك بداية لقطيعة مع تيار التقليدي المذهبي لعموم السنة ومذاهبهم الأربعة الذي طغى على المسلمين طوال قرون، ..

              فكان من منطلقات السلف الجديد الاصطدام مع ثقافة تعظيم قبور الأولياء، والصالحين، ومشاهدهم، يقولون عنها إنها كرسها التيار صوفي، الذي انتشر بسبب المذاهب السنية في معظم بقاع المسلمين، ونجح المنهج السلفي، واوجد أرضية خصبة للانتشار بين المسلمين، خاصة مع ظهور مجلّة المنار للشيخ محمد رشيد رضا (1865م/ و1935)، ... هذه الجريدة لعبت دوراً أساسياً في انتشار الفكر التكفيري الوهابي في العالم الإسلامي، ومن خلال هذه الجريدة تحديدا برز التيار السلفي .

وأصبح هو الرائد  على ساحات الجهاد الإسلامي، كأحد أهم الجماعات المدافعة عن المسلمين، واثبت بدعم أمريكي حين استخدمته أمريكا في الحرب الأفغانية الأولى، ضد الاتحاد السوفيتي، ثم حرب البلقان، والشيشان، وغيرها، إلى ان أصبح التيار قائدا للحرب العالمية على "الإرهاب" بعنوان الجهاد ضد أمريكا ....  

وبرز اسم هذه المنظمة الإرهابية في حركة "عز الدين القسام" بعد وفاة الشيخ رشيد رضا – تبين انه من مؤسسي منظمة حركة المقاومة الإسلامية بفلسطين "حماس"، والذي ينسب إليه جناحها العسكري.

        فحصل هذا التيار على دعم وتأييد الشارع العربي والإسلامي , فاستغلها السلفيون لمهاجمة جميع مشايخ المذاهب السنية والشيعية وأصبحوا هم فقط ممثلو الإسلام . اما اصل الخلاف بين حكام ال سعود والتيارات السلفية , يُرجع أكثر المختصين، أصل الخلاف إلى الموقف من التدخل الأمريكي في حرب الخليج الأولى، وموقف مشايخ العربية السعودية،من استعانة المملكة بالولايات المتحدة الأمريكية، لمواجهة صدام حسين، فتطوّرت الخلافات، لتصبح بعد ذلك مبادئ،تمثل موقفا من الحاكم، وحكم الخروج عليه، والموقف من العمل السياسي، فوصل الخلاف إلى درجة التبديع والتخوين، لكنه لم يصل لمستوى التكفير إلا في السنوات الأخيرة،....

-  المملكة النجدية؟! أو المملكة  السلفية ــــــــــ  اخر التطورات ..

     كتب أحد مشايخ السلفية اسمه فهد الجديد بأن يتم تغيير اسم (المملكة العربية السعودية) الى (المملكة العربية السلفية) وذلك في مقالة له نشر في عدد من المواقع السلفية بتاريخ 8/8/2010. لم يبيّن صاحب المقترح مساوئ الاسم فقط , بل لأنه يلقى على الدوام انتقاداً واسعاً من المواطنين وسخرية من الخارج.. باعتبار أنه من المشين والمعيب نسبة دولة بشعبها وأرضها وحكومتها إلى عائلة (ال سعود ).وهم ليس عشيرة بل بيت تسمى الدولة أرضاً وسماءُ وشعبا باسم العائلة  كثير من السلفيين الان أعلنوا رفضهم أن يُنسبوا الى العائلة المالكة، ووصل الحال ما فعله القيادي في تنظيم القاعدة {فارس الزهراني} حين أعلن أنه لا يشرفه الانتساب إلى آل سعود، وأن الجنسية السعودية يضعها تحت قدمه .... هذا موقف تبناه السلفيون قبل 5 خمسة سنوات..  وحين كتبه فهد الجديد،قال هذا مقترحي الجديد! .... غير ان الواضح ان الكاتب لم يقل أنه من غير اللائق نسبة شعب وأرض الى عائلة مالكة، وربط مصير الدولة بمصير تلك العائلة. .. ما أراد قوله هو أن إسم (المملكة العربية السلفية) أقرب الى الصحّة وتأكيد لواقع معاش!  واضح أن مقترح تغيير إسم المملكة من (سعودية) الى (سلفية) يؤشر الى عدّة حقائق:

الأول:  ـ أن المحور الذي تنضوي عليه الدولة بسكانها لن يكون العائلة المالكة، وإنما المذهب السلفي. أي أن الإجماع يفترض أن يتحول من آل سعود الى المشايخ الوهابيين.

ثانيا :... يمكن لآل سعود الزعم بأنهم أسسوا الدولة، وأنهم يتكلمون بلغة البدوي المنتصر يحق له ان يسمي (ممتلكاتهم المحتلة التي أخذوها بقوة السيف بالاسم الذي يريدونه،... الآن الصراع الخفي يتجذر في هذه النقطة المهمة التي كتب عنها فهد الجديد ... باعتبار  صاحب المقترح يدرك أنه بتغيير اسم الدولة من (سعودية) الى (سلفية) إنما يغيّر في القيادة أيضاً. فمرجعية الناس سياسياً تتحول من آل سعود الى مشايخ الوهابية الذين هم المرجع السياسي والديني في آن واحد , وبهذا فالمشايخ الوهابيون أولى بالحكم، من ال سعود , لان عدد التيار الوهابي يمثل اكثر من نصف الشعب السعودي مقابل العدد القليل من الاسرة السعودة التي ينتسب بعضهم للوهابية ايظا ...

لذلك صرح الملك المقبور  عبد الله ردا على هذا الراي  ..قال: (يقولون إننا وهابية، والحقيقة أننا سلفيون محافظون على ديننا)، وقال سلمان ولي العهد الان هو الامير أيضاً: (إنني رجل سلفي وعقيدتي هي السلفية). وتصريح ولي العهد سلطان بأن (السلف الصالح هم القدوة، وإذا كنا سلفيين، فنحن نتبع السلف الصالح). وتصريح نايف: (إن دولتنا تنهج بعد كتاب الله نهج السلف الصالح، ونحن دولة سلفية، ونعتز بهذا والجميع يعرف ذلك).وجاء تصريح أمير الرياض وغيره ردا على تلك الاراء .. هنا يظهر لدينا تياران من السلفية المعتدل الذي تقوده السعودية الان والمتشدد التي تتبناه القاعدة وتوابعها ... بما فيها الاخوان المسلمون في مصر ..

    بعد هذه الجولة في تاريخ السلفيين والتكفيريين , عندنا مناسبة تهديم قبور أهل البيت {ع} وسحابة الرسول {ص} وزوجاته والتابعين في بقيع الغرقد ... ما معنى كلمة بقيع ...

البقيع هي الأرض الواسعة ...  المكان المتسع فيه أَشجار مختلفة .. نسميها في العراق " بقعة" مثلا نقول ان كربلاء بقعة من بقاع الجنة ...  يعني نعتقد انها مقدسة وحبوبة في السماء كما في الارض ومن يحب شيئا يضيف اليه صفات الجمال  فنقول .. فيها أشجار كاشجار الجنة ومياهها ..

هناك مقبرتان مشهورتان في الحجاز . الأولى الحجون وتقع في مكة ..والثانية في المدينة المنورة تسمى بقيع الغرقد ...ــــــــــــــــــــــــ معالم تاريخية بمكة المكرمة

 بئر زمزم :... بئر زمزم يقع جنوبي مقام إبراهيم داخل البيت الحرام ، وهي بئر قديمة العهد ترجع إلى زمن إسماعيل بن إبراهيم {ع} ، ويروى أن هاجر لما نزلت بولدهما إسماعيل في مكان البيت وظمئ طلبت له الماء ، فلم تجده ، فجاء جبريل {ع} وبحث في الأرض بعقبه ، فنبع الماء على وجه الأرض، فكان ذلك نشأة زمزم ، وأدارت هاجر عليه حوضا خيفة أن يفوتها الماء قبل أن تملأ قربتها وظلت المياه تنبعث منها حتى درس موضعها ، ولما كان زمن عبد المطلب بن هاشم جد النبي {ص} رأى في المنام مكان زمزم فاستبانها وحفرها قبل مولدالنبي {ص} .. فراى فيه سيوفا مذهبة واموال فاخرج خمسها لاهل مكة واخذ الباقي ...

جبل حراء :... يقع في شمال مكة على بعد خمسة كيلو مترات على يسار الذاهب إلى عرفات ويرتفع عن الأرض التي يقع عليها بنحو (200) متر يشرف على كل ما حوله من مرتفعات وهضاب وأودية وقد اختاره النبي الكريم ليتعبد فيه قبل أن يبعثه الله نبيا ورسولا ، وفيه نزل جبريل على الرسول الكريم بالآيات الأولى من سورة العلق .وغار حراء فجوة ضيقة سعتها مرقد ثلاثة متجاورين وأما علوه فقامة رجل وفي نهايته صدع ترى منه الأرض والجبال إلى مكة .

دار الأرقم:.صاحبها الأرقم المخزومي ,في داره هذه كان رسول الله{ص} يدعو الناس إلى الإسلام سرا ، وتقع قرب الصفا..

منى :.. قرية على مسافة سبعة كيلو مترات من مكة فيها منازل ومبان لا تؤجر إلا في أيام الحج ويقصدها الحجاج عند الفجر من اليوم الثامن من ذي الحجة فيمكثون فيها إلى طلوع شمس اليوم التالي حيث يقصدون عرفة ، ذهب البعض إلى أن كبش الفداء الذي افتدى به إبراهيم ولده كان على منى على الجبل الواقع إلى يسار الذاهب إلى عرفات ، وأقيم على هذه البقعة مسجد يعرف باسم (مسجد الكبش) وفيها مسجد البيعة حيث بايع أهل المدينة الرسول عليه السلام ، وفيها مسجد الخيف .

     مقبرة المعلاة :...  ويسميها المكيون جنة المعلاة ومقبرة الحجون ,نسبة الى جبل حجون , وتقع في شمال مكة وهي مقبرة المكيين منذ العصر الجاهلي إلى اليوم وتضم قبور بني هاشم من أجداد الرسول{ص} وأعمامه وقبور بعض الصحابة والتابعين ففيها قبور جدي الرسول عبد مناف وعبد المطلب وعمه أبو طالب وقبر زوجته خديجة بنت خويلد وقبر عبد الله بن الزبير ، وأمه أسماء بنت أبي بكر وغيرهم كثيرون من أعلام الإسلام من الصحابة والتابعين وكبار العلماء والصالحين..

اما مواقع المدينة ففيها قبر النبي {ص} ومقبرة البقيع ... وجاء في رواية أم قيس فيه تخصيص لمن دفن في البقيع من هذه الأمة وهي مزية عظيمة لأهل المدينة ..ذكر صاحب كشف الخفا خبرا آخر أيضا يدل على أن للدفن في البقيع مزية ونصه: ( الحجون والبقيع يؤخذان بأطرافهما وينثران في الجنة وهما مقبرتا مكة والمدينة} ، وهذا الخبر ذكره في الكشاف للزمخشري ..وتبعه الحافظ ابن حجر وسكت عليه السخاوي ..وذكره الشوكاني في الفوائد المجموعة في الأحاديث الموضوعة،...

 فضل الدفن بالبقيع :.. ما صح عن رسول الله {ص}انه قال :{  من رغب في الموت في المدينة وذلك يستلزم الدفن فيها} ، والبقيع هو مدفن أهل المدينة.. على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، من ذلك ما روى الترمذي وابن ماجه وغيرهما عن نافع عن ابن عمر قال: قال رسول الله {ص} { من استطاع أن يموت بالمدينة فليمت بها فإني أشفع لمن يموت بها،}  ورواية ابن ماجه: من استطاع منكم أن يموت بالمدينة فليفعل فإني أشهد لمن مات بها. صححه الألباني، ومن ذلك ما روى مالك في الموطأ من أنه صلى الله عليه وسلم قال في شأن المدينة: ما على الأرض بقعة أحب إلي أن يكون قبري بها منها ثلاث مرات. ...

 

بقيع الغرقد:..  في الاصل قطعة ارض فيها أشجار العوسج في المدينة المنورة واول من دفن فيها اسعد بن زرارة الانصاري ثم دفن بعده الصحابي الجليل عثمان بن مظعون بعد ذلك دفن فيها ابراهيم ابن الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله ولما رأى المسلمون الرسول دفن ابنه فيها اتخذوها مقبرة لهم حيث قاموا بقطع الاشجار واعداد الارض لذلك.

 أهل البقيع رموز الحضارة الاسلامية:بعد ان أصبحت البقيع مقبرة أهل المدينة دفن فيها الكثير ممن كانت لهم اليد الطولى في تأسيس الحضارة الاسلامية والجهاد في سبيل الله سواء مع الرسول الاعظم صلى الله عليه وآله او في ازمنه لاحقه بعده وبخاصة وان الكثير من أهل بيت النبوة صلوات الله عليهم قد دفنوا فيها منها مولاتنا فاطمة الزهراء{ع} (كما هو محتمل حيث ان قبرها مجهول) وكذلك أربعه من الائمة المعصومين عليهم السلام وهم الإمام الحسن المجتبى والإمام زين العابدين والإمام الباقر والإمام الصادق عليهم السلام إضافة إلى محمد بن الحنفية والحسن بن الحسن ابن علي , وعقيل بن أبي طالب وعبد الله بن جعفر وإسماعيل بن الإمام الصادق ومحسن السقط بن أمير المؤمنين عليه السلام ومحمد بن زيد بن علي زين العابدين والحسن بن جعفر ومحمد بن النفس الزكيه وبعض زوجات الرسول الاكرم صلى الله عليه وآله وعماته ومرضعته حليمه السعديه.ومولاتنا ام البنين {ع} ..

  البقيع يجسد مظلومية أهل البيت عليهم السلام: وقد تعرضت القبور الطاهرة للتهديم من قبل التيار السلفي الوهابي .. سمي البقيع بالغرقد؟ ولماذ عُد البقيع مقبرة للمؤمنين؟ ومن أول من دفن بأرض بجنة البقيع ؟كيف كان رسول الله {ص} يعظم أرض بقيع الغرقد ؟ وكانت له اهداف تربوية من خلال  زيارة موتاها؟ ولكن التيار السلفي هدم جميع تلك القبور حتى التي دفن رسول الله {ص} اصحابها بيده الشريفة .. فجاء الأوباش وتجرأو على أرض البقيع الغرقد فحولها إلى قاعا صفصفا بعدما كانت مزارا شامخا لعامة المسلمين؟.....

هدم قبور ائمة الهدى والحق عليهم افضل الصلاة والسلام كم مرة هدم البقيع على مر التاريخ ومتى؟

ماهي الأسس التي أعتمد عليها الظالمين لتبرير موقفهم أمام البقيع ؟ من أين بدؤوا مخططهم؟ وكيف يصفه الحاضرون آنا ذاك؟ يقول الدكتور محمد البكري الذي شارك في تأليف كتاب بقيع الغرقد «إن النبي خرج لنواحي المدينة وأطرافها باحثا عن مكان يدفن فيه أصحابه حتى جاء البقيع، وقال «أمرتُ بهذا الموضع»، وكان شجر الغرقد كثيرا، فسميت به».

اول من دفن بالبقيع الغرقد؟ .. قيل: كان البقيع مقبرة قبل الإسلام، وورد ذكره في مراثي اهل المدينة  ويبدو انهم تركوا الدفن فيها , فكثر فيها الشجر العوسج , والى جانبها ارض كان اليهود يدفنون موتاهم فيها تسمى (حش كوكب) وهو بستان يقع جنوب شرقي البقيع... اما اول من دفن فيها من المسلمين هو أسعد بن زرارة الأنصاري وكان من الأنصار.دفنه رسول الله {ص} بيده.. ثم دفن بعده الصحابي الجليل عثمان بن مظعون، وهو أول من دفن فيه من المهاجرين، وقد شارك رسول الله (صلى الله عليه وآله) بنفسه في دفنه.اما الثالث ..دفن إلى جانبه إبراهيم بن الرسول (ص) ولذلك رغب المسلمون فيها وقطعوا الأشجار ليستخدموا المكان للدفن.

جاء في كتاب البقيع الغرقد:ابتدئ الدفن في جنة البقيع منذ زمان النبي الأعظم(ص)، وأحياناً كان الرسول (ص) بنفسه يعلّم على قبر المدفون بعلامة. ليقف عنده ويقرا له آيات من القران ..ثم بنيت قباب وأضرحة على جملة من القبور من قبل المؤمنين وبأمر من العلماء.  كما كان البناء على قبور الأولياء معتاداً منذ ذلك الزمان، فكانت عشرات منها في المدينة المنورة ومكة المكرمة وحولهما.

الرسول وإهتمامه بموتى البقيع الغرقد ؟ :....  بنين : (هذه مقتطفات يذكرها الكتاب الشيعة من كتاب موسوعة العتبات المقدسة لأحد الأخوة ألسنه المحققين ).. أصبح البقيع في أرض المدينة المنورة مدفناً لعدد من عظماء المسلمين , وأئمتهم , وأعلام الأنصار والمهاجرين , وكان النبي ص يقصد البقيع , يؤمه كلما مات أحد من الصحابة ليصلي عليه ويحضر دفنه.. وقد يزور البقيع في أوقات أخرى ليناجي الأموات من أصحابه , ...

روى مسلم في الصحيح عن عائشة أنها قالت " كان رسول الله {ص} كلما كانت ليلتي منه يخرج من أخر الليل الى البقيع فيقول سلامٌ عليكم دار قومٍ مؤمنين , واتاكم ما توعدون , وانّا أن شاء الله بكم لاحقون , اللهم أغفر لأهل بقيع الغرقد " ..... حدّث محمد بن عيسى عن عوسجة قال " كنت أدعو ليله وأنا واقف إلى زاوية دار عقيل بن أبي طالب , فمر بي جعفر بن محمد – يعني الإمام الصادق عليه الصلاة والسلام – فقال لي أعن أثر وقفت هاهنا ؟.. قلت لا , قال هذا موقف نبي الله محمد {ص} يقف هنا  بالليل إذا جاء يستغفر لاهل البقيع " لذلك كبر شأن البقيع وكثر رواده بقصد الدعاء والاستغفار أو التسلية , طبقاً للحديث الوارد( إذا ضاقت الصدور فعليكم بزيارة القبور ) ... حتى ترنم الشعراء بابيات شعرية تقال عند القبور ... فسمي ادب القبور ... يقول احدهم

وفدت على الكريم بغير زاد .... من الحسنات والقلب السليم

وحمل الزاد اقبح كل شيْ ...... اذا كان الوفود على كريم

يقول ابو العتاهية :... سَلامٌ على أهْلِ القُبُورِ الدّوَارِسِ،       كأنهمُ لَمْ يجْلِسُوا فِي المجالِسِ

ولم يشربوا منْ بارِدِ الماءِ لَذَّة      ولمْ يَطْعَمُوا مَا بَيْنَ رطبٍ ويابِسِ  .....

حتى أصبح  الادب العربي والاسلامي والعالمي ملتقى الجماعات , وأشبه ما يكون بالمنتدى والمجلس العام والظاهر أن هذه المقبرة ظلت عامرة بأضرحتها وابنيتها الضخمة والقبب القائمة على مدافن المشاهير والأعلام , حتى جاء ذلك اليوم الأسود ؟

لماذا هدم الوهابيون قبور البقيع الغرقد؟ :...  يعتقد الوهابيون على خلاف جمهور المسلمين أن زيارة وتعظيم قبور الأنبياء وأئمة أهل البيت{ع} عبادة لأصحاب هذه القبور وشرك بالله يستحق معظمها القتل وإهدار الدم!.  ولم يتحفظ الوهابيون في تبيان آرائهم، بل شرعوا بتطبيقها على الجمهور الأعظم من المسلمين بقوة الحديد والنار.. فكانت المجازر التي لم تسلم منها بقعة في العالم الإسلامي طالتها أيديهم، من العراق والشام وحتى البحر العربي جنوبا والأحمر والخليج غربا وشرقا. ولقد انصب الحقد الوهابي في كل مكان سيطروا عليه، على هدم قبور الصحابة وخيرة التابعين وأهل بيت النبي (صلى الله عليه وآله) الذين طهرهم الله من الرجس تطهيرا..

وكانت المدينتان المقدستان (مكة والمدينة) ولكثرة ما بهما من آثار دينية، من أكثر المدن تعرضا لهذه المحنة العصيبة، التي أدمت قلوب المسلمين وكان من ذلك هدم البقيع الغرقد بما فيه من قباب طاهرة لذرية رسول الله (ص) وأهل بيته وخيرة أصحابه وزوجاته وكبار شخصيات المسلمين.

الوهابيون قد دقموا إلى تهديم قبور البقيع مرتين في التاريخ المشؤوم:

الوهابيون وكما هو معروف قد ورثوا الحقد الدفين ضد الحضارة الاسلامية من اسلافهم الطغاة والخوارج الجهلاء فكانوا المثال الصادق للجهل والظلم والفساد فقاموا بتهديم قبور بقيع الغرقد مرتين:

الأولى عام 1220هـ كانت الجريمة التي لاتنسى، عند قيام الدولة السعودية الأولى حيث قام آل سعود بأول هدم للبقيع وذلك عام 1220 هـ وعندما سقطت الدولة على يد العثمانيين أعاد المسلمون بناءها على أحسن هيئة من تبرعات المسلمين، فبنيت القبب والمساجد بشكل فني رائع حيث عادت هذه القبور المقدسة محط رحال المؤمنين بعد أن ولى خط الوهابيين لحين من الوقت.

الثاني: عام 1344هـ :...  عاود الوهابيون هجومهم على المدينة المنورة مرة أخرى في عام 1344هـ وذلك بعد قيام دولتهم الثالثة وقاموا بتهديم المشاهد المقدسة للائمة الأطهار{ع} وأهل بيت رسول الله {ص} وتعريضها للإهانة والتحقير بفتوى من وعّاظهم. فأصبح البقيع وذلك المزار المهيب قاعا صفصفا لا تكاد تعرف بوجود قبر فضلا عن أن تعرف صاحبه.

كيف تمكن الوهابيون من تحقيق مأربهم في هدم البقيع الغرقد؟ :... بعدما استولى آل سعود على مكّة المكرّمة والمدينة المنوّرة وضواحيهما عام 1344 هـ ، بدؤوا يفكّرون بوسيلة ودليل لهدم المراقد المقدّسة في البقيع ، ومحو آثار أهل البيت ( عليهم السلام ) والصحابة . وخوفاً من غضب المسلمين في الحجاز ، وفي عامّة البلاد الإسلامية ، وتبريراً لعملهم الإجرامي المُضمر في بواطنهم الفاسدة ; استفتوا علماء المدينة المنوّرة حول حُرمة البناء على القبور .فكتبوا استفتاءً ذهب به قاضي قضاة الوهابيين سليمان بن بليهد مستفتياً علماء المدينة ، فاجتمع مع العلماء أوّلاً وتباحث معهم ، وتحت التهديد والترهيب وقع العلماء على جواب نُوّه عنه في الاستفتاء بحُرمة البناء على القبور ، تأييداً لرأي الجماعة التي كتبت الاستفتاء . واستناداً لهذا الجواب اعتبرت الحكومة السعودية ذلك مبرّراً مشروعاً لهدم قبور الصحابة والتابعين ـ وهي في الحقيقة إهانة لهم ولآل الرسول ( ص) فتسارعت قوى الشرك والوهابيّة إلى هدم قبور آل الرسول ( ص ) في الثامن من شوّال من نفس السنة ـ أي عام 1344 هـ ـ فهدّموا قبور الأئمة الأطهار والصحابة في البقيع ، وسوّوها بالأرض ، وشوّهوا محاسنها ، وتركوها معرضاً لوطئ الأقدام ، ودوس الكلاب والدواب .ونهبت كل ما كان في ذلك الحرم المقدّس ، من فرش وهدايا ، وآثار قيّمة وغيرها ، وحَوّلت ذلك المزار المقدّس إلى أرضٍ موحشة مقفرة ..

أول مابدؤوا به ؟ في مكة دُمرت مقبرة المعلى، والبيت الذي ولد فيه الرسول (ص)"  ثم جاءوا الى المدينة دخلوا البقيع كالحيوانات المستنفرة بيدهم المقالع والؤوس ... فكانوا يضحكون ويضربون القباب ويتقع الجدران وهم في فرح غامر ... لذا يحق لنا ان نسمي ذلك اليوم نكبة البقيع حيث لم يُبق الوهابيون حجراً على حجر، وهدموا المسجد المقام على قبر حمزة بن عبد المطلب سيد الشهداء ومسجد الزهراء (عليه السلام)واستولوا على أملاك وخزائن حرم النبي (صلى الله عليه وآله).. وهُدمت قبور أهل البيت النبوي (عليه السلام). والمزارات والأماكن المقدسة لمطلق المسلمين سنة وشيعة، فقد وصفها عون بن هاشم، حين هجم الوهابيون على الطائف بقوله: (رأيت الدم فيها يجري كالنهر بين النخيل، وبقيت سنتين عندما أرى الماء الجارية أظنها والله حمراء).وكان ممن قتل في هذه الهجمة التاريخية المشهورة التي تدل على همجيتها على البعد البعيد للوهابية عن الإسلام ووجههم المزري والمشوه للإسلام ـ الشيخ الزواوي مفتي الشافعية وجماعة من بني شيبة (سدنة الكعبة)...

      لو تتبعنا القرآن الكريم ـ كمسلمين ـ لرأينا أنّ القرآن الكريم يعظّم المؤمنين ويكرّمهم بالبناء على قبورهم ـ حيث كان هذا الأمر شائعاً بين الأمم التي سبقت ظهور الإسلام ـ فيحدثنا القرآن الكريم عن أهل الكهف حينما اكتشف أمرهم ـ بعد ثلاثمائة وتسع سنين ـ بعد انتشار التوحيد وتغلبه على الكفر .ومع ذلك نرى انقسام الناس إلى قسمين : قسم يقول : ( ابْنُوا عَلَيْهِم بُنْيَانًا ) تخليداً لذكراهم ـ وهؤلاء هم الكافرون ـ بينما نرى المؤمنين ـ التي انتصرت إرادتهم فيما بعد ـ يدعون إلى بناء المسجد على الكهف ، كي يكون مركزاً لعبادة الله تعالى ، بجوار قبور أولئك الذين رفضوا عبادة غير الله . فلو كان بناء المسجد على قبور الصالحين أو بجوارها علامة على الشرك ، فلماذا صدر هذا الاقتراح من المؤمنين ؟! ولماذا ذكر القرآن اقتراحهم دون نقد أو ردّ ؟! أليس ذلك دليلاً على الجواز ، ( قَالَ الَّذِينَ غَلَبُوا عَلَى أَمْرِهِمْ لَنَتَّخِذَنَّ عَلَيْهِم مَّسْجِدًا ) ...

 لذا نقر ونعترف ان أخفاء قبر الزهراء فيه أسرار كثيرة , منها موقفها من السلطة الحاكمة انذاك كما هو معروف في تاريخها ... والثانية لو عرف بها الان السعوديون لا يتورعون من نبش قبرها كما نبشوا قبور بعض الصحابة .....




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=64862
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 07 / 26
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 17