• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : أللهم لا شماتة .
                          • الكاتب : الشيخ عبد الحافظ البغدادي .

أللهم لا شماتة


 قال الإمام أمير المؤمنين {ع} "اعْجَزُ النَّاسِ مَنْ عَجَزَ عَنِ اكْتِسَابِ الإخْوَانِ وأَعْجَزُ مِنْهُ مَنْ ضَيَّعَ مَنْ ظَفِرَ بِهِ مِنْهُمْ" هذا الحديث الشريف ينطبق تماما على الأحزاب الدينية الشيعية التي عرفناها قبل السقوط وبعده , حينما كانوا يعيشون في إيران ومدن الله العريضة ,وما بعد السقوط ..

 كنا نتعاطف معهم ونناصرهم وننشر أدبياتهم , والأخطر كنا موطيْ قدم لمن يرسلونه إلى داخل العراق , كانت بيوتنا الموقع المتقدم لهم في العراق , وكانت نظرتنا عنهم إنهم قرين الملائكة وربما أكثر . لأنهم إسلاميون من حزب  الدعوة , ومن المجلس الأعلى , فهم مجاهدون  يسيرون على نهج أمير المؤمنين وأبناءه{ عليهم السلام }  في الزهد والورع والتقوى ..

وبعد السقوط  انسقنا مع الذين ساقتهم رياح الدعاية الطائفية , إلا إننا لم نك طائفيين بالمعنى الذي يمارسونه , وبدأت أفكارنا تصطدم بمواقفهم وخططهم , ومن خلالها شعرنا إنهم يقفون بالضد منا تماما , والأغرب  في هذه الأحزاب الشيعية إنهم ضموا  ممن كنا نخافه ونتستر منه , ممن كان يلبس زيتوني ويراقب أنفاسنا.

وحدثت القطيعة وأصبحنا امة وهم امة , " وكل حزب بما لديهم فرحون " وجدنا أنفسنا في وادي وهم في وادٍ آخر , شعرنا إنهم يتجنبوننا أكثر من البعثيين لمعرفتهم إننا لا زلنا على الحق الذي تعلمناه في أدبيات أهل البيت{ع} وهم ابتعدوا كثيرا عنه .. ضيعوا أصولهم وفروعهم بسبب المال والمنصب  ...

وانفجر الوضع بعد أن بلغ السيل الزبى , وأصبح العراق البلد النفطي لأول مرة في تاريخه في ظل حكومة الإسلاميين لا يمكنه تسديد رواتب الموظفين .. اللهم لا شماتة وان كنت أتوقع هذا اليوم قبل هذا الموعد , ولكن ما يسر القلب إني أقمت مجلسا حسينيا هذه الأيام { أيام المظاهرات } فوجدت الجمهور الحسيني كله بلا استثناء " وهذا رأي عام " يؤيدون المظاهرات ويتمنون طردهم من الحكومة ليرتاح الشعب العراقي منهم ,  وهم من صوتوا لهم قبل سنوات , اليوم للشعب موقف ,حين يعدد الناس أصحاب المواقف , فنقول موقف المرجعية , وموقف المتظاهرين , فعلينا أن لا ننسى موقف الجمهور الحسيني الواسع , فانه يقف مع المرجعية أولا ومع المتظاهرين لإزالة الفساد وحرامية السياسة .. أقولها بلا شماتة مع سبق الإصرار  ..

 




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=66292
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 08 / 25
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 16