• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : المقالات .
              • القسم الفرعي : المقالات .
                    • الموضوع : أيام قبحها الله .
                          • الكاتب : الشيخ عبد الحافظ البغدادي .

أيام قبحها الله

في كل عام مثل هذه الأيام قبل سقوط النظام البعثي , القذر يتوجه أصحاب الحسينيات إلى دوائر الأمن  في المحافظات والاقضية والنواحي والقرى ,  للحصول على إجازة قراءة حسينية لأيام عشرة محرم فقط , ويقدم صاحب الطلب معلومات عن عمره وسكنه واسم زوجته وأبناءه وأصدقاءه  وجيرانه وأقرباءه وهل له احد معدوم من أقاربه واسم الخطيب الذي تعاقد معه للقراءة , ثم عليه ان يوقع على جملة من القرارات التعسفية التي حارب بها البعثيون أهل البيت {ع} وأسسوا من خلال تلك الأيام  الطائفية المقيتة  التي ظهرت الآن بشكل واضح ......من الشروط التي { يجب } التوقيع عليها ما يلي :...

1-     عدم المساس بشخص الرئيس الملهم القائد العظيم صدام حسين حفظه الله ورعاه ..

2-     عدم المساس بأي كلمة نقد ضد مباديْ حزب البعث العربي الاشتراكي وسياسة الدولة .

3-     التمجيد بالقيادة السياسية لحزب البعث وعلى رأسها السيد الرئيس صدام حسين .

4-     يتعهد المتقدم بعدم وضع سماعات خارج الحسينية .. ثم منعت السماعات داخل الحسينيات .

5-     عدم استعمال الأعلام واللافتات والشعارات الطائفية { ويعنون بها الرايات الحسينية }  .

6-     يشترط أن يكون الخطيب من أهل البلد ويمنع الاتفاق مع خطيب من النجف أو كربلاء

7-     يتعهد المتقدم بطلب القراءة بعدم السماح دخول الشباب للحسينيات والجوامع منعا باتا ..

8-     منع مشاركة النساء في اي مظهر من مظاهر العزاء في المنطقة .

9-     يمنع منعا باتا الطبخ في الشوارع – يكون حصرا في البيوت وتغلق الأبواب .

10-يتعهد المتقدم بالطلب التوقيع على جميع هذه الفقرات كل على حدة لغرض تطبيقها على نفسه .

11-يتعهد صاحب الحسينية أمام الأمن العامة بتحمل أي حادثة تقع بالمنطقة

وهناك عشرات الشروط لا أريد الإطالة بها .. وغالبا ما ترفض الطلبات , وفي حال حصول أجازة فأنهم يبلغون صاحب الحسينية بالموافقة في اليوم الثالث , او في اليوم السابع وتكون القراءة ثلاثة أيام فقط .. وويل لمن يقرأ ليلة الحادي عشر ..

أما الشروط التي تشترط على الخطيب سنتركها للأحياء من رجال الأمن باعتبار أنهم موجودين الآن ضمن مؤسسات الدولة الديمقراطية ,ولا زال اغلبهم يمارسون أعمالهم ,  آن يكتبوا عن عهدهم الزاهر وكم يأخذون رشاوى من أصحاب الحسينيات .. تلك الأيام السوداء قبحها الله وقبح أصحابها  ..




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=67741
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 09 / 26
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 10