• الموقع : كتابات في الميزان .
        • القسم الرئيسي : ثقافات .
              • القسم الفرعي : ثقافات .
                    • الموضوع : وسَــادة .
                          • الكاتب : حسين علي الشامي .

وسَــادة

 دمر اليـوم كأنه سحابـة تجـوب في عـرض السمـاء! 

لا.. كأنه بطيء يحبو حبو الفلك في عرض البحر!! 

زاد ثقل أعماله و همه كهلي، فأقلق راحتي، وفي كل يوم تكون هناك نهاية 

نومٌ على وسادة، فهـي دائمـاً مـا تـكـون بالانتـظار 

كأنـها الارض بأكمـلها، أسمــع دَوي باطنهــا!! 

تسألني من بعد الضميـر : ماذا عملت اليـوم وقدمت؟! 

فيـا حسرتـي ان لم تكن هناك إجـابة !!




  • المصدر : http://www.kitabat.info/subject.php?id=90482
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2017 / 03 / 08
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 09 / 19