صفحة الكاتب : قاسم الجبوري

فضح الحركات المنحرفة في العراق .... 1
قاسم الجبوري

بسم الله الرحمن الرحيم 

(قُلْ إِنَّ رَبِّي یَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَّامُ الْغُیُوبِ )
(فَأَتَاھُمُ اللَّه مِنْ حَیْثُ لَمْ یَحْتَسِبُوا وَقَذَفَ فِي قُلُوبِھِمُ الرُّعْبَ یُخْرِبُونَ بُیُوتَھُم بِأَیْدِیھِمْ وَأَیْدِي الْمُؤْمِنِینَ فَاعْتَبِرُوا یَا أُولِي الْأَبْصَارِ )

في البداية نشكر الاخوة في موقع كتابات في الميزان على اتاحتهم الفرصة لنا لفضح الحركات المنحرفة والضالة والتي تتستر بلباس الدين مدعومة من الذ اعداء المذهب البعثية وآل سعود وسنتناول في هذه السلسلة من المقالات التي اسميناها فضح الحركات المنحرفة في العراق والمتمثلة بادعاء المهدوية واليمانية وسنتطرق لهذه الحركات حسب خطورتها على مذهب أهل البيت عليهم السلام ... من هذه الحركات التي سنتناولها حركة محمود الصرخي فیوم بعد یوم یكشف الله ویفضح حقیقة الصرخیین الذین یخوضون في مستنقع الرذیلة والانحطاط الخلقي والانحراف العقائدي والدیني ، لاشك ولا ریب أن من له أدعاء بعقیدة سلیمة من الانحراف الدیني والأخلاقي لابد أن تظھر آثارھا على طروحاته ومناقشاته  فأن كانت أخلاقیة وسلیمة تكون أقرب إلى ما أدعى أما أذا كانت منافیة لھا فھو منافق كاذب دجال له أغراض مشبوھة ومنحرفة ، لقد حذر أتباع المذھب الحق ومراجعه من الانحرافات التي طفت على الواقع العراقي بعد سقوط صنم بغداد وطاغیة العصر ھدام المقبور ، منھا ما كان مھیأ له الظھور منذ زمن الطاغیة لأضعاف المذھب وتشتیته ومنھا ما ظھر بعد السقوط وكلھا انتعشت  بفضل اللیرات الوھابیة ومال السحت . فحركة المنحرف المضل ( محمود الصرخي ) ھي توأم لحركة الضال ( أحمد إسماعیل كَاطع مدعي الإمامة ) ، أن حركة الضال  المضل ( محمود الصرخي ) ھي أخطر على المذھب والعقیدة من حركة مدعي الیماني لأنھا امتازت برعایة مركزة من قبل البعثیة وأعداء الإسلام ، وكذلك لأنھا شكلت من قبل مخابرات حرصت على أن تلبسھا لباس المذھب وتدعمھا لاستمرار دیمومتھا ، والأھم من ذلك كله أنھا تحمل أھداف وأفكار ھدامة خفیة وغیر معلنه بعكس حركة احمد إسماعیل التي أعلن فیھا عن أھدافه وعقیدته، أن من یتابع أفكار وأفعال الضال ( محمود الصرخي ) یجد آثار ذلك علیھا .

فحركة ھذا اللعین ھي أقرب للحركات الماسونیة السیاسیة منھا إلى الحركات العقائدیة والدینیة ، فتصدیه الشخصي للدعوة لنفسه والمطبوعات والصور الدعائیة وكذلك استخدام الكذب والافتراء والدجل في أدبیاته دلیل على نوایاه السیاسیة المنحرفة الظاھرة والخفیة التي تھدف بالدرجة الأولى إلى أضعاف مذھب أھل البیت علیھم السلام وتشتیت وحدة الشیعة في الوقت الذي ھم بأمس الحاجة للتكاتف والوحدة ضد أعتى الھجمات الناصبیة والمعادیة ، أن عدائه السافر والواضح للحوزة العلمیة والمرجعیة الرشیدة والطعن بھا ومحاولة النیل منھا بأسالیب لا أخلاقیة ومنحطة ومنحرفة تدل على سوء وانحراف ھذا اللعین وسنسلط الضوء هنا بصورة مبسطة على حقيقة هذا الضال المنحرف

أولاً : ادعاء الصرخي للسفارة

لا یختلف الشیعة في أن من ادعى السفارة الخاصة والاتصال المباشر بالإمام المھدي(علیه السلام) في فترة الغیبة الكبرى فھو كذاب ودجال وقد ادعى تلك الدعوى الباطلة في الفترة الأخیرة بعض الدجالین منھم حیدر مشتت الذي لقب نفسه بالقحطاني ومنھم أحمد بن الحسن مدعي الیماني ومنھم محمود الصرخي والدلیل على ذلك ما جاء في بیان (الجمعة والغربلة والتمحیص) المؤرخ بتاریخ ( ٧ شوال ١٤٢٢ ) حیث قال الصرخي:

بسم الله الرحمن الرحیم
١- لا یخفى على الجمیع أن صلاة الجماعة تقام في كافة البلدان المعادیة للعراق كأمریكا وإسرائیل.
٢- فمنع صلاة الجماعة في العراق یؤدي إلى الفتنة والتفرقة وإعطاء المبرر لأعداء العراق باستغلال مثل ھذه الثغرة.
٣- ونضع في أذھاننا أن صلاة السید محمود الحسني ھي الممنوعة فقط دون باقي الصلوات الشیعیة والسنیة.
٤- ویعلم الجمیع أن الصلاة أُقیمت بعد طلب العدید من أھالي المدن العراقیة إقامتھا وتعیین إمام جماعة لھم.
٥- بعد استشارة الناحیة المقدسة أُمرنا بامتثال طلب المؤمنین في العدید من المدن العراقیة لان فیھا التمحیص والغربلة والاختبار للأصحاب
وكشف المنافق من المؤمن الموالي الخیّر الناصر للإمام المعصوم (علیه السلام ) .
٦- والأمر المولوي كان معلقاً على عدم المنع ، ومع المنع فإننا نمتنع وبھذا نكون قد امتثلنا أمر المعصوم (علیه السلام ) ونلنا رضاه وقد حققنا
أحد مصادیق الاختبار والغربلة والتمحیص.
٧- وبعد المنع فإننا ننتظر الأمر المولوي من المعصوم (علیه السلام ) بأداء صلاة الجمعة مع ارتداء الأكفان لتحقیق مصداق قتل النفس الزكیة أو الحسني أو بعض الصالحین مع سبعین أو أكثر أو أقل ، فعلى الأخیار الأنصار تھیئة الأذھان والنفوس والاستعداد والامتثال لذلك الأمر المولوي المقدس ونأمل أن نكون مع المعصوم (علیھ السلام) مباشرةً.
٨- لا ننسى أن الأمر المولوي الثاني لإقامة الجماعة والجمعة معلقاً على منع صلاة الجماعة وقد حصل المنع.
٩- ھذا ما نعلمه لنطمئن إلیه والذي لا نعلمه یحتمل أن تكون الأوامر عدیدة وكلھا تمثل مصادیق التمحیص والغربلة لصقل الفكر والنفس وتنقیتھا حتى الاستعداد التام.
١٠ - اللّھمَّ ارزقنا الشھادة في خط الإمام (علیھ السلام) وخدمة الإمام ونصرته
١١ - ونسأل الله تعالى أن یكون العراق العزیز وشیعة الحسین في خیر وعافیة وسلامة وأن یدفع عنھم البلاء وشر الأعداء. ).


كما جاء في مقدمة كتاب (السفیر الخامس على أعتاب التاریخ) والذي قدم له الصرخي بمقدمة وأوجب على مقلدیه قراءته ما یلي:
الآن ظھر للساحة من یرفع رایة الحق ویكون سفیرا لإمام الحق أرواحنا له الفداء فنصح الأنام وصلى وصام وتعذب لأجل القضیة في زنزانات الكفر وأجھزة الضلال وشاءت قدرة الله أن یطیل في عمره لنكحل أعیننا بطلعته النورانیة ولنغذي عقولنا بأطروحته العلمیة ولنكشف بأنفسنا رجال الحق ورجال النفاق فصدح یجھر بالدعوة ویلقي الحجة وبعد سماعي بقضیته تسارعت لنصرته واطمأننت لقضیته وقلت سبحان الله! أأقاتل السفیر الخامس والممھد الثالث للإمام الحجة(عجل الله فرجه) فبكیت ندما على إسرافي وفعلا شددت الرحال من مواطن الضلال إلى رحاب ذلك الفتى النجیب فو الله إنه الأعلم والسفیر والقائد والأخ والوالد والمؤتمن على سر القضیة إنه صاحب الفكر المتین علیه مني سلام الله وتحیاته ما دامت حیاتي باقیة وعلى الرغم من الانحرافات الروحیة التي أصابتني والمحاربات السفیانیة التي حاولت تسقیطي إلا أنني اعتزلت الخلق وانفردت بالخالق وقلت:الھي بحق ھذه المظلومیة الكبرى اجعلني من المنتصرین للقضیة المھدویة فأحسست حینھا بنفحة إیمانیة تعتري جوارحي فقررت تجنید نفسي في جیش الدفاع عن القضیة وقررت صرف جھدي وعلمي في التألیف والمناقشة والتدریس والمناظرة حتى یظھر الله الحق أو اھلك دونه وشاء الله وكتبت ھذه الصفحات طمعا في غفران الله تعالى
فالسلام علیك یا سفیر الحجة ویا ناصر المستضعفین ویا قائدي في كل حین
السلام علیك یا محمود الحسني ورحمة الله وبركاته

انتظرونا وطعون الصرخي بالمراجع >>>

 

 

  

قاسم الجبوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/07/04



كتابة تعليق لموضوع : فضح الحركات المنحرفة في العراق .... 1
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق فؤاد عباس ، على تمرُ ذكراك الخامسة... والسيد السيستاني يغبطك ويهنئك بالشهادة ؟ : السلام عليكم.. قد يعلم أو لايعلم كاتب المقال أن الشهيد السعيد الشيخ علي المالكي لم يتم إعتباره شهيداً إلى الآن كما وأن قيادة فرقة العباس ع القتالية تنصلت عن مسؤوليتها في متابعة إستحقاقات هذا الشهيد وعائلته .

 
علّق عباس الصافي ، على اصدقاء القدس وأشقائهم - للكاتب احمد ناهي البديري : شعوركم العالي اساس تفوق قلمكم استاذ

 
علّق الحیاة الفکریة فی الحلة خلال القرن التاسع الهجری یوسف الشمری ، على صدر عن دار التراث : الحياة الفكرية في الحلة خلال القرن 9هـ - للكاتب مؤسسة دار التراث : سلام علیکم نبارک لکم عید سعید الفطر کتاب الحیاة الفکری فی اللاحة خلال القرن التاسع الهجری یوسف الشمری كنت بحاجة إليه ، لكن لا يمكنني الوصول إليه هل يمكن أن تعطيني ملف PDF

 
علّق أحمد البيضاني ، على الخلاف حول موضع قبر الامام علي عليه السلام نظرة في المصادر والأدلة - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الحبيب إن الادلة التي التي استندت إليها لا تخلوا من الاشكال ، وهذا ما ذكره جل علمائنا بيد أنك أعتمدت على كتاب كامل الزيارات لابن قولية القمي ، فلو راجعت قليلاً أراء العلماء في هذا الامر ستتبين لك جلية هذا الامر ، ثم من أين لك بالتواتر ، فهل يعقل ان تنسب ذلك إلى بعض الروايات الواردة في كتاب كامل الزيارات وتصفها بالتواتر ؟ ومن عجيب القول لم تبين حسب كلامك نوع التواتر الذي جئت به ، فالتواتر له شروط وهذه الشروط لا تنطبق على بعض رواياتك عزيزي شيخ ليث. فأستعراضك للادلة وتقسيم الروايات إلى روايات واردة عن أهل بيت العصمة (ع) ، واخرى جاءت من طريق المخالفين أستحلفك بالله فهل محمد بن سائب الكلبي من اهل السنة والجماعة ، فقد كان من اصحاب الامام الصادق فأين عقلك من نسبة هذا الكلام لابن السائب الكلبي وهو أول من ألف من الامامية في أحاديث الاحكام أتق الله . فأغلب ما ذكرته أوهن من بيت العنكبوت ، ثم لماذ لم تشير إلى الشخص الذي قال بمخالفة قبر الامير (ع) في وقتنا الحالي ، اتمنى أن تراجع نفسك قبل أن تصبح أضحوكة أمام الناس .

 
علّق سرى أحمد ، على لماذا القدسُ أقرب لنا الآن أكثر من أيِّ وقتٍ مضى؟! - للكاتب فاطمة نذير علي : تحليل راقي جداً ، عاشت الايادي 🤍 كل هذه الاحداث هي اشارة على قرب النصر بإذن الله ، "إنهم يرونه بعيداً ونراه قريباً"

 
علّق طارق داود سلمان ، على مديرية شهداء الرصافة تزود منتسبي وزارة الداخلية من ذوي الشهداء بكتب النقل - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : الاخوة الاعزاء فى دائرة شهداء الرصافة المحترمين تحية وتقدير واحترام انى ابن الشهيد العميد الركن المتقاعد داود سلمان عباس من شهداء انقلاب 8 شباط الاسود1963 بلرقم الاستشهادى 865/3 بمديرية شهداء الرصافة اكملت معاملتى من مؤسسة الشهداء العراقية بلرقم031453011601 بتاريخ 15/4/2012 وتم تسكين المعاملة فى هيئة التقاعد الوطنية لتغير قانون مؤسسة الشهداء ليشمل شهداء انقلاب 8 شباط الاسود1963 وتم ذلك من مجلس النواب وصادق رئيس الجمهورية بلمرسوم 2 فى 2 شباط2016 ولكونى مهاجر فى كندا – تورنتو خارج العراق لم اتمكن من اجراء المعاملة التقاعدية استطعت لاحقا بتكملتها بواسطة وكيلة حنان حسين محمد ورقم معاملتى التقاعدية 1102911045 بتاريخ 16/9/2020 ومن ضمن امتيازات قانون مؤسسة الشهداء منح قطعة ارض اوشقة او تعويض مادى 82 مليون دينار عراقى علما انى احد الورثة وان امكن ان تعلمونا ماذا وكيف استطيع ان احصل على حقوقى بلارض او الشقة او التعويض المادى وفقكم اللة لخدمة الشهداء وعوائلهم ولكم اجران بلدنيا والاخرة مع كل التقدير والاحترام المهندس الاستشارى طارق داود سلمان البريد الالكترونى [email protected] 44 Peacham Crest -Toronto-ON M3M1S3 Tarik D.Salman المهندس الاستشارى طارق داود سلمان الاستاذ الفاضل يرجى منك ايضا مراسلة وزارة الداخلية والدوائر المعنية بالامر اضافة الى هذا التعليق  ادارة الموقع 

 
علّق Saya ، على هذا هو علي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اللهم صل على محمد وال محمد أحسنت اختي بارك الله فيك وزادك علما ونورا.... انا اقرأ هذه المقالة في أيام عظيمة هي ليال القدر وذكرى استشهاد أمير المؤمنين علي عليه السلام وجسمي يقشعر لهذه المعلومات كلما قرأت أكثر عنه أشعر أني لا أعرف عن هذا المخلوق شيئا كل ما اقرأ عنه يفاجأني أكثر سبحان الله والحمد لله الذي رزقنا ولايته ومحبته بمحبته ننجو من النار نفس رسول الله صلى الله عليه وآله لا عجب أن في دين الإسلام محبته واجبة وفرض وهي إيمان وبغضه نفاق وكفر

 
علّق Saya ، على أسرار يتسترون عليها. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أحسنت اختي بارك الله فيك وزادك علما ونورا بالمناسبة اختي الكريمة نحن مأمورون بأن نصلي على محمد وال محمد فقد جاء عن النبي صلى الله عليه وآله لا تصلوا علي الصلاة البتراء قالوا وكيف نصلي عليك قال قولوا اللهم صل على محمد وال محمد اما بالنسبة للتلاعب فأنا شخصياً من المؤمنين بأن حتى قرأننا الكريم قد تعرض لبعض التلاعب ولكن كما وردنا عن ائمتنا يجب أن نلتزم بقرأننا هذا حتى يظهر المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف

 
علّق Saya ، على رؤيا دانيال حول المهدي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أحسنت اختي بارك الله فيك وزادك علما ونورا.... نحن الشيعة عندنا في بعض تفاسير القرآن الكريم ان كلمة "الإنسان" يقصد بها علي عليه السلام وليس دائما حسب الآية الكريمة وهنالك سورة الإنسان ونزلت هذه السورة على أهل البيت عليهم السلام في قصة طويلة... ومعروف عندنا أن المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف يرجع نسبه إلى ولد فاطمة وعلي عليهما السلام

 
علّق A H AL-HUSSAINI ، على هادي الكربلائي شيخ الخطباء .. - للكاتب حسين فرحان : لم أنسه إذ قام في محرابه ... وسواه في طيف الكرى يتمتع .. قصيدة الشيخ قاسم محيي الدين رحمة الله عليه .

 
علّق muhammed ، على أسرار يتسترون عليها. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جهد تؤجرين عليه ربي يوفقك

 
علّق ابومطر ، على عذرا يا فيكتور هيجوا فأنك مخطأ تماماً - للكاتب حسين العسكري : والله لو هيجو شايفك ومتحاور وياك، كان لادخل الاسلام ولاتقرب للاسلام الحمدلله انك مطمور ولكن العتب على الانترنت اللي خلة اشكالكم تشخبطون. ملاحظة: لاادافع عن مذهب معين فكل المذاهب وضعت من قبل بشر. احكم عقلي فيما اسمع

 
علّق يوسف البطاط ، على السيدة ام البدور السواطع لمحة من مقاماتها - للكاتب محمد السمناوي : السلام عليكم ورحمة اللّٰه وبركاته أحسنتم جناب الشيخ الفاضل محمد السمناوي بما كتبته أناملكم المباركة لدي استفسار حول المحور الحادي عشر (مقام النفس المُطمئنَّة) وتحديداً في موضوع الإختبار والقصة التي ذكرتموها ،، أين نجد مصدرها ؟؟

 
علّق رعد أبو ياسر ، على عروس المشانق الشهيدة "ميسون غازي الاسدي"  عقد زواج في حفلة إعدام ..!! : لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم حقيقة هذه القصة أبكتني والمفروض مثل هكذا قصص وحقائق وبطولات يجب أن تخلد وتجسد على شكل أفلام ومسلسلات تحكي الواقع المرير والظلم وأجرام البعث والطاغية الهدام لعنة الله عليه حتى يتعرف هذا الجيل والأجيال القادمة على جرائم البعث والصداميين وكي لا ننسى أمثال هؤلاء الأبطال والمجاهدين.

 
علّق منير حجازي ، على الكتاب والتراب ... يؤكدان نظرية دارون   - للكاتب راسم المرواني : في العالم الغربي الذي نشأت فيه ومنه نظرية التطور . بدأت هذه النظرية تتهاوى وبدأوا يسحبونها من التدريس في المدارس لا بل في كل يوم يزداد عدد الذين يُعارضونها . انت تتكلم عن زمن دارون وادواته ، ونحن اليوم في زمن تختلف فيه الادوات عن ذلك الزمن . ومن المعروف غربيا أنه كلما تقدم الزمن وفر للعلماء وسائل بحث جديدة تتهاوى على ضوئها نظريات كانت قائمة. نحن فقط من نُلبسها ثوب جديد ونبحث فيها. دارون بحث في الجانب المادي من نظريته ولكنه قال حائرا : (اني لا أعلم كيف جُهز هذا الإنسان بالعقل والمنطق). أن المتغيرات في هذا الكون لا تزال جارية فلا توجد ثوابت ولا نظريات ثابتة ما دامت تخرج من فكر الإنسان القاصر المليء بالاخطاء. ولهذا اسسوا مختلف العلوم من أجل ملاحقة اخطاء الفكر ، التي سببت للناس المآسي على مرّ التاريخ ، فوضعوا مثلا : (علم الميزان ، معيار العلوم ، علم النظر ، علم الاستدلال ، قانون الفكر ، مفتاح العلوم ) وكُلها تندرج تحت علم المنطق. ان تشارلز دارون ادرك حجم خطر نظريته ولذلك نراه يقول : (ان نظرية التطور قد قتلت الله وأخشى أن تكون نتائجها في مستقبل الجنس البشري أمرا ليس في الحسيان). .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اسامة الشبيب
صفحة الكاتب :
  اسامة الشبيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net