صفحة الكاتب : التنظيم الدينقراطي

البيان الــ 54 بمناسبة العام الجديد والتحديات التي تواجه العالم
التنظيم الدينقراطي

النظام الدينقراطي

الديـنـقراطية امل الحاضر وحضارة المستقبل
الدين للفرد والوطن للجميع
الشعب ورثة ثمار الوطن
الاسرة بلا سكن كالشعب بلا وطن
 ( ان العالم سوف لم ولن يذق طعم الراحة والاستقرار دون اعتماد هذا المبدأ اي فصل الثروة عن السلطة وجعلها بيد الشعب , وكل تلك الحلول والاستراتجيات والخطط المقدمة للقضاء على الفقر , او احلال السلام والامان بين الشعوب او تقديم المواثيق والعهود والالتزامات على انهاء الخلافات السياسية والطائفية ماهي الا حلول تنم عن عاطفة ساذجة وعن عقل مراهق )
بمناسبة حلول العام الجديد 2012 نتقدم الى الانسانية بأزكى واجمل واطيب التهاني والتبريكات والامنيات بأحلال السلام العالمي والعدالة الاجتماعية وان يكون عاما تنعم فيه شعوب الارض بنظام يكفل لها العيش الرغيد والامن والسلام التي طالما فقدتها شعوبنا بسب تسلط الانظمة وجور الحكومات والسيطرة على مقدرات الثروات الوطنية والنهب الفاضح لها واصطناع الفقر والازمات لاذلال الشعوب واسكاتها .
نستطيع ان نسمي العام 2011 بأنه كان عام الاعوام حيث ثارت فيه شعوب الارض من الشرق حتى الغرب يجمعهم امل واحد وهو اسقاط البشر المتوحشين من الانظمة والحكام فكانت تلك النهاية المأسوية لبعضهم والفضيحة للبعض الاخر لكن دون اعتبار من قبل نظرائهم الاخرين , الذين لايزالون يماطلون ويتبجحون باسطورتهم الفانية واستطاعت حمى تلك الاحتجاجات ان تصل الى الغرب الذي طالما تم تصويره بانه شعب مرفه وآمن تتوفر له كافة امكانيات الحياة الكريمة لكنه هو اخر خرج ليفند تلك الاكذوبة ويفصح عن الوجه الحقيقي الذي تعيشه الشعوب الاوربية من فقر وحرمان وتقشف حكومي بسب السياسات الخائبة التي ادخلت بلدانهم في دهاليز مظلمة يصعب الخروج منها , وبسب الرهان الفاشل على صلاحية انظمتهم الاقتصادية والسياسية التي لم تصمد امام ادنى عاصفة لينكشف كل شيء على حقيقته ولتسقط تلك الالة الاسطورية الوهمية التي رسُمت لتلك الانظمة والاشخاص التي ظلت عاجزة عن تقديم حلول لازمات العالم ومشاكله .
اليوم الكل يبحث عن نظام عالمي جديد يستطيع ان يعالج مثالب واخطاء الانظمة الحالية وليكون اكثر نجاعة ومقاومة لما هو معمول به اليوم , ومن الملفت ايضا تصاعد وتيرة التصريحات والندوات والمحاضرات التي تدعو لاعتماد انظمة بديلة سواء كانت سياسية اواقتصادية . ونحن نعتقد بأن النظام الديمقراطي المعمول به في الكثير من البلدان لم يعد صالحا وبانت فيه المثالب والتناقضات ولم يعد يصلح ان يكون نظاما عالميا لفشله المتواصل ولابد من التأكيد , بان القادة وصناع القرار في العالم يبحثون اليوم عن طريقة او فكرة اخرى لتطبيق الديمقراطية وتصحيح مثالبها , اذن فالديمقراطية ليست نظاما مثاليا كما تم تصويره على مدى القرون الماضية .
ان نهضة التنظيم الدينقراطي كانت هي اول كشفت مثالب النظام الديمقراطي من قبل " عدم تمكن الناخب من انتخاب اكثر من مرشح واحد , وعدم قدرة الــ 50 - 1 من اعضاء المجالس النيابية في البلدان الديمقراطية من سن قانون واحد , ومنها ايضا الحصانة الدبلوماسية التي تمنح للمسؤولين في النظام الديمقراطي والتي تعد وجه من وجوه النظام الثيوقراطي حيث الحاكم يسئل ولا يُسئل "  وكانت الحصانة سببا في افلات الكثير من قبضة العدالة وهروبهم من المحاكمة بسب المخالفات او حتى الجرائم التي ارتكبوها وبدأت بعض النخب تتنبه لهذا الامر وتفكر بصوت عال بضرورة رفع الحصانة عن المسؤولين .
اننا في التنظيم الدينـقراطي جئنا بنظام جديد وهو النظام الاول والوحيد الذي يضعه العقل الاسيوي , يحقق للشعوب مالم تحققه تلك الانظمة وتصحيح مالم يلتفت الى تصحيحه المشرعين ورجال القانون وفلاسفة الديمقراطية ورجالها ولاحتى النخب .
 يقوم هذا النظام على اهم مبدأ وهو"  فصل الثروة الوطنية عن السلطة وجعلها بيد الشعب وتوزيع فائضها المال والتربة على الجميع " وهو الحل الوحيد لانهاء الصراعات السياسية في عالمنا اليوم وتحقيق العدالة الحقيقية لاالصورية او الشعاراتية الموجودة اليوم . وهو ما يعتقد بصوابه الكثير من الساسة والنخب اليوم لكنهم لايجروؤن على الاجهار بنجاحه وتاييده له لما يسببه ذلك من مشاكل او حتى تصفية جسدية من قبل القوى السياسية والاحزاب التي لانعتقد انها ستوافق على سحب بساط سيطرتها على مقدرات الثروات الوطنية . ونحن هنا لانقصد ان نجعل الحكومات بلا ثروات بل ما قصدناه هنا من الثروة هو الميزانية الاستثمارية المخصصة من الميزانية العامة للدولة ( اي دولة ) والتي هي سبب الصراعات والتناحرات والفساد المالي والاداري بين القوى والاحزاب والشخصيات وتكتفي الحكومة بالمراقبة فقط دون التدخل في ذلك , ويتعرض قانون التوازن الاقتصادي المطروح من قبلنا لكيفية ادارة الثروة من قبل الشعب . او قد يحسبها البعض بأنها ضربا من ضروب المستحيل او مخيلة عاطفية مع شديد الاسف .
لذا فأن العالم سوف لم ولن يذق طعم الراحة والاستقرار دون اعتماد هذا المبدأ اي فصل الثروة عن السلطة وجعلها بيد الشعب , وكل تلك الحلول والاستراتجيات والخطط المقدمة للقضاء على الفقر , او احلال السلام والامان بين الشعوب او تقديم المواثيق والعهود والالتزامات على انهاء الخلافات السياسية والطائفية ماهي الا حلول تنم عن عاطفة ساذجة وعن عقل مراهق مع احترامنا البالغ لكل الحلول التي تطرح اليوم لمشاكل وازمات العالم على الصعيدين السياسي والاقتصادي .
ولايسع التنظيم سوى دعوة النخب والمفكرين والساسة في العالم وابناء شعوب الارض جميعا لنصرة هذا المبدأ والمطالبة به خصوصا تلك الحركات الاحتجاجية والثورية الناشطة في العالم اليوم . فأن التغيير يأتي من لدن الشعوب التي هي وحدها القادرة على قلب المعادلة لصالحها .
وفي الختام لايسع التنظيم الدينقراطي الا ان يتقدم بأمنياته لشعوب الارض والتي لاتختلف عن بقية الامنيات والاحلام التي لاتحقق الا بعزمية اصحابها الحالمين وقدرتهم على احداث التغيير المنشود لتتحول احلامهم الى حقيقة متجلية , وطموحاتهم الى مشاريع على ارض الواقع . فالى ذلك الحين سنبقى نشكو ونبكي ونهجو الى ان تحدث الصحوة الحقيقية وتكمتل ملامح الثورات والانتفاضات ولابد ان تحدث ... ان الغد لناظره قريب

نهضة التنظيم الدينــقراطي
31 / 12 / 2011
[email protected]
009647702732490
009647801803747
موقعنا على الفيس بوك
http://www.facebook.com/alnzam.aldynqraty


 

  

التنظيم الدينقراطي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/01/01


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • الانفال قابلة للتكرار اذا لم يتم اعتماد مبدا فصل الثروة عن السلطة  (أخبار وتقارير)

    • تدعو لتأسيس دولة حضارية نخبوية لامركزية قوامها فصل الثروة عن السلطة وجعلها بيد الشعب  (أخبار وتقارير)

    • البيان الــ89 : نهضة التنظيم الدينـقراطي تدعوا المتظاهرين في العراق للمطالبة بفصل الثروة الوطنية عن السلطة وجعلها بيد الشعب  (أخبار وتقارير)

    • التنظيم الدينــقراطي يجدد مطالبته بضرورة " فصل الثروة الوطنية عن السلطة " نتيجة تكرار الخروقات الامنية  (أخبار وتقارير)

    • البيان الـ 75 : التظاهرات المناهضة للرئيس المصري دليل على ان الديمقراطية لاتلبي تطلعات الشعوب وان هناك حلقة مفقودة في الثورات  (أخبار وتقارير)



كتابة تعليق لموضوع : البيان الــ 54 بمناسبة العام الجديد والتحديات التي تواجه العالم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء

 
علّق مصطفى الهادي ، على لا قيمة للانسان عند الحكومات العلمانية - للكاتب سامي جواد كاظم : انسانيتهم تكمن في مصالحهم ، واخلاقهم تنعكس في تحالفاتهم ، واما دينهم فهو ورقة خضراء تهيمن على العالم فتسلب قوت الضعفاء من افواههم. ولو طُرح يوما سؤال . من الذي منع العالم كله من اتهام امريكا بارتكاب جرائم حرب في فيتنام ، واليابان ، ويوغسلافيا والعراق وافغانستان حيث قُتل الملايين ، وتشوه او تعوّق او فُقد الملايين أيضا. ناهيك عن التدمير الهائل في البنى التحتية لتلك الدول ، من الذي منع ان تُصنف الاعمال العسكرية لأمريكا وحلفائها في انحاء العالم على انها جرائم حرب؟ لا بل من الذي جعل من هذه الدول المجرمة على انها دول ديمقراطية لا بل رائدة الديمقراطية والمشرفة والمهيمنة والرقيبة على ديمقراطيات العالم. والله لولا يقين الإنسان بوجود محكمة العدل الإلهي سوف تقتصّ يوما تتقلب فيه الأبصار من هؤلاء ، لمات الإنسان كمدا وحزنا وألما وهو يرى هؤلاء الوحوش يتنعمون في الدنيا ويُبعثرون خيراتها ، وغيرهم مسحوق مقتول مسلوب. والأغرب من ذلك ان اعلامهم المسموم جعل ضحاياهم يُمجدون بقاتليهم ويطرون على ناهبيهم. انها ازمة الوعي التي نعاني منها. قال تعالى : (لا يغرنك تقلب الذين كفروا في البلاد متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد). انها تعزية للمظلوم ووعيد للظالم. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسن عبد الغني الحمادي
صفحة الكاتب :
  حسن عبد الغني الحمادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net