صفحة الكاتب : عادل القرين

متى نقول شكراً؟
عادل القرين

 قبل أسبوعٍ على وجه التحديد، زُرت أحد الأحبة في "وكره" كما يُحب أن يُسميه، فدارت بيننا الأحاديث، بين فسائل النخيل الباسقة، وشُجيرات التوت المُتدلية، وتغنج أغصان (البوبي) بحملها وتمايلاها..

إلى أن حطَّ بنا المقام نحوم "التكريم"، فسألته حينها: لماذا لا تُشعل فتيل الاحتفاء بأبناء أُسرتك وعشيرتك؛ فأنتم أهل الجدارة والمهارة بذلك؟
فتبسم ساعتها وقال: صدقت؛ ولكن الأغلب منا لم يحظى على الشهادات العليا!

فأجبته: وهل هذا مقام تُقاس به الأمم وإبداعها، فأدرت الكلام نحوه بالاسترسال، حول عمله كمُعلمٍ ومُربٍ.. بهل الإبداع الحقيقي له مربط فرسٍ بالشهادات العليا؛ ومن كرمك أنت يا غالي تلك السنة ساعة تفوق ثلاث تلاميذ من طلابك؟!


من هُنا يأتي التساؤل:

هل هناك رابطة بين الإبداع؛ والمستوى العلمي؟
وهل كل من يحمل الشهادة يحمل الكفاءة الوافية؛ والعكس أحق أن يُقال ويُقدم؟

هذا من جانبٍ، والجانب الآخر نُشاهد بين الآونة والأخرى ما أكثر من يصل (للعلالي)، ويتناسى التوالي..  وأقرب شيء على ذلك "الأب والأُم" في ظل العولمة، وتحصل أولادهم على أعلى الشهادات، لا يُحسنون القراءة والكتابة؛ لرعايتهم، وتحملهم مشاق عتبات الدنيا وتقلباتها.. في سبيل إيصال فلذات أكبادهم على ضفاف النجاة، وعدم رؤية النقيصة بأعينهم؛ فهل تم تكريم سخاء عطيتهم؟! 

الجانب الثالث
ما أكثر من يعيش بيننا بتجاهل قدره وأفضليته، وما أن يموت تحركت الطواحين، وتعالت (المواعين)، حيال مدحه، وكيف نحكم وتحكمون؟!

الجانب الرابع
الكثير منا يرى بأم عينه من يُجهز مكان تجمع الناس طيلة العام، سواءً في الفرح أو الحزن بالمآتم أو غيرها.. دون كللٍ أو مللٍ، مُنذ الصباح الباكر إلى ساعات مُتأخرةٍ، وابتساماتٍ شاهرة، وأيادٍ مُعطرة، والنتيجة لا يُلتفت إليهم بأدنى تقديرٍ يُذكر، أو مرسولٍ يُصور!
نعم، فقد امتدحنا ولا نزال نصدح برواية الخبر بأن "خادم القوم سيدهم"!!

الجانب الخامس
هُنالك من يرتكز باللوم، ويُجاهر بالصوم، حيال كل أمرٍ يقوم به، وعلى حساب غيره، ومن جيب ضيره، حتى بات في البعض أن يُظهر نفسه على رُفاة (فواتح الموتى)..
كما أورده لنا تبر الأخبار: (من لم يحترم فاسه، كيف يحلق راسه)؟!

الجانب السادس
ما أكثر من يحتلب جهود غيره، حتى أضحت كل فكرة تظهر تُصبح كالمُسجاة على مغتسل الوهم القائل، واللسان المائل: "مطروحة هذه الفكرة من قبل"، وحاول مرة أُخرى؛ لتتأتى الأعوام، ويأخذها الأقوام!!

الجانب السابع
ثمة أعينٍ تُمارق في الليّن، وتُداهن بالبيّن، وتُجاري بالفيّن، وتدس (بالصيّن)، ناحية من يقف أمام مآربها بحديث حقٍ يُراد منه الباطل!
دامك تقول الزين لا تلتفت زين
مثل النحل والورد وهذا شعاره

ختاماً:

ــ أكرم دارك، وأحسن جوارك، فكم باسقةٍ تغنى بها الفلاح وأسقطها الجُنَّاح..
ــ الوقت مهزوم، والعمر مضموم، والعظم مزموم، وكما كبرنا صغرنا؛ فالبقاء للعافية، وحُسن الختام..
ــ لا يُفترس الذكاء بالادعاء، فكم صغيرٍ عبر، وكم كبيرٍ سخر، فالقوارب الحقة لا تُحركها كلمة الصواري..
ــ عشْ يومك، ولون همومك، فالسماء خُلقت بأيامٍ، وتشكلت بالغمام..

دام الـذي جــاري لا اتجيب طــاري
عتبي على اللي ينتشي بكل الغواري
واعـول عـويل اللـيل والتالي معلوم
وباقـي نهـارك ينعـرف في العواري

  

عادل القرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/03/28



كتابة تعليق لموضوع : متى نقول شكراً؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين

 
علّق سلام لطيف زنكنه السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصولنا من ال زنكي وبعد مرض الطاعون الكل هاجرت بسبب المرض من نزح لبغداد وكربلاء وكركوك والموصل والان متعايشين مع الزنكنه في السعديه ونحن مع الكل الساعين في لم شمل الزنكي مع الشيخ الشهم عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : كرار صالح الرفيعي
صفحة الكاتب :
  كرار صالح الرفيعي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net