صفحة الكاتب : د . عبد الخالق حسين

كورونا ثورة الطبيعة التصحيحية وتعزيز للعولمة
د . عبد الخالق حسين

لأول مرة في التاريخ الحديث تعيش البشرية في حالة هلع عام في جميع أنحاء المعمورة من وباء  عالمي (جائحة= pandemic) لفيروس جديد من فصيلة السارس (Sars virus)، لم يعهدها من قبل. لقد كُتِبَ وقيل الكثير عن هذا الفيروس، ومخاطره ونتائجه، وتأثيراته المدمرة على الحياة والاقتصاد والمجتمعات، وتهديده للحضارة البشرية، وطرق الوقاية منه...الخ، بحيث لم يبق شيء لم يُذكر، حتى صرنا كل ما نقرأه هو مكرر ولا جديد تحت الشمس، كما يقولون.

 

لذلك أحاول في هذا المقال التركيز على أمرين إيجابيين لهذا الوباء، وفق مقولة (رب ضارة نافعة). فلكل شيء جانب مشرق ومظلم، ويبدو أن وباء كورونا له جوانب إيجابية أيضاً، فالخير لا يعرف إلا بالشر، والخير والشر ساقا التقدم. إن جائحة كورونا يمكن اعتبارها ثورة الطبيعة التصحيحية لما سببه الإنسان من أضرار كبيرة بحق البيئة، وبدوافع المنافع الشخصية والأنانية وقصر النظر. وكذلك عززت العولمة، وأكدت حاجة البشرية لها، ونبذ العصبيات والتخندقات العنصرية والدينية والطائفية والمناطقية، بل وساهمت في تأكيد حتمية العولمة.

 

كورونا كثورة الطبيعة التصحيحية

الملاحظ أنه كلما تحل كارثة طبيعية مثل الزلازل والأعاصير، أو من صنع البشر مثل الحروب، ينبرى بعض المؤمنين بالأديان ليدَّعوا أنها عقاب من الله على البشر بسبب ابتعادهم عن الدين، وانغماسهم بالملذات ... الخ. ووباء كورونا هو الآخر استغله البعض واعتبروه عقابأً من الله بسبب معاصينا الكثيرة وابتعادنا عن الدين.

 

فلو كانت العقوبات هذه موجهة ضد المجرمين والمسيئين فقط دون غيرهم، لهان الأمر، وكان بالإمكان تصديقهم، ولكن أغلب ضحايا هذه الكوارث هم من الأبرياء، بل وحتى من المتدينين انفسهم، لذلك فهؤلاء يسيئون إلى الله والأديان، إذ يصورون الله بصفات بشرية في الغضب والانتقام، وإظهاره كدكتاتور ذي مزاجية متطيرة ومتقلبة، سريع الغضب، ينتقم من مخالفيه وغير مخالفيه دون تمييز، بينما الحقيقة ليست كذلك، فالله لا يمكن تشبيهه بالبشر، إذ ليس كمثله شيء، لأنه كما يوصف في الكتب المقدسة، أنه غير مادي، وكلي الوجود، والقدرة، والعلم، والعدالة وغيرها من الصفات الهية الشمولية المطلقة.

 

ولكن يمكن أن نقول أن وباء كورونا هو رد فعل الطبيعة على نشاطات البشر ضد البيئة. فهناك مقولة يونانية قديمة تفيد أن (الطبيعة لا تعمل شيئاً عبثاً) (Nature does nothing in vain). يعني أن كل ما تعمله الطبيعة فيه صالح على المدى البعيد، وهو عبارة عن تصحيح الأخطاء المتراكمة في الطبيعة.

 

فطوال عشرات السنين حذر العلماء حكومات العالم من مغبة التمادي والإمعان في تدمير البيئة بسبب ضخ كميات هائلة من المحروقات وعوادم المَركبات، وحرق الغابات، وتسميم مياه البحار...الخ، مما أدى إلى ارتفاع نسبة ثاني أوكسيد الكربون في الجو، والذي بدوره أدى إلى ارتفاع درجة الحرارة وتغيير المناخ وتقلباته على وتيرة سريعة لم تعرف من قبل، وبالتالي ذوبان الثلوج التدريجي في القطبين، وارتفاع منسوب البحار بحيث عما قريب ستختفي الكثير من الجزر، والمدن الساحلية، إضافة إلى تلوث الهواء والمياه بالسموم الضارة بصحة الكائنات الحية من إنسان وحيوان ونبات وتسبب الكثير من الأمراض لها.

وقد أكد العلماء في مؤتمراتهم حول البيئة، على الحكومات بوضع ضوابط على المحروقات، وتبني الوسائل الحديثة في الاستفادة من مصادر الطاقة المتجددة ، مثل الرياح، والطاقة الشمسية، والأمواج البحرية، والشلالات والأنهر وغيرها، بدلاً من الاعتماد على حرق الوقود الصلبة والسائلة والغازية، ولكن بلا جدوى. والجدير بالذكر أن أمريكا التي نسبة سكانها نحو 5% من سكان العالم، تساهم بنسبة 30% في تلويث البيئة. ويصر الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب، وبدوافع اقتصادية وشعبوية ديماغوجية، أن ارتفاع الـ CO2 والحرارة، وتغيير المناخ ليس من نتاج النشاط البشري، بل من نتاج الطبيعة، وأنه اتجاه طبيعي (natural trend). ولذلك خرج من اتفاقية باريس الخاصة بحماية البيئة. وهذا إجرام بحق البشرية والطبيعة.

 

كذلك أود التوكيد، وكما صرح به العديد من العلماء، يجب أن نتحرر من نظرية المؤامرة التي تقول أن فيروس كورونا الجديد (Covid-19)، هو من صنع البشر في مختبرات إحدى الدول الكبرى لشن حروب اقتصادية... أمريكا ضد الصين أو الصين ضد أمريكا. إذ نادراً ما نجد عالماً يحترم سمعته يقول أن هذا الفيروس من صنع البشر كسلاح بيولوجي، لإلحاق الأذى بالخصم. إن هذا الفيروس هو نتيجة طفرة وراثية من نفس فيروس السارس في الطبيعة، لأن هكذا سلاح خطير لا يقدم على إنتاجه إي عالم عاقل، لأنه يعرف أن هكذا سلاح سيخرج من السيطرة، وينقلب السحر على الساحر، وبالتالي يكون وبالاً على كل البشرية بمن فيهم صانعو الفيروس.

 

فهذا الفايروس لا يميز بين الصديق والعدو، ولا الفقير والغني، ولا دول فقيرة أو غنية، ولا بين الحاكم والمحكوم، فهذا هو رئيس الحكومة البريطانية بوريس جونسون قد أدخل مساء يوم الإثنين المصادف (6 نيسان/أبريل الجاري)، في قسم العناية المركزة في إحدى مستشفيات لندن بسبب تدهور صحته نتيجة إصابته بمرض كورونا.

 

ونتيجة لخطورة هذا الوباء سارعت منظمة الصحة الدولية، وأغلب الحكومات في العالم، منذ الأيام الأولى من إعلانه في الصين، باتخاذ إجراءات صارمة مثل منع التجول، والعزل الاختياري والإجباري، والتباعد الاجتماعي، وغسل اليدين بانتظام، وتجنب المصافحة و غيره كثير من الاجراءات الوقائية الصحية لاحتواء هذا الفيروس، وتشجيع الناس بالقيام بوظائفهم من بيوتهم، بل وحتى أعضاء حكومات قاموا بإدارة شؤون دولهم عبر تكنولوجيا التواصل. هذه الاجراءات نجحت فعلاً وأدت إلى احتواء الفيروس والحد من انتشاره، بدليل أن الصين التي بدأ منها الوباء نجحت في إيقافه والتخلص منه، ومن الممكن أن يتم الخلاص منه بهذه الاجراءات في العالم قريباً كما تم القضاء على وباء الجدري قبل عشرات السنين.

 

والجدير بالذكر، أن هناك نتائج غير مقصودة ظهرت من هذه الاجراءات الوقائية ضد كورونا، أهمها نظافة الهواء من التلوث وهبوط كبير في نسبة الـ CO2 في الجو، إذ أفادت الأنباء إلى أن نسبة الكربون في مدينة نيويورك قد هبطت إلى نصف ما كانت عليه قبل تفشي وباء كورونا وذلك بسبب توقف أغلب وسائط النقل. وهذا يؤكد دور النشاط البشري في تلوث البيئة وأضراره على الصحة. لا شك أن الكثير من هذه الاجراءات ستستمر حتى بعد التخلص من وباء كورنا، مثل ممارسة العمل في المساكن، ومواصلة عادة غسل اليدين بانتظام، والاهتمام بالصحة، والتقليل من التنقل، واستخدام وسائل النقل ما يؤدي إلى تخفيض حرق الوقود..الخ. وهذه النتائج الإيجابية هي من العواقب غير المقصودة التي هي في صالح البشرية.

 

وباء كورونا تعزيز للعولمة

من نافلة القول أن عالمنا اليوم، وبفضل التقدم المذهل في تكنولوجيا الاتصال والتواصل، صار قرية كونية صغيرة، حيث صارت مصالح الشعوب متداخلة ومترابطة لا فكاك بينها، فالمشكلة الوطنية مثل الإرهاب والأوبئة والكوارث الطبيعية، صارت مشاكل دولية وليس بإمكان أية دولة مواجهتها لوحدها، وهذه جائحة كورونا تؤكد أممية المشاكل وعولمتها، وعجز حتى الدول الكبرى في مواجهتها بدون تضافر الجهود مع الدول الأخرى، قويها وضعيفها، صغيرها وكبيرها بدون استثناء، وبقيادة الأمم المتحدة. وهذا مما يعزز دور الأمم المتحدة والعولمة، لا إضعافها كما يدَّعي البعض.  والجدير بالذكر أني كتبت مقالاً مطولا في حلقتين في عام 2007، بعنوان (العولمة حتمية تاريخية)، أكدتُ فيه حتمية العولمة وفائدتها للبشرية على المدى المتوسط والبعيد، وقد جاء وباء كورونا ليؤكد هذا الاتجاه بأجلى ما يمكن.(1 و2)

 

خلاصة القول، أن فيروس كورونا ليس من صنع البشر في المختبرات كسلاح بيايولوجي في الحروب الاقتصادية كما يزعم البعض من المهووسين بنظرية المؤامرة، بل هو تحول بيولوجي طبيعي من التغيير في سلالة فيروس السارس الموجودة سابقاً، ويمكن التخلص منه عن طريق الاجراءات التي اقترحها الخبراء، و فرضتها الحكومات، مثل العزل، والتباعد الاجتماعي، وغسل اليدين، وتقوية المناعة بممارسة الرياضة، وتناول الغذاء المتنوع والمتوازن...الخ، ولا بد أن العلماء سينجحون في إيجاد لقاح له قريباً.

كذلك سيترك هذا الوباء جوانب إيجابية في حياة البشر ستبقى إلى أمد بعيد، وخاصة العمل في المنزل، وهذا مما يقلل من استخدام وسائط النقل و تلويث البيئة، وارتفاع سخونة المناح، وعواقبه الضارة بصحة الإنسان والحيوان والطبيعة. لذلك يمكن القول أن جائحة كورونا هي ثورة الطبيعة التصحيحية. راجع مقال: (كيف ستتغير عاداتنا بسبب العزلة التي فرضها فيروس كورونا؟ )(3). وكذلك يعزز جور العولمة والتقارب والتعاون بين الشعوب في مواجهة الأزمات.

 

[email protected]

ــــــــــــــــــــ

روابط ذات صلة

1- د. عبد الخالق حسين: العولمة حتمية تاريخية (1-2)

http://www.akhbaar.org/home/2007/11/38957.html

 

2- د. عبد الخالق حسين: العولمة حتمية تاريخية (2-2) http://www.akhbaar.org/home/2007/11/39014.html

 

3- كيف ستتغير عاداتنا بسبب العزلة التي فرضها فيروس كورونا؟

https://www.bbc.com/arabic/magazine-52064143

 

4- يوفال نوح هراري: العالم ما بعد كورونا

Yuval Noah Harari: the world after coronavirus

https://www.ft.com/content/19d90308-6858-11ea-a3c9-1fe6fedcca75

 

5- خمسة أسباب تجعلك أكثر تفاؤلا رغم تفشي وباء كورونا

https://www.bbc.com/arabic/magazine-52079350

  

د . عبد الخالق حسين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/04/09



كتابة تعليق لموضوع : كورونا ثورة الطبيعة التصحيحية وتعزيز للعولمة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عبد الرحمن ، على أحمل  اخاك على  سبعين محمل .  - للكاتب زهير البرقعاوي : أحسنتم

 
علّق مصطفى الهادي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : نحن لا نكذب الخبر لأننا نعيش في زمن التصنيع المتقدم . ولكن السؤال هو : لماذا يصنعون شخصية مقنعة لمحمد بن سلمان ، ما هو الهدف من ذلك . والأمراء يملئون السعودية ابتداء من محمد بن نايف ومتعب بن عبد الله وغيرهم من ابناء فهد وسلمان . ثم ما هو نفع الامة العربية والاسلامية من ذلك بماذا ينفعهم موت سلمان او نغله . الطواغيت يملأون العالم الاسلامي برمته لا تجد زعيما إلا وهو متفرعن ظالم لقومه .

 
علّق هوبي كركوكي الزنكي كركوك قصب خانه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي في كركوك متواجدين في أغلب المناطق كركوك القديمه نرحب بقدوم الشيخ عصام ال زنكي من ديالى السعديه لكركوك الف هلا ومرحبا بشيخ عصام الزنكي

 
علّق عبد القادر زنكي موصل تلعفر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتنا الى العم الشيخ عصام ال زنكي الساكن في السعديه ورجال ال زنكي المتواجدين هناك لايوجد خط تواصل بيننا نحن خرجنا من السعديه وسكنا الموصل عن جدي الخامس او السادس ولايوجد لدينا تواصل كلمن مع عشيره وارجو إبلاغ الشيخ عصام ال زنكي أولادك ليس في السعديه وإنما في الموصل

 
علّق احمد السعداوي الاسدي ديالي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من بيت السعداوي ال زنكي الاسديه الابطال والف تحيه للشيخ عصام ال زنكي الاسدي في ديالي

 
علّق يعرب العربي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : الرائد لا يكذب اهله وهند جهينة الخبر اليقين والخبر ما سوف ترونه لا ماتسمعونه أليكم الخبر الصادم:: ★ الملك سلمان ال سعود ميت منذ اكثر من 3 اشهر )) لغاية الان الخبر عادي ومتوقع ولكن الخبر الذي لن ولن تصدقوه هو :: *** ان الامير محمد بن سلمان ولي العهد ايضا (( ميت )) فلقد توفي مننذ تاريخ 9420022 ماترونه يظهر على الاعلام ليس الامير محمد بن سلمان بل هذا (( شخص يرتدي (( قناع واقعي )) لوجه محمد بن سلمان !!!! مشكلتهم ان المقنع الصامت لا يستطيع ان يخرج بلقاء صحفي او ليلقي خطاب لانه اذا تكلم سيفضحهم الصوت ونبرته .... سؤال لحضراتكم متى اخر مرة رايتم محمد بن سلمان يلقي خطاب او لقاء صحفي ؟!! ... ***والذي يكذب كلامي فليبحث الان عن الخبر على جوجل عن العنوان الاتي: (( شركة يابانيه : جهات سعوديه رسميه طلبت تصنيع اقنعة واقعية للملك سلمان ولبعض الامراء )) لعلمكم ثمن تصنيع القناع الواحد 3600 ودلار حسب ما صرح مدير الشركة المصنعه للاقنعة الخبر نقلته وكالات اعلام عالميه الى رأسهن (( رويترز )) من يكذب كلامي فليكلف نفسه دقيقة واحده ويبحث عن الخبر ولعنة الله على الكاذبين .......

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الرابعة . مؤامرة عصر الدلو - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((( الضربة الالهية القاضية — سريعة وخاطفة—عامة وشاملة - - فوق التوقعات والحسابات واسو من من كل الكوابيس وستاتيهم من حيث لا يحتسبوا وستبهتهم وتاخذهم من مكان قريب فاذا هم يجئرون وقيل بعدآ للقوم الظالمين وكان حقآ علينا ان ننجي المؤمنين ونجعلهم الوارثين ولنمكنن لهم دينهم الذي ارتضاه لهم ونبدلهم من بعد خوفهم أمن يعبدوني لا يشركون بي شيئ اولئك هم الذين ان مكناهم في الارض لم يفسدوا فيها وقالوا للناس حسنى اولئك لنمكنن لهم دينهم الذي ارتضيناه لهم وليظهرنه على الدين كله في مشارق الارض ومغاربها بعز عزيز او ذل ذليل الارض والله بالغ عمره ولكن اكثر الناس لا يعلمون ولسوف تعلمون ( والطارق *وما ادراكوما الطارق * النجم الثاقب ) (سقر *وماادراك ما سقر *لواحة للبشر * عليها تسعة عشر ) ( وامطرنا عليهم بحجارة من (سجيل ) فساء صباح الممطرين ))؟.... (((( وما من قرية ألا نحن مهلكوها قبل يوم القيامة او معذبوا اهلها عذاب شديد* كات ذلك وعدا بالكتاب مسطور🌍 )))))) ( وانتظر يوم تأتي السماء بدخان مبين * يغشئئ الناس هذا عذاب اليم )⏳ ( ومكروا ومكرنا والله خير الماكرين )👎👍👍👍 (سنسترجهم من حيث لا يشعرون وأملي لهم أن كيد متين )🔐🔏📡🔭 (وسيعلمون حين يروا العذاب من اقل جندآ واضعف [[ ناصر ](( ن *والقلم ومايسطرون }...... (( ص والقرأن ذي الذكر) (( فما له من قوة ولا [[ناصر]] (((((((( ولكل نبأ مستقر وسوف تعلمون )))

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الثانية من بحث : ماهو سر الفراغات في التوراة - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سا اوجز القول ليسهل الفهم لم اجد تفسير لتلك الفراغات اثناء قرائتي الا ألا بنهاية المقال حينما افصحتي لنا ان علامة النحوم (*****) لها تفسير لومعنى بالكتاب المقدس عندها كشف التشفير والتلغيز نفسه بنفسه وتبينرلي اننا امام شيفرة ملغزة بطريقة (( السهل الممتنع )) وبنقثفس الوقت تحمل معها مفتاحها ظاهرا امامنا علامة النجوم (*****) تعني محذوف ومحذوف تعني ( ممسوح او ممسوخ ) ... خلاصة القول هناك امر ما مخزي ومهين وقعوباليعثهود وحاولوا اخفاء ذكره عبر هذا التلغيز وما هو سوى ( المسخ الالهي الذي حل بهم حينما خالف ( اهل السبت ) امر الله بعدم صيدهم الحيتان بيوم سبتهم فمسخهم اللهولقردة وخنازير

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ن والقلم ومايسطرون

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العالم الرباني محيي الدين ابن عربي اورد فصل كاملا باحدى مؤلفاته بخصوص اسرار النقطة و الحروف وهذا النوع من العلم يعد علم الخاصة يحتاج مجاهدة لفهمه....

 
علّق يعرب العربي ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : التاريخ يكتبه المنتصرون كيفما شاؤا .... ولكنهم نسيوا ان للمهزومين رواية اخرى سيكتبها المحققين والباحثين بالتاريخ

 
علّق يعرب العربي ، على حقل الدم ، او حقل الشبيه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الحقيقة ان شياطين اليهود جمعوا مكرهم واتفقوا على قتل المسيح عيسى غيلة ( اغتيال ) وهو نايم في داره ولكن الله قلب مكرهم ضدهم فاخبر الله المسيح عيسى وانزل الله الملائكة ومعهم جسد حقيقي كجسد عيسئ وهيئته الا انه ليس فيه روح رغم انوذلكوالجسد له لحم وعطم ودم تماما كجسد عيسى لكنه بلا روح تمامآ كالجسد الذي القاه الله على عرش سليمان فقامت الملائكة بوضعرذلك الجسد بمنام سيدنا عيسي و رفع الله نفس عيسى اليهوكما يتوفئ التنفس حين نومها وقامت الملائكة بتطعير جسد سيدنا عيسي ووضعته في ارض ذات ربوة وقرار ومعين وبعد جاء تليهود واحاطواربدار عيسى ومن ثم دخلوا على ذلكوالجسد المسحىربمنام سيدنا عيسى وباشروه بالطعن من خلف الغطاء المتوسد به بمنامه ونزلت دماء ذلك الجسد الذي لا روح فيه

 
علّق بو حسن ، على السيد كمال الحيدري : الله ديمقراطي والنبي سليمان (ع) ميفتهم (1) . - للكاتب صفاء الهندي : أضحكني الحيدري حين قال أن النملة قالت لنبي الله سليمان عليه السلام " انت ما تفتهم ؟" لا أدري من أي يأتي هذا الرجل بهذه الأفكار؟ تحية للكاتبة على تحليلها الموضوعي

 
علّق أثير الخزاعي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : في كامل البهائي ، قال : أن معاوية كان يخطب على المنبر يوم الجمعة فضرط ضرطة عظيمة، فعجب الناس منه ومن وقاحته، فقطع الخطبة وقال: الحمد لله الذي خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، فربما انفلتت في غير وقتها فلا جناح على من جاء منه ذلك والسلام. فقام إليه صعصعة: وقال: إن الله خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، ولكن جعل إرسالها في الكنيف راحة، وعلى المنبر بدعة وقباحة، ثم قال: قوموا يا أهل الشام فقد خرئ أميركم فلاصلاة له ولا لكم، ثم توجه إلى المدينة. كامل البهائي عماد الدين الحسن بن علي الطبري، تعريب محمد شعاع فاخر . ص : 866. و الطرائف صفحة 331. و مواقف الشيعة - الأحمدي الميانجي - ج ٣ - الصفحة ٢٥٧.

 
علّق منير حجازي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : ينقل المؤرخون أنه لشدة نهم معاوية إلى الأكل وشرهه العجيب في تنويع المطعومات ، تراكمت الشحوم وانتفخ بطنه ، وكبرت عجيزته حتى انه اذا اراد ان يرتقي المنبر يتعاون إثنان من العلوج السود لرفع فردتي دبره ليضعاها على المنبر. وصعد يوما المنبر فعندما القى بجسده الهائل على المنبر (ضرط فأسمع) . يعني سمعه كل من في المجلس . فقال من دون حياء او خجل وعلى الروية : (الحمد لله الذي جعل لنا منافذ تقينا من شر ما في بطوننا). فقال احد المؤرخين : لم ار اكثر استهتارا من معاوية جعل من ضرطته خطبة افتتح بها خطبة صلاة الجمعة..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . سعد بدري حسون فريد
صفحة الكاتب :
  د . سعد بدري حسون فريد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net