صفحة الكاتب : رياض البياتي

سريالية المشهد الامني العراقي
رياض البياتي

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.

المشهد الامني العراقي هو أقرب الى لوحة سريالية لا يفهمها الى من رسمها والراسخون في الفن هكذا يبدوا لبسطاء الناس وأنا واحد منهم الانفجارات ضحاياها من بسطاء الناس سمعوا إن العراق يعوم على بحر من البترول ويجري به نهران كبيران وأن الخير قادم وما علينا الى الصبر وما أكثر الصبر في العراق . صبر العمال الفقراء و استمروا في الخروج مع الفجر الى مساطب العمال لكسب رزق شحيح يكفي  لإعالة أطفال وإيصالهم الى مدارس تفتقر الى  ابسط مستلزمات التدريس وهم ينتظرون الرزق الشحيح يحصدهم الموت المحمول على عجلات يقودها مسطولين يرغبون بالوصول الى الجنة وطريق الجنة يمر على أجسام هؤلاء البسطاء المتطايرة مع الانفجار إلى  الأعلى مع تكبيرات هؤلاء التي تستمر بالصعود إما أجسام هؤلاء الفقراء الممزقة فتعود إلى  الأرض لتختلط ب التراب  لتبدأ رحلة التعرف على أجساد هؤلاء وكأن هناك عقوبة مستمرة وعلى الزوجة و إلام  إن تتحملها للتعرف على الولد أو الزوج .أن النحات الذي حول جبل من الصوان في الولايات المتحدة الى نصب هائلة لإباء مؤسسين بدءا بمخطط خطه على الجبل و     استحضر أدوات النحت الأزمة لنحت الجبل و الأهم كانت الإرادة حاضرة للمضي بهذا العمل الجبار وبد ا  العمل وعندما يتعب النحات يرتاح على قدر الحاجة ليعاود العمل وبين فترة وأخرى عندما يصل إلى صخور جديدة يبدل أدواته ليستمر بالعمل ومع الوقت تبدا النصب بالتشكل وفي البداية لا تكون أكثر من طواطم  سريالية غير مفهومة ومع الزمن و الإرادة ينتصب النصب نصبا كبيرا شامخا يراه الجميع ويفهمون ما هو .أما الأمن العراقي الذي أنفقت علية المليارات فما زالت مخططاته لم تكتمل لان المخطط لا علاقة له بهذا الموضوع لأمن قريب ولا بعيد لقد كلفه حزبه بعمل مخططات لا يعرف عنها شيئا وبالتالي اعد ما اعد والعبقرية بما اعد أن فهمه محصور به فقط و الراسخون بالعلم من امئاله وعندما يساءل عنه فهو مربوط بالزمن ومنتصرا دائما أن الإرهابي يحاول إفشال الزيارة الشعبانية المباركة ولم ينجح الإرهاب الزيارة اكتملت وأصدرنا البيان ب اكتمالها أذن نحن نجحنا أما من حصدتهم التفجيرات فهم شهداء في عليين  وألان الإرهاب يحاول إفشال القمة العربية هذه هي الموضة الجديدة ولن ينجح وبعد القمة أنشاء الله سوف تكون هناك حجة أخرى والحجج كثيرة .  أما الضحايا من الفقراء هم ضحايا لوطن لحد ألان لم يدفع لهم شيئا لا خدمات ولا امن ولا سكن ولا كرامة فهم يتعرضون للتاخيرعلى حواجز أقامتها عناصر فاشلة لتثبت أنها موجودة يخترقها المجرمين والإرهابيين وحملة الشهادات المزورة راكبي السيارات المضللة بكل بساطة مع الاحترام والتحيات وينتظم المواطن الفقير بصفوف طويلة  أليس هذا نصب سريالي لا يفهمه إلا الراسخون في  الأمن .
رياض البياتي
فبراير 2012
 


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat


رياض البياتي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/02/25



كتابة تعليق لموضوع : سريالية المشهد الامني العراقي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :





الكتّاب :

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :


مقالات متنوعة :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net