صفحة الكاتب : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

حياتي مع المنبر الحسيني رؤيتي عن النجف في فترة الحرب العراقية الايرانية
الشيخ عبد الحافظ البغدادي

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.

رؤيتي عن النجف في فترة الحرب العراقية الايرانية

الحديث عن النجف الاشرف لا ينفك عنوانه عن السيد الخوئي (قده) في زمن الحرب العراقية الايرانية لانه محور الامة ورمزها , وهناك ملازمة لشن الحرب ضد مذهب اهل البيت (ع) تحت عنوان عملاء ( ذيول )وان الشيعة فرس مجوس, وعنوان تصدير الثورة وغيرها من الشعارات البعثية التي صبت على رؤوسنا , كان موقف السيد الخوئي (قد) لا يحسد عليه , تصله الاخبار باعتقال المعممين بشكل مستمر , لكنه صبر كالأنبياء , انا على ثقة لو أنّ مجتهداً غير الخوئي (قده) كان في تلك الفترة لكان رايا اخر .

تعودنا الخوف وتعايشنا مع القلق واحتمال الاعتقال في كل يوم لا سيما عندما يحصل هجوم عسكري في جبهات القتال كان السيد الخوئي ى(قد) يقول للمقربين : يمكنني أن أخرج من النجف قبلكم بسهولة(وهم يرغبون ذلك ـ يعني البعثيين ـ) وأتخلص من عذاب صدام وضغوطاته لكن أخاف أن يقال: الشيخ الطوسي أسس الحوزة العلمية في النجف الاشرف , ثم جاء الخوئي وهدمها. لن اعطيهم فرصة بتهديم الحوزة ,من هذا الموقف تعلمنا موقف الرجال العقائديين وصلابتهم , تعلمنا دروساَ حسينية كيف تطبق في الواقع وليس شعارات فقط .

في تلك الاجواء تعرفت على النخب العلمية والعوائل المجاهدة الكريمة من خلال تواجدي في جامع الخضراء , فكنت امارس اعمال البناء كوني اجيد تلك المهنة , فكانت معرفتي بالشهيد السيد صابر الشرع رحمه الله , مفتاحا لمعرفة علماء اخرين ,كالسيد مهدي الخرسان الذي تربطني به علاقة وقصص مهمة سأذكر بعضها . وكذلك الشيخ الشهيد حافظ السهلاني الذي اختطفوه من سيارته ومعه عائلته في طريق نجف كربلاء وكان ذاهبا لزيارة الحسين (ع) وتم تصفيته , وكذلك الشيخ احمد البهادلي الرجل المؤمن دائم الابتسامة , والسيد صالح الخرسان وغيرهم .

وعرفت ان السيد صابر الشرع رجل حركي له علاقات جهادية مع شاب من اهل المشخاب عرفت اسمه ابو علي .!! ومن الشخصيات التي تعرفت عليها بالوثاقة .. السيد محمد حسين مير سجادي نجل بنت السيد ابو الحسن الاصفهاني , والشيخ حسين باقر الذي تم تسفيره بعد مدة, وتعرفت بالوثاقة على السيد مجيد الخوئي والسيد الشهيد محمد حسين الحكيم والسيد صالح الخرسان واخرين . وكذلك الحاج المجاهد مهدي البلاغي . ومن خلال السيد الشرع تعرفت على السيد الشهيد محمد حسين الحكيم .

رأيت في هؤلاء وامثالهم كيف تجسد شعار الامام الحسين (ع) .ألا وإنّ الدعي بن الدعي ( صدام وحزبه في عصرنا ) قدْ ركز بين اثنتين، بين السلة والذلّة، وهيهات منّا الذلّة، يأبى الله لنا ذلك ورسوله والمؤمنون، وحجور طابت وطهرت، وأُنوف حمية، ونفوس أبية، من أن نؤثر طاعة اللئام على مصارع الكرام، ألا وإنّي زاحف بهذه الأسرة على قلّة العدد وخذلان الناصر). هذا شعار مثل امامي تلك الفترة. فوجدت نفسي اقوى من قيد الظالم . ووجدت منبر الحسين(ع) اقوى الاصوات يهز عروش الظالمين .

بداية سكني في النجف ,كان صعبا جدا ,لأني تركت عملي ومورد رزقي ,لا يمكن ان اصل الى مقر عملي مطلقا , بداية نزلت ضيفا في بيت خالي المرحوم نجم عبود عاشور الذي يسكن قريبا من الحرم الحيدري المظهر , اتذكر وصيته , ان لا اذكر سبب نزوحي الى النجف لأي انسان , واوصاني ان اغلب العاملين في الصحن الشريف والمقبرة والكراجات واغلب اصحاب البسطات بجوار الصحن وسوق الحويش وشارع الصادق , اغلبهم وكلاء وعيون للأمن . وفعلا كانت فكرته صحيحة جدا , لان مقر سكني في النجف استعصى معرفته على الحزب والاجهزة الامنية في البصرة , وبدأت ابحث عن دار للسكن وقررت انقل عائلتي من البصرة الى النجف


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat

  

الشيخ عبد الحافظ البغدادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/08/08



كتابة تعليق لموضوع : حياتي مع المنبر الحسيني رؤيتي عن النجف في فترة الحرب العراقية الايرانية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد الحدادي الأسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم الشيخ محمد ثامر سباك الحديدي هل تقصد الحدادين من بني أسد متحالفه مع عشيرتكم الحديدين الساده في الموصل

 
علّق محمد ابو عامر الزهيري ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : رجال السعديه أبطال والنعم منكم

 
علّق الشيخ محمد ثامر سباك الحديدي موصل القاهره ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شاهدت البعض من عشائر قبيله بني أسد العربيه الاصيله متحالفين مع عشائر ثانيه ويوجد لدينا عشيره الحدادين الأسديه المتحالفه مع اخوانهم الحديدين وكل التقدير لهم وايضا عشيره الزنكي مع كثير من العشائر العربيه الاصيله لذا يتطلب وقت لرجوعهم للاصل

 
علّق محمد الشكرجي ، على أسر وعوائل وبيوتات الكاظمية جزء اول - للكاتب د . احمد خضير كاظم : السلام عليكم بدون زحمة هل تعرف عن بيت الشكرجي في الكاظمية

 
علّق الشيخ عصام الزنكي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم اني الشيخ عصام الزنكي الاسدي من يريد التواصل معي هذا رقمي الشخصي عنوني السكن في بغداد الشعب مقابيل سوق الاربع الاف 07709665699

 
علّق الحسن لشهاب.المغرب.بني ملال. ، على الحروب الطائفية . هي صناعة دكتاتورية - للكاتب جمعة عبد الله : في رأيي ،و بما أن للصراع الطائفي دورا مهما في تسهيل عملية السيطرة على البلد ومسك كل مفاصله الحساسة، اذن الراغب في السيطرة على البلد و مسك كل مفاصله الحساسة، هو من وراء صناعة هذا الصراع الطائفي،و هو من يمول و يتساهل مع صناع هذا الصراع الطائفي،و من هنا يظهر و يتأكد أن الكائن السياسي هو من يستخدم و يستغل سداجة الكائن الدين،فكيف يمكن للعقل البشري ان يستوعب ان الله رب العالمين اجمعين ،اوحى كلاما مقدسا،يدنسه رجل الدين في شرعنة الفساد السياسي؟ و كيف يمكن للعقل البشري ان يستوعب أحقية تسيس الدين،الذي يستخدم للصراع الديني ،ضد الحضارة البشرية؟ و كيف يصدق العقل و المنطق ان الكائن الديني ،الذي قام و يقوم بمثل هذه الاعمال أنه كفؤ للحفاظ على قداسة كلام الله؟ و كيف يمكن للعقل و المنطق ان يصدق ما قام و يقوم به الكائن السياسي ،و هو يستغل حتى الدين و رجالاته ،لتحقيق اغراضه الغير الانسانية؟

 
علّق علا الساهر ديالى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي لايوجد ذكر لها الآن في السعديه متحالفه مع الزنكنه

 
علّق محمد زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي متواجده في جميع انحاء ديالى لاكن بعشيره ثانيه بغير زنكي وأغلبهم الان مع زنكنه هذا الأول والتالي ورسالتنا للشيخ الأصل عصام الزنكي كيف ستجمع ال زنكي المنشقين من عندنا لعشاير الزنكنه

 
علّق منير حجازي ، على احذروا اندثار الفيليين - للكاتب د . محمد تقي جون : السلام عليكم . الألوف من الاكراد الفيلين الذين انتشروا في الغرب إما هربا من صدام ، او بعد تهجيرهم انتقلوا للعيش في الغرب ، هؤلاء ضاع ابنائهم وفقدوا هويتهم ، فقد تزوج الاكراد الفيليين اوربيات فعاش ابنائهم وهم لا يعرفون لغتهم الكردية ولا العربية بل يتكلمون الروسية او لغة البلد الذي يعشيون فيه .

 
علّق ابو ازهر الشامي ، على الخليفة عمر.. ومكتبة الاسكندرية. - للكاتب احمد كاظم الاكوش : يا عمري انت رددت على نفسك ! لانك أكدت أن أول مصدر تاريخي ذكر القصة هو عبد اللطيف البغدادي متأخر عن الحادثة 550 سنة مما يؤكد أنها أسطورة لا دليل عليها ! فانت لم تعط دليل على القصة الا ابن خلدون وعبد اللطيف البغدادي وكلهم متأخرون اكثر من 500 سنة !

 
علّق متابع ، على الحكومة والبرلمان شريكان في الفساد وهدر المال العام العراقي - للكاتب اياد السماوي : سؤال الى الكاتب ماهو حال من يقبض ثمن دفاعه عن الفساد؟ وهل يُعتبر مشاركا في الفساد؟ وهل يستطيع الكاتب ان يذكر لنا امثلة على فساد وزراء كتب لهم واكتشف فسادهم

 
علّق نجدت زنكي كركوك مصلى ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : هل الشيخ عصام زنكي منصب لنا شيخ في كركوك من عشيره زنكي

 
علّق الحاج نجم الزهيري سراجق ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد كم عائله من أصول الزنكي متحالفه معنا نتشرف بهم وكلنا مع الشيخ البطل الشاب عصام الزنكي في تجمعات عشيره لزنكي في ديالى الخير

 
علّق محمد الزنكي بصره الزبير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره الزنكي نزحنا من ديالى السعديه للكويت والان بعض العوائل من ال زنكي في الزبير مانعرف اصلنا من الخوالد ام من بني أسد افيدونا يرحمكم الله

 
علّق موقع رابطه الانساب العربيه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : بيت السعداوي معروفين الان بعشيره الزنكي في كربلاء وبيت ال مغامس معروفين بعشيره الخالصي في بغداد والكل من صلب قبيله واحده تجمعهم بني أسد بن خزيمه.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زوليخا موساوي الأخضري
صفحة الكاتب :
  زوليخا موساوي الأخضري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net