صفحة الكاتب : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

مجلس حسيني ــ اسباب كثرة الطلاق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي

بسم الله الرحمن الرحيم

{يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا (32) وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَىٰۖ وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ } ( 31-33 الاحزاب)

في هذا المجلس المبارك اتحدث عن ولاية الرجل على المراة . وما هي حدودها, وبالمقابل , ما هي حقوق المرأة في بيت الزوجية التي رتبها الله على الزوج . وكيف ترى الأديان السماوية ولاية الرجل على المرأة؟

المدخل يقول عمرو بن كلثوم: “إذا بلغ الفطام لنا صبيّ ــ تخر له الجبابر ساجدينا”، هذا بيت شعر يمثل العقل القبلي العربي، الذي يمتدح فيه العنفوان . كون الصبي سببا في فوائد عديدة اكثر من المرأة . ولا زال الاتهام على العرب من خلال الحديث النبوي: “تكاثروا، تناكحوا، فإني مباهٍ بكم الأمم يوم القيامة”، هؤلاء ينتقدون العرب والاسلام دون النظر إلى الجوانب التاريخية التي جاء فيها هذا الحديث.

في البيئة العربية القديمة، كانت القبيلة تفرض نفوذها وسيادتها على القبائل الأخرى، بناءً على عدد أفرادها المقاتلين، حين يحتدم القتال بين الجيشين هنا تظهر البطولة . فتكون الحاجة الواقعية للرجال دون النساء . ولذلك كان العرب يتزوجون دون عدد, وعندهم عناوين زواج متعددة , وبعضها كانت حالات زواج منحرفة . وفي الحروب كان معظم الضحايا من الرجال. لذلك نظرت القبيلة العربية إلى المرأة على أنها مصنع للرجال يمد الجبهات بالمقاتلين،(فأباح العرب قبل الإسلام تعدد الزوجات إلى أعداد لا متناهية).وجاء الاسلام في تلك البيئة المتحاربة، فنظمّ تعدد الزوجات الذي كان موجودًا في الجاهلية، وثبتّه على أربع زوجات فقط،.كما يقول جواد علي في كتاب “المفصل في تاريخ العرب قبل الإسلام”.اذن الاصل في الزواج عند العرب وغيرهم هو إنجاب الذكور، وتفضيلهم على الإناث، لأنهم الأكثر مقدرة على خوض المعارك والغزو وجلب الغنائم. لذلك ورد أن الملائكة جميعهم من الذكور، بسبب الأعباء الشاقة الملقاة على كاهلهم، وهو ما تشترك فيه الثقافة الإسلامية مع اليهودية.

وتشترك المسيحية مع اليهودية، اللتان تشكلتا في بيئة بدوية محاربة، في النظر إلى المرأة على أنها شر مستطير، وانها المسببة لخطيئة آدم وأكله من الشجرة المحرّمة، جاء في سفر التكوين على لسان آدم مخاطبًا ربّه: “المرأة التي جعلتها معي هي أعطتني من الشجرة فأكلت”. كما أن الديانتين تؤمنان بأن المرأة خُلقت من ضلع أعوج، ..وبعض رواياتهم الدينية بين حواء و”الحية”.

* الآراء اليهودية: تعتبر اليهودية ديانة بدوية نشأت على الغزو وقطع الطريق والرعي .بشكل عام، تقلل الثقافة اليهودية من شأن المرأة، وما زال اليهود المتدينون يمنعون نساءهم من الصلاة على حائط المبكى، وتقتصر الصلاة فيه على الذكور .وهناك نصوص مخجلة في التلمود نصا : “يجب على الرجل ألّا يمر بين امرأتين أو خنزيرين، كما لا يسمح رجلان لامرأة أو كلب بالمرور بينهما ”،وعشرات من الامثلة .كلها بأمر الرب.

ـــــ ما هي حقوق وواجبات الزوج والزوجة؟ لدى الطوائف المسيحيّة؟. على الزوجين السكن المشترك، والمحافظة على الاحترام المتبادل والأمانة (الامانة مفهوم واسع)، إضافة الى تربية أولادهم تربية دينيّة واخلاقية كما على الزوج إعالة الزوجة والأولاد كونه رأس العائلة. أمّا الزوجة، فتختلف واجباتها من طائفة إلى أخرى. فعليها مثلاً: اتّخاذ شهرة زوجها انه من أي طائفة الأرمنية او الاشورية او الأرثوذكسية)؛وعليها إعالة زوجها في حال كانت موسرة وهو مُعسِر أي لا يملك موارد الإنفاق .. وعندهم كذلك لا يمكن الزوجة ممارسة أي عمل من دون موافقة زوجها.(الأرثوذكسية) اما الولاية لمن تعود في الزواج؟ إن حق الولاية في الزواج هي للأب كونه والد البنت باستثناء الطائفة الأرمنية الأرثوذكسية التي تساوي بين الوالد والوالدة في السلطة الوالدية.

ــــــــــ: بعد هذه المقدمة نعود الى اجواء الآية .يقول سبحانه : {يا نساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن}انتساب النساء الى النبي (ص) يعني وجودهن في منزله وسماع آيات القرآن وتعليمه , هذا منحهن موقعا خاصا فاصبحت اما للمؤمنين وقدوة لكل النساء، بناء على هذا ينبغي أن يدركن موقعهن، كزوجة لأشرف الانبياء هنا ( اعطى الاسلام قيمة عظيمة للأسرة. كون المرأة فيه عنصر اساس اذا سلمت سمعة الاسرة . واذا تلوثت فان العائلة كلها تتلوث وتصاب بالعار.

فموقع المرأة في الاسلام بوظيفة ربة بيت لا بد ان تتهيأ لتقبل المسؤوليات وتحملها، فاصدر الله قوانينه الاخلاقية في مجال العفة، فقال :فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض .العفة تبدأ من خلال الكلمة.قال النووي: (العفة؛ هو{التنزه عما لا يباح، والكف عنه} والاستغناء عن كل اشكال الانحراف قال النبي(ص)«بروا آبائكم تبركم أبناؤكم وعفوا تعف نساؤكم»: يقول امير المؤمنين(ع) " الزنا دين لا بد ان توفيه من ال بيتك" .

ــــ ما هي العفة ومفهومها وحالاتها : تُقسم العفة إلى نوعين :. الأول: العفة عن المحارم، ويُقصد بها الكف عن محارم المسلمين ،وهي (الدم والمال والعرض) والعفة في هذا الحديث عن العرض .

1- ضبط الفرج عن الحرام؛ أي عدم الاقتراب الفعلي من الحرام سواء بالزنا أو ما قاربه من المحرمات،( مثل الاتصال بوسائل التواصل الاجتماعي مع النساء . ومحاولة الالتفاف على المرأة العزباء والمتزوجة . لان الله نهاها عن الخضوع في القول, ومن تمارس الاتصال فهي تعدت حدود الله ,ولا اقول اكثر من كلمة ( لها الخزي في الدنيا والاخرة).

*الثاني كفّ اللسان عن الأعراض؛ أي من الفحش والتفحش بالكلام كالغيبة والنميمة، والخوض في أعراض الناس، الشتائم التي نسمعها في هذا الزمان خاصة في تسمية الاشياء بمسمياتها , وشتم الخالق والنبي محمد(ص)والائمة .. وشتم الاعراض بالفحش والسخرية.

  • الثاني: العفة عن المآثم والمعاصي، وهي نوعان: الكف عن المجاهرة بالظلم؛ أي ظلم الناس جهاراً وعدم الخوف من الله تعالى عند ظلم الناس، وعدم الاعتراف بظلمهم مع علم الظالم في سريرة نفسه أنه ظالم، وكفّ النفس عن الإصرار على الخيانة.

مفهوم الفحش والبذاءة في القول والفعل: الفحش هو: كل ما يشتد قبْحُه من الذنوب والمعاصي، قولًا وفعلًا .وهو: ما ينفر منه الطّبع السّليم، ويستنقصُهُ العقل المستقيم .اما البذاءة هي: التّعبير عن الأمور المستقبَحة بالعبارات الصّريحة. هي الكلماتٌ النابية البعيدة عن الاعتدال في المنطق الكلمة التي ينفر منها الشرفاء. ويشمئز من سماعها الإنسانُ الكريم ويستحيي من النطق بها العاقلُ والفحشُ في القول ظاهرة اجتماعية خطيرة، انتشرت بين الناس خاصة هذا الزمان ، فلا تكاد تمر عليك لحظة من اللحظات وأنت تسير في شارع أو سوق أو في أي مكان إلا وتسمع من الكلام الفاحش البذيء ما يُغضب الله، وما لا يليق بمسلم يخاف الله(قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ).

وجملة لا تخضعن بالقول إشارة إلى طريقة التحدث، وجملة: وقلن قولا معروفا إشارة إلى (محتوى الحديث)" القول المعروف " له معنى واسع يتضمن كل لفظة يبغي وراءها قائلها قولا باطلا لا فائدة فيه ولا هدف من ورائه، هذا غير كلام المعصية وكل هذا يخالف الحق.

ثم يصدر الأمر الثالث في باب رعاية العفة، فيقول: وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى." قرن " من مادة الوقار، أي الثقل، وهو كناية عن التزام البيوت. يقابله " التبرج " يعني الظهور أمام الناس، وهو مأخوذ من مادة (برج)، حيث يبدو ويظهر لأنظار الجميع.

لكن ما هو المراد من " تبرج الجاهلية "؟مفهوم التبرُّج يُستخدَم لفظ التبرّج بمعنى الظّهور، والمُراد هنا إظهار المرأة شيئاً من جسدها أو زينتها، ومنه سُمِّيت الكواكبُ بروجَ السّماء؛ أي: زينة السماء. واصل التبرّج مأخوذٌ من ظهور المرأة مِن بُرجها؛ أي قصرها، ومعنى البُروج: القُصور العالية ..ورد قوله تعالى: (وَلَوْ كُنتُمْ فِي بُرُوجٍ مُّشَيَّدَةٍ).

فبرج المرأة هو بيتها، على كلّ حال فالتبرُّج يُستعمَل للدلالة على إظهار المرأة شيئاً من مفاتنها، وجسدها، وزينتها أمام الرّجال الأجانب .ومن الألفاظ القريبة التي تُطلَق على التبرّج: العُرْي، والتهتك والانحلال الأخلاقيّ، والإخلال بناموس الحياة، والإباحيّة ..

اما لماذا سميت تبرج الجاهلية . لان العرب لم تعرف نساءهم الحجاب قبل الاسلام ,ورد في التاريخ، كن يلقين أطراف خمرهن على ظهورهن مع إظهار نحورهن وجزء من صدورهن وأقراطهن وقد منع القرآن الكريم أزواج النبي(ص) ونساء المسلمين من هذه الأعمال. والتركيز على نساء النبي من باب التأكيد . كما نقول لعالم: أنت انسان طيب فلا تكذب، فلا يعني هذا أن الكذب مجاز ومباح الا على الانسان الطيب دون غيره من الناس . *** لماذا ركز الاسلام على عفة المرأة ..؟ الجواب ....

لان القانون في التواصل الجنسي عند العرب كان فيه مما يعده الاسلام انحراف وفساد اخلاقي , كما نراه اليوم في الغرب , فقوانين الزواج والتبرج قبل الإسلام امتازت بالحرية من حيث ارتداء الثياب والتعامل معه، ولعل الأمر يعود إلى الطبيعة البدوية، التي لا تهتم كثيراً بنوع العلاقات الاجتماعية عموماً، بعكس الحال في البيئات الحضرية.

وعرف العرب أنواعاً متعددة من الممارسات الجنسية، بين الذكر والأنثى. ومن عناوين النكاح قبل الإسلام، هنالك أكثر من نوع، وقيل عشرة أنواع، واشهر تلك الزيجات واشهرها.

1ـ الاستبضاع وهو أن يدفع الرجل بزوجته إلى رجل آخر, كشاعر أو فارس أو ذي حسب ونسب، فيناكح الرجل الغريب المرأة، وحين يقع حملها تعود إلى زوجها. ويعتبره ابنه .

2ـ المُخادِنَة : هي المُصاحبة، ذكرها القرآن: "ولا متخذات أخدان". هذه الحالة لا زالت موجودة . حيث بعض النساء تصادق عشيقاً غير زوجها، ويقع بها. والمخادنة قبل الإسلام لا تصل إلى النكاح، بل يكتفيان جنسيا لاشباع رغبتهما , وهذه غير شائعة كثيرا ولكنها موجودة , لان بعضهم لا يوافق للحالة العلنية حسب اعراف المنطقة , وهناك مثل عربي .." يقول "ما استتر فلا بأس به، وما ظهرَ فهو لؤم".معنى اللؤم هو من كان خسيسا وضيعا ( فلان لئيم مع جاره)عامل جاره بلؤم الرسول(ص)" ما اكرمهن الا كريم وما اهانهن الا لئيم) وقال السموأل : " إذا المرء لم يدنس من اللؤم عرضه *فَكُلُّ رِداءٍ يَرتَديهِ جَميلُ. تُعَيِّرُنا أَنّا قَليلٌ عَديدُنا. فَقُلتُ لَها إِنَّ الكِرامَ قَليلُ .. قبل سنوات كتب الفنان السينمائي الروائي والسيناريست الراحل أسامة أنور عكاشة مقالا أثار ضجة كبيرة وقتها، بعنوان:- "أبناء الزنى كيف صاروا أمراء المسلمين"، ووصل الأمر إلى أن أصدر الأزهر بيانًا، يرفض فيه ما جاء فى مقال عكاشة، إلا أنه رفض التراجع عما كتبه، مؤكدًا أن رأيه لا يعنى كفره بما هو معلوم فى الدين.

*إليكم بعضا من المقال : كتب أنه ليس من الصدفة أن يبدأ الصراع فى الجاهلية بين أولي الشرف من العرب كبنى هاشم ومخزوم وزهره وغيرهم، وبين من اشتهر بالعهر والزنا مثل بنى عبد شمس وسلول وهذيل، وامتد هذا الصراع إلى ما بعد دخول كل العرب فى الإسلام...ولم تكن من قبيل الصدفة أن أغلب من التحق بالركب الأموي كانوا ممن لهم سوابق بالزنا والبغاء، فهذه المهن تورث الكراهية والحقد لكل من يتحلى بالعفة والطهارة، إضافة إلى أنها لا تبقى سبيلا للعفة وتفتح طريق الغدر والإثم والعدوان والظلم .. ثم يقول : لنرى بعض ما أنجب البغاء:

1- حمامة أم أبى سفيان وهى زوجة حرب ابن امية بن عبد شمس،جدة معاوية، كانت بغيا صاحبة راية فى الجاهلية. لها علم تضعه العاهره على دارها دلاله على البغاء، يعني مثل الملهى في وقتنا الحالي*

*2- الزرقاء بنت وهب، وهى من البغايا ذوات الرايات في الجاهلية، وتلقب بالزرقاء، لشدة سوادها المائل للزرقة وكانت أقل البغايا أجرة، ويعرف بنوها بنو الزرقاء وهى زوجة أبى العاص بن أمية، أم الحكم بن أبى العاص ( الذي طرده الرسول(ص) من المدينة)، جدة مروان بن الحكم، يقال إن الحسين بن علي رد على رسول مروان بن الحكم قائلا، ” يا بن الزرقاء الداعية إلى نفسها بسوق عكاظ“*.

*3- آمنة بنت علقمة بن صفوان أم مروان بن الحكم جدة عبد الملك بن مروان، وكانت تمارس البغاء سرًا مع أبى سفيان بن الحارث ,هذا مروان هو الذى أتوا به بعد ولادته الى رسول الله (ص) فقال الرسول ”ابعدوه عنى هذا الوزغ ابن الوزغ الملعون ابن الملعون ”وهذا الذ ى يلعنه الرسول يصبح أميرًا للمؤمنين..!!!!!*

*4- النابغة سلمى بنت حرملة، وقد اشتهرت بالبغاء العلني ومن ذوات الأعلام وهى أم عمرو بن العاص بن وائل، كانت أمَةً لعبد الله بن جدعان، فاعتقها فوقع عليها فى يوم واحد أبو لهب بن عبد المطلب وأمية بن خلف، وهشام بن المغيرة المخزومى وأبو سفيان بن حرب، والعاص بن وائل السهمى، فولدت عمرو، فادعاه كلهم لكنها ألحقته بالعاص بن وائل، لأنه كان ينفق عليها كثيرا…*

*5- سمية بنت المعطل النوبية، وهى من البغايا ذوات الأعلام ،تنسب أولادها لنفسها لعدم معرفة ابيهم .اشهر ابناءها زياد بن ابيه او ابن سميه , ومره ينسب الى بائع الخمر زوجها عبيد بن أبى سرح الثقفى فيقال زياد بن عبيد , هذا استلحقه معاوية يوم أحضر شهودا على أن أبا سفيان قد واقع سمية وهى تحت عبيد بن أبى سرح، وبعد تسعة أشهر ولدت صبيا أسموه زياد. ولم يستلحقه معاوية حبا وكرامة ولكن لأن زياد بن أبيه كان عونا لمعاوية ضد الامام الحسن بن علي (ع) .

*6- مرجانة بنت نوف وهى أمة لعبد الرحمن بن حسان بن ثابت، كان يصلها سفاحا العديد من الرجال، من بينهم زياد ابن أبيه فباعها عبد الرحمن وهى حامل من الزنا، فولدت عبدين هما عباد وعبيد الله ابنا مرجانة لا يعرف لهما أب، فاستدعاهما زياد واستلحقهما به… فكان عباد والى سجستان زمن معاوية، وعبيد الله بن زياد واليا على البصرة، حيث يبدو أن أمة العرب قد خلت من الأشراف لتنصيبهم فى هكذا مناصب، فلم يبق إلا أولاد الزنا، ولكن الطيور على أشكالها تقع؛ فرجل كمعاوية لا يمكنه استعمال رجل ذو فضيلة. وبعد أن كان عبيد الله ابن زياد واليا على البصرة زمن معاوية ولاه يزيد الكوفة، حيث قاتل الإمام الحسين(ع) واليه يشير الامام " الا وان الدعي بن الدعي قد ركز بين اثنتين . بين السلة والذلة وهيهات منا الذلة " فهو من خاطبه الإمام بالدعى ابن الدعى.*قيل للحسن البصرى: يا أبا سعيد قتل الحسين بن على، فبكى حتى اختلج جنباه ثم قال (واذلاه لأمّة قتل ابن دعيها ابن بنت نبيها)…*

*7- قطام بنت شحنة التيمية، وقد اشتهرت بالبغاء العلنى فى الكوفة وكانت لها قوادة عجوز اسمها لبابة، هى الواسطة بينها وبين الزبائن، كان أباها شحنة بن عدى وأخاها حنظلة بن شحنة من الخوارج، وقد قتلا معا فى معركة النهروان، فأصبحت والغل يأكل قلبها لهذا طلبت من عبد الرحمن ابن ملجم عندما جاء لخطبتها أن يضمن لها قتل مولانا على (ع) ويصدقها بثلاثة آلاف درهم وغلام وجارية،

*8- نضلة بنت أسماء الكلبية وهى زوجة ربيعة بن عبد شمس وهى أم عتبة وشيبة الذين قتلا يوم بدر. يذكر الاصفهانى فى كتابه الأغانى أن أمية بن عبد شمس جاء ذات ليلة إلى دار أخيه ربيعة، فلم يجده فاختلى بزوجة أخيه وواقعها. فحبلت منه بعتبة.*

*ويروى أن أمية ذهب الى الشام وزنى هناك بأمة يهودية فولدت له ولدا اسماه ذكوان، ولقبه أبو عمرو وجاء به إلى مكة داعيا أنه مولى له، حتى إذا كبر اعتقه واستلحقه، ثم زوجه امرأته الصهباء، قال ابن أبى الحديد إن أمية فعل فى حياته ما لم يفعله أحد من العرب، زوج ابنه ابو عمرو من امرأته فى حياته فولدت له أبا معيط جد الوليد بن عقبة بن أبى معيط، الذى ولاه عثمان الكوفة؛ حيث كان يأخذه النوم بعد أن يقضى ليلته فى شرب الخمر ولا يصحو على صلاة الفجر هكذا كانوا ولاة أمور المسلمين!!!!*

*9- هند بنت عتبة، وقد اشتهرت بالبغاء فى الجاهلية هى زوجة أبى سفيان، وابنها معاوية يعزى الى اربعة نفر غير أبى سفيان، مسافر بن ابى عمرو بن امية، عمارة بن الوليد بن المغيرة، العباس بن عبد المطلب، والصباح مولى مغن لعمارة بن الوليد…*واخيرا ميسون بنت بجدل الكلبية، هى ام يزيد بن معاوية، كانت تأتى الفاحشة سرا مع عبد لأبيها ومنه حملت بيزيد، ويروى أن معاوية خاصم ميسون، فأرسلها إلى اهلها بعد فترة أرجعها إلى الشام وإذا هى حامل!! قال يزيد للإمام الحسن( يا حسن إنى أبغضك) فقال الإمام (ذلك لأن الشيطان شارك أباك حينما ساور أمك فاختلط المائان).**قال الامام محمد الباقر، (قاتل يحيى بن زكريا ولد زنا وقاتل الحسين ابن على ولد زنا ولا يقتل الأنبياء والأوصاء إلا أبناء البغايا).*وكذلك آمنة بنت علقمة بن صفوان هى أم مروان بن الحكم كانت تمارس الزنا مع أبى سفيان فولدت مروان. اخرج ابن عساكر من طريق محمد القرظى قال (لعن رسول الله الحكم وما ولد الا الصالحين وهم قليل)

*هؤلاء هم الرجال الذين أسسوا الدولة الإسلامية، فلا غرابة أن نرى الدماء تلون كل أوراق تاريخنا!!ولا عجب ما جرى في جامع الشام.

رُوِيَ أَنَّ يَزِيدَ لَعَنَهُ اللَّهُ أَمَرَ بِمِنْبَرٍ وَ خَطِيبٍ ليشتم عليا والحسن والحسين (ع) فَصَعِدَ الْخَطِيبُ الْمِنْبَرَ فَحَمِدَ اللَّهَ وَ أَثْنَى عَلَيْهِ وأَكْثَرَ الْوَقِيعَةَ فِي اهل البيت وترحم كثيرا على مُعَاوِيَةَ وَ يَزِيدَ فَذَكَرَهُمَا بِكُلِّ جَمِيلٍ.قَالَ فَصَاحَ بِهِ عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ: "وَيْلَكَ أَيُّهَا الْخَاطِبُ اشْتَرَيْتَ مَرْضَاةَ الْمَخْلُوقِ بِسَخَطِ الْخَالِقِ فَتَبَّوأْ مَقْعَدَكَ مِنَ النَّارِ".ثُمَّ قَالَ الامام: "يَا يَزِيدُ ائْذَنْ لِي حَتَّى أَصْعَدَ هَذِهِ الْأَعْوَادَ، فَأَتَكَلَّمَ بِكَلِمَاتٍ لِلَّهِ فِيهِنَّ رِضاً وَ لِهَؤُلَاءِ الْجُلَسَاءِ فِيهِنَّ أَجْرٌ وَ ثَوَابٌ"؟قَالَ: فَأَبَى يَزِيدُ عَلَيْهِ ذَلِكَ.فَقَالَ النَّاسُ: يَا أَمِيرَ ائْذَنْ لَهُ فَلْيَصْعَدِ الْمِنْبَرَ، فَلَعَلَّنَا نَسْمَعُ مِنْهُ شَيْئاً.فَقَالَ: إِنَّهُ إِنْ صَعِدَ لَمْ يَنْزِلْ إِلَّا بِفَضِيحَتِي وَ بِفَضِيحَةِ آلِ أَبِي سُفْيَانَ! فَقِيلَ لَهُ: يَا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ وَ مَا قَدْرُ مَا يُحْسِنُ هَذَا؟! فَقَالَ: إِنَّهُ مِنْ أَهْلِ بَيْتٍ قَدْ زُقُّوا الْعِلْمَ زَقّاً.قَالَ: فَلَمْ يَزَالُوا بِهِ حَتَّى أَذِنَ لَهُ، فَصَعِدَ الْمِنْبَرَ فَحَمِدَ اللَّهَ وَ أَثْنَى عَلَيْهِ، ثُمَّ خَطَبَ خُطْبَةً أَبْكَى مِنْهَا الْعُيُونَ وَ أَوْجَلَ مِنْهَا الْقُلُوبَ.ثُمَّ قَالَ: "أَيُّهَا النَّاسُ، أُعْطِينَا سِتّاً وَ فُضِّلْنَا بِسَبْعٍ، أُعْطِينَا الْعِلْمَ وَ الْحِلْمَ وَ السَّمَاحَةَ وَ الْفَصَاحَةَ وَ الشَّجَاعَةَ وَ الْمَحَبَّةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ، وَ فُضِّلْنَا بِأَنَّ مِنَّا النَّبِيَّ الْمُخْتَارَ مُحَمَّداً، وَ مِنَّا الصِّدِّيقُ، وَ مِنَّا الطَّيَّارُ، وَ مِنَّا أَسَدُ اللَّهِ وَ أَسَدُ رَسُولِهِ، وَ مِنَّا سِبْطَا هَذِهِ الْأُمَّةِ، مَنْ عَرَفَنِي فَقَدْ عَرَفَنِي وَ مَنْ لَمْ يَعْرِفْنِي أَنْبَأْتُهُ بِحَسَبِي وَ نَسَبِي.

أَيُّهَا النَّاسُ، أَنَا ابْنُ مَكَّةَ وَ مِنَى، أَنَا ابْنُ زَمْزَمَ وَ الصَّفَا، أَنَا ابْنُ مَنْ حَمَلَ الرُّكْنَ بِأَطْرَافِ الرِّدَا، أَنَا ابْنُ خَيْرِ مَنِ ائْتَزَرَ وَ ارْتَدَى، أَنَا ابْنُ خَيْرِ مَنِ انْتَعَلَ وَ احْتَفَى، أَنَا ابْنُ خَيْرِ مَنْ طَافَ وَ سَعَى، أَنَا ابْنُ خَيْرِ مَنْ حَجَّ وَ لَبَّى، أَنَا ابْنُ مَنْ حُمِلَ عَلَى الْبُرَاقِ فِي الْهَوَاءِ، أَنَا ابْنُ مَنْ أُسْرِيَ بِهِ مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى، أَنَا ابْنُ مَنْ بَلَغَ بِهِ جَبْرَئِيلُ إِلَى سِدْرَةِ الْمُنْتَهَى، أَنَا ابْنُ مَنْ دَنا فَتَدَلَّى فَكانَ قابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنى‏، أَنَا ابْنُ مَنْ صَلَّى بِمَلَائِكَةِ السَّمَاءِ، أَنَا ابْنُ مَنْ أَوْحَى إِلَيْهِ الْجَلِيلُ مَا أَوْحَى، أَنَا ابْنُ مُحَمَّدٍ الْمُصْطَفَى، أَنَا ابْنُ عَلِيٍّ الْمُرْتَضَى، أَنَا ابْنُ مَنْ ضَرَبَ خَرَاطِيمَ الْخَلْقِ حَتَّى قَالُوا لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ، أَنَا ابْنُ مَنْ ضَرَبَ بَيْنَ يَدَيْ رَسُولِ اللَّهِ بِسَيْفَيْنِ، وَ طَعَنَ بِرُمْحَيْنِ، وَ هَاجَرَ الْهِجْرَتَيْنِ، وَ بَايَعَ الْبَيْعَتَيْنِ، وَ قَاتَلَ بِبَدْرٍ وَ حُنَيْنٍ، وَ لَمْ يَكْفُرْ بِاللَّهِ طَرْفَةَ عَيْنٍ، أَنَا ابْنُ صَالِحِ الْمُؤْمِنِينَ، وَ وَارِثِ النَّبِيِّينَ، وَ قَامِعِ الْمُلْحِدِينَ، وَ يَعْسُوبِ الْمُسْلِمِينَ، وَ نُورِ الْمُجَاهِدِينَ، وَ زَيْنِ الْعَابِدِينَ، وَ تَاجِ الْبَكَّائِينَ، وَ أَصْبَرِ الصَّابِرِينَ، وَ أَفْضَلِ الْقَائِمِينَ مِنْ آلِ يَاسِينَ رَسُولِ رَبِّ الْعَالَمِينَ، أَنَا سَمِحٌ سَخِيٌّ بَهِيٌّ بُهْلُولٌ زَكِيٌّ أَبْطَحِيٌّ، قَاطِعُ الْأَصْلَابِ، وَ مُفَرِّقُ الْأَحْزَابِ، أَمْضَاهُمْ عَزِيمَةً, لَيْثُ الْحِجَازِ، وَ كَبْشُ الْعِرَاقِ، مَكِّيٌّ مَدَنِيٌّ، خَيْفِيٌّ عَقَبِيٌّ، بَدْرِيٌّ أُحُدِيٌّ، شَجَرِيٌّ مُهَاجِرِيٌّ، مِنَ الْعَرَبِ سَيِّدُهَا، وَ مِنَ الْوَغَى لَيْثُهَا، وَارِثُ الْمَشْعَرَيْنِ، وَ أَبُو السِّبْطَيْنِ الْحَسَنِ وَ الْحُسَيْنِ، ذَاكَ جَدِّي عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ".ثُمَّ قَالَ: "أَنَا ابْنُ فَاطِمَةَ الزَّهْرَاءِ، أَنَا ابْنُ سَيِّدَةِ النِّسَاءِ".فَلَمْ يَزَلْ يَقُولُ أَنَا أَنَا حَتَّى ضَجَّ النَّاسُ بِالْبُكَاءِ وَ النَّحِيبِ، وَ خَشِيَ يَزِيدُ لَعَنَهُ اللَّهُ أَنْ يَكُونَ فِتْنَةٌ فَأَمَرَ الْمُؤَذِّنَ فَقَطَعَ عَلَيْهِ الْكَلَامَ، فَلَمَّا قَالَ الْمُؤَذِّنُ: اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ.قَالَ عَلِيٌّ: "لَا شَيْ‏ءَ أَكْبَرُ مِنَ اللَّهِ".فَلَمَّا قَالَ: أَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ.قَالَ عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ: "شَهِدَ بِهَا شَعْرِي وَ بَشَرِي وَ لَحْمِي وَ دَمِي".فَلَمَّا قَالَ الْمُؤَذِّنُ: أَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّداً رَسُولُ اللَّهِ.الْتَفَتَ مِنْ فَوْقِ الْمِنْبَرِ إِلَى يَزِيدَ، فَقَالَ: "مُحَمَّدٌ هَذَا جَدِّي أَمْ جَدُّكَ يَا يَزِيدُ؟ فَإِنْ زَعَمْتَ أَنَّهُ جَدُّكَ فَقَدْ كَذَبْتَ وَ كَفَرْتَ، وَ إِنْ زَعَمْتَ أَنَّهُ جَدِّي فَلِمَ قَتَلْتَ عِتْرَتَهُ"؟!وتفرق من كان في المجلس.

يقول المنهال جئت الى الامام مسلما عليه قلت كيف امسيت يا ابن رسول الله. .. بنما هو يكلمني واذا امراة خرجت تنادي الى اين يا نعم الخلف فسالت عنها فقيل هذه عمته زينب . صاحت انا بقيت محيره واصفق باليدين, لا عباس يبرالي ولا حسين.. يضربوني من ابكي وتهمل العين.. وتبقى حسرتي بصدري تكسر ...

تكله يا علي بخطبتك هذه ارفعت راسي .. وذليت هذا الدعي والكلبه جافي

الك ولهلك هذي المنابر والكراسي ..وجدك وابوك اهل المراجل والمحاجي.

  

الشيخ عبد الحافظ البغدادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/10/20



كتابة تعليق لموضوع : مجلس حسيني ــ اسباب كثرة الطلاق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أثير الخزاعي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : في كامل البهائي ، قال : أن معاوية كان يخطب على المنبر يوم الجمعة فضرط ضرطة عظيمة، فعجب الناس منه ومن وقاحته، فقطع الخطبة وقال: الحمد لله الذي خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، فربما انفلتت في غير وقتها فلا جناح على من جاء منه ذلك والسلام. فقام إليه صعصعة: وقال: إن الله خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، ولكن جعل إرسالها في الكنيف راحة، وعلى المنبر بدعة وقباحة، ثم قال: قوموا يا أهل الشام فقد خرئ أميركم فلاصلاة له ولا لكم، ثم توجه إلى المدينة. كامل البهائي عماد الدين الحسن بن علي الطبري، تعريب محمد شعاع فاخر . ص : 866. و الطرائف صفحة 331. و مواقف الشيعة - الأحمدي الميانجي - ج ٣ - الصفحة ٢٥٧.

 
علّق منير حجازي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : ينقل المؤرخون أنه لشدة نهم معاوية إلى الأكل وشرهه العجيب في تنويع المطعومات ، تراكمت الشحوم وانتفخ بطنه ، وكبرت عجيزته حتى انه اذا اراد ان يرتقي المنبر يتعاون إثنان من العلوج السود لرفع فردتي دبره ليضعاها على المنبر. وصعد يوما المنبر فعندما القى بجسده الهائل على المنبر (ضرط فأسمع) . يعني سمعه كل من في المجلس . فقال من دون حياء او خجل وعلى الروية : (الحمد لله الذي جعل لنا منافذ تقينا من شر ما في بطوننا). فقال احد المؤرخين : لم ار اكثر استهتارا من معاوية جعل من ضرطته خطبة افتتح بها خطبة صلاة الجمعة.

 
علّق رائد غريب ، على كهوة عزاوي ---- في ذاكرة " البغددة " - للكاتب عبد الجبار نوري : مقال غير حقيقي لان صاحب المقهى هو حسن الصفو واغنية للگهوتك عزاوي بيها المدلل سلمان الي هو ابن حسن الصفو الذي ذهب الى الحرب ولم يرجع

 
علّق موسي علي الميل ، على مقدمة تفسير الميزان للسيد محمد حسين الطباطبائي دراسة تحليلية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : مامعني المثلت في القران

 
علّق Silver ، على البارزانيون و القبائل الكردية وتصفيات جسدية الجزء {2} - للكاتب د . جابر سعد الشامي : السلام عليكم دكتور ، ارجوا نشر الجزء الثالث من هذه المقالة فأرجوا نشرها مع التقدير . المقالة ( البارزانيون والقبائل الكردية والتصفيات الجسدية .

 
علّق المسلم التقي ، على وإذا حييتم بتحية: فحيوا بأحسن منها - للكاتب الاب حنا اسكندر : كفن المسيح؟ اليسَ هذا الكفن الّذي قاموا بتأريخه بالكربون المُشِع فوجدوا أنّه يعود إلى ما بين القرنين الثالث والرابع عشر؟ وبالتحديد بين السنتين 1260-1390؟ حُجَج واهية. ثُمّ أنّك تتكلم وكأننا لا نُقِر بأنّ هنالك صلباً حدث, الّذي لا تعرفه يا حنا هو أننا نعتقد بأنّ هنالك صلباً حدث وأنّ المصلوب كانَ على هيئة المسيح عليه السلام لكنّه لم يكن المسيح عليه السلام نفسه, فالمسيح عليه السلام لم يُعَلّق على خشبة.. يعني بالعاميّة يا حنا نحن نقول أنّه حدث صلب وأنّ المصلوب كانَ على هيئة المسيح عليه السلام لكنّه في نفس الوقت لم يكن المسيح عليه السلام نفسه وهذا لأنّ المسيح عليه السلام لم يُصلَب بل رفعه الله وهذه العقيدة ليسَت بجديدة فقد اعتقدها الإبيونيون في القرنِ الأوّل الميلادي مما يعني أنّهم إحتمال أن يكونوا ممن حضروا المسيح عليه السلام ونحن نعلم أنّه كان للأبيونيين انجيلهم الخاص لكنّه ضاع أو يمكن أنّ الكنيسة أتلفته وذلك بعد الإنتصار الّذي أحرزه الشيطان في مجمع نيقية, وقبل أن تقول أنّ الأبيونيين لا يؤمنوا بالولادة العذرية فأنبهك أنّك إن قلتَ هذا فدراستك سطحية وذلك لأنّ الأبيونيين كانوا منقسمين إلى فرقينين: أحدهما يؤمن في الولادة العذرية والآخر ينكر الولادة العذرية, أمّا ما اجتمع عليه الفريقين كانَ الإقرار بنبوة عيسى عليه السلام وإنكار لاهوته وأنّه كان بشراً مثلنا بعثه الله عزّ وجل حتى يدعو الناس إلى الدين الّذي دعا إليه الأنبياء من قبله وهو نفسه ما دعا إليه مُحمّد عليه الصلاة والسلام. وهذه إحدى المغالطات الّتي لاحظتها في كلامك ولن أعلق على كلام أكثر من هذا لانني وبكل صراحة لا أرى أنّ مثل هذا الكلام يستحق التعليق فهذه حيلة لا تنطلي حتى على أطفال المسلمين.

 
علّق المسلم التقي ، على صلب المسيح وقيامته من خلال آيات القرآن الكريم - للكاتب الاب حنا اسكندر : مقال تافه فيهِ العديد من الأكاذيب على الإسلامِ ورسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام, هذا المقال أقل ما يُقال عليه أنّه لعب عيال ولا يستند إلى أيِّ شيء غير الكذب والتدليس وبتر النصوص بالإضافة إلى بعض التأليفات من عقل الكاتب, الآب حنا اسكندر.. سأذكر في ردّي هذا أكذوبتين كذبهما هذا الكائن الّذي وبكل جرأة تطاول على رسول الله عليه الصلاة والسلام بلفظ كلّنا نعلم أنّ النصارى لا يستخدمونه إلّا من بابِ الإستهزاء بسيّد الأنبياء عليه أفضل الصلاة والسلام. الكذبة رقم (1): إدّعى هذا الكائن وجود قراءة في سورةِ النجم على النحوِ الآتي "مِنَ الصَلبِ والترائب" بفتحِ الصاد بدل من تشديدها وضمها. الجواب: هذه القراءة غير واردة ولا بأيِّ شكلٍ من الأشكال وليسَت من القراءات العشر المتواترة عن الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام, فلماذا تكذب يا حنا وتحاول تضليل المسلمين؟ الكذبة رقم (2): يحاول هذا الكائن الإدّعاء أنّ "يدق الصليب" في الحديث الشريف عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنّها تعني "يغرس الصليب ويثبته فيصبح منارة مضيئة للعالم", وهذا نص الحديث الشريف من صحيحِ أبي داود: عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّ الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام قال: (ليس بيني وبينه نبيٌّ – يعنى عيسَى – وإنَّه نازلٌ ، فإذا رأيتموه فاعرفوه : رجلٌ مربوعٌ ، إلى الحُمرةِ والبياضِ ، بين مُمصَّرتَيْن ، كأنَّ رأسَه يقطُرُ ، وإن لم يُصِبْه بَللٌ ، فيُقاتِلُ النَّاسَ على الإسلامِ ، فيدُقُّ الصَّليبَ ، ويقتُلُ الخنزيرَ ، ويضعُ الجِزيةَ ، ويُهلِكُ اللهُ في زمانِه المِللَ كلَّها ، إلَّا الإسلامَ ، ويُهلِكُ المسيحَ الدَّجَّالَ ، فيمكُثُ في الأرض أربعين سنةً ثمَّ يُتوفَّى فيُصلِّي عليه المسلمون) الجواب على عدّة أوجه: الوجه الأوّل: هذه ركاكة في اللغةِ العربية فالمعلوم أنّ دقُّ الشيء معناه كَسرُهُ, فنقول "يدُّقُ الشيء" أي "يَكسِرُهُ" ولا تأتِ بمعنى "يثبت ويغرس" وهذا الكلام الفارغ الّذي قدّمه هذا النصراني. الوجه الثاني: لو افترضنا صحّة كلامك أنّ "يدقُّ الصليب" معناها "يغرسه ويثبته فيجعله منارة مضيئة للعالم" فهذا يعني أنّ عيسى عليه السلام سينزل ليُقِر بالعقيدة النصرانية والّتي فيها يكون عيسى عليه السلام إلهاً(أي هو الله, استغفر الله العظيم وتعالى الله عن ما تقولون يا نصارى) والمعلوم أنّ دين الإسلام ينكر لاهوت المسيح عليه السلام ولا يُقِر فيه إلّا كنبي بعثه الله عزّ وجل إلى بني إسرائيل يدعوهم إلى عبادة الله وحده, فكيفَ يقاتل المسيح عليه السلام الناس على الإسلام ويُهلِك الله(الّذي هو نفسه المسيح في نظرِ طرحك بما أنّه قادم ليثبت العقيدة النصرانية) كل الملل(بما ضمنها النصرانية الّتي المفروض أنّه جاءَ ليثبتها ويجعلها منارة للعالم) إلّا الإٍسلام الّذي يرفض لاهوته ويناقض أصلَ عقيدته وهي الثالوث والأقانيم والصلب والفداء وغيرها من هذه الخزعبلات الّتي ابتدعها بولس ومن كانَ معه, فالعجب كُل العجب هو أن تقول أنّ عيسى عليه السلام قادم ليُثبّت العقيدة النصرانية وفي نفسِ الوقت يهلكها ولا يُبقِ في زمانه إلّا الإٍسلام الّذي يناقض العقيدة الّتي هو المفروض قادم حتى يثبتها ويغرسها, ما هذا التناقض يا قس؟ طبعاً هذه الأكاذيب انتقيتها وهي على سبيلِ الذكر لا الحصر حتى يتبين للقارئ مدى الكذب والتدليس عند هذا الإنسان, فهذا المقال أقل ما يُقال عليه أنّه تبشيري بحت فهو يكذب ويُدلّس حتى يطعن في الدينِ الإسلامي الحنيف فيجعله نسخة مطابقة للنصرانية ثُمّ يقنعك أن تترك الإسلام وتتجه للنصرانية لأنّه "الإثنين واحد", إذا كنت تريد أن توحد بينَ الناس يا حنا النصراني فلماذا لا تصبح مسلماً ووقتها يذهب هذا الخلاف كلّه؟ طيب لماذا لا تقرّب النصرانية إلى الإسلام بدل من محاولتك لتقريبِ الإسلام إلى النصرانية؟ أعتقد أنّ محاولة تقريب النصرانية إلى الإسلام وتحويل النصارى إلى مسلمين ستكون أسهل بكثير من هذه التفاهات الّتي كتبتها يا حنا, خصوصاً ونحن نعلم أنّ الكتاب الّذي تدّعون أنّه مُقَدّساً مُجمَع على تحريفِهِ بين علماء اللاهوت ومختصي النقدِ النصّي وأنّ هنالك إقحامات حدثت في هذا الكتاب لأسباب عديدة وأنّ هذا الكتاب قد طالته يد التغيير وهنالك أمثلة كثيرة على هذا الموضوع من مثل تحريف الفاصلة اليوحناوية لتدعيم فكر لاهوتي, التحريف في نهاية إنجيل مرقس, مجهولية مؤلف الرسالة إلى العبرانيين, تناقض المخطوطات اليونانية القديمة مع المخطوطات المتأخرة وحقيقة أنّه لا يوجد بين أيدينا مخطوطتين متطابقتين وأنّ المخطوطات الأصلية لكتابات العهدين القديم والجديد مفقودة وما هو بين أيدينا إلّا الآلاف من المخطوطات المتناقضة لدرجة أنني قرأت أنّه لا يوجد فقرتين متطابقتين بين مخطوطتين مختلفتين, يعني نفس الفقرة عندما تقارنها بين أي مخطوطة ومخطوطة ثانية مستحيل أن تجدهم متطابقات وهذا يفتح الباب للتساؤل عن مصداقية نسبة كتابات العهدِ الجديد إلى كُتّابهن مثل الأناجيل الأربعة والّتي المفروض أنّه كتبهن لوقا/يوحنا/متّى/مرقس, في الحقيقة لا يوجد أي إثبات في أنّ كل ما هو موجود في الأناجيل الأربعة اليوم قد كتبه فعلاً كُتّاب الأناجيل الأربعة المنسوبة إليهم هذه الأناجيل وذلك لأنّه كما قلنا المخطوطات الأصلية الّتي خطّها كُتّاب الأناجيل الأربعة(كا هو الحال مع باقي كتابات العهدِ الجديد) ضائعة وكل ما هو عندنا عبارة عن الآلاف من المخطوطات المتناقضة مع بعضها البعض حتى أنّه لا تجد مخطوطتين متطابقتين ولو على مستوى الفقرة الواحدة, فعلى أيِّ أساس نحكم إن كانَ مرقس قد كتبَ في نهاية إنجيله النهاية الطويلة فعلاً كما هو في المخطوطات اللاتينية أم أنّه لم يذكرها وتوقف عند الفقرة الثامنة كما هو في المخطوطات اليونانية القديمة من مثل المخطوطة الفاتيكانية والمخطوطة السينائية؟ وكذلك الحال مع رسالة يوحنا الأولى, على أيِّ شكل كتبَ يوحنا الفاصلة اليوحناوية؟ هل كانَت على شكل الآب والإبن والروح القدس وهؤلاء الثلاثة هم واحد ولّا الماء والدم والروح وهؤلاء الثلاثة على إتّفاق؟ وإن إخترت أحدهما فعلى أيِّ أساس إتّخذت هذا القرار وأنتَ لا تمتلك أي مصدر أساسي تقيس عليه صحّة النصوص؟ لا يوجد مصدر أساسي أو بالعربي "مسطرة" نقيس عليها صحّة النصوص المذكورة في الأناجيل والّتي تتناقض فيها المخطوطات, ولذلك لن نعلم أبداً ما كتبه مؤلفي كتابات العهدِ الجديد فعلاً وسيبقى هذا لغز يحيّر النصارى إلى الأبد.. شفت كيف يا حنا ننقض عقيدتك في فقرة واحدة ونقرب النصارى إلى الإسلام بسهولة وبذلك يُحَل كل هذا الخلاف ونصبح متحابين على دينٍ واحد وهو الإسلام الّذي كانَ عليه عيسى وموسى ومحمّد وباقي الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم جميعاً؟

 
علّق ابومحمد ، على كربلاء المقدسة تحدد تسعيرة المولدات الاهلية لشهر حزيران الجاري : اتمنى ان يتم فرض وصولات ذات رقم تسلسلي تصرف من قبل مجلس كل محافظة لصاحب المولدة ويحاسب على وفق ما استلم من المواطن والتزامه بسعر الامبير. ويعلم الجميع في مناطق بغداد ان اصحاب المولدات الاهلية لا يلتزمون بالتعيرة ابدا حيث ندفع لهم مقابل الامبير الذهبي من عشرين الى خمسة وعشرين الف للتشغيل الذهبي. لا حساب ولا كتاب

 
علّق حنان شاكر عبود ، على الادارة العامة فن واخلاق - للكاتب مصطفى هادي ابو المعالي : الإدارة في الوقت الراهن لا تخضع لمقاييس اداء

 
علّق علي البصري ، على "إنّا رفعناه" .... لطمية كلماتها منحرفة عقائدياً ومنهجياً - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : مقال رائع ويحدد المشكلة بدقة الا اني اضيف ان جميع من يتفوه بهذه العقائد والافكار له منشأ واحد او متأثر به وهو كتب النصيرية فان في الهند وباكستان وايران لها رواج ويريد ان يروج لها في العراق تحت راية الشيعة الإمامية مع انه لم تثبت مثل هذه الافكار بروايات معتبرة

 
علّق منير حجازي ، على طفل بعشرة سنوات يتسول داخل مطار النجف ويصل الى بوابة طائرة : كيف وصل هذا المتسول إلى داخل الطائرة وكيف اقتحم المطار ، ومن الذي ادخله ، عرفنا أن تكسيات المطار تُديرها مافيات .والعمالة الأجنبية في المطارات تديرها مافيات . ومحلات الترانزيت تديرها مافيات وكمارك المطار التي تُصارد بعض امتعة المسافرين بحجة واخرى تديرها مافيات، فهل اصبح الشحاذون أيضا تُديرهم مافيات. فهمنا أن المافيات تُدير الشحاذون في الطرقات العامة . فهل وصل الامر للمطار.

 
علّق منير حجازي ، على العراق..وحكاية من الهند! - للكاتب سمير داود حنوش : وعزت الله وجلاله لو شعر الفاسدون ان الشعب يُهددهم من خلال مطالبهم المشروعة ، ولو شعر الفاسدون أن مصالحهم سوف تتضرر ، عندها لا يتورعون عن اقامة (عمليات انفال) ثالثة لا تُبقي ولا تذر. أنا اتذكر أن سماحة المرجع بشير النجفي عندما افتى بعدم انتخاب حزب معين او اعادة انتخاب رموزه . كيف أن هذا الحرب (الاسلامي الشيعي) هجم على مكتب المرجع وقام بتسفير الطلبة الباكستانيين ، ثم اخرجوا عاهرة على فضائياتهم تقول بأن جماعة الشيخ بشير النجفي الباكستانيين يجبروهن على المتعة . يا اخي ان سبب قتل الانبياء هي الاطماع والاهواء . الجريمة ضمن اطار الفساد لا حدود لها .

 
علّق محمد ، على "إنّا رفعناه" .... لطمية كلماتها منحرفة عقائدياً ومنهجياً - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : سبحانك يارب لا تفقهون في الشعر ولا في فضل اهل البيت , قصيدة باسم لا يوجد فيها شرك ف اذهبوا لشاعر ليفسر لكم وليكن يفقه في علوم اهل البيت , ف اذا قلت ان نبي الله عيسى يخلق الطير , وقلت انه يحيي الموتى , هل كفرت ؟

 
علّق كريم عبد ، على الانتحار هروب أم انتصار؟ - للكاتب عزيز ملا هذال : تمنيت ان تذكر سبب مهم للانتحار عمليات السيطرة على الدماغ التي تمارسها جهات اجرامية عن طريق الاقمار الصناعية تفوق تصور الانسان غير المطلع واجبي الشرعي يدعوني الى تحذير الناس من شياطين الانس الكثير من عمليات الانتحار والقتل وتناول المحدرات وغيرها من الجرائم سببها السيطرة على الدماع الرجاء البحث في النت عن معلومات تخص الموضوع

 
علّق البعاج ، على الإسلام بين التراث السلفي والفكر المعاصر   - للكاتب ضياء محسن الاسدي : لعلي لا اتفق معك في بعض واتفق معك في البعض الاخر .. ما اتفق به معك هو ضرورة اعادة التفسير او اعادة قراءة النص الديني وبيان مفاد الايات الكريمة لان التفسير القديم له ثقافته الخاصة والمهمة ونحن بحاجة الى تفسير حديد يتماشى مع العصر. ولكن لا اتفق معك في ما اطلقت عليه غربلة العقيدة الاسلامية وتنقيح الموروث الديني وكذلك لا اتفق معك في حسن الظن بمن اسميتهم المتنورون.. لان ما يطلق عليهم المتنورين او المتنورون هؤلاء همهم سلب المقدس عن قدسيته .. والعقيدة ثوابت ولا علاقة لها بالفكر من حيث التطور والموضوع طويل لا استطيع بهذه العجالة كتابته .. فان تعويلك على الكتاب والكتابات الغربية والعلمانية في تصحيح الفكر الاسلامي كما تقول هو امر مردود وغير مقبول فاهل مكة ادرى بشعابها والنص الديني محكوم بسبب نزول وسياق خاص به. تقبل احترامي.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : قيس النجم
صفحة الكاتب :
  قيس النجم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net