صفحة الكاتب : محمد جعفر الكيشوان الموسوي

في رحاب الذكرى العطرة لولادة فخر الكائنات
محمد جعفر الكيشوان الموسوي

يتهيأ المسلمون هذه الأيام للإحتفال بذكرى الولادة الميمونة لنبيّ الإسلام محمد بن عبد الله صلى الله عليه وآله، فتزين الشوارع والبيوت والمساجد والمراكز الإسلامية بشتى أنواع الزينة وبمختلف الألوان المعبرة عن فرحتهم بذكرى ولادة النبي المختار الذي أنقذ الأمة من الشرك والحيرة والضلالة والضياع والجور والظلم، وهل هناك أكثر ظلما من عبادة الأصنام وتقديسها والتبرك بالأوثان التي لا تسمع ولا تنفع وودأ البنات بلا ذنب فوقف ونادى بأعلى صوته: "فاطمة بضعة مني" فزلزل الأرض تحت أقدام قريشٍ التي لا تُقهر. كما يصدح المدّاحون بأشعارهم وبمختلف الأوزان والألحان تمجيدا للحبيب المصطفى ص، ويتعرض الخطباء في مجالس المولد الشريف للذكرى المباركة وكيفية إنتقال النور في أصلاب النبيين، نبيّ بعد نبيّ إلى أن إستقر في صلب ابيه عبد الله فلمّا ولد ص كان نورا على نور. ونحن من على هذا المنبر المبارك ـ كتابات في الميزان ـ نبارك الإمام المنتظر المهدي روحي فداه والأمة الإسلامية والعلماء العاملين في إعلاء كلمة لا إله إلاّ الله محمد رسول الله، سائلين الحق سبحانه وتعالى أن يجعل غدنا وما بعده أفضل من يومنا وما قبله. سوف لن أنحى المنحى التقليدي للخطباء المحترمين الذين يتعرضون للولادة المباركة وكأنه حدث تاريخي نستذكره مرّة واحدة كلّ سنة، فنحضر المولد ونهتف بالصلاة على النبيّ وآله بأعلى أصواتنا ونوزع الحلوى وبعدها كما في غيرها من المناسبات ينتهي كل شيء ونستعد للمناسبة القادمة. من الطريف أني سألت أحد الحاضرين في المولد النبوي فقلت له: ما أهم شيء وجدته في المولد برأيك؟ فقال على الفور ودون تردد: الحلوى يا سيد، أنا اعشق الحلوى في المولد!!! كما أن بعض الشعوب تستبدل الحلوى بالحمص حتى غدا عندهم مثلا" كالذي يخرج من المولد بلا حمص". أتذكر أن خادمكم محمد صادق كان يلقي كلمة بمناسبة المولد النبوي الشريف وكان أغلب الحاضرين مشغولين عن الخطبة بأحاديث جانبية وأصوات قهقهات ضحكهم تضجر الخطيب وبقية الحاضرين، فطلب منهم خادمكم أن يستمعوا له لأنه سيقول شيئا مهما، كما أن المناسبة تحتم على الجميع الجلوس بكل أدب وإحترام إجلالا وتعظيما لشخص النبيّ الكريم ص فقالوا له: وهل جئنا هنا لنستمع إليكم، إنه يوم فرح وسرور ونريد ان نتحدث كما نشاء. إستانف خادمكم الخطبة التي لا يستمع لها جلّ الحاضرين وعندها قرر أن لا يشارك بالخطابة التي لا معنى لها وحسنا فعل حينما إنتهى دعا بدعاء اهل القبور وقال: اللهم أدخل على أهل القبور السرور. حريّ بنا ونحن نحتفل بالمولد النبوي الشريف أن نراجع وضعنا وحالنا السيء ونعرض أعمالنا على سنّة الحبيب المصطفى ونعمل مرّة أخرى وثالثة ورابعة جردة حساب ونتبين هل نحن من جملة "والذين معه"؟! هل نحن فعلا نتبع هذا النبيّ الأمي الذي أنقذنا من حيرة الضلالة؟! إذا كان الجواب بالنفي، لماذا إذن، ومتى يا ترى نتبع نبينا ونهتدي بهداه وهو الرحمة المهداة؟!وإن كان الجواب بالإيجاب، فأين نحن من سنةّ المختار؟ّ!

أين المسلم اخو المسلم احبّ أم كره؟!

فلا زلنا تفرقنا المذاهب ولا يجمعنا الدين الواحد وبين الفينة والأخرى ينبري لنا من لم يكن في الحسبان فيزيد الجرح نزفا، ويشحن من يتربص بوحدتنا واخوتنا ويحاول الوقيعة بيننا. سبحان الله الملك الحق المبين عندما قال تعالى : "يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ". إن أكرمكم عند الله أتقاكم وليس اعلمكم.. فكم عالم ضلّ وأضلّ بعناده. من المؤسف حقا وفي هذا الزمن الرديء أن يُشهر أحد أحفاد رسول الله  نسبا خنجرا مسموما ليطعن به وحدة المسلمين وإنضوائهم تحت راية لا إله إلاّ الله محمد رسول الله. لقد ذهبت ما شاء الله من المرات للحج والعمرة ومن مالي الخاص الخالص الذي أدخره على مدار السنة للذهاب للحج ولزيارة سيد الكائنات وفخرها ص ولم أحصل ولا مرّة قط على نيابة أو منحة أو غير ذلك، هذا للتوضيح كي لا يظن أحد السادة المحترمين أني أحصل على منحة الحج أو العمرة من أحدى الجهات او المؤسسات. عموما فقد ذهبت للحج والعمرة وصادف أن كنت في غرفة واحدة مع إخوتي وأعزتي من أبناء السنّة الكرام فلم ينتبه أحد منهم أني شيعيّ علما اني كنت دائما أتحدث عن الأئمة صلوات الله عليهم، وعندما علم أحدهم أني من الشيعة قبّل جبهتي وبكى وقال بالحرف الواحد: لم أكن أعرف أنكم تحبوننا بهذا الشكل!! قلت في جوابه: يا سيدي أيعقل أن يوصينا أمامنا أمير المؤمنين ع بالذميّ الذي هو على غير ديننا فيقول عليه السلام : "إن لم يكنْ أخوك في الدين فشريكك في الخلق"، فكيف إذن والحال مع من يؤمن معك بأن لا إله إلاّ الله محمد رسول الله، بلا شك هو نفسي وعزيزي. في العام الماضي كنت مع حملة السيد المهذب الورع  السيد سلام الياسري وهو سليل العترة الطاهرة صلوات الله عليهم  كان أكثر من نصف الحملة من أخوتنا أبناء الطائفة السُنيّة العزيزة فسألتني إحدى السيدات : من أي محافظة أنت يا سيد؟! فقلت لها : أنا من محافظتين، من النجف وكربلاء فوالدي من النجف ووالدتي من كربلاء وقد نشأت وترعرعت بين هاتين المدينتين الشريفتين المقدستين. فقالت عندها : لم أكن أعلم أنك وعيالك تتعاملون معنا بكل عفوية وصدق ومحبة لقد غيّرت رأيي يا سيد. هذا ليس من باب المديح وانما من باب ان الذي يشاع هذه الأيام من اننا نبغض غيرنا واقعا هذا بهتان عظيم، أساسا المؤمن لا يبغض إلاّ الشيطان وربعه. سأتحدث بشيء من الإسهاب عن أواصر الأخوة بين الشيعة والسنّة لأننا نعيش ذكرى نبينا وحبيب قلوبنا ص وجدير بنا أن نستن بسنته وننبذ كل أشكال الفرقة والإحتراب الكلامي الذي من شأنه أن يمزقنا شر ممزق ونحن في وضع لا نحسد عليه.

في مركز جوازات الرطبة..

بعد غياب طويل عن الأهل والوطن قدمت إلى العراق قبل عدة سنوات عند طريق الشام فكانت أول نقطة حدودية هي الرطبة وكانت الحرارة شديدة فوقفت في الطابور لختم جوازات السفر لي وللعيال. كان المسؤول هو رائد شرطة من أهلنا من الرمادي فسألني : أين مكان سكناك في العراق؟ قلت : الفندق الفلاني في كربلاء. فقال لي : هل تمزح يا شيخ؟! قلت : لا أبدا فأنا أكاد أكون غريبا فلا أدري اين هم أهلي الآن فسأبحث عنهم، منهم من أصبح تحت الأرض ومنهم من هو حيّ يرزق لكني لا أعرف عناوينهم. ثم سألني : هل أنت شيعي؟! قلت : نعم وأنا كذلك من أحفاد رسول الله ص. قام ذلك الرائد من مكانه وفتح لي الباب وقال تفضل أدخل الى تلك الغرفة وسألحق بك عند الإنتهاء من تدقيق جوازات المسافرين. دخلت تلك الغرفة فكان هناك عقيد شرطة عليه سيماء الوقار فقال لي: أنت اليوم ضيفنا يا سيد فلا داعي ان تذهب إلى الفندق فكل بيوت الرمادي تحت تصرفك وعانقني وبكى وقال: سوف لن يفرقنا أحد فنحن أخوتكم والعراق يجمعنا. استمرت علاقتي مع تلك الوجوه النيرة الخيرة إلى عدة سنوات وزادت أواصر الأخوة بيننا. عن أية شيعة يتحدث ذلك العالم الذي يفتري علينا فرية بعد أخرى ونحن منها براء، براءة الذئب من دم يوسف. يا سيد أرجوك أن تنصفنا قليلا جزاك الله خيرا وأصلح حالنا وحالك ويرحم والديك.

الإحتفال بالمولد الشريف..

إنما يكون بالتوقف عند سنّة نبينا ص وما جاء به وحثّ عليه وأوصى وأمر به ونهى عنه وهو الذي "وما ينطِقُ عَنِ الهَوَى * إنْ هُوَ إلاّ وَحْيٌ يُوحَى". فقد بعثه الله رحمة للعالمين "

 فقد أرسله الله بالهدى ودين الحق ورحمة للعالمين ليخرجهم من الظلمات الى النور بإذن الله تعالى "وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ". وهو الاميّ الذي نشأ يتيما لا أب له ولا أم يرعى الغنم في بلاد الجبل والصحارى وقد إشتهر بالصدق والأمانة والعدل والكرم والرحمة. قيل له وهو في القتال : لو لعنتهم يا رسول الله؟ فقال:

" إنما بعثت رحمة مهداة، ولم أبعث لعّانا"

وكان إذا سئل أن يدعو على أحد مسلما كان أو كافرا، عاما أو خاصا عدل عن الدعاء عليه ودعا له.

أين نحن من سنّة نبينا؟!

أين تراحمنا وتسامحنا وصفحنا؟!

أين حسن الظن بالغير وحمل الأخ على سبعين محمل؟!

نسير دوما عكس سنّة الحبيب المصطفى ص، لكننا نجيد نقل أحاديثه الشريفة أمّا الآية الكريمة : "وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانتَهُوا ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ ۖ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ" فنحن لا نسمعها ولا نقرأها وربما قلنا أنها تخص الجنّ!!!

لقد أضحى حالنا وللأسف الشديد محزن ومؤلم فقد جعلنا الله من قبل أهون الناظرين وسوفنا بالتوبة والإنابة والرجوع إلى الله تعالى منكسرين ناديمن، فهان علينا الإبتعاد عن رسوله الذي بعثه رحمة لنا.

في شهر رمضان المبارك..

كنت في زيارة لإحدى الدول العربية في شهر رمضان الكريم وفي إحدى الليالي كنت اريد الذهاب إلى أحد المساجد للصلاة عند الإفطار فإستأجرت سيارة أجرة (تاكسي) وقلت له أريد الذهاب إلى المسجد الفلاني فقال لي حاضر يا حاج ثم واصل حديثه: أما أنا فسأذهب إلى المقهى لألعب القمار. شعرت أن هذا المخلوق يريد أن يستفزني فقلت له : هل أنت مسلم؟ قال : نعم أنا مسلم والحمد لله. قلت : هل أن نبيك هو محمد بن عبد الله ص؟ قال : نعم هو نبي الإسلام واحد. قلت : إنه وقت الإفطار ونحن في ضيافة الله ولكنك تترك مائدة الله وتذهب إلى مائدة الشيطان وتقول أن نبيك محمد بن عبد الله. فقال : يا حاج أنا عاصي! تبسمت وقلت له : وهل مجرد الإعتراف بالعصيان يكفي يا سيد؟ اطرق هنيئة ثم قال لي : انت ابن حلال فأين تريدني أن أذهب ؟ قلت :  لن تذهب إلى أي مكان. سوف نذهب سوية إلى

ضيافة الله تعالى. ذهبنا إلى المسجد وقد عاهد الله في بيته ان يتوب ويقلع عن الذنوب والمعاصي وكل ما يسخط المولى الكبير المتعال. في بلد آخر صادفني نفس الموقف ولكن ليس في شهر رمضان فدعوت السائق للصلاة في مسجد مدينتهم فقال لي : شكرا يا شيخ لا أصليّ لكم دينكم ولي دينِ. فقلت له : وما دينك يا محترم : قال أنا مسلم!! فقلت له: بالتمام والكمال ماشاء الله تبارك الله أخشى عليك من الحسد!

هذا هو حالنا والمشتكى إلى الله والى رسوله الحبيب المصطفى ص.

يا رسول الله..

إنا توجهنا وتوسلنا بك إلى الله وقدمناك بين يديّ حاجاتنا. ياوجيهاً عند الله إشفع لنا عند الله.

 

 نسال الله العافية

  

محمد جعفر الكيشوان الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/10/30



كتابة تعليق لموضوع : في رحاب الذكرى العطرة لولادة فخر الكائنات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء

 
علّق مصطفى الهادي ، على لا قيمة للانسان عند الحكومات العلمانية - للكاتب سامي جواد كاظم : انسانيتهم تكمن في مصالحهم ، واخلاقهم تنعكس في تحالفاتهم ، واما دينهم فهو ورقة خضراء تهيمن على العالم فتسلب قوت الضعفاء من افواههم. ولو طُرح يوما سؤال . من الذي منع العالم كله من اتهام امريكا بارتكاب جرائم حرب في فيتنام ، واليابان ، ويوغسلافيا والعراق وافغانستان حيث قُتل الملايين ، وتشوه او تعوّق او فُقد الملايين أيضا. ناهيك عن التدمير الهائل في البنى التحتية لتلك الدول ، من الذي منع ان تُصنف الاعمال العسكرية لأمريكا وحلفائها في انحاء العالم على انها جرائم حرب؟ لا بل من الذي جعل من هذه الدول المجرمة على انها دول ديمقراطية لا بل رائدة الديمقراطية والمشرفة والمهيمنة والرقيبة على ديمقراطيات العالم. والله لولا يقين الإنسان بوجود محكمة العدل الإلهي سوف تقتصّ يوما تتقلب فيه الأبصار من هؤلاء ، لمات الإنسان كمدا وحزنا وألما وهو يرى هؤلاء الوحوش يتنعمون في الدنيا ويُبعثرون خيراتها ، وغيرهم مسحوق مقتول مسلوب. والأغرب من ذلك ان اعلامهم المسموم جعل ضحاياهم يُمجدون بقاتليهم ويطرون على ناهبيهم. انها ازمة الوعي التي نعاني منها. قال تعالى : (لا يغرنك تقلب الذين كفروا في البلاد متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد). انها تعزية للمظلوم ووعيد للظالم. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . حسن الياسري
صفحة الكاتب :
  د . حسن الياسري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net