صفحة الكاتب : نجاح بيعي

 ننتصر لرسول الله (ص وآله) بالدفاع عن المرجعية الدينية العليا!
نجاح بيعي

في خضم حملة الإساءات والسخرية بحق الإسلام والمسلمين ورموزهم الدينية الجارية في فرنسا مؤخرا ً, تعالت بعض الأصوات المغرضة التي تدعو المرجعية الدينية العليا في النجف الأشرف وتلزمها برد وموقف حول ذلك. وهي دعوة لا تقل إساءة وشناعة من موجة الإساءات (الفرنسية) تلك ذاتها. كما وهي دعوة لا أحسبها تخرج إلا مِن:
ـ جاهل أحمق غير مواكب لمواقف المرجعية العليا
ـ أو عالم مدرك لمواقف المرجعية العليا ومواكب لها وبالخصوص هذا الموضوع الحساس والخطير، ولكن ولإنطوائه على سريرة سوداء (ضالة ـ باغية) يريد بدعوته تلك أن يصرف الأذهان عن الهدف الرئيسي لغرض تحويل سهامه السامة وتوظيفها لضرب مقام المرجعية العليا المقدس, والنيل من قدسيتها وبالتالي ضرب التشيع, بحجة دفاعه وحرصة وتباكيه بدموع التماسيح على النبيّ الأكرم (ص وآله) والإسلام والمسلمين من تلك الإساءات.
ـ فحينما يقرء المُنصف ويُطالع مَن يمتلك ذرة مروءة عبارات من قبيل:
(سكتت النجف الأشرف، اختفى صوتها، لم تعد كما كانت، مع أن الزمان زمانها. ما الذي جرى في مدينتك يا أمير المؤمنين؟ هل انتهى عصر الآخوند الخراساني والميرزا الشيرازي والشيخ كاشف الغطاء والشهيدين الصدرين والسيد الخوئي؟ صمتٌ رهيب.. صمت مريب، لا خطبة ولا بيان، ففي النجف غرفة موصدة وحارس في رأسه ألف حساب)(1).
يخلص الى أن تلك العبارات لا يلفظها إلا قلم منفلت ومكابر, ولا يجود بها إلا فكر منحرف, ولا تخرج إلا من سريرة سوداء مريضة لكاتب شاذ بلا دين. وتصبّ وتصطف مع موجات الإساءات المتنوعة والمختلفة من شذاذ الآفاق بأشكالها المتكررة بحق المرجعية العليا منذ أكثر من (عقد ونصف) من الزمان. وليس ببعيد أن تثمر هذه الأجواء المسمومة (المسيئة) حتى نرى بين ظهرانينا رسومات ساخرة (بعد أن طرق سمعنا عبارات السخرية والإستهزاء) بحق مقام المرجعية الدينية المقدس ويتقبلها البعض بحجج واهية ويتم تبريرها تحت يافطة (حرية التعبير) الرائجة هذه الأيام. وما قامت به صحيفة (كيهان) وصحيفة (الشرق الأوسط) قبل مدة ليس ببعيد.
أما لماذا لا يوجد موقف أو رد من المرجعية العليا حول موجة الإساءات المتلاحقة بحق مقدسات المسلمين ورموزهم الدينية, والتي باشرها الرئيس الفرنسي (إيمانويل ماكرون) مشفوعا ً بالرسوم الكاريكاتورية الساخرة من مجلة (شارل ايبدو) المثيرة للجدل والفتن وما صاحبهما من موجة غضب مرتدة زهقت بها أرواح وسالت دماء بلا طائل فيرجع ذلك (ربما) الى عدة أسباب منها:

1ـ أن المرجعية العليا في النجف الأشرف هي أدرى وأعلم بـ(متى) تتخذ الموقف المناسب وترد، وبنفس الوقت هي أعلم بـ(متى) تسكت عن الرد وتحجم عن اتخاذ موقف ما, تقديرا ً للمصلحة العليا المرتبطة بجميع قضايا الأمة ومقدساتها.

2ـ أن المرجعية العليا في النجف الأشرف تسمع وتستمع من الجميع على اختلاف مكوناتهم وأديانهم ومذاهبهم ومشاربهم في مشارق الأرض ومغاربها, ولكن لا يُملى عليها قول أو فعل أو موقف قط, وتقدير ذلك راجع لها فقط.

3ـ أن المرجعية العليا في النجف الأشرف (مع لحاظ الرفض والإستنكار لأي إساءة للمقدسات تحت أي مُبرر) ليس طرفا ً في نزاع على قضية (سياسية ـ مجتمعية) داخلية لبلد أجنبيّ كـ(فرنسا), التي استشعرت السلطات الرسمية فيها بوجود خطر على (قيم الجمهورية) عندها ومكتسباتها, من إقامة (نظام) موازٍ لها من قبل ما يُعرف بـ(الإسلاميين) ذوي النزعة المتطرفة, الذين يعيشون بين أكثر من (10) ملايين مسلم في البلد, ومتهمين إياهم بتوظيف (الدين) للتشكيك بتلك (القيم). مما حدا بالرئيس الفرنسي بأن يُعلن رسميا ً التصدي لما أسماه بـ(النزعة الإسلامية الراديكالية). حتى تطور الأمر الى تقديم مشروع قانون حول (النزعة الإنفصالية) تلك الى مجلس الوزراء ليتم مناقشته في البرلمان الفرنسي في النصف الأول من عام 2021م. ونظراً لعدم توفر (الحكمة) عند الأطراف المختلفة حول هذه القضية, حدث ما حدث وكانت النتيجة مأساوية بجرح مشاعر الملايين من المسلمين وغيرهم, وسقوط ضحايا أبرياء ما جعلت فرنسا تعيش كابوس الإضطراب الداخلي الدموي, مما اضطر الرئيس الفرنسي الى التراجع عن تصريحاته وأبدى مرونة بإطلاق شعارات مثل (حرية الأديان) و(التعايش السلمي) وغير ذلك.

4ـ أن المرجعية العليا في النجف الأشرف مع مراعاة واحترام المسلمين كافة لجميع الأحكام والقوانين للبلدان الأجنبية التي يعيشون فيها. وأنزلت ذلك بمنزلة (العهد) الذي يجب على المسلم (المغترب) الوفاء به ما لم يكن (بطبيعة الحال) منافيا ً للشريعة الإسلامية المقدسة.
5ـ أن المرجعية العليا في النجف الأشرف قد اتخذت في وقت سابق موقفا ًحازما ًمن الإساءة للموجهة الى قدسية رسول الله (ص وآله) ويسري موقفها المتقدم ذاته على ما يرد من إساءات أخرى تالية عليه, والمسألة لا تحتاح الى أكثر من إلتفاتة من منصف يمتلك ضمير حي لا غير. ولأهمية موقف المرجعية العليا في النجف الأشرف حول الإساءة لقدسية رسول الله (ص وآله) والذي كان بتاريخ (1محرم 1427هـ الموافق 31/1/2006م) نورده نصا ً:
ـ(بسمه تعالى.. 
لقد بعث نبي الرحمة محمد بن عبد الله (ص) برسالة سماوية أطاحت برموز الكفر والشرك لترفع من شأن الإنسان وتجعله في مصاف الملائكة والأولياء. وشادت بالبلاغ الإلهي النبيل أشرف حضارة بشرية، إذ استولت على العقول والقلوب، بركيزة ودعامة فكر إنساني متكامل، عميق الرؤى، أنيق الأطر والمحتوى، بلا أدنى مائز وفارق. وبذل النبي الأكرم (ص) جهداً هائلاً لبناء أمة وعالم منعم بالعدل والرحمة والأمن والرخاء، متحرزاً في بلوغ الهدف عن قطرة دم تراق بغير حق، ولم يزل كذلك حتى قبضه الباري تبارك وتعالى إليه محموداً شامخاً. وللحق فقد رقى بها أشمخ فلل العز وأرساها على أرسخ مرافئ الفلاح.
ألا أن الفئة الضالة الباغية التي تأولت وتلاعبت بقيم الدين الحنيف ومضامينه المباركة قد حرّفت ثوابته وعاثت في الأرض ظلماً وفساداً، فانتهجت مساراً تكفيرياً أباح قتل النفس المحترمة التي حرم الله إلا بالحق، مما عكس صورة مشوهة قاتمة عن دين العدل والمحبة والأخاء، فاستغل المناوؤون هذه الثغرة الخطيرة لكي يبثوا سمومهم وينعشوا أحقادهم القديمة بأساليب وآليات جديدة. وكان آخرها هذه المحاولة اليائسة التي قامت بها بعض الصحف الدنماركية الرامية الى الإساءة الى قدسية النبي الاكرم (ص) ومنزلته الإلهية الرفيعة ، لكنها بلا أدنى ريب محاولة صاغرة وزبد زائل وخطاب آفل وقراءة خافتة لن تجد أذنا صاغية بإذنه تعالى.
واننا اذ نستنكر ونشجب بشدة هذه الخطوة الشنيعة ، ندعو أحرار العالم والأمة الإسلامية بعلمائها ومفكريها ومثقفيها الى التصدي لكافة الممارسات الدنيئة التي تنال من القيم الحقة والمبادئ السامية.
(يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ) التوبة 32(2).

6ـ أن المرجعية العليا في النجف الأشرف ربما كانت تنتظر من الذين يدعون أنفسهم (أحرار) أو (علماء) أو (مفكرين) أو (مثقفين) ممن يُريدون رد وموقف (جديد) منها, أن يتصدون لكافة الممارسات الدنيئة وبشتى الأساليب وفي جميع المحافل (المحلية والإقليمية والدولية) التي تنال من قيمهم الحقة ومبادئهم السامية باعتبارهم مسلمين, والقائمة على قدم وساق وعلى مرأى ومسمع منهم ومن الجميع, إن لم يكونوا يشكلون جزء ً من تلك الحملات المُسيئة.

7ـ أن المرجعية العليا في النجف الأشرف (وبالرغم من ذلك) طالبت في تاريخ 14/9/2012م (الأمم المتحدة) جهارا ً نهارا ً, في معرض استنكارها للفيلم الذي أساء الى قدسية النبيّ الأكرم (ص وآله) بتشريع قانون (دولي) يُجرّم الإساءة الى الرموز الدينية المقدسة, مثلما بادرت و(شرعت قانوناً بتجريم معاداة السامية) معتبرة (حرية التعبير عن الرأي لا تبرر ابداً الإساءة الى الرموز الدينية المقدسة) لما في الأمر من آثار(خطيرة على التعايش السلمي الأهلي وتهدد الإستقرار والأمن لدى بعض الشعوب وتولد الضغائن بين أصحاب الأديان) لان تلك الإساءات والاعمال يمكن (أن تهدد مبدأ التعايش السلمي ومبدأ التسامح والإحترام بين أصحاب الديانات) والمسؤولية تقع على الأمم المتحدة كونها (المسؤولة عالمياً عن حفظ السلم والإستقرار بين الشعوب)(3).
ـــــــــــــــ
ـ(1) https://saleemalhasani.com/
ـ(2) https://www.sistani.org/arabic/statement/1493/
ـ(3) https://alkafeel.net//inspiredfriday/index.php?id=73

  

نجاح بيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2020/11/03


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • يوم شيعة أفغانستان العالمي  (المقالات)

    • المرجعية الدينية العليا بين #بيانين حول التفجيرات الإرهابية ضد شيعة أفغانستان..  (المقالات)

    • هل أنت مع عودة خطب الجمعة؟ ـ وهل لعودتها تأثير على الشارع؟  (قضية راي عام )

    • بعيدا ً عن الزعيق الإنتخابي القوى السياسية غير جادة لإحداث تغيير حقيقي في إدارة الدولة!  (قضية راي عام )

    • الأصناف الأربعة في بيان المرجعية العليا حول الإنتخابات القادمة!  (قضية راي عام )



كتابة تعليق لموضوع :  ننتصر لرسول الله (ص وآله) بالدفاع عن المرجعية الدينية العليا!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على العراق..وحكاية من الهند! - للكاتب سمير داود حنوش : وعزت الله وجلاله لو شعر الفاسدون ان الشعب يُهددهم من خلال مطالبهم المشروعة ، ولو شعر الفاسدون أن مصالحهم سوف تتضرر ، عندها لا يتورعون عن اقامة (عمليات انفال) ثالثة لا تُبقي ولا تذر. أنا اتذكر أن سماحة المرجع بشير النجفي عندما افتى بعدم انتخاب حزب معين او اعادة انتخاب رموزه . كيف أن هذا الحرب (الاسلامي الشيعي) هجم على مكتب المرجع وقام بتسفير الطلبة الباكستانيين ، ثم اخرجوا عاهرة على فضائياتهم تقول بأن جماعة الشيخ بشير النجفي الباكستانيين يجبروهن على المتعة . يا اخي ان سبب قتل الانبياء هي الاطماع والاهواء . الجريمة ضمن اطار الفساد لا حدود لها .

 
علّق محمد ، على "إنّا رفعناه" .... لطمية كلماتها منحرفة عقائدياً ومنهجياً - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : سبحانك يارب لا تفقهون في الشعر ولا في فضل اهل البيت , قصيدة باسم لا يوجد فيها شرك ف اذهبوا لشاعر ليفسر لكم وليكن يفقه في علوم اهل البيت , ف اذا قلت ان نبي الله عيسى يخلق الطير , وقلت انه يحيي الموتى , هل كفرت ؟

 
علّق كريم عبد ، على الانتحار هروب أم انتصار؟ - للكاتب عزيز ملا هذال : تمنيت ان تذكر سبب مهم للانتحار عمليات السيطرة على الدماغ التي تمارسها جهات اجرامية عن طريق الاقمار الصناعية تفوق تصور الانسان غير المطلع واجبي الشرعي يدعوني الى تحذير الناس من شياطين الانس الكثير من عمليات الانتحار والقتل وتناول المحدرات وغيرها من الجرائم سببها السيطرة على الدماع الرجاء البحث في النت عن معلومات تخص الموضوع

 
علّق البعاج ، على الإسلام بين التراث السلفي والفكر المعاصر   - للكاتب ضياء محسن الاسدي : لعلي لا اتفق معك في بعض واتفق معك في البعض الاخر .. ما اتفق به معك هو ضرورة اعادة التفسير او اعادة قراءة النص الديني وبيان مفاد الايات الكريمة لان التفسير القديم له ثقافته الخاصة والمهمة ونحن بحاجة الى تفسير حديد يتماشى مع العصر. ولكن لا اتفق معك في ما اطلقت عليه غربلة العقيدة الاسلامية وتنقيح الموروث الديني وكذلك لا اتفق معك في حسن الظن بمن اسميتهم المتنورون.. لان ما يطلق عليهم المتنورين او المتنورون هؤلاء همهم سلب المقدس عن قدسيته .. والعقيدة ثوابت ولا علاقة لها بالفكر من حيث التطور والموضوع طويل لا استطيع بهذه العجالة كتابته .. فان تعويلك على الكتاب والكتابات الغربية والعلمانية في تصحيح الفكر الاسلامي كما تقول هو امر مردود وغير مقبول فاهل مكة ادرى بشعابها والنص الديني محكوم بسبب نزول وسياق خاص به. تقبل احترامي

 
علّق ظافر ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : والله العظيم هذولة الصرخية لا دين ولا اخلاق ولا ضمير وكل يوم لهم رأي مرة يطالبون بالعتبات المقدسة وعندما فشل مشروعهم انتقلوا الى الامر بتهديمها ولا يوجد فرق بينهم وبين الوهابية بل الوهابية احسن لانهم عدو ظاهري معروف ومكشوف للعيان والصرخية عدو باطني خطير

 
علّق باسم البناي أبو مجتبى ، على هل الدين يتعارض مع العلم… - للكاتب الشيخ احمد سلمان : السلام عليكم فضيلة الشيخ هناك الكثير من الإشكالات التي ترد على هذا النحو أورد بعضاً منها ... كقوله تعالى (أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاءَ كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفًا) بينما العلم يفيد بأننا جزء من السماء وقال تعالى:أَفَلَا يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا بينما يفيد العلم بأن الأرض كروية وكذلك قوله تعالى ( وينزل من السماء من جبال فيها من برد ) بينما يفيد العلم بأن البرد عبارة عن ذرات مطر متجمدة فضيلة الشيخ الكريم ... مثل هذه الإشكالات وأكثر ترد كثيرا بالسوشال ميديا ونأمل منكم تخصيص بحث بها. ودامت توفيقاتكم

 
علّق منير حجازي . ، على جريمة اليورانيوم المنضب تفتك بالعراقيين بالمرض الخبيث - للكاتب د . هاتف الركابي : المسؤولون العراقيون الان قرأوا مقالتك وسمعوا صوتكم وهم جادون في إيجاد فرصة من كل ما ذكرته في كيفية الاستفادة من هذه المعلومات وكم سيحصلون عليه من مبلغ التعويضات لو طالبوا بها. وإذا تبين أن ما يحصلون عليه لا يفي بالغرض ، فطز بالعراق والعراقيين ما دام ابنائهم في اوربا في امان يتنعمون بالاوموال المنهوبة. عند الله ستلتقي الخصوم.

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على الكرادلة والبابا ومراجع المسلمين. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اعترض البعض على ذكر جملة (مراجع المسلمين). معتقدا أني اقصد مراجع الشيعة. وهذا جهلٌ منهم أو تحامل ، او ممن يتبع متمرجعا لا حق له في ذلك. ان قولي (مراجع المسلمين). اي العلماء الذين يرجع إليهم الناس في مسائل دينهم إن كانوا من السنة او من الشيعة ، لأن كلمة مرجع تعني المصدر الذي يعود إليه الناس في اي شأن من شؤونهم .

 
علّق مصطفى الهادي ، على الفرزدق والتاريخ المتناقض - للكاتب سامي جواد كاظم : السلام عليكم . يكفي ان تُلصق بالشاعر أو غيره تهمة التشيع لآل بيت رسول الله صلوات الله عليهم فتنصبّ عليه المحن من كل جانب ومكان ، فكل من صنفوهم بالعدالة والوثاقة متهمون ما داموا يحملون عنوان التشيع. فأي محدّث او مؤرخ يقولون عنه ، عادل ، صادق ، لا بأس به ، ثقة مأمون ، لا يأخذون عنه لأنهم يكتبون بعد ذلك ، فيه تشيّع ، مغال في التشيع . فيه رفض. انظر لأبي هريرة وعائشة وغيرهم كيف اعطوهم مساحة هائلة من التاريخ والحديث وما ذلك إلا بسبب بغضهم لآل البيت عليهم السلام وتماشيهم مع رغبة الحكام الغير شرعيين ، الذين يستمدون شرعيتهم من ضعفاء النفوس والايمان والوصوليين.وأنا أرى ان كل ما يجري على الموالين هو اختبار لولائهم وامتحان لإيمانهم (ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة) . واما أعداء آل محمد والكارهين لولايتهم الذين ( كرهوا ما أنـزل الله فأحبط أعمالهم). فـ (ذرْهم يأكلوا ويتمتعوا ويُلْههمُ الأمل فسوف يعلمون). انت قلمٌ يكتب في زمن الأقلام المكسورة.

 
علّق محمد ، على الانتحال في تراث السيد الحيدري كتاب يبين سرقات الحيدري العلمية - للكاتب علي سلمان العجمي : ما ادري على شنو بعض الناس مغترة بالحيدري، لا علم ولا فهم ولا حتى دراسة. راس ماله بعض المقدمات التي درسها في البصرة وشهادة بكالوريس من كلية الفقه ثم مباشرة هرب الى ايران وبدون حضور دروس لا في النجف ولا قم نصب نفسه عالم ومرجع وحاكم على المراجع، وصار ينسب الى نفسه انه درس عند الخوئي والصدر ... الخ وكلها اكاذيب .. من يعرف حياته وسيرته يعرف الاكاذيب التي جاي يسوقها على الناس

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق أمير الكرعاوي ، على شبهة اخفاء قبر امير المؤمنين (عليه السلام) بين الواقع والخيال - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : مقال رائع في الرد على المتمرجع الناصبي الصرخي واتباعه الجهلة

 
علّق زينب ، على قافية الوطن المسلوب في المجموعة الشعرية ( قافية رغيف ) للشاعر أمجد الحريزي - للكاتب جمعة عبد الله : عشت ربي يوفقك،، كيف ممكن احصل نسخة من الكتاب؟؟؟ يامكتبة متوفر الكتاب او مطبعة اكون ممنونة لحضرتكم

 
علّق غانم حمدانيه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : غانم الزنكي من أهالي حمدانيه نبحث عن عشيرتنا الاسديه في محافظه ديالى السعديه وشيخها العام شيخ عصام زنكي الاسدي نتظر خبر من الشيخ كي نرجع الي عشيرتنا ال زنكي الاسديه في السعديه ونحن ذهبنا الي موصل

 
علّق أنساب القبائل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يوجد كثير من عشيره السعداوي في محافظه ذي قار عشيره السعداوي كبيره جدا بطن من بطون ال زيرج و السعداوي الاسدي بيت من بيوت عشيره ال زنكي الاسدية فرق بين العشيره والبيت .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد زكي
صفحة الكاتب :
  محمد زكي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net