صفحة الكاتب : علي حسين الخباز

(كاظم المنظور)
علي حسين الخباز

رغم تعدد المدارس النقدية والموجهات العاملة في زوايا التفكيك والوصف والتحليل... 
 ورغم وجود النقد التطبيقي الذي تجاهل التنظير وذهب الى المستوى اللفظي والتركيبي والدلالي 
ورغم البحث الجاد في مفاهيم الادراك الجمالي والادراك اللغوي واستعمال مفهوم التأويل والعمل بجد في مساعي البعد الرمزي للكلام وظهور مذاهب بحثية كثيرة  لكن لابد ان نعترف بان النقد ما استطاع ان ينهض بمهمته الحقيقية اتجاه الشعر الحسيني..
 وهذه الشحة النقدية تعطي دلائل مهمة  منها عدم امتلاكنا  للناقد المتخصص وبالمقابل هناك ضيق رؤيا  في الساحة الشعرية لايسمح لتحمل التعددية الرؤوية  التي لو فسح المجال لها  لاستطاعت صياغة رؤى واضحة الملامح وقد يكون احد أهم نقاط  ضمور النقد هو انعدام النشاط الثقافي العام والارتكاز على معايير انطباعية  أهترأت  من كثرة الاستعمال  ولم تكتسب دلالة ذات مواصفات ابداعية لعجزها عن فهم الاشتغالات الفكرية المتجددة دائما فلا  يمكن ان نقرأ نص سبعيني برؤى نقدية سبعينية ونترك جانبا حركات نقدية ابتدعت حديثا ودراسات ونظريات ورؤى وما دمنا امام فيض شعري مبدع سيعطينا قابلية الاحتواء النقدي ضمن اي منهجية مستوردة او غير مستوردة وهذا ما يسمى بمرحلة البلوغ الحقيقي للاحتفاء بشعرنا علينا ان لانحدد الوسائل الفنية والفكرية في قيم قطعية  وان لانحترم منهجا لايتفاعل مع الابداع وبهذا وحده نستطيع تخطي عتبة المقولات الجاهزة التي  قتلت لنا الكثير من الابداع الحقيقي في زحمة الانطباعات الجامدة..
 وهناك مسألة مهمة يجب الانتباه عليها فالشعر الذي له قابلية ان يدرس ويناقش بعد نصف قرن او يزيد من المؤكد انه يحمل مميزات  عايشت رؤى خمسة اجيال شعرية او اكثر ولابد لهذا الشعر ان يحمل  سمات فكرية  وجمالية غفلنا عن الكثير منها لكوننا دائما ننظر الى التاريخ على اساس انه تاريخ دون ان نعي ان هناك جزء كبير من التاريخ لايموت لأنه امتلك امتدادات  حيوية مهمة  .. دعني اسأل اولا كيف سينظر ناقد يدرس قصائد كاظم المنظور بعد الف سنة وهو يرى امامه التاريخ ينبض حيا.. ومثل هذا التأمل سيأخذنا الى ان الشاعر المنظور استطاع ان يحتوي سمات التاريخ ضمن وعي مدرك عجز الزمن عن الغائها..فمهوم النقد لابد ان يتبلور بعيدا عن انفعالاته وعواطفه ليعيش نبض التجربة وحيويتها النقد مطالب الآن ان يلغي مراسيم التأبين ويعلن عن حياة كاظم المنظور من خلال فسحة الحرية لانبثاق الرؤية اتجاه فنية القصيدةفلسفتها رؤاها النفسية ملامحها الاجتماعية  وبلاغة المفردة وحيويتها وخصائصها الفنية من خلال.. المعاصرة, اي اكتمال  الشكل الفني  الذي يستوعب ايجابيات الايمان ان يحول مسارات التاريخ اتجاه  سلوك واقعي على حد تعبير بريخت
 
ابمحضر الزوار سجل عند ابو اليمه حضورك
من تزور اليوم كبره باجر بكبرك يزورك
*********
ومن خصائص الفنية الاهم هي الجمالية  لكون الامتاع الفني هوشرط جوهري  من صفات الشعرية  والالسقطت في قعر الخطابية والنثرية القاتلة رغم التزامها بالبحور الشعرية ومثل هذا الامتاع لايأتي بقرار أو بدراسة..
 وانما هو موهبة ربانية ولذلك استغرب تماما عندما يقال بان كاظم المنظور كان رجلا أميا ولاادري متى سندرك ان لاامية في الشعر ومعنى الجمال الحقيقي حين ينفتح على التأثير العام من قارئ لقارئ ومن جيل لجيل يرى أحد الفلاسفة النقاد (أن كل ما هو غير ممتمع ليس فنناً) ولنرى المتعة في أي مقطع شعريً عشوائي الانتقاء مثل 

نور أبو اليمة تجله من سمة الشمس وضحاها
وزهر من مبدأ الدنيا ظل ينور لمنتهاها
نور للأفلاك زينة وزين الأرض وسماها
للهدايه... والولايه...للبرايه... نور آيه وانشرح صدر القراها
************
والمعنى المراد من هذا التشخيص أن الكثير من هذه التجليات لا تفرق من حيث استيعابها قيم جيل عن جيل أو طبقة اجتماعية من سواها فالناس تريد فناً حقيقياً تجسد مشاعرها يعبر عن همومها أحزانها والشاعر غير مطالب أبداً بشكل جاهز أو تفصيل معين فقد شخص النقد أن الناس وعبر هذه الأجيال كلها لم تكتمل لها أدوات فهم موحد وهذا ما يتيح للشاعر أن ينفتح على خصوصيته وأما في الشعر الحسيني وهناك توحد قبولي للتأريخ التي تستلهمه القصيدة ورغم هذا فالكثير من الشعراء ضاعوا في لجة التأريخية بسبب اندماج الناس بالمرجع التاريخي دون القصيدة نفسها أما كاظم منظور المطعون بكثير من التجاوزات العلنية من أغلب شعرائنا للأسف ورغم هذا وفق الشاعر في أن يقف بصف التأريخ وامتلك الجماهيرية التي صارت تدرك تماماً ما ألت إليه قصائد الشاعر التي شاء البعض أن يهدر دمها بين القبائل وبما ان الشاعر المنظور توسم عظمة التأريخ سيبقى خالداً معه ولعل اهم أسباب هذه السيرورة الجماهيرية أنه استطاع أن يرسخ عظمة شعور الولاء الحسيني
(أقرأ جزء عم تجد     أبجد يدليك الرشد          بالمدرسة الدينية)
************
ليس في الشعر الحسيني شاعر كالشاعر كاظم المنظور أثيرت حوله الأراء والنقاشات فلا غرابة أن يتنكر بعض متشاعري الحداثة من أبناء هذا الجيل الشعري لشاعرية المنظور وهم قلة و لله الحمد ولا يمكن لنا أن نجعل لهم اعتباراً وإما الأغلب الأعم فنجده يقف أجلالاً لعبقرية المنظور الشعرية ويرى انه ارتقى بالقصيدة الحسينية إلى مهام الابداع الشعري العام رغم أنه اعطى فرادة من تجربته الشعرية وتمثل بشعرية جيل كامل لما أفرزته التجربة من صلابة اجتماعية أغرت الكثير للأنتماء إلى مدرسة المنظور الكتابية حتى ظهرت أجيال شعرية تتبارى مع القصيدة المنظورية وبعد موت صاحبها بعقود زمنية لأنها امتلكت تراكيب لغوية باهرة
 
من نشغ طيبك خفض جنحه وتبعّد
الحبك عتكني وكال ما يحوج سؤالي
*************
فالشاعر المنظور ما يزال إلى اليوم مؤثراً وفاعلا في الاتجاهات الشعرية الحسينية وأصواته منسربةً في قصائد أجيال ولم تزل 
فأنت تقرأ وتتأثر وتتفاعل دون أن تعرف تواريخ اصدار كل قصيدة أو نظمها ربما ستأسرك قصيدة قيلت في بداياته وأخرى من  أواخر ما كتب... وحين لا تحس بفارق كبير هذا يعني هناك خرق ابداعي يتمحور في بنية قوية متماسكة ومحاولات جادة للمحافظة على رصانة شعره دون أن يقع في أي خلخلة.. ربما هذه نظرة عامة لم تقدر أن تدرك مدى تنامي التجربة لكنها أدركت قيمة الحفاظ عليها...

سار عقلي بسير فكري بالمعاني الغامضات
واكتطعت سهل الفيافي والجبال الراسيات
يالتناشدني شتدور دورت ماي الحياة
كربلة ماي الحياة كربلة تربة حسين الزاجية
************
فقد قدم الكثير من صور الوصف التي تعيش العالم الغيبي أو العالم الحضوري والولاء علامة من عوالم الشاعر الحسيني الفارقة والحسين هو الرئة التي يتنفس بها وعي الشاعر وبهي أراد المنظور أن يكون شعره جميلاً ممتعاً مزدهياً بفحوى المعتقد الإيماني.

      هنا يالتزور حسين أجرك مذخور        بالمعاد الراحة
بدار النعيم أو بيها كصرك معمور      او تدخلها بصراحه
      رضوان لو شاهد الصك الممهور        يخفضلك جناحة
 ابجاس الولاية يالتريد الجنة اشرب الخمرة الطاهرة المسجوبة
***********
فقد ربط المنظور العقل بالعاطفة والشعوري بالروحي المؤمن وهذا يوضح عمق التربية الحسينية التي نشأ عليها منذ الصبا ومعرفته الدقيقة بالتاريخ كان يصف أحداث التاريخ مشاهد رأها بعينه من كثر ما عايش الواقعة بروحه

تكابلت زينب وأخوه عالطفل تبدي الونين
هاك أخذ يحسين طفلك دخّنت منه العين
من أخذ منها الرضيع جلد بصبر الحسين
**************

والجميل في الأمر لن نرى يوماً ولم نسمع أحد يقول بأن الشاعر المنظور استعان بصوت غيره وهذا الشاعر الكبير الذي منح مجاميعه الشعرية صوته الخاص دون أن يكرر ذاتاً أ, يستعير ذاتاً في قصيدة واحدة من قصائده فهي مؤكداً تجربة المتلكت الكيثر من الوهج والإثارة

نزلت بشان أبو اليمة كهيعص
والجحد فضله جحيم أوهبهب أوبئس المهاد
***********
فلو تمعنا في هذا الخط التضادي لوجدنا الكثافة الاشعرية متوجه بصراع ضدين هنا خير وشر وهنا حسين ويزيد اندحار ونص وهذه الثنائية وهذا بما ارتكزت عليه شاعرية الحسينين
(الولائية)
الولائية التي تجاوزت التوصيف النظري أو الاستكانة أمام شكل معرفي بل تخطت على المحسوسات 
 مصور بتصوير قـدرة         عرش الحسين انبـنه
            ولاح يمين الجـــــلالة          أعله البلاط وزينـــة
            وجان كل مورد مـحمد         يشهد بهالسلطنـــــة
            وتشهد الآية بــــمحمد          ما نطق عن الهــوه
            زمام سلطنة الـــديانه           بيد الحسين انطوت
***********
(اللازمانية)
حاول الشاعر المنظور عدم ارتكازة على سلسة زمانية لاكتمال السرد التاريخي وأنما استعان لمفردة افتراضية (جني) التي اسستطاع من يخلالها الغاء الحواجز الزمنية

افرح ودمعي يتفايض من أطبن حضرتك
فرحتي الغفران ذنبي والدموع لغربتك
جني بأرض الطف يمظلوم وأشاهد وكفتك
***********
(الموقف والمنهج)
يرى الشاعر الحسيني من القصيدة عمل مثاب مادام هو ينشر في خدمة أهل البيت فأجمل الأسماء لديه هو خادم أهل البيت وهذا يصلنا إلى غاية الشاعر المنظور الساعية لرسم قصيدته فحوا انتماء وان تصير القصيدة عنده موقف يعلوه الراءة من أعداء الحسين يريدها منهج واضحاً لا لبس فيه 

لو ردت منهج بمعن النار يخلصك
ابعروة الوثقى اعتصم وتمسك
وطالع القرآن المجيد ايعلمك
العروة الولاية ومافاز غير التمسك بيها
***********
ومن هذا المنطلق تتكون حصيلة طبيعية لدينا في أن يكون كل شيء   حسيني وكل شيء في الوجود له علاقة في الحسين والمطلق هنو الحب وهوية الشاعر المنظور ولايته والمعيار الحقيق هو مدىصدق الكاتب فيما يكتب:
         يحسين يالذجرك بطرف لساني        ولبة ضميــري 
         حاشاك لن يوم الوعد تنساني          وعودك أميري 
         وأني اعتقادي بدفترك عنوان          وأنت مجيــري 
وناجح الصار بدفترك عنوانه          يبن الزجيـــــة

************

  

علي حسين الخباز
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/04/10



كتابة تعليق لموضوع : (كاظم المنظور)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أحمد البيضاني ، على الخلاف حول موضع قبر الامام علي عليه السلام نظرة في المصادر والأدلة - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : شيخنا الحبيب إن الادلة التي التي استندت إليها لا تخلوا من الاشكال ، وهذا ما ذكره جل علمائنا بيد أنك أعتمدت على كتاب كامل الزيارات لابن قولية القمي ، فلو راجعت قليلاً أراء العلماء في هذا الامر ستتبين لك جلية هذا الامر ، ثم من أين لك بالتواتر ، فهل يعقل ان تنسب ذلك إلى بعض الروايات الواردة في كتاب كامل الزيارات وتصفها بالتواتر ؟ ومن عجيب القول لم تبين حسب كلامك نوع التواتر الذي جئت به ، فالتواتر له شروط وهذه الشروط لا تنطبق على بعض رواياتك عزيزي شيخ ليث. فأستعراضك للادلة وتقسيم الروايات إلى روايات واردة عن أهل بيت العصمة (ع) ، واخرى جاءت من طريق المخالفين أستحلفك بالله فهل محمد بن سائب الكلبي من اهل السنة والجماعة ، فقد كان من اصحاب الامام الصادق فأين عقلك من نسبة هذا الكلام لابن السائب الكلبي وهو أول من ألف من الامامية في أحاديث الاحكام أتق الله . فأغلب ما ذكرته أوهن من بيت العنكبوت ، ثم لماذ لم تشير إلى الشخص الذي قال بمخالفة قبر الامير (ع) في وقتنا الحالي ، اتمنى أن تراجع نفسك قبل أن تصبح أضحوكة أمام الناس .

 
علّق سرى أحمد ، على لماذا القدسُ أقرب لنا الآن أكثر من أيِّ وقتٍ مضى؟! - للكاتب فاطمة نذير علي : تحليل راقي جداً ، عاشت الايادي 🤍 كل هذه الاحداث هي اشارة على قرب النصر بإذن الله ، "إنهم يرونه بعيداً ونراه قريباً"

 
علّق طارق داود سلمان ، على مديرية شهداء الرصافة تزود منتسبي وزارة الداخلية من ذوي الشهداء بكتب النقل - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : الاخوة الاعزاء فى دائرة شهداء الرصافة المحترمين تحية وتقدير واحترام انى ابن الشهيد العميد الركن المتقاعد داود سلمان عباس من شهداء انقلاب 8 شباط الاسود1963 بلرقم الاستشهادى 865/3 بمديرية شهداء الرصافة اكملت معاملتى من مؤسسة الشهداء العراقية بلرقم031453011601 بتاريخ 15/4/2012 وتم تسكين المعاملة فى هيئة التقاعد الوطنية لتغير قانون مؤسسة الشهداء ليشمل شهداء انقلاب 8 شباط الاسود1963 وتم ذلك من مجلس النواب وصادق رئيس الجمهورية بلمرسوم 2 فى 2 شباط2016 ولكونى مهاجر فى كندا – تورنتو خارج العراق لم اتمكن من اجراء المعاملة التقاعدية استطعت لاحقا بتكملتها بواسطة وكيلة حنان حسين محمد ورقم معاملتى التقاعدية 1102911045 بتاريخ 16/9/2020 ومن ضمن امتيازات قانون مؤسسة الشهداء منح قطعة ارض اوشقة او تعويض مادى 82 مليون دينار عراقى علما انى احد الورثة وان امكن ان تعلمونا ماذا وكيف استطيع ان احصل على حقوقى بلارض او الشقة او التعويض المادى وفقكم اللة لخدمة الشهداء وعوائلهم ولكم اجران بلدنيا والاخرة مع كل التقدير والاحترام المهندس الاستشارى طارق داود سلمان البريد الالكترونى [email protected] 44 Peacham Crest -Toronto-ON M3M1S3 Tarik D.Salman المهندس الاستشارى طارق داود سلمان الاستاذ الفاضل يرجى منك ايضا مراسلة وزارة الداخلية والدوائر المعنية بالامر اضافة الى هذا التعليق  ادارة الموقع 

 
علّق Saya ، على هذا هو علي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اللهم صل على محمد وال محمد أحسنت اختي بارك الله فيك وزادك علما ونورا.... انا اقرأ هذه المقالة في أيام عظيمة هي ليال القدر وذكرى استشهاد أمير المؤمنين علي عليه السلام وجسمي يقشعر لهذه المعلومات كلما قرأت أكثر عنه أشعر أني لا أعرف عن هذا المخلوق شيئا كل ما اقرأ عنه يفاجأني أكثر سبحان الله والحمد لله الذي رزقنا ولايته ومحبته بمحبته ننجو من النار نفس رسول الله صلى الله عليه وآله لا عجب أن في دين الإسلام محبته واجبة وفرض وهي إيمان وبغضه نفاق وكفر

 
علّق Saya ، على أسرار يتسترون عليها. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أحسنت اختي بارك الله فيك وزادك علما ونورا بالمناسبة اختي الكريمة نحن مأمورون بأن نصلي على محمد وال محمد فقد جاء عن النبي صلى الله عليه وآله لا تصلوا علي الصلاة البتراء قالوا وكيف نصلي عليك قال قولوا اللهم صل على محمد وال محمد اما بالنسبة للتلاعب فأنا شخصياً من المؤمنين بأن حتى قرأننا الكريم قد تعرض لبعض التلاعب ولكن كما وردنا عن ائمتنا يجب أن نلتزم بقرأننا هذا حتى يظهر المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف

 
علّق Saya ، على رؤيا دانيال حول المهدي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : أحسنت اختي بارك الله فيك وزادك علما ونورا.... نحن الشيعة عندنا في بعض تفاسير القرآن الكريم ان كلمة "الإنسان" يقصد بها علي عليه السلام وليس دائما حسب الآية الكريمة وهنالك سورة الإنسان ونزلت هذه السورة على أهل البيت عليهم السلام في قصة طويلة... ومعروف عندنا أن المهدي المنتظر عجل الله فرجه الشريف يرجع نسبه إلى ولد فاطمة وعلي عليهما السلام

 
علّق A H AL-HUSSAINI ، على هادي الكربلائي شيخ الخطباء .. - للكاتب حسين فرحان : لم أنسه إذ قام في محرابه ... وسواه في طيف الكرى يتمتع .. قصيدة الشيخ قاسم محيي الدين رحمة الله عليه .

 
علّق muhammed ، على أسرار يتسترون عليها. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جهد تؤجرين عليه ربي يوفقك

 
علّق ابومطر ، على عذرا يا فيكتور هيجوا فأنك مخطأ تماماً - للكاتب حسين العسكري : والله لو هيجو شايفك ومتحاور وياك، كان لادخل الاسلام ولاتقرب للاسلام الحمدلله انك مطمور ولكن العتب على الانترنت اللي خلة اشكالكم تشخبطون. ملاحظة: لاادافع عن مذهب معين فكل المذاهب وضعت من قبل بشر. احكم عقلي فيما اسمع

 
علّق يوسف البطاط ، على السيدة ام البدور السواطع لمحة من مقاماتها - للكاتب محمد السمناوي : السلام عليكم ورحمة اللّٰه وبركاته أحسنتم جناب الشيخ الفاضل محمد السمناوي بما كتبته أناملكم المباركة لدي استفسار حول المحور الحادي عشر (مقام النفس المُطمئنَّة) وتحديداً في موضوع الإختبار والقصة التي ذكرتموها ،، أين نجد مصدرها ؟؟

 
علّق رعد أبو ياسر ، على عروس المشانق الشهيدة "ميسون غازي الاسدي"  عقد زواج في حفلة إعدام ..!! : لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم حقيقة هذه القصة أبكتني والمفروض مثل هكذا قصص وحقائق وبطولات يجب أن تخلد وتجسد على شكل أفلام ومسلسلات تحكي الواقع المرير والظلم وأجرام البعث والطاغية الهدام لعنة الله عليه حتى يتعرف هذا الجيل والأجيال القادمة على جرائم البعث والصداميين وكي لا ننسى أمثال هؤلاء الأبطال والمجاهدين.

 
علّق منير حجازي ، على الكتاب والتراب ... يؤكدان نظرية دارون   - للكاتب راسم المرواني : في العالم الغربي الذي نشأت فيه ومنه نظرية التطور . بدأت هذه النظرية تتهاوى وبدأوا يسحبونها من التدريس في المدارس لا بل في كل يوم يزداد عدد الذين يُعارضونها . انت تتكلم عن زمن دارون وادواته ، ونحن اليوم في زمن تختلف فيه الادوات عن ذلك الزمن . ومن المعروف غربيا أنه كلما تقدم الزمن وفر للعلماء وسائل بحث جديدة تتهاوى على ضوئها نظريات كانت قائمة. نحن فقط من نُلبسها ثوب جديد ونبحث فيها. دارون بحث في الجانب المادي من نظريته ولكنه قال حائرا : (اني لا أعلم كيف جُهز هذا الإنسان بالعقل والمنطق). أن المتغيرات في هذا الكون لا تزال جارية فلا توجد ثوابت ولا نظريات ثابتة ما دامت تخرج من فكر الإنسان القاصر المليء بالاخطاء. ولهذا اسسوا مختلف العلوم من أجل ملاحقة اخطاء الفكر ، التي سببت للناس المآسي على مرّ التاريخ ، فوضعوا مثلا : (علم الميزان ، معيار العلوم ، علم النظر ، علم الاستدلال ، قانون الفكر ، مفتاح العلوم ) وكُلها تندرج تحت علم المنطق. ان تشارلز دارون ادرك حجم خطر نظريته ولذلك نراه يقول : (ان نظرية التطور قد قتلت الله وأخشى أن تكون نتائجها في مستقبل الجنس البشري أمرا ليس في الحسيان).

 
علّق ام مريم ، على القرين وآثاره في حياة الانسان - للكاتب محمد السمناوي : جزاكم الله خيرا

 
علّق Boghos L.Artinian ، على الدول الساقطة والشعب المأسور!! - للكاتب د . صادق السامرائي : Homologous Lag :ترجمة بصيلات الشعر لا تعلم ان الرجل قد مات فتربي لحيته لعدة ايام بعد الممات وكذالك الشعب لا يعلم ان الوطن قد مات ويتابع العمل لبضعة اشهر بعد الممات

 
علّق صادق ، على ان كنتم عربا - للكاتب مهند البراك : طيب الله انفاسكم وحشركم مع الحسين وانصاره .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سامي العبودي
صفحة الكاتب :
  سامي العبودي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net