الاسلامُ ورعاية المسنّين
مؤيد ابراهيم

 أولى الإسلام المسنين اهتماما كبيرا، وحث على رعايتهم وتحمل مؤونتهم وكفالتهم، وذلك لكبر سنهم وضعفهم وعجزهم عن مزاولة العمل، وقد اوكلت مهمة رعاية المسنين الى الأسر التي ينتمون اليها والى ابناء المجتمع، فضلا عن الدور الذي ينبغي أن يقوم به ولاة الأمر تجاه المستضعفين والعاجزين من الرعية.  
 وقد أوجبت الشريعة الاسلامية على الابناء حق رعاية آبائهم والانفاق عليهم عند عدم القدرة على العمل في الكبر، وذكر ان الرسول (ص) عدّ من يقوم برعاية والديه في الشيخوخة، والانفاق عليهم كالمجاهد في سبيل الله تعالى، وذلك حينما مر اعرابي على الرسول (ص) وأصحابه، ورأوا ما يتمتع به ذلك الاعرابي من القوة والنشاط، فتمنوا ان يسخر قوته ونشاطه في الجهاد في سبيل الله، فقال لهم الرسول (ص): ((ان كان خرج يسعى على ابوين كبيرين فهو في سبيل الله)).
 وجاء في رواية اخرى ان الرسول (ص)، أكد على أن كفالة الوالدين المسنين بمثابة الجهاد في سبيل الله، حيث ذكر أن الرسول (ص) منع أحد المسلمين من المشاركة في القتال في إحدى المعارك، وذلك بعد أن علم (ص) انه الابن الوحيد لامرأة طاعنة في السن، وهو الذي يتعهدها ويقضي حوائجها، وذكر في رواية اخرى جاءت بالمعنى نفسه أن رجلا جاء الى الرسول (ص) طالبا المشاركة في الجهاد، فسأله الرسول (ص): ((ألك ابوان؟))، فأجاب بـ ((نعم))، فقال الرسول (ص): ((ففيهما جاهد)).   
 وقد أصبحت رعاية المسنين وكفالتهم امراً واجباً على كافة ابناء المجتمع، وحينما رأى الرسول (ص) شيخا يشكو العوز والحاجة حتى الوصف بأنه: ((لا يكاد يتمالك ضعفا وكبرا)) بعث الرسول (ص) به الى ابنته الزهراء (ع) فأعطته عقدا كان قد أهدته إليها ابنة عمها، وقالت الزهراء (ع) لذلك الرجل المسن: ((خذه وبعه فعسى الله أن يعوضك بما هو خير لك منه)).
 وعرف عن الامام علي بن ابي طالب (ع) أنه كان يرعى المسنين بنفسه، فكان اذا لقى شيخا مسنا كهلا، حمل عنه حاجته، وحكي انه كان شديد الشفقة على المسنين، فكان له موقف مع شيوخ اهل الذمة، بأن جعل أمر الانفاق عليهم من بيت المال، بعد ان رأى شيخا كبيرا يطرق الابواب ويسال الحاجة، فقال (ع): (استعملتموه حتى اذا كبر تركتموه)، وهذا يشير الى تأكيد استمرار الدولة في كفالة المعوزين المسنين، ليس هذا فحسب بل ان الامام علي بن ابي طالب (ع) كان قد ضمّن وصاياه لولاته، الحث على رعاية المسنين واعالتهم؛ إذ ورد ذلك في نص وصيته لابن الاشتر، اذ يقول: ((وتعهد اهل اليتيم واهل الرقة في السن – أي كبار السن - ممن لا حيلة له ولا ينصب للمسألة نفسه)). وهذا ما يدل على ان الدولة الاسلامية شجعت الابناء وذوي الرحم على اعالة ذويهم من كبار السن، وكان ذلك التشجيع يكمن في حث الابناء على رعاية الآباء والانفاق عليهم، وايضاح مدى فضل ذلك من جهة، وفسح المجال أمام الابناء للتفرغ لخدمة ابائهم المسنين، حيث تم إعفاؤهم من الجهاد والذي هو واجب مقدس من جهة اخرى، فكان من سعى لخدمة والديه كالساعي في سبيل الله، وبذلك ضمنت الدولة كفالة المسنين ورعايتهم...

  

مؤيد ابراهيم

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/06/21



كتابة تعليق لموضوع : الاسلامُ ورعاية المسنّين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جلال جاف
صفحة الكاتب :
  جلال جاف


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net