صفحة الكاتب : د . نضير الخزرجي

المنبرُ الحسيني ومراحل تطوره
د . نضير الخزرجي

  المجلس الحسيني أو المنبر الحسيني، مادته هي الخطابة، وفي التاريخ فإن الخطابة سبقت الشعر، فالخطابة قديمة، ويُقال عن شعيب أنه كان شيخ الخطباء، وكذلك الأنبياء إبراهيم (ع) ومحمد (ص).. وقد جعل اللهُ تعالى الخطابة جزءاً من العبادة، فنحن نصلي العيدين والجمعة، والصلاة تحتوي على الخطابة، ويقول أرسطو: (الخطابة هي القوة القادرة على الإقناع).
أما المنبر فهو أحد معالم المجلس، والرسول (ص) عندما كان يخطب في بداية الإسلام، كان يخطب واقفاً، فوضعوا له جذع نخلة يتكئ عليها، وفي السنة السابعة صنعوا له منبراً، وكان عليه الصلاة والسلام، يستعمل عصا ويتوكأ عليها وقت الخطبة، واشتهر قوله (ص): (إن أتخذ منبراً فقد اتخذه أبي إبراهيم، وإن أتخذ عصا فقد اتخذها أبي إبراهيم..). وبالنسبة لإقامة مجلس الإمام الحسين (ع)، فنعلم أن الرسول (ص) بكى الإمام الحسين (ع)، وكذلك الإمام علي (ع). فالمجلس الحسيني كان موجودا في بداية القرن الأول الهجري. ويعتقد أن أربعة أشخاص، كانوا أول من أسس المجلس الحسيني، وهم: الإمام علي السجاد، وزينب الكبرى، وأم كلثوم، وفاطمة بنت الحسين (ع).
 في القرن الأول الهجري، كانت الدولة الأموية هي المسيطرة، ولم تكن هناك مجالس كما نعرفها، بل كانت سرية، واشتهر من الراثين في هذه الفترة (سليمان بن قتة العدوي) المتوفى سنة 126 هـ، وبعد سقوط الأمويين وقيام العباسيين، بدأت الصحوة للمجلس الحسيني على يدي الإمام جعفر الصادق (ع)، فكان يشجعُ الشعراء الذين كانوا يمثلون دور الخطباء، وبقي الشعرُ هو الأساس في الأدب العربي، وظهر إلى جانب الشعراء القصاصون والمنشدون (الرواديد).. وقبل ظهور المذياع، كانت المجالس والمقاهي والدواوين تستقبل القصاصين، وهي مهنة قديمة، وكان القصاصون يروون ما حدث في كربلاء، وكذلك المنشدون، خصوصاً في القرن الثاني الهجري، أولئك كانوا يمثلون المجلسَ الحسيني في تلك الفترة.
 أما في القرنين الهجريين الثالث والرابع، تطور المنبر بعد فترة الكبت، فبرزت المجالسُ بشكل كبير، نظراً لقيام دول مثل الأدارسة في شمال أفريقيا، والفاطميين في مصر، والبويهيين في إيران والعراق، والحمدانيين في حلب.. وهنا أخذ المنشدون والشعراء والمداحون دورهم في فترة الدول الإسلامية الشيعية، مثل دولة الحمدانيين التي نبغ فيها المتنبي.. وفي تلك الفترة، ظهر أسلوب جديد في الأدب الحسيني، فظهرت القصائدُ الطوال التي تتجاوز مائة بيت. فالشاعر يسردُ فيها قصة ما حدث في كربلاء، فهو يقرأ المقتل منظوماً.. تلك الدول شجعت الشعراء على النظم، فنرى الشعراء الموالين لأهل البيت (ع)، ينظمون القصائد الطوال في أهل البيت، ويضمنون فيها مفردات عقائدية، كالتوحيد والنبوة والإمامة.. كل ذلك يطرح من خلال القصائد الحسينية، وكان هناك المنشدون والمداحون الذين يحفظون الشعر ويلقونه، وقد وجدوا في هذا الجو الفرصة لتطوير المجلس بشكل كبير.
 إذن، لدينا مرحلة التأسيس في عهد الإمام السجاد (ع)، ثم مرحلة التأصيل في عهد الإمام الصادق (ع)، ثم مرحلة الإنتشار.. وقال المقريزي في خططه: كان الفاطميون، في يوم عاشوراء، ينحرون الإبل والبقر لإطعام الناس، ويكثرون النوح والبكاء، ويتظاهرون بكل مظاهر الحزن والأسف، واستمروا على ذلك حتى انقرضت دولتهم، وجاء عهدُ الأيوبيين الذين مثّلوا أدوار الأمويين والعباسيين مع الشيعة، وأضاف المقريزي إلى ذلك: وفي يوم عاشوراء من سنة 396 هـ جرى الأمر فيه على ما يجري في كل سنة، من تعطيل الأسواق، وخروج المنشدين إلى جامع القاهرة، ونزولهم مجتمعين بالنوح والنشيد.. ثم ظهرت مرحلة جديدة، فانتشار المجالس الحسينية مع قلة الخطباء، اضطر البعض لوضع مجالس حسينية مكتوبة، يقرأها الخطباء وغير الخطباء، فيلقي الشخصُ المجلس لأهله أو حارته، واشتهرت هذه الظاهرة في القرنين الهجريين التاسع والعاشر، وعرفت تلك المرحلة بالروضة، نسبة إلى كتاب (روضة الشهداء) للواعظ الكاشفي المتوفى سنة 910 هـ. ومن كتاب الروضة جاءت كلمة (روزه خون) أي قارئ كتاب روضة الشهداء. واشتهرت كتب المقاتل التي ظهرت خلال مراحل زمنية متباينة، وبلغ عددها 120 مقتلاً، والمقتل سرد لما جرى من حوادث يوم العاشوراء، وهناك كتب أخرى فيها مقاتل وغير مقاتل، ومجموع المقاتل وما يوازيها بلغ عددها نحو 240 كتاباً، وتعتبر مادة خصبة للخطيب، وشجعت على تطوير المجلس الحسيني.
في مرحلة الاستعمار (البريطاني والفرنسي والبرتغالي وغيرهم)، كان المجلس الحسيني يمثل صوت الأمة، كما حدث في ثورة العشرين في العراق، وفي شمال أفريقيا كانت الخطابة بشكل عام، عامل دفع للأمة ونهضتها لاسيما أثناء الصلاة، فخطبة صلاة الجمعة نسميها (الخطبة السياسية)، وألصق شيء لدى الأمة هي الخطبة، وما يوفره المجلس الحسيني ينقل الأمة إلى وضع أفضل.. وفي مرحلة الاستعمار، احتاجت الأمة فيها إلى أشياء جديدة، فبدأت بإنشاء المعاهد الخطابية في المؤسسات الدينية، وهدفها تخريج الخطباء، وهي مرحلة بدأت في الهند، ثم انتقلت إلى باكستان، ثم العراق.

  

د . نضير الخزرجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/06/23



كتابة تعليق لموضوع : المنبرُ الحسيني ومراحل تطوره
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد روكان الساعدي
صفحة الكاتب :
  محمد روكان الساعدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net