صفحة الكاتب : د . حميد حسون بجية

جائزة نوبل للآداب 2021
د . حميد حسون بجية


      فاز الروائي التنزاني عبد الرزاق كرنة Abdul Razak Gurna بجائزة نوبل للآداب لهذا العام 2021. أعلنت ذلك الأكاديمية السويدية لجائزة نوبل. وجاء تبرير لجنة التحكيم لاختيارها هذا أن صاحب رواية Paradise )أي الفردوس) يتميز بسرد للأحداث "يخلو من أية مساومة لآثار الاستعمار ومصير اللاجئين العالقين بين الثقافات والقارات":
"for his deep-rooted and unprecedented depth of the effects of colonialism and the destinies of refugees in the gulf between cultures and continents.”
       ومما يذكر أن الروائي عبد الرزاق كرنة مولود في تنزانيا في جزيرة زنجبار عام 1948ويقيم حاليا في بريطانيا. وبعد انتهاء الحكم البريطاني عام 1963 لاقى كرنة اضطهادا بسبب أصله العربي المسلم مما اضطره إلى الهروب واللجوء إلى بريطانيا في نهاية الستينات. عمل في تدريس اللغة الإنكليزية وأدب مرحلة ما بعد الاستعمار في جامعة كنت Kent   حتى تقاعده. لم يتمكن كرنة من العودة إلى زنجبار حتى عام 1984 إذ تمكن من رؤية والده الذي توفي بعد ذلك بوقت قصير.      
    نشر كرنة ما يقرب من عشر روايات، كان معظمها يدور حول تجربة المهاجرين الأفارقة إلى بريطانيا. وكانت روايته Paradise قد وردت عام 1994 ضمن القائمة القصيرة لجائزة بوكر Booker Prize.
     ولم يكن اسم كرنة واردا ضمن قائمة مرشحي صحيفة النيويورك تايمز يوم الأربعاء(قبل منح الجائزة بيوم واحد فقط) التي اشتملت على الفرنسية آني أيرنو Annie Erno والياباني هاروكي موراكامي Haruki Murakami وموريس كوند Maris Conde من الكاريبي و جاميكا كنكايد Jamaica Kincaid من أنتيكوا والنرويجي جون فوس John Voss والكرواتية دبرافكا أوكاريسك  Dubravka Ogarisk والصومالي نورالدين فرح وسلمان رشدي والكندية ماركريت أتوود Margaret Atwood والبريطاني مارتين أميس   Martin Amis والفرنسية التشيكية ميلان كونديرا Milan Kundera. 
      ونتناول فيما يلي وصفا لبعض رواياته:
 تدور حوادث روايته الأولى (ذكرى الرحيل)Memory of Departure  (1988)  في الساحل الشرقي لأفريقيا. وبطلها شاب يكافح في ظل نظام استبدادي قبل أن يرسل للعيش مع عم ثري له في كينيا. وقد وصفها النقاد على أنها " دراسة جادة لكفاح رجل يحاول أن يوجد هدفا لحياته، وصورة مؤلمة لمجتمع  تقليدي مثقل بالفقر والتغير السريع".
الفردوس Paradise(1994)
   أدرجت رواية الفردوس في القائمة المختصرة لجائزة بوكر عام 1994 كما أسلفنا. وتجري حوادثها في شرق إفريقيا قبل الحرب العالمية الأولى. وبطلها جوزيف(يوسف) البالغ من العمر 12 عامًا، وقد عُيّنَ خادما بعقد مع رجل أعمال ثري. ومن بداية الرواية إلى نهايتها، يتحدث يوسف عن الحياة الطبيعية في جميع أنحاء القارة وحياة القبائل والمخاطر التي تواجهها تلك القبائل في عيشها. وصف أحد النقاد الرواية على أنها "تأمّل مؤثر في طبيعة الحرية وفقدان البراءة لكل من الصبي الحساس والقارة بأكملها."
الإعجاب بالصمت  Admiring Silence(1996)
    يهرب الراوي الذي لم يذكر اسمه من زنجبار إلى إنكلترا في الستينيات، وسرعان ما يقع في حب امرأة إنكليزية ويكوّنان أسرة. ويتصارع مع العنصرية التي يواجهها في بريطانيا ويتصارع أيضًا مع كراهية الذات في محاولاته الاندماج مع المجتمع. كتب عنها أحد النقاد أنها "مضحكة للغاية ولا هوادة فيها". فهو "يصور بمهارة معاناة رجل عالق بين ثقافتين، كل منهما ترفضه بسبب علاقته مع الأخرى."
عن طريق البحر(على ساحل البحر)By the Sea  (2001)
    يتقدم رجل أعمال يدعى صالح عمر من زنجبار يبلغ من العمر 65 عاما بطلب للجوء إلى بريطانيا هربًا من الفوضى والفساد. وتعرض الرواية تفاصيل الوحشية غير المتوقعة لضباط الهجرة البريطانيين والمكتبية(البيروقراطية) البائسة التي تقوّض جهود إعادة التوطين إذ يجري سجن صالح في النهاية في بلدة ساحلية هادئة. ومن قبيل المصادفة، يلتقي صالح بابن الرجل الذي تسبب في المعاناة الكبيرة لصالح وعائلته. وتكون صداقتهم في نهاية المطاف هي التوفيق بين تاريخي عائلتيهما. كتب عنها أحد النقاد "إنه لأمر مؤثر بصورة استثنائية عندما يجد صالح عمر ملجأ من نوعه في الصداقة، ملجأ مبنيا على الخبرة التي يجري تقاسمها". 
 الهجران(التخلي)Desertion   (2005)
 تربط الرواية بين قصتي حب مؤسفتين: ففي عام 1899 استخدم صاحب متجر شرق أفريقي مغامرا بريطانيا و"شخصا ضد الإمبراطورية" ووقع ذلك الشخص في حب أخته ريحانة، مما أدى إلى فضيحة. بعد عقود، يروي أكاديمي زنجباري حزن عائلته  وكيف وقع شقيقه في حب حفيدة ريحانة.
قلب من حصى Gravel Heart(2017)
   نشأ سالم في زنجبار، وهو لا يعرف أبدًا سبب تفكك عائلته، كما يقول في بداية الرواية، "أبي لم يكن يريدني". في وقت لاحق، يحصل سالم على فرصة للدراسة في إنجلترا بعد أداء أكاديمي ممتاز مثقل بتوقعات عائلته. لاحظ أحد النقاد أن "الشخصيات الثانوية في الرواية يجري تخيلها أيضًا بصورة غنية مما يؤثر على تفاعلاتهم القصيرة – وهي واحدة من أكثر ملذات الروايات المحببة، وهو خيار يجعل عالمه غير عادي ويؤدي إلى تكامل الرواية."

  وقد حقق كرنة نجاحات في رواياته الأخرى مثل: طريق الحجيج(1988) The Pilgrim's Way (1988)  وغيرها. وله مقالات في الأدب الأفريقي.

   

  

د . حميد حسون بجية
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/10/10



كتابة تعليق لموضوع : جائزة نوبل للآداب 2021
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق كمال لعرابي ، على روافد وجدانية في قراءة انطباعية (مرايا الرؤى بين ثنايا همّ مٌمتشق) - للكاتب احمد ختاوي : بارك الله فيك وفي عطاك استاذنا الأديب أحمد ختاوي.. ومزيدا من التألق والرقي لحرفك الرائع، المنصف لكل الاجناس الأدبية.

 
علّق ابو سجاد الاسدي بغداد ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نرحب بكل عشيره الزنكي في ديالى ونتشرف بكم في مضايف الشيخ محمد لطيف الخيون والشيخ العام ليث ابو مؤمل في مدينه الصدر

 
علّق سديم ، على تحليل ونصيحة ( خسارة الفتح في الانتخابات)  - للكاتب اكسير الحكمة : قائمة الفتح صعد ب 2018 بأسم الحشد ومحاربة داعش وكانوا دائما يتهمون خميس الخنجر بأنه داعشي ويدعم الارهاب وبس وصلوا للبرلمان تحالفوا وياه .. وهذا يثبت انهم ناس لأجل السلطة والمناصب ممكن يتنازلون عن مبادئهم وثوابتهم او انهم من البداية كانوا يخدعونا، وهذا الي خلاني ما انتخبهم اضافة لدعوة المرجعية بعدم انتخاب المجرب.

 
علّق لطيف عبد سالم ، على حكايات النصوص الشعرية في كتاب ( من جنى الذائقة ) للكاتب لطيف عبد سالم - للكاتب جمعة عبد الله : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شكري وامتناني إلى الناقد المبدع الأديب الأستاذ جمعة عبد الله على هذه القراءة الجميلة الواعية، وإلى الزملاء الأفاضل إدارة موقع كتابات في الميزان الأغر المسدد بعونه تعالى.. تحياتي واحترامي لطيف عبد سالم

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجع الشيخ الوحيد الخراساني يتصدر مسيرة - للكاتب علي الزين : أحسنت أحسنت أحسنت كثيرا.. اخي الكريم.. مهما تكلمت وكتبت في حق أهل البيت عليهم السلام فأنت مقصر.. جزيت عني وعن جميع المؤمنين خيرا. َفي تبيان الحق وإظهار حقهم عليهم السلام فهذا جهاد. يحتاج إلى صبر.. وعد الله -تعالى- عباده الصابرين بالأُجور العظيمة، والكثير من البِشارات، ومن هذه البِشارات التي جاءت في القُرآن الكريم قوله -تعالى- واصفاً أجرهم: (أُولَٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ.. تحياتى لكم اخي الكريم

 
علّق ابو مديم ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته : ملاحظة صغيرة لو سمحت سنة 600 للميلاد لم يكن قد نزل القرآن الكريم بعد حتى ان الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم لم يكن قد خلق بعد حسب التواريخ حيث ولد عام 632 ميلادي

 
علّق احمد ابو فاطمة ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : منذ قديم العصور دأب منحرفي اليهود الى عمل شؤوخ في عقائد الناس على مختلف أديانهم لأهداف تتعلق يمصالهم الدنيوية المادية ولديمومة تسيدهم على الشعوب فطعنوا في أصول الأنبياء وفي تحريف كتبهم وتغيير معتقداتهم . فلا شك ولا ريب انهم سيستمرون فيما ذهب اليه أجدادهم . شكرا لجهودكم ووفقتم

 
علّق سعدون الموسى ، على أساتذة البحث الخارج في حوزة النجف الأشرف - للكاتب محمد الحسيني القمي : الله يحفظهم ذخرا للمذهب

 
علّق احمد السعداوي الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا سيوف بيد الشيخ عصام الزنكي ابن عمنا وابن السعديه الزنكيه الاسديه

 
علّق سلام السعداوي الاسدي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : نحن بيت السعداوي الزنكي الاسدي لايوجد ترابط بيننا مع عشيره السعداوي ال زيرج

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : لقد ابتليت الأمه الإسلامية في زماننا َكذلك الا زمنه السابقة بكثير ممن يسعون إلى الإهانة إلى الدين او المذهب. َولاغرابة في الأمر. هنالك في كل زمان حاقدين اَو ناقصين. َوبسبب ماهم فيه من نقص او عداء. يوظفون عقولهم لهدم الدين او المذهب.. لعتقادهمان ذلك سوف يؤدي إلى علو منزلتهم عندالناساوالجمهور.. تارة يجهون سهامهم ضد المراجع وتارة ضد الرموز.. حمى الله هذا الدين من كل معتدي.. أحسنت أيها البطل ابا حسين.. وجعلكم الله ممن تعلم العلم ليدافع او من أجل ان يدافع عن هذا الدين العظيم

 
علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض . .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابراهيم سلامة
صفحة الكاتب :
  ابراهيم سلامة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net