صفحة الكاتب : الشيخ عبد الحافظ البغدادي

مجلس حسيني ـــ موقف الاسلام من الخرافات
الشيخ عبد الحافظ البغدادي

بسم الله الرحمن الرحيم

﴿ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ﴾[البقرة: 220]

يدعونا الله تعالى إلى التفكر في آياته ببصيرة وتأمل.. وليس اخذ الدين شعارات . او نسمع من فلان وعلان .في تناول هذه الاية المباركة لابد من عرض المقدمات التالية: . توضيح مفردات البحث.:

أ ـ معنى الخرافة: تعني هذه المفردة لغوياً الكلام العبث، والعقائد المزيفة، الموهومة. (فكل كلام غير دقيق لا يقبله العقل يعتبر خرافة) والخرافة تختلف عن مفردة الأسطورة لان الأساطير تعني القصص التي لا واقع لها، وقد استُخدم القرآن هذا المعنى،قال تعالى:( يَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ}،اذن الاسطورة قصة يؤمن بها الناس.. من القصص الاساطير ان روح الميت تتحول الى طير يسمى الهامة, وهذا الطير يحوم على القبر يصيح اسقوني ولا يرتوي الا بدم القاتل. هذه الاسطورة يؤمن بها اغلب المجتمع ولا يلتفتون لراي الاسلام في القتل. في حين أن الخرافة تطلق على العقائد والقصص الموهومة والزائفة، كونها قصص غير الواقعية، فتكون العقيدة موهومة خرافية..

ب ـ السيرة: السيرة تعني سيرة ومنهاج فلان ، واهم سيرة لها اثر في الناس هي سيرة النبي(ص) وسيرة اهل البيت وقسم من المسلمين يتبعون سيرة الصحابة .. ويستعين الناس بأساليب خاصة في عقيدتهم من خلال السيرة النبوية . لانها تعني دين وسلوك. وهي التي اسست فهم منظومتهم الفكرية الدينية والسلوكية. .ونريد من السيرة النبوية في هذا المجلس دراسة ومعرفة منهجيه الخرافات وعقائد الجاهلية الشائعة آنذاك.

ـ أنواع الخرافة ــ تنقسم الخرافة ـ الى عدة حالات اهمها: الخرافة العقائدية والقصص التاريخية؛ والعلمية؛ والأدبية وغيرها. ولكن الخرافة العقائدية ـ من أسوأ أنواع الخرافة ـ ومن مصاديق هذا النوع من الخرافة القصص والآراء المزيفة في الكتب المقدسة عند اليهود والمسيحيين. منها ما جاء في سفر التكوين كقصة مصارعة الله مع يعقوب . واليك النص:

بقي يعقوب وحده، وصارعه إنسان حتى طلوع الفجر ثم قال له: ما اسمك؟ قال: يعقوب، قال: لا يدعى اسمك فيما بعدُ يعقوب، بل إسرائيل؛ لأنك جاهدت مع الله والناس، وقدرت، وسأل يعقوب وقال: أخبرني باسمك، قال: لماذا تسأل عن اسمي، وباركه هناك، فدعا يعقوب اسم المكان قائلاً: لأني نظرتُ الله وجهاً لوجه ونجيت نفسي .كذلك جاء في الباب السادس رأى أبناء الله بنات البشر بأنها جميلات، فكانوا يتزوجون مَنْ يطلبونها. وعشرات الآراء الخرافية .. اشهرها ان المسيحيين يأكلون الخبز ويشربون الشراب، مع ادعية فيتحول ذلك الخبز والخمر الى لحم ودم عيسى(ع) فهم يشربون الخمر من أجل أن يتَّحدوا مع الله. وعندما وجد متكلِّمو المسيحية واليهود أنفسهم عاجزين عن تقديم تفسير عقلي وعلمي لهذه العقائد المزَّيفة تذرّعوا بعقيدة أكثر بطلاناً من العقائد السابقة، وهي تفكيك العقل عن الإيمان، بمعنى أن العقل لا يحقّ له التدخّل في شؤون الإيمان!...

ـ منشأ الخرافة ــــ كيف تنشأ الخرافة في الامة ..؟ المعروف ان الخرافة تتأثَّر في ظروف المنطقة وتتبرعم ضمن ثقافة المنطقة الخاصة بكل شعب، (إلا أن منشأها جميعاً هو الجهل وعدم وعي التحقيق في أي نص كون عقول الناس عاجزة عن التتفكير بالحقائق. وكلّما تخلّف المستوى الفكري والعلمي للمجتمع كلما اتَّسع المجال أكثر أمام نشوء الخرافة والأفكار الهشة. من هنا نرى أن العصر الذي بعث فيه الرسول الأكرم| كان مليئاً بالخرافات والعقائد الجاهلية. وسيأتي الكلام في هذا المقال عن نماذج من هذه الخرافات. والان عادت الجاهلية الاولى وخرافاتها بسبب بعض الخطباء. كونهم غير جديرين بمخاطبة الواقع لانهم متأثرين بالخرافة.

** ظهر الإسلام في وقت كانت الشعوب تحترق بنيران الجهل والخرافة. وكان خطاب القرآن يدعو الناس إلى التفكر في ذات الله والابتعاد عن الخرافة، ثم كانت سيرة الرسول الأكرم، تجسد فكر القرآن.. اليك هذه القصة ( لما هلك إبراهيم ابن رسول الله‘(ص) حزن عليه وذرفت عيناه الدموع الحزن، وصادف أن انكسفت الشمس بعد ساعة فقال الناس: إنما انكسفت الشمس لموت ابراهيم ابن الرسول, فلما وصل قولهم إلى مسامع رسول الله‘ صعد المنبر، فحمد الله وأثنى عليه، ثم قال: «ان الشمس والقمر آيتان من آيات الله، يجريان بأمره، مطيعان له، لا ينكسفان لموت أحد ولا لحياته، فإذا انكسف أحدهما صلّوا، ثم نزل المنبر، فصلى بالناس صلاة الكسوف". هنا تلاعب ألا تفكُّر بأذهان الناس، فلما رأوا جزع النبيّ وحزنه على ابنه الوحيد أن السماء بادلته الحزن، وكان من مظاهر حزنها أن انكسفت الشمس وعمّ الظلام يعني هذا يرمز إلى الحزن.!! لو كان شخصاً آخر غير المعصوم لكانت هذه فرصة يستغل ذلك الحدث في علاقته مع الناس ليزيد من تقديسهم له باعتبار السماء والشمس والقمر يحزنان، لحزنه فأولى بالناس أن يعتقدوا به ويربطوا مصيرهم به. رفض النبي تلك العقلية والخرافات , اراد ان يعتقد الناس به انه نبي مرسل من الله للناس كافة , ولا علاقة للخرافات برسالته مطلقا

بين للناس درسا بليغا بأن جميع الخرافات وأفكار الجاهلية هي أمور مزيفة تفتقر إلى العقل لانها تنفي الالهة وتعتقد بأشياء بعيدة عن الواقع فبين لهم ان وظيفته هداية العقول والأفكار نحو التوحيد ـ وإثبات الله ـ اما ما جاء في السيرة الشريفة .."عندما أرسل معاذا بن جبل إلى اليمن اوصّاه قائلاً: «أمِتْ أمر الجاهلية، إلا ما سنّه الإسلام، وأظهر أمر الإسلام في كل صغيره وكبيره».وقال له كلمة عظيمة: قال «ما قسم الله للعباد شيئاً أفضل من العقل، فنوم العاقل أفضل من سهر الجاهل»، و«موت قبيلة أيسر من موت العالم»،..

*** عن ابن عباس قال: بينما النبي(ص) جالس في نفر من أصحابه إذ رمي بنجم في السماء، فقال: ما كنتم تقولون في مثل هذا في الجاهلية؟ قالوا: كنا نقول: يموت عظيم، أو يولد عظيم. فقال النبي: إنها لا ترمى لموت أحد، ولا لحياته. الحاصل أن سيرة النبي(ص) في نفي العلاقة بين الحوادث الفلكية والكونية وما يجري في حياة الناس ـ

هذا الامر من اخطر المواضيع لو جعله معمم او خطيب انه من مظاهر الدين لانه يدافع الناس الى الجهل ويلصقه بالإسلام ,ولا يمكن للجهل أن يكون مدافعاً عن الدين. فالأفكار الجاهلية لو استُغلَّت في سبيل تبليغ الدين لا تعزز الدين، بل تضعف عقيدة الناس بالدين. وللأسف فإن بعض الروايات المنحرفة في تاريخ الإسلام، نشأت من تجاهل هذا المبدأ في السيرة النبوية، تركت جراحاً عميقة على جسد الشريعة المقدسة.

اليوم نجد أن بعض الخطباء اتخذ من تفسير الأحلام أو نقل الروايات الضعيفة، أسلوبا للتبليغ ونصرة الدين رايه في حين أنَّ جميع هذه الأساليب تعارض السيرة النبوية لم يتخذ النبي(ص) من جهل الناس فرصةً لينفع به نفسه أو دينه وعقيدته بل وقف صارماً أمام ذلك. ولا نجد حتى نموذجاً واحداً في تاريخ حياة النبي {ص}المشرق انه قام فيه بدعوة الناس من خلال تفسير الأحلام، أو بيان مفهوم ضعيف وهشّ. ولا بد لنا ان نعرج على مسالة يعتقد بها اغلب المسلمين وغيرهم بخصوص ــ سعد الأيام ونحوستها ــ ولا زالت الفضائيات تخصص برامج عن خرافة هذه النقطة او تفسير الاحلام او الاتصال بالسحرة والمشعوذين.

** اعتقد الناس في عصر الجاهلية في تأثير الحوادث السماوية على مصير الإنسان وهو اعتقاد جاهلي واسع . منها: تقسيم الأيام إلى: سعيدة؛ ونحسة؛ كانوا يعتقدون ـ مثلاً ـ أنه (إذا دخل القمر في برج العقرب) فإن الشروع بأي عمل نحس .يؤدي الى نتائج سريعة لذلك العمل خاصة في ايام دخول القمر في برج العقرب .. كيف يدخل القمر برج العقرب..؟

القمر في مسير حركته كان يقترب مع نجوم كثيرة، ويظهر من هذه المقاربة بصورة خيالية تشبه العقرب، فكانوا يسمونها اصطلاحاً «القمر في العقرب»، وكانوا ،بناء على هذه العقيدة الخرافية والموهومة ـ يستنتجون أحكاماً كثيرة، ويعتمدون في قراءاتهم على هذه الاستنتاجات.

عليه الطريق الصواب إلى فهم هذه المسألة، التي لا طريق للعقل إلى كشفها، هو الشرع المقدس والأئمة المعصومون. فإذا قام بهذا الطريق دليلٌ على صحته نأخذ به، وفيما عدا ذلك علينا أن ندعه جنباً، ولا نأخذ به. لأنه من خرافات الجاهلية ..!! لنرجع الى دراسة سيرة النبي الأكرم| والأئمة المعصومين يثبت أن المعصومين ليس فقط لا يعتقدون بسعد الأيام ونحوستها ـ، بل وقفوا عن ذلك في مواقف متشددة. ومن جملة تلك المواقف: حينما سئل النبي: أيّ يوم تستحب الحجامة؟ قال: «لا تتطيَّروا؛ فإن الأيام كلّها لله» .وحينما اقترح بعضهم على الامام علي{ع} أن يؤجل الحرب إلى يوم آخر؛ بحجة أن القمر قد دخل في العقرب، فلا تحبَّذ الحرب فيه، قال: «قمرنا أم قمرهم»؟ وهو كناية عن سخافة هذه آلاراء كونها ليس لها أساس صحيح. وفعلاً لم ينقض الإمام قراره بالحرب بهذه الفكرة الموهومة، فنال به نصراً عظيماً. وقال أيضاً لأصحابه: «سيروا على اسم الله». وردّ على مَنْ دعا إلى تأجيل الحرب قائلاً: مَنْ صدَّقك فقد كذَّب النبي{ص} يتبين من هذا ان سيرة النبي والأئمة المعصومين{ع} كانت تنفي السعد والنحوسة للأيام، وكانت تحثّ على مفهوم عقلي هو أن نتوكل على الله {والتدبير الصحيح يجعل جميع الأيام سعيدة ومباركة}.المسلم العاقل المؤمن بالله دون خرافات لا يرتب اثرا على تلك الاراء لانها تنتفي التوكل على الله. فالمسلم الحقيقي لا يعتني بهذه الأمور، فعندما يقصد السفر يتصدّق ويتوكَّل على الله، ويتوسل بأولياء الله، ولا يعير اهتماماً لمثل هذه القضايا. والأكثر من ذلك هل وجدتم في تاريخ حياة النبي والأئمة الأطهار أن اتفق ـ ولو لمرة واحدة ـ أن عملوا بهذه الأمور؟!

** قال أحد أصحاب الإمام الهادي{ع} دخلتُ على الامام الهادي، وقد جرح اصبعي, وتلقّاني راكبٌ وصدم كتفي، ودخلتُ في زحمةٍ فخرقوا ثيابي، فقلت: كفاني الله شرّك من يومٍ، ما أشامك! فقال لي الامام(ع): يا فلان, وأنت تغشانا، ترمي بذنبك مَنْ لا ذنب له؟ فأعاد إليّ عقلي، وتبيّنتُ خطئي، فقلت: مولاي، أستغفر الله، فقال:ما ذنب الأيام حتى صرتم تتشأمون بها، إذا جُوزيتم بأعمالكم فيها؟ قال انا أستغفر الله أبداً، وهي توبتي يا بن رسول الله، قال: والله ما ينفعكم، ولكنّ الله يعاقبكم بذمّها على ما لا ذمّ عليها فيه. أما علمت أنّ الله هو المثيب والمعاقب، والمجازي بالأعمال، عاجلاً وآجلاً؟ قلتُ: بلى يا مولاي، قال: لا تعد، ولا تجعل للأيام صنعاً في حكم الله. الواضح من هذه الرواية يجد أن ما ينسب للأيام من نحوسة، كما كان في السيرة النبوية ،وسيرة المعصومين لا صحة له، والأحداث الصعبة التي تمرّ في بعض الأيام على الإنسان هي نتيجة أفعاله الخاطئة، وفي الحقيقة يجب أن نلوم انفسنا، لا الأيام التي هي مخلوقات الله...... العطسة مقدمة لخطر محتمل ـــــ

**من الخرافات الشائعة بين أعراب الجاهلية، ولازالت إلى يومنا هذا، أنهم كانوا يعتقدون بأن العطسة أمر مشؤوم، ومقدمة لخطر محتمل. ولذلك كانوا عندما تأتي العطسة يتوقفون عن أي عمل، ولو سمعوا صوت العطسة من مكان بعيد كانوا يقولون: «بكلابي»، أي ينزل شؤم العطسة على كلابنا. وإذا سمعوا من الأصدقاء والأقارب صوت العطسة رغماً عنهم قالوا: «عمراً وشبابا". وإذا سمعوها من غير الأصدقاء قالوا: «بك لا بي»، وكانوا يزعمون أن تكرار العطسة علامة لازدياد الشؤم.

مقابل هذا الاعتقاد الخرافي نرى سيرة النبي(ص) يعتبر العطسة نعمة، ولذلك أمر مَنْ يعطس أن يذكر الله بعد عطسته بقوله«الحمد لله»، والآخرين إذا سمعوا عطسته أن يطلبوا له مزيداً من النعمة، بقولهم: «يرحمك الله»، وهو أيضاً يردّ في جوابهم بقوله: «يغفر الله لكم».(قال النبي{ص}«العطاس ينفع البدن كله، ما لم يزد على الثلاث»؛ وقال: «العطاس للمريض دليل العافية وراحة للبدن»؛واقتدى أيضاً الأئمة المعصومون{ع}ـ تبعاً لرسول الله ـ هذه السنّة، فقال الإمام الصادق: «إذا عطس الرجل فسمِّتوه». ويجدر الاشارة إلى الفوائد العلمية للعطسة، والتي اكتشفها العلم في عصرنا الحاضر. إذ اكتشف العلم أن العطسة نتيجة هواء متراكم في الرأس أو الأنف، وبالعطسة يخرج من الجسم، حتى أن بعض الأطباء لمعالجة بعض الأمراض يستخدمون علاجات تُسبِّب العطس في المريض. وهناك من يتطير من انسان معين . أشار القران الكريم إلى موضوع التطيّر لدى أهل أنطاكيا حين تفاءلوا بالشر بدخول بعض الأنبياء إلى مدينتهم،﴿قَالُوا إِنَّا تَطَيَّرْنَا بِكُمْ لَئِن لَّمْ تَنتَهُوا لَنَرْجُمَنَّكُمْ وَلَيَمَسَّنَّكُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ﴾. هذه اراء ممن يعتقدون بالخرافة , اخذها منهم قومهم وتطيروا حتى من الانبياء والعلماء حين يتكلمون بالحق والعدل..فكاغر رد القران الكريم:" ﴿قَالُوا طَائِرُكُمْ مَعَكُمْ أَئِن ذُكِّرْتُم بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ﴾. ويفهم من هذا التعبير أن نظرة الإنسان إلى المسائل لها دور كبير في نجاحه أو فشله، وأن الطالع الشر أو الخير منشؤه ذات الإنسان، وجاءت سيرة النبي{ص} واللائمة لمعصومين أن اعتبرت المتفائل بالشرّ كمَنْ لا دين له، قال{ص}: «ليس منا من تطيّر، ولا مَنْ تطيّر له».قال الامام علي{ع} التشاؤم في ثلاثة: في المرأة؛ والدابة؛ والدار. أما شؤم المرأة فكثرة مهرها، وعقوق زوجها؛ وأما الدابة فسوء خلقها، ومنعها ظهرها؛ وأما الدار فضيق ساحتها، وشر جيرانها، وكثرة عيوبها.

**الأسماء القبيحة والمرعبة ــــ هناك التقاليد في عصر الجاهلية باختيار الأسماء للأبناء كأسماء الحيوانات الوحشية، وأسماء جميلة للخدام والعبيد. يقول الآلوسي سُئل أبو الدغيش الكلابي: لماذا كان العرب يستخدمون هذا الأسلوب لتسمية أبنائهم وغلمانهم؟ فأجاب: نحن نختار أسماء الحيوانات المفترسة كالأسد والفهد والذئب والكلب، لأبنائنا؛ ليرتعب العدو منهم، ونختار أسماء جميلة لعبيدنا؛ حين نناديهم لخدمة الضيوف مثل مرجان وعيد ونور وفيروز وياقوت وغيره .

*** يتبين من هذا ان حياة الانسان تصبح ساذجة تافهة اذا لم يستخدم العقل ,الانسان الذي لا يستخدم عقله يعتبر تافه . يصفه الامام علي (ع) همجي. وما اكثر الهمج في المجتمع يقول:{ الناس ثلاثة عالم ربـّاني، ومتعلـّم على سبيل نجاة، وهمج رعاع: أتباع كلّ ناعق، يميلون مع كلّ ريح، لم يستضيئوا بنور العلم، ولم يلجؤوا إلى ركن وثيق).. عندما يُقسّم المعصوم الناس إلى ثلاثة أقسام؛ معنى ذلك أنه لا رابع لهم؛ لأن الذي يقول هذا الكلام، علمه متصل بالسماء: إما مباشرة، ومن خلال علم الرسول (ص).

معنى( العالم الربـّاني).عندما نقرأ بعض الروايات ،مثل: (طلب العلم فريضة على كل مسلم ومسلمه)، ليس معنى ذلك أن طلب علم الهندسة فريضة.. نعم، بعض الأمور واجبات كفائية؛ إذ لابد من وجود طبيب في المجتمع ولكن هنا جاءت كلمة “فريضة”؛ أي على كل مسلم.. فهل على كل مسلم، أن يتعلم الطب والفيزياء والهندسة؟.. المراد بالعلم في هذه الموارد، هو العلم الذي يضمن للإنسان الآخرة، العلم الذي يقرّبه إلى الله عز وجل.. أما العلوم الطبيعية، فهي ضرورية في مجال المعاش، ولكن كل “علم لا يصلحك ضلال،ومال لا ينفعك وبال”.. في عرصات القيامة ليس هناك سؤال عن الكيمياء والفيزياء، إنما السؤال عن العلم الواجب تعلمه، المنطبق على أصول وفروع الدين:والعالم الرباني هو العالم الذي علمه متصل بالله وليس المراد بالعالم هنا أئمة المساجد.. بل قد يكون العالم الرباني إنساناً فيزيائياً أو كيميائياً، ولكن له انكشاف بصيرة؛ ويرى الأمور بمنظار إلهي.ويكون كلامه وعلمه يقرب الناس ويشدهم الى الله.

اما (المتعلـّم على سبيل النجاة).هو الإنسان الذي يعترف بجهله، هذا إنسان جيد. لان الجهل ينقسم الى قسمين: جهل يرجى له النجاة؛ وهو الجهل البسيط.. وجاهل لا يرجى له النجاة؛ وهو الجهل المركب، الذي لا يعلم أنه لا يعلم؛ لذا يبقى في جهله إلى آخر عمره علمه محصور في تقليد الثياب وتسريحة الشعر وشرب الناركيله. تقول الرواية: (إن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم؛ رضاً بما يصنع)..هل المراد هنا طالب العلم في الحوزات العلمية، او أنه ينطبق على من يلتحق بالدورات الثقافية التي تقام لفترة معينة في الفقه والعقائد، أو أي علم نافع في أمور الدين، وعلى من يأتي إلى المسجد، بنية تعلم العلم؟.. لهذا يقول المجتهدون: مسجد المرأة بيتها، إلا إذا كان في المسجد علم ينتفع به.

ولذا تجد الجاهل( الهمجي) يصدق كل راي فيتبعه ,تصل الحال ان يتعبد بغير ما امر الله فتتحول مجموعة الممارسات الدينية عنده الى خرافات دخيلة على الفكر الإسلامي. فما هي الخرافة وكيف تصبح بديلا عن الدين؟

** ورد في صحيح البخاري عن ابن أبي نعم، قال: كنت شاهداً لابن عمر سأله رجل عن دم البعوض، فقال: ممن أنت ؟ فقال: من أهل العراق، قال: انظروا إلى هذا يسألني عن دم البعوض وقد قتلوا ابن النبي [ص]، و سمعت النبي [ص] يقول: الحسن والحسين ريحانتاي من الدنيا.

ـــ ** ــ اما نماذج الشيعة, اكثر من هذا الموضوع. اغلب الشيعة تحجرت عقولهم على ثوابت يرفضون ان يحرروا عقولهم منها ,بل اعتبروها هي اساس الدين, مثلا عندنا التاريخ المكتوب عند ابي مخنف مقدس لا يجوز البحث في غيره. وهناك شخصيات نسميها " خط احمر"

وخطيب يقول على منبر الحسين{ع} اذهب ماشيا الى الحسين ولا تصلي..!! وذاك يشتم المرجع لانه لا يقلده.. هؤلاء يشبهون اولئك الذين طلب منهم الحسين انيسقوا الرضيع ماء فابوا ان يسقوه .. شيعتي مهما شربتم ماء عذب فاذكروني ** أوسمعتم بغريب او شهيد فانذبون /فأنا السبط الذي من غير جرم قتلوني ** و بجرد الخيل بعد القتل عمدا سحقوني/ ليتكم في يوم عاشورا جميعا تنظروني ** كيف استسقي لطفلي فابوا ان يرحموني.. يبني يعبد الله على فركاك صبي فنه ودرت ثداياك / يا دين كلي لحرملة وياك / نيشن عليك بسهم وارداك// يبني التسر كلبي بشرته / كسر خاطري مذبوح شفته / شنهي الذنب يبني العملته / عطشان ولسانك بلعته / والماي حاضر ما شربته ..

  

الشيخ عبد الحافظ البغدادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2021/10/12



كتابة تعليق لموضوع : مجلس حسيني ـــ موقف الاسلام من الخرافات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يعرب العربي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : الرائد لا يكذب اهله وهند جهينة الخبر اليقين والخبر ما سوف ترونه لا ماتسمعونه أليكم الخبر الصادم:: ★ الملك سلمان ال سعود ميت منذ اكثر من 3 اشهر )) لغاية الان الخبر عادي ومتوقع ولكن الخبر الذي لن ولن تصدقوه هو :: *** ان الامير محمد بن سلمان ولي العهد ايضا (( ميت )) فلقد توفي مننذ تاريخ 9420022 ماترونه يظهر على الاعلام ليس الامير محمد بن سلمان بل هذا (( شخص يرتدي (( قناع واقعي )) لوجه محمد بن سلمان !!!! مشكلتهم ان المقنع الصامت لا يستطيع ان يخرج بلقاء صحفي او ليلقي خطاب لانه اذا تكلم سيفضحهم الصوت ونبرته .... سؤال لحضراتكم متى اخر مرة رايتم محمد بن سلمان يلقي خطاب او لقاء صحفي ؟!! ... ***والذي يكذب كلامي فليبحث الان عن الخبر على جوجل عن العنوان الاتي: (( شركة يابانيه : جهات سعوديه رسميه طلبت تصنيع اقنعة واقعية للملك سلمان ولبعض الامراء )) لعلمكم ثمن تصنيع القناع الواحد 3600 ودلار حسب ما صرح مدير الشركة المصنعه للاقنعة الخبر نقلته وكالات اعلام عالميه الى رأسهن (( رويترز )) من يكذب كلامي فليكلف نفسه دقيقة واحده ويبحث عن الخبر ولعنة الله على الكاذبين .......

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الرابعة . مؤامرة عصر الدلو - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((( الضربة الالهية القاضية — سريعة وخاطفة—عامة وشاملة - - فوق التوقعات والحسابات واسو من من كل الكوابيس وستاتيهم من حيث لا يحتسبوا وستبهتهم وتاخذهم من مكان قريب فاذا هم يجئرون وقيل بعدآ للقوم الظالمين وكان حقآ علينا ان ننجي المؤمنين ونجعلهم الوارثين ولنمكنن لهم دينهم الذي ارتضاه لهم ونبدلهم من بعد خوفهم أمن يعبدوني لا يشركون بي شيئ اولئك هم الذين ان مكناهم في الارض لم يفسدوا فيها وقالوا للناس حسنى اولئك لنمكنن لهم دينهم الذي ارتضيناه لهم وليظهرنه على الدين كله في مشارق الارض ومغاربها بعز عزيز او ذل ذليل الارض والله بالغ عمره ولكن اكثر الناس لا يعلمون ولسوف تعلمون ( والطارق *وما ادراكوما الطارق * النجم الثاقب ) (سقر *وماادراك ما سقر *لواحة للبشر * عليها تسعة عشر ) ( وامطرنا عليهم بحجارة من (سجيل ) فساء صباح الممطرين ))؟.... (((( وما من قرية ألا نحن مهلكوها قبل يوم القيامة او معذبوا اهلها عذاب شديد* كات ذلك وعدا بالكتاب مسطور🌍 )))))) ( وانتظر يوم تأتي السماء بدخان مبين * يغشئئ الناس هذا عذاب اليم )⏳ ( ومكروا ومكرنا والله خير الماكرين )👎👍👍👍 (سنسترجهم من حيث لا يشعرون وأملي لهم أن كيد متين )🔐🔏📡🔭 (وسيعلمون حين يروا العذاب من اقل جندآ واضعف [[ ناصر ](( ن *والقلم ومايسطرون }...... (( ص والقرأن ذي الذكر) (( فما له من قوة ولا [[ناصر]] (((((((( ولكل نبأ مستقر وسوف تعلمون )))

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الثانية من بحث : ماهو سر الفراغات في التوراة - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سا اوجز القول ليسهل الفهم لم اجد تفسير لتلك الفراغات اثناء قرائتي الا ألا بنهاية المقال حينما افصحتي لنا ان علامة النحوم (*****) لها تفسير لومعنى بالكتاب المقدس عندها كشف التشفير والتلغيز نفسه بنفسه وتبينرلي اننا امام شيفرة ملغزة بطريقة (( السهل الممتنع )) وبنقثفس الوقت تحمل معها مفتاحها ظاهرا امامنا علامة النجوم (*****) تعني محذوف ومحذوف تعني ( ممسوح او ممسوخ ) ... خلاصة القول هناك امر ما مخزي ومهين وقعوباليعثهود وحاولوا اخفاء ذكره عبر هذا التلغيز وما هو سوى ( المسخ الالهي الذي حل بهم حينما خالف ( اهل السبت ) امر الله بعدم صيدهم الحيتان بيوم سبتهم فمسخهم اللهولقردة وخنازير

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ن والقلم ومايسطرون

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العالم الرباني محيي الدين ابن عربي اورد فصل كاملا باحدى مؤلفاته بخصوص اسرار النقطة و الحروف وهذا النوع من العلم يعد علم الخاصة يحتاج مجاهدة لفهمه....

 
علّق يعرب العربي ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : التاريخ يكتبه المنتصرون كيفما شاؤا .... ولكنهم نسيوا ان للمهزومين رواية اخرى سيكتبها المحققين والباحثين بالتاريخ

 
علّق يعرب العربي ، على حقل الدم ، او حقل الشبيه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الحقيقة ان شياطين اليهود جمعوا مكرهم واتفقوا على قتل المسيح عيسى غيلة ( اغتيال ) وهو نايم في داره ولكن الله قلب مكرهم ضدهم فاخبر الله المسيح عيسى وانزل الله الملائكة ومعهم جسد حقيقي كجسد عيسئ وهيئته الا انه ليس فيه روح رغم انوذلكوالجسد له لحم وعطم ودم تماما كجسد عيسى لكنه بلا روح تمامآ كالجسد الذي القاه الله على عرش سليمان فقامت الملائكة بوضعرذلك الجسد بمنام سيدنا عيسي و رفع الله نفس عيسى اليهوكما يتوفئ التنفس حين نومها وقامت الملائكة بتطعير جسد سيدنا عيسي ووضعته في ارض ذات ربوة وقرار ومعين وبعد جاء تليهود واحاطواربدار عيسى ومن ثم دخلوا على ذلكوالجسد المسحىربمنام سيدنا عيسى وباشروه بالطعن من خلف الغطاء المتوسد به بمنامه ونزلت دماء ذلك الجسد الذي لا روح فيه

 
علّق بو حسن ، على السيد كمال الحيدري : الله ديمقراطي والنبي سليمان (ع) ميفتهم (1) . - للكاتب صفاء الهندي : أضحكني الحيدري حين قال أن النملة قالت لنبي الله سليمان عليه السلام " انت ما تفتهم ؟" لا أدري من أي يأتي هذا الرجل بهذه الأفكار؟ تحية للكاتبة على تحليلها الموضوعي

 
علّق أثير الخزاعي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : في كامل البهائي ، قال : أن معاوية كان يخطب على المنبر يوم الجمعة فضرط ضرطة عظيمة، فعجب الناس منه ومن وقاحته، فقطع الخطبة وقال: الحمد لله الذي خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، فربما انفلتت في غير وقتها فلا جناح على من جاء منه ذلك والسلام. فقام إليه صعصعة: وقال: إن الله خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، ولكن جعل إرسالها في الكنيف راحة، وعلى المنبر بدعة وقباحة، ثم قال: قوموا يا أهل الشام فقد خرئ أميركم فلاصلاة له ولا لكم، ثم توجه إلى المدينة. كامل البهائي عماد الدين الحسن بن علي الطبري، تعريب محمد شعاع فاخر . ص : 866. و الطرائف صفحة 331. و مواقف الشيعة - الأحمدي الميانجي - ج ٣ - الصفحة ٢٥٧.

 
علّق منير حجازي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : ينقل المؤرخون أنه لشدة نهم معاوية إلى الأكل وشرهه العجيب في تنويع المطعومات ، تراكمت الشحوم وانتفخ بطنه ، وكبرت عجيزته حتى انه اذا اراد ان يرتقي المنبر يتعاون إثنان من العلوج السود لرفع فردتي دبره ليضعاها على المنبر. وصعد يوما المنبر فعندما القى بجسده الهائل على المنبر (ضرط فأسمع) . يعني سمعه كل من في المجلس . فقال من دون حياء او خجل وعلى الروية : (الحمد لله الذي جعل لنا منافذ تقينا من شر ما في بطوننا). فقال احد المؤرخين : لم ار اكثر استهتارا من معاوية جعل من ضرطته خطبة افتتح بها خطبة صلاة الجمعة.

 
علّق رائد غريب ، على كهوة عزاوي ---- في ذاكرة " البغددة " - للكاتب عبد الجبار نوري : مقال غير حقيقي لان صاحب المقهى هو حسن الصفو واغنية للگهوتك عزاوي بيها المدلل سلمان الي هو ابن حسن الصفو الذي ذهب الى الحرب ولم يرجع

 
علّق موسي علي الميل ، على مقدمة تفسير الميزان للسيد محمد حسين الطباطبائي دراسة تحليلية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : مامعني المثلت في القران

 
علّق Silver ، على البارزانيون و القبائل الكردية وتصفيات جسدية الجزء {2} - للكاتب د . جابر سعد الشامي : السلام عليكم دكتور ، ارجوا نشر الجزء الثالث من هذه المقالة فأرجوا نشرها مع التقدير . المقالة ( البارزانيون والقبائل الكردية والتصفيات الجسدية .

 
علّق المسلم التقي ، على وإذا حييتم بتحية: فحيوا بأحسن منها - للكاتب الاب حنا اسكندر : كفن المسيح؟ اليسَ هذا الكفن الّذي قاموا بتأريخه بالكربون المُشِع فوجدوا أنّه يعود إلى ما بين القرنين الثالث والرابع عشر؟ وبالتحديد بين السنتين 1260-1390؟ حُجَج واهية. ثُمّ أنّك تتكلم وكأننا لا نُقِر بأنّ هنالك صلباً حدث, الّذي لا تعرفه يا حنا هو أننا نعتقد بأنّ هنالك صلباً حدث وأنّ المصلوب كانَ على هيئة المسيح عليه السلام لكنّه لم يكن المسيح عليه السلام نفسه, فالمسيح عليه السلام لم يُعَلّق على خشبة.. يعني بالعاميّة يا حنا نحن نقول أنّه حدث صلب وأنّ المصلوب كانَ على هيئة المسيح عليه السلام لكنّه في نفس الوقت لم يكن المسيح عليه السلام نفسه وهذا لأنّ المسيح عليه السلام لم يُصلَب بل رفعه الله وهذه العقيدة ليسَت بجديدة فقد اعتقدها الإبيونيون في القرنِ الأوّل الميلادي مما يعني أنّهم إحتمال أن يكونوا ممن حضروا المسيح عليه السلام ونحن نعلم أنّه كان للأبيونيين انجيلهم الخاص لكنّه ضاع أو يمكن أنّ الكنيسة أتلفته وذلك بعد الإنتصار الّذي أحرزه الشيطان في مجمع نيقية, وقبل أن تقول أنّ الأبيونيين لا يؤمنوا بالولادة العذرية فأنبهك أنّك إن قلتَ هذا فدراستك سطحية وذلك لأنّ الأبيونيين كانوا منقسمين إلى فرقينين: أحدهما يؤمن في الولادة العذرية والآخر ينكر الولادة العذرية, أمّا ما اجتمع عليه الفريقين كانَ الإقرار بنبوة عيسى عليه السلام وإنكار لاهوته وأنّه كان بشراً مثلنا بعثه الله عزّ وجل حتى يدعو الناس إلى الدين الّذي دعا إليه الأنبياء من قبله وهو نفسه ما دعا إليه مُحمّد عليه الصلاة والسلام. وهذه إحدى المغالطات الّتي لاحظتها في كلامك ولن أعلق على كلام أكثر من هذا لانني وبكل صراحة لا أرى أنّ مثل هذا الكلام يستحق التعليق فهذه حيلة لا تنطلي حتى على أطفال المسلمين.

 
علّق المسلم التقي ، على صلب المسيح وقيامته من خلال آيات القرآن الكريم - للكاتب الاب حنا اسكندر : مقال تافه فيهِ العديد من الأكاذيب على الإسلامِ ورسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام, هذا المقال أقل ما يُقال عليه أنّه لعب عيال ولا يستند إلى أيِّ شيء غير الكذب والتدليس وبتر النصوص بالإضافة إلى بعض التأليفات من عقل الكاتب, الآب حنا اسكندر.. سأذكر في ردّي هذا أكذوبتين كذبهما هذا الكائن الّذي وبكل جرأة تطاول على رسول الله عليه الصلاة والسلام بلفظ كلّنا نعلم أنّ النصارى لا يستخدمونه إلّا من بابِ الإستهزاء بسيّد الأنبياء عليه أفضل الصلاة والسلام. الكذبة رقم (1): إدّعى هذا الكائن وجود قراءة في سورةِ النجم على النحوِ الآتي "مِنَ الصَلبِ والترائب" بفتحِ الصاد بدل من تشديدها وضمها. الجواب: هذه القراءة غير واردة ولا بأيِّ شكلٍ من الأشكال وليسَت من القراءات العشر المتواترة عن الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام, فلماذا تكذب يا حنا وتحاول تضليل المسلمين؟ الكذبة رقم (2): يحاول هذا الكائن الإدّعاء أنّ "يدق الصليب" في الحديث الشريف عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنّها تعني "يغرس الصليب ويثبته فيصبح منارة مضيئة للعالم", وهذا نص الحديث الشريف من صحيحِ أبي داود: عن أبي هريرة رضي الله عنه أنّ الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام قال: (ليس بيني وبينه نبيٌّ – يعنى عيسَى – وإنَّه نازلٌ ، فإذا رأيتموه فاعرفوه : رجلٌ مربوعٌ ، إلى الحُمرةِ والبياضِ ، بين مُمصَّرتَيْن ، كأنَّ رأسَه يقطُرُ ، وإن لم يُصِبْه بَللٌ ، فيُقاتِلُ النَّاسَ على الإسلامِ ، فيدُقُّ الصَّليبَ ، ويقتُلُ الخنزيرَ ، ويضعُ الجِزيةَ ، ويُهلِكُ اللهُ في زمانِه المِللَ كلَّها ، إلَّا الإسلامَ ، ويُهلِكُ المسيحَ الدَّجَّالَ ، فيمكُثُ في الأرض أربعين سنةً ثمَّ يُتوفَّى فيُصلِّي عليه المسلمون) الجواب على عدّة أوجه: الوجه الأوّل: هذه ركاكة في اللغةِ العربية فالمعلوم أنّ دقُّ الشيء معناه كَسرُهُ, فنقول "يدُّقُ الشيء" أي "يَكسِرُهُ" ولا تأتِ بمعنى "يثبت ويغرس" وهذا الكلام الفارغ الّذي قدّمه هذا النصراني. الوجه الثاني: لو افترضنا صحّة كلامك أنّ "يدقُّ الصليب" معناها "يغرسه ويثبته فيجعله منارة مضيئة للعالم" فهذا يعني أنّ عيسى عليه السلام سينزل ليُقِر بالعقيدة النصرانية والّتي فيها يكون عيسى عليه السلام إلهاً(أي هو الله, استغفر الله العظيم وتعالى الله عن ما تقولون يا نصارى) والمعلوم أنّ دين الإسلام ينكر لاهوت المسيح عليه السلام ولا يُقِر فيه إلّا كنبي بعثه الله عزّ وجل إلى بني إسرائيل يدعوهم إلى عبادة الله وحده, فكيفَ يقاتل المسيح عليه السلام الناس على الإسلام ويُهلِك الله(الّذي هو نفسه المسيح في نظرِ طرحك بما أنّه قادم ليثبت العقيدة النصرانية) كل الملل(بما ضمنها النصرانية الّتي المفروض أنّه جاءَ ليثبتها ويجعلها منارة للعالم) إلّا الإٍسلام الّذي يرفض لاهوته ويناقض أصلَ عقيدته وهي الثالوث والأقانيم والصلب والفداء وغيرها من هذه الخزعبلات الّتي ابتدعها بولس ومن كانَ معه, فالعجب كُل العجب هو أن تقول أنّ عيسى عليه السلام قادم ليُثبّت العقيدة النصرانية وفي نفسِ الوقت يهلكها ولا يُبقِ في زمانه إلّا الإٍسلام الّذي يناقض العقيدة الّتي هو المفروض قادم حتى يثبتها ويغرسها, ما هذا التناقض يا قس؟ طبعاً هذه الأكاذيب انتقيتها وهي على سبيلِ الذكر لا الحصر حتى يتبين للقارئ مدى الكذب والتدليس عند هذا الإنسان, فهذا المقال أقل ما يُقال عليه أنّه تبشيري بحت فهو يكذب ويُدلّس حتى يطعن في الدينِ الإسلامي الحنيف فيجعله نسخة مطابقة للنصرانية ثُمّ يقنعك أن تترك الإسلام وتتجه للنصرانية لأنّه "الإثنين واحد", إذا كنت تريد أن توحد بينَ الناس يا حنا النصراني فلماذا لا تصبح مسلماً ووقتها يذهب هذا الخلاف كلّه؟ طيب لماذا لا تقرّب النصرانية إلى الإسلام بدل من محاولتك لتقريبِ الإسلام إلى النصرانية؟ أعتقد أنّ محاولة تقريب النصرانية إلى الإسلام وتحويل النصارى إلى مسلمين ستكون أسهل بكثير من هذه التفاهات الّتي كتبتها يا حنا, خصوصاً ونحن نعلم أنّ الكتاب الّذي تدّعون أنّه مُقَدّساً مُجمَع على تحريفِهِ بين علماء اللاهوت ومختصي النقدِ النصّي وأنّ هنالك إقحامات حدثت في هذا الكتاب لأسباب عديدة وأنّ هذا الكتاب قد طالته يد التغيير وهنالك أمثلة كثيرة على هذا الموضوع من مثل تحريف الفاصلة اليوحناوية لتدعيم فكر لاهوتي, التحريف في نهاية إنجيل مرقس, مجهولية مؤلف الرسالة إلى العبرانيين, تناقض المخطوطات اليونانية القديمة مع المخطوطات المتأخرة وحقيقة أنّه لا يوجد بين أيدينا مخطوطتين متطابقتين وأنّ المخطوطات الأصلية لكتابات العهدين القديم والجديد مفقودة وما هو بين أيدينا إلّا الآلاف من المخطوطات المتناقضة لدرجة أنني قرأت أنّه لا يوجد فقرتين متطابقتين بين مخطوطتين مختلفتين, يعني نفس الفقرة عندما تقارنها بين أي مخطوطة ومخطوطة ثانية مستحيل أن تجدهم متطابقات وهذا يفتح الباب للتساؤل عن مصداقية نسبة كتابات العهدِ الجديد إلى كُتّابهن مثل الأناجيل الأربعة والّتي المفروض أنّه كتبهن لوقا/يوحنا/متّى/مرقس, في الحقيقة لا يوجد أي إثبات في أنّ كل ما هو موجود في الأناجيل الأربعة اليوم قد كتبه فعلاً كُتّاب الأناجيل الأربعة المنسوبة إليهم هذه الأناجيل وذلك لأنّه كما قلنا المخطوطات الأصلية الّتي خطّها كُتّاب الأناجيل الأربعة(كا هو الحال مع باقي كتابات العهدِ الجديد) ضائعة وكل ما هو عندنا عبارة عن الآلاف من المخطوطات المتناقضة مع بعضها البعض حتى أنّه لا تجد مخطوطتين متطابقتين ولو على مستوى الفقرة الواحدة, فعلى أيِّ أساس نحكم إن كانَ مرقس قد كتبَ في نهاية إنجيله النهاية الطويلة فعلاً كما هو في المخطوطات اللاتينية أم أنّه لم يذكرها وتوقف عند الفقرة الثامنة كما هو في المخطوطات اليونانية القديمة من مثل المخطوطة الفاتيكانية والمخطوطة السينائية؟ وكذلك الحال مع رسالة يوحنا الأولى, على أيِّ شكل كتبَ يوحنا الفاصلة اليوحناوية؟ هل كانَت على شكل الآب والإبن والروح القدس وهؤلاء الثلاثة هم واحد ولّا الماء والدم والروح وهؤلاء الثلاثة على إتّفاق؟ وإن إخترت أحدهما فعلى أيِّ أساس إتّخذت هذا القرار وأنتَ لا تمتلك أي مصدر أساسي تقيس عليه صحّة النصوص؟ لا يوجد مصدر أساسي أو بالعربي "مسطرة" نقيس عليها صحّة النصوص المذكورة في الأناجيل والّتي تتناقض فيها المخطوطات, ولذلك لن نعلم أبداً ما كتبه مؤلفي كتابات العهدِ الجديد فعلاً وسيبقى هذا لغز يحيّر النصارى إلى الأبد.. شفت كيف يا حنا ننقض عقيدتك في فقرة واحدة ونقرب النصارى إلى الإسلام بسهولة وبذلك يُحَل كل هذا الخلاف ونصبح متحابين على دينٍ واحد وهو الإسلام الّذي كانَ عليه عيسى وموسى ومحمّد وباقي الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم جميعاً؟.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : رضا الخفاجي
صفحة الكاتب :
  رضا الخفاجي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net