صفحة الكاتب : د . عبد الخالق حسين

المحنة الأوكرانية تسير حسب المخطط الأمريكي
د . عبد الخالق حسين

من يتابع الحرب الروسية الظالمة على أوكرانيا الجريحة، وما يعانيه الشعب الأوكراني المسالم من القتل، والتشريد، وتدمير مدنه الجميلة، لا بد وأن يصاب بالإحباط، والحزن العميق. ولكن السؤال هنا: من المسؤول عن هذه الحرب المدمرة التي تهدد بحرب نووية ماحقة تقضي على الحضارة، وتعيد من تبقى من البشر إلى العصور الحجرية؟

نجد الجواب على هذا السؤال في عنوان مقال للكاتب والصحفي الأمريكي المخضرم توماس فريدمان نشره في صحيفة نيويورك تايمس حديثاً: "هذه هي حرب بوتين، لكن أمريكا وحلف الناتو ليستا بريئتين".(1 و2)

أعرف مسبقاً أن هذه المقالة ستعرضني إلى تهمة الإيمان بنظرية المؤامرة، ولكن في جميع الأحوال، ولكوني كاتب لبرالي مستقل، وحريص على قول الحقيقة حسب ما يمليه عليًّ وعيي وضميري، لذلك لا بد من قول الحقيقة ومهما كانت مرة، لأن الساكت عن الحق شيطان أخرس.

إذ لا يمكن أن ندافع عن أمريكا ونلقي كل اللوم على بوتين، ونشارك في حملة شيطنته، في الوقت الذي حتى أشد الناس حرصاً في المؤسسة السياسية الأمريكية على مصلحة أمريكا مثل وزير خارجية أمريكا الأسبق هنري كيسنغر، والكاتب والصحفي توماس فريديمان اللذين حذرا أمريكا من مغبة التحرش بروسيا، والموقف من أوكرانيا. فكيسنغر أعيد نشر مقال قديم له بعنوان: (تسوية الأزمة الأوكرانية، تبدأ من النهاية)، كان قد نشره عام 2014، عندما قام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بفصل شبه جزيرة القرم عن أوكرانيا وألحقها بروسيا بالقوة، جاء فيه: "يتم طرح القضية الأوكرانية في كثير من الأحيان على أنها مواجهة: ما إذا كانت أوكرانيا تنضم إلى الشرق أو الغرب. ولكن إذا ما أريد لأوكرانيا البقاء والازدهار، فلا يجب أن تكون في أي جانب ضد الآخر، بل يجب أن تعمل كجسر بينهما."(3)  

ونفس النصيحة جاءت من توماس فريدمان في مقاله المشار إليه أعلاه عن الحرب الروسية على أوكرانيا، وكيف نفهم هذه الحرب فيقول: "المكان الوحيد لفهم هذه الحرب هو رأس الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي يعد أقوى زعيم روسي منذ ستالين، وتوقيت هذه الحرب هو نتاج طموحاته واستراتيجياته ومظالمه. ولكن، مع كل ذلك فأمريكا ليست بريئة تماما من تأجيج حرائقه".(1 و2)

كما إنني كتبتُ قبل 8 سنوات مقالاً بعنوان: (لماذا يحتاج الغرب إلى عدو دائم)(4)، ذكرتُ فيه أن الشعوب الأوربية كانت في حالة حروب مستمرة فيما بينها طوال التاريخ، ومنها حربين عالميتين. لذلك اتخذوا بعد الحرب العالمية الثانية من الاتحاد السوفيتي الذي كان حليفهم في الحرب على المانيا النازية الهتلرية، اتخذوا منه عدواً دائماً يخيفون به شعوبهم ليل نهار، إلى أن تخلصوا منه عام 1991. ومن ثم اتخذوا من تنظيمات الإرهاب الإسلامي والإسلاموفوبيا عدواً مشتركاً لهم ليحافظوا على وحدتهم ومنع اندلاع حروب جديدة فيما بينهم. والآن اتخذوا من روسيا والصين العدو المشترك، وكأن البشرية لا تستطيع العيش بسلام دائم ما لم يكن لها عدو مشترك.

وحتى وقت قريب كان أكثر المحللين السياسيين يعتقدون أن حروب البلقان في التسعينات من القرن الماضي كانت آخر الحروب الأوربية، وأن حلف الناتو انتهى مفعوله، ولا داعي لوجوده. ولكن فجأة راحت دول الناتو، وعلى رأسها أمريكا، تلح وتصر على انضمام أوكرانيا إلى الناتو. لماذا؟ أليس الغرض منه استفزاز روسيا؟

فأمريكا وحلفائها في الغرب، لها إستراتيجية ثابتة وخاطئة في نفس الوقت، مفادها إعادة النظام العالمي الجديد بقطبية واحدة، وأن تكون هي (أي أمريكا) الدولة العظمى الوحيدة في العالم، لا ينافسها أي منافس. هذا الحلم تافه وقد أثبت فشله، وكلف أمريكا والعالم الكثير. لقد سعت أمريكا خلال أكثر من أربعين سنة بعد الحرب العالمية الثانية إلى تدمير الإتحاد السوفيتي، القطب الآخر الذي كان يقف في وجهها، ويساعد حركات التحرر الوطني في العالم الثالث. لذا اتبعت أمريكا مختلف الأساليب لتدمير الإتحاد السوفيتي، مثل سباق التسلح، و حروب أفغانستان لاستنزاف الطاقات السوفيتية، والتي أدت بالتالي إلى تفكك الاتحاد السوفيتي إلى عدة جمهوريات مستقلة، ومنها متعادية فيما بينها، وانهيار منظومة الدول الاشتراكية في أوربا الشرقية، وتبنيها النظام الرأسمالي الديمقراطي، وانضمام أغلبها إلى الوحدة الأوربية وحلف الناتو.

فرغم تحول روسيا (الوريث الشرعي للإتحاد السوفيتي)، إلى نظام رأسمالي وديمقراطي، إلا إن طلب بوتين للانضمام إلى الوحدة الأوربية وناتو رُفِض لأن روسيا دولة كبيرة يصعب ابتلاعها!(5). فكل هذا التحول نحو الديمقراطية والرأسمالية من جانب روسيا لم يشفع لها كونها أكبر دولة مساحة، وذات طاقات اقتصادية ضخمة وعسكرية أضخم، إذ تمتلك روسيا ترسانة نووية تضم نحو 6 آلاف من الرؤوس النووية. لذا فسياسة الغرب بقيادة أمريكا تؤكد على عدم السماح لأية دولة كبرى مثل الصين وروسيا أن تتقدم وتشكل قطباً آخر ينافسها على زعامة العالم.

وبمثل ما خلقت أمريكا من أفغانستان طعماً لاستنزاف طاقات الإتحاد السوفيتي وانهياره وتفكيكه إلى جمهوريات صغيرة لا خطر منها في المنافسة، كذلك تعمل الإدارة الأمريكية برئاسة جو بايدن ومن ورائها دول حلف الناتو على جعل أوكرانيا طعماً لجر الرئيس الروسي بوتين إلى حرب استنزاف، وذلك عن طريق إسقاط أية حكومة أوكرانية موالية لروسيا، ودعم أية حكومة يمينية معادية لروسيا، وحثها على الانضمام إلى الوحدة الأوربية والناتو. وهذا يُعتبر استفزازاً للرئيس الروسي بوتين، الذي عبر عن مبدئه مرة أنه (إذا كانت الضربة القادمة لا بد منها فكن دائماً البادئ.) لذا اعتبر بوتين محاولات ضم أوكرانيا للوحدة الأوربية والناتو تهديداً وجودياً لروسيا لا يمكن السكوت عنه، وهو يشبه أزمة نصب الصواريخ السوفيتية في كوبا عام 1962، في عهد الزعيم السوفيتي نكيتا خروشوف، الذي استفز الرئيس الأمريكي جون أف كندي آن ذاك، واعتبره عملاً عدوانيناً على أمريكا، وهدد بضرب كوبا رغم أن الأخيرة تبعد عن الحدود الأمريكية بنحو 2445 كم. فكيف يراد من بوتين السكوت عن انضمام أوكرانيا للناتو النووية وهي دولة لها حدود مشتركة مع روسيا بطول 1974 كم براً، و321 بحراً.

وللمزيد من الاستفزاز، وبدعم من أمريكا، تم إجراء تعديلات على دستور أوكرانيا عام 2019، كرست فكرة عدم التراجع عن حق البلاد في عضوية الاتحاد الأوروبي وحلف الناتو، بغض النظر عما ستجلبه هذه المحاولة من عواقب وخيمة من بينها احتمال قيام روسيا بشن الحرب على أوكرانيا، والتي حذر منها كيسنغر في مقاله المشار إليه أعلاه أنه "إذا ما أريد لأوكرانيا البقاء والازدهار، فلا يجب أن تكون في أي جانب ضد الآخر، بل يجب أن تعمل كجسر بينهما".

والسؤال هنا ما هي غاية أمريكا وحلفائها من التضحية بأوكرانيا، وتقديمها كطعم لجر روسيا إلى شن حرب عليها، والتخلي عنها بعد أن ورطوها في هذه الحرب غير المتكافئة؟

الجواب هو إعادة تجربة أفغانستان التي أدت إلى تفكيك الاتحاد السوفيتي، ولكن هذه المرة في أوكرانيا من أجل استنزاف الطاقات العسكرية والاقتصادية لروسيا وبالتالي إنهيارها وتفكيكها إلى جمهوريات مستقلة ومعادية فيما بينها. هل هذه نظرية المؤامرة؟ كلا، بل هي مؤامرة حقيقية بكل معنى الكلمة،لأن كل ما يجري على أرض الوقع يشير إلى هذا الهدف. وكل ما تستطيع أمريكا والدول الغربية تقديمه لأوكرانيا هو الاحتفال الإعلامي الضخم على مدار الساعة، وشيطنة الرئيس الروسي بوتين، وسكب دموع التماسيح على معاناة الشعب الأوكراني، والاكتفاء بفرض عقوبات اقتصادية على روسيا. وفي نفس الوقت رفضت أمريكا طلب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بمساعدة بلاده عسكرياً حتى بحدها الأدنى مثل حظر الطيران فوق أوكرانيا، حيث امتنعت دول الناتو عن تلبية هذا الطلب بحجة أن "إنشاء منطقة حظر طيران فوق أوكرانيا، قد يؤدي إلى دخول الناتو في صراع مفتوح مع روسيا".

أما الحصار الاقتصادي فأغلب الخبراء الاقتصاديين في العالم يؤكدون انه لا يؤذي روسيا فحسب، بل وسيؤذي جميع دول العالم، وبالأخص الدول الغربية، حيث تصاعد الأسعار وتضخم العملات واستفحال أزمة الطاقة وغيرها من الكوارث الاقتصادية على الجميع بلا استثناء.

يبدو أن أمريكا لم تستفد من دروس التاريخ القريب والبعيد، فقد تدخلت في بلدان عديدة حاولت التحرر من أنظمتها الدكتاتورية المستبدة، وكانت النتائج فيما بعد كارثية على هذه الشعوب وعلى أمريكا نفسها، وعلى سبيل المثال لا الحصر، نذكر بعضا من هذه التدخلات الأمريكية عن طريق مخابراتها المركزية (CIA):

1- التدخل في إيران عام 1953 ضد حكومة الدكتور محمد مصدق الذي انتخب مرتين سنة 1951 و1953. وهو ديمقراطي علماني خريج جامعة السوربون الفرنسية، إلا أن المخابرات الأمريكية السي آي ايه والبريطانية MI6 خلعتاه في عملية مشتركة بإنقلاب عسكري قاده عميلهم الجنرال زاهدي. فلولا هذا الانقلاب لما حصلت الثورة الإسلامية بقيادة الإمام الخميني عام 1979، التي كلفت إيران وأميركا وشعوب المنطقة الكثير من المآسي لحد هذه الساعة.

2- التدخل الأمريكي ضد حكومة ثور 14 تموز 1958، بقيادة الزعيم عبدالكريم قاسم في العراق والإطاحة بها بإنقلاب عسكري دموي يوم 8 شباط 1963 والذي جاء بحزب البعث للسلطة، وما رافق ذلك من مجازر رهيبة يندى لها جبين الإنسانية. ومن عواقب هذا التدخل وصول المجرم صدام حسين للسلطة فيما بعد واستخدامه في شن حرب عبثية على إيران الإسلامية، ومن ثم غزوه للكويت، وما كلف ذلك من حروب مدمرة لإخراجه من الكويت عام 1991، ومن ثم إسقاطه بحرب تحرير العراق عام 2003 من حكمه الجائر وما دفعه الشعب العراقي من تضحيات بشرية ومادية لا تقدر، وبالتالي دفعت أمريكا نفسها أكثر من 4 آلاف قتيل ونحو 40 ألف جريح من قواتها، وأكثر من تريليون دولار تكاليف إسقاط حكم البعث الصدامي في العراق.

3- دور أمريكا فيما جرى في أفغانستان منذ الإنقلاب العسكري الذي قاده الجنرال محمد داوود خان بعد عودته من دورة عسكرية في أمريكا عام 1973 وما تلته من انقلابات انتهت بوصول الحزب الشيوعي الأفغاني إلى الحكم، حيث قامت أمريكا بدعم التنظيمات الإسلامية بما فيها "القاعدة" و"طالبان" الإرهابيتين، والتي انتهت بتورط الاتحاد السوفيتي في حرب استنزاف لعشر سنوات أدت إلى تفككه، ومجيء حكم طالبان إلى السلطة. ثم انقلب السحر على الساحر، حيث تعرضت الولايات المتحدة الأمريكية في 11 سبتمبر/أيلول 2001 إلى أبشع هجمات إرهابية نفذها تنظيم "القاعدة" المدعوم من حكومة طالبان، والتي استهدفت برجي مركز التجارة العالمي بنيويورك ومبنى البنتاغون بالعاصمة واشنطن، واضطرت أمريكا لشن أطول حرب في تاريخها لعشرين سنة انتهت بانسحابها من أفغانستان وتسليم الحكم إلى طالبان، وبخسائر بشرية ومادية بلغت أرقاماً فلكية.

وهذا غيض من فيض من السياسة الأمريكية، الغرض منها التخلص من منافسيها في العالم.

ولذلك أعتقد جازماً أن ما يجري في أوكرانيا هو بالضبط ما خططت له أمريكا، بالتضحية بأوكرانيا في هذه الحرب الجائرة، الغاية منها استنزاف طاقات روسيا وإنهاكها في حرب عصابات طويلة الأمد. وهذه الحرب كسابقاتها لا بد وأن تنتهي بكوارث على الجميع بما فيها أمريكا نفسها.

[email protected]

 ـــــــــــــــــــ

روابط ذات صلة

1- - توماس فريدمان: هذه هي حرب بوتين، لكن أمريكا وحلف الناتو ليستا بريئتين

This is Putin’s war, But America and NATO aren’t Innocent Bystanders
https://www.nytimes.com/2022/02/21/opinion/putin-ukraine-nato.html

2- لقاء تلفزيوني مع توماس فريدمان يحذر من إذلال بوتين في أوكرانيا | #مع_جيزال
https://www.youtube.com/watch?v=iTO_E9M3ue0

3- هنري كيسنغر: تسوية الأزمة الأوكرانية، تبدأ من النهاية

Henry Kissinger: To settle the Ukraine crisis, start at the end

اضغط هنا

4- عبدالخالق حسين: لماذا يحتاج الغرب إلى عدو دائم؟

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=472184

5- فوراين بوليسي: عندما أحبّ فلاديمير بوتين حلف الناتو

https://www.aljarida.com/articles/1643902693643682400

  

د . عبد الخالق حسين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2022/03/19



كتابة تعليق لموضوع : المحنة الأوكرانية تسير حسب المخطط الأمريكي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ازاد زنكي سليمانيه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا شيخ عصام زنكي نحن ٣٥٠ رجل من عشيره زنكي حاليا ارتبطنا من زمن جدي مع الزنكنه في جمجمال نتمنى أن تزورنا في سليمانيه

 
علّق عبد الرحمن ، على أحمل  اخاك على  سبعين محمل .  - للكاتب زهير البرقعاوي : أحسنتم

 
علّق مصطفى الهادي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : نحن لا نكذب الخبر لأننا نعيش في زمن التصنيع المتقدم . ولكن السؤال هو : لماذا يصنعون شخصية مقنعة لمحمد بن سلمان ، ما هو الهدف من ذلك . والأمراء يملئون السعودية ابتداء من محمد بن نايف ومتعب بن عبد الله وغيرهم من ابناء فهد وسلمان . ثم ما هو نفع الامة العربية والاسلامية من ذلك بماذا ينفعهم موت سلمان او نغله . الطواغيت يملأون العالم الاسلامي برمته لا تجد زعيما إلا وهو متفرعن ظالم لقومه .

 
علّق هوبي كركوكي الزنكي كركوك قصب خانه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي في كركوك متواجدين في أغلب المناطق كركوك القديمه نرحب بقدوم الشيخ عصام ال زنكي من ديالى السعديه لكركوك الف هلا ومرحبا بشيخ عصام الزنكي

 
علّق عبد القادر زنكي موصل تلعفر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتنا الى العم الشيخ عصام ال زنكي الساكن في السعديه ورجال ال زنكي المتواجدين هناك لايوجد خط تواصل بيننا نحن خرجنا من السعديه وسكنا الموصل عن جدي الخامس او السادس ولايوجد لدينا تواصل كلمن مع عشيره وارجو إبلاغ الشيخ عصام ال زنكي أولادك ليس في السعديه وإنما في الموصل

 
علّق احمد السعداوي الاسدي ديالي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من بيت السعداوي ال زنكي الاسديه الابطال والف تحيه للشيخ عصام ال زنكي الاسدي في ديالي

 
علّق يعرب العربي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : الرائد لا يكذب اهله وهند جهينة الخبر اليقين والخبر ما سوف ترونه لا ماتسمعونه أليكم الخبر الصادم:: ★ الملك سلمان ال سعود ميت منذ اكثر من 3 اشهر )) لغاية الان الخبر عادي ومتوقع ولكن الخبر الذي لن ولن تصدقوه هو :: *** ان الامير محمد بن سلمان ولي العهد ايضا (( ميت )) فلقد توفي مننذ تاريخ 9420022 ماترونه يظهر على الاعلام ليس الامير محمد بن سلمان بل هذا (( شخص يرتدي (( قناع واقعي )) لوجه محمد بن سلمان !!!! مشكلتهم ان المقنع الصامت لا يستطيع ان يخرج بلقاء صحفي او ليلقي خطاب لانه اذا تكلم سيفضحهم الصوت ونبرته .... سؤال لحضراتكم متى اخر مرة رايتم محمد بن سلمان يلقي خطاب او لقاء صحفي ؟!! ... ***والذي يكذب كلامي فليبحث الان عن الخبر على جوجل عن العنوان الاتي: (( شركة يابانيه : جهات سعوديه رسميه طلبت تصنيع اقنعة واقعية للملك سلمان ولبعض الامراء )) لعلمكم ثمن تصنيع القناع الواحد 3600 ودلار حسب ما صرح مدير الشركة المصنعه للاقنعة الخبر نقلته وكالات اعلام عالميه الى رأسهن (( رويترز )) من يكذب كلامي فليكلف نفسه دقيقة واحده ويبحث عن الخبر ولعنة الله على الكاذبين .......

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الرابعة . مؤامرة عصر الدلو - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((( الضربة الالهية القاضية — سريعة وخاطفة—عامة وشاملة - - فوق التوقعات والحسابات واسو من من كل الكوابيس وستاتيهم من حيث لا يحتسبوا وستبهتهم وتاخذهم من مكان قريب فاذا هم يجئرون وقيل بعدآ للقوم الظالمين وكان حقآ علينا ان ننجي المؤمنين ونجعلهم الوارثين ولنمكنن لهم دينهم الذي ارتضاه لهم ونبدلهم من بعد خوفهم أمن يعبدوني لا يشركون بي شيئ اولئك هم الذين ان مكناهم في الارض لم يفسدوا فيها وقالوا للناس حسنى اولئك لنمكنن لهم دينهم الذي ارتضيناه لهم وليظهرنه على الدين كله في مشارق الارض ومغاربها بعز عزيز او ذل ذليل الارض والله بالغ عمره ولكن اكثر الناس لا يعلمون ولسوف تعلمون ( والطارق *وما ادراكوما الطارق * النجم الثاقب ) (سقر *وماادراك ما سقر *لواحة للبشر * عليها تسعة عشر ) ( وامطرنا عليهم بحجارة من (سجيل ) فساء صباح الممطرين ))؟.... (((( وما من قرية ألا نحن مهلكوها قبل يوم القيامة او معذبوا اهلها عذاب شديد* كات ذلك وعدا بالكتاب مسطور🌍 )))))) ( وانتظر يوم تأتي السماء بدخان مبين * يغشئئ الناس هذا عذاب اليم )⏳ ( ومكروا ومكرنا والله خير الماكرين )👎👍👍👍 (سنسترجهم من حيث لا يشعرون وأملي لهم أن كيد متين )🔐🔏📡🔭 (وسيعلمون حين يروا العذاب من اقل جندآ واضعف [[ ناصر ](( ن *والقلم ومايسطرون }...... (( ص والقرأن ذي الذكر) (( فما له من قوة ولا [[ناصر]] (((((((( ولكل نبأ مستقر وسوف تعلمون )))

 
علّق يعرب العربي ، على الحلقة الثانية من بحث : ماهو سر الفراغات في التوراة - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سا اوجز القول ليسهل الفهم لم اجد تفسير لتلك الفراغات اثناء قرائتي الا ألا بنهاية المقال حينما افصحتي لنا ان علامة النحوم (*****) لها تفسير لومعنى بالكتاب المقدس عندها كشف التشفير والتلغيز نفسه بنفسه وتبينرلي اننا امام شيفرة ملغزة بطريقة (( السهل الممتنع )) وبنقثفس الوقت تحمل معها مفتاحها ظاهرا امامنا علامة النجوم (*****) تعني محذوف ومحذوف تعني ( ممسوح او ممسوخ ) ... خلاصة القول هناك امر ما مخزي ومهين وقعوباليعثهود وحاولوا اخفاء ذكره عبر هذا التلغيز وما هو سوى ( المسخ الالهي الذي حل بهم حينما خالف ( اهل السبت ) امر الله بعدم صيدهم الحيتان بيوم سبتهم فمسخهم اللهولقردة وخنازير

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ن والقلم ومايسطرون

 
علّق يعرب العربي ، على النقطة : . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : العالم الرباني محيي الدين ابن عربي اورد فصل كاملا باحدى مؤلفاته بخصوص اسرار النقطة و الحروف وهذا النوع من العلم يعد علم الخاصة يحتاج مجاهدة لفهمه....

 
علّق يعرب العربي ، على هل تزوج يسوع المسيح من مريم المجدلية . تافهات دخلن التاريخ. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : التاريخ يكتبه المنتصرون كيفما شاؤا .... ولكنهم نسيوا ان للمهزومين رواية اخرى سيكتبها المحققين والباحثين بالتاريخ

 
علّق يعرب العربي ، على حقل الدم ، او حقل الشبيه. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : الحقيقة ان شياطين اليهود جمعوا مكرهم واتفقوا على قتل المسيح عيسى غيلة ( اغتيال ) وهو نايم في داره ولكن الله قلب مكرهم ضدهم فاخبر الله المسيح عيسى وانزل الله الملائكة ومعهم جسد حقيقي كجسد عيسئ وهيئته الا انه ليس فيه روح رغم انوذلكوالجسد له لحم وعطم ودم تماما كجسد عيسى لكنه بلا روح تمامآ كالجسد الذي القاه الله على عرش سليمان فقامت الملائكة بوضعرذلك الجسد بمنام سيدنا عيسي و رفع الله نفس عيسى اليهوكما يتوفئ التنفس حين نومها وقامت الملائكة بتطعير جسد سيدنا عيسي ووضعته في ارض ذات ربوة وقرار ومعين وبعد جاء تليهود واحاطواربدار عيسى ومن ثم دخلوا على ذلكوالجسد المسحىربمنام سيدنا عيسى وباشروه بالطعن من خلف الغطاء المتوسد به بمنامه ونزلت دماء ذلك الجسد الذي لا روح فيه

 
علّق بو حسن ، على السيد كمال الحيدري : الله ديمقراطي والنبي سليمان (ع) ميفتهم (1) . - للكاتب صفاء الهندي : أضحكني الحيدري حين قال أن النملة قالت لنبي الله سليمان عليه السلام " انت ما تفتهم ؟" لا أدري من أي يأتي هذا الرجل بهذه الأفكار؟ تحية للكاتبة على تحليلها الموضوعي

 
علّق أثير الخزاعي ، على غبار في أنف معاوية .رواية وتفسير.(1) - للكاتب مصطفى الهادي : في كامل البهائي ، قال : أن معاوية كان يخطب على المنبر يوم الجمعة فضرط ضرطة عظيمة، فعجب الناس منه ومن وقاحته، فقطع الخطبة وقال: الحمد لله الذي خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، فربما انفلتت في غير وقتها فلا جناح على من جاء منه ذلك والسلام. فقام إليه صعصعة: وقال: إن الله خلق أبداننا، وجعل فيها رياحا، وجعل خروجها للنفس راحة، ولكن جعل إرسالها في الكنيف راحة، وعلى المنبر بدعة وقباحة، ثم قال: قوموا يا أهل الشام فقد خرئ أميركم فلاصلاة له ولا لكم، ثم توجه إلى المدينة. كامل البهائي عماد الدين الحسن بن علي الطبري، تعريب محمد شعاع فاخر . ص : 866. و الطرائف صفحة 331. و مواقف الشيعة - الأحمدي الميانجي - ج ٣ - الصفحة ٢٥٧. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : فاضل حاتم الموسوي
صفحة الكاتب :
  فاضل حاتم الموسوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net