صفحة الكاتب : محمد الرصافي المقداد

تعالوا لنرى حال تونس بعين العقل وما يجب فعله؟
محمد الرصافي المقداد

كنت من بين الذين استبشروا بتغيير الوضع السياسي بتونس يوم 14 جانفي 2011، مع احترازي لما خالط ذلك من فبركات، برْهنتْ أن الثورة التي اشتعلت بسرعة في البلاد، لم تكن لتقع، لولا رفْع أمريكا والغرب الغطاء عن الرئيس زين العابدين بن علي، وتركه لمصيره الذي أوقع نفسه فيه، ولولا ذلك لذهبت هبّة الشباب العاطل اليائس، كما ذهبت انتفاضات 1978، و1984 والحوض المنجمي أدراج الرياح، بلا أثر يذكر سوى إشارات خجولة، يستحضرها من عاش أحداثها بحسرة مرارة، وبداخله قناعة تقول بأن هذا الشعب لا يزال بعيدا عن روح الثورة والانتصار لحقوقه، بعدما فرّط في فرص أتيحت له، وكان بإمكانه أن يتخلّص من حقبة عمالة، هي أصل كل ما نحن فيه اليوم من تشتّت حال وهوان بين الدول .

بداية انكشاف حقيقة ما حصل في تونس، أن هذا الغرب بمنظوماته السياسية والقانونية، لم يكن ليولي أهمّية بوقائع الشعوب ولا بمستقبلها، وآخر همّه أن يتلفت إلى ذلك بعين البراءة والاهتمام الإيجابي، فخلال عشرية ذهبت بآمال الشعب، في أن يسير ببلاده نحو تخطيط جيّد ومستقبل أفضل، ظهرت فيها تحالفات غير بريئة ومتعمّدة، كشفت لنا حقيقة بعد الشعب عن السياسة، لعل ذلك ناتج عن عقلية قديمة، ترسّخت أساساتها بين أفراده خلال الحكمين السابقين، حيث كان يُرى الساسة وسياساتهم بكثير من الإنزعاج والكره، زاد عليها تكالب على السلطة بعد 14 جانفي، عمّقه إصرار من كان يرى في كتلته ( حزب حركة النهضة) استحقاقا تاريخيا ليكون ماسكا بدفّة الحكم، وله فيه نصيب الأسد.

وعوض أن تسلك هذه الكتلة مسلكا صادقا، في التعامل مع قضايا واستحقاقات البلاد، اختار رئيسها طريق التحالفات المشبوهة، ليوقع نفسه أولا في مأزق عدم مشاورة مجلس شوراه، وتسبب ذلك في انسحاب عدد كبير منهم، وزاد الطين بلّة تحالفه مع حزب (قلب تونس) أقل ما يقال عنه أنه فاسد، وأُنشئ لغايات الإستفادة الشخصية، بتنسّم مواقع سلطوية بالبلاد، وبدا التناقض واضحا بين تصريحات الإتهام بالفساد لهذا الحزب، والتحالف معه لأجل ضمان مقعد رئاسة البرلمان، وأشياء أخرى متبادلة بينهما، لكن ليس كل ما يتمنى المرء يدركه، فقد جرت رياح الرئيس قيس سعيد، بما لا يشتهي هؤلاء المستفيدين من بقاء وضع البلاد المتردّي على حاله.  

وجاء القرار ببدء الإجراءات الإستثنائية، كبداية لمحاربة الفساد، وتعديل أوتار الدستور، الذي حيك على مزاج من انتخبهم الشعب المسكين أو المغفّل، وهو يعتقد أنهم سيكونون له سندا، غير مدرك بأن الكثيرين منهم، لم تكن غاياتهم سوى خدمة أشخاصهم، والظهور على الساحة السياسة بمظهر الكبار، المشار إليهم بالبنان، وطبيعي أن ينفلت عقال هؤلاء المستفيدين من الوضع السياسي المجمّد، فيحركون قواعدهم، ويعبّرون بشتى الطرق عن معارضتهم لتلك الإجراءات، واضعين في حسابهم شيئا واحدا فقط، وهو إعادة عجلة الزّمن إلى ما قبل 25 جويلية.

ما قام به الرئيس قيس سعيد، وهو في موقعه على رأس السلطة، ليس انقلابا كما يدّعي هؤلاء الذين اجتمعوا على معارضة إجراءاته، ولا علاقة له بمنطق الإنقلابات وإجراءاته القمعية، لا من قريب ولا من بعيد، والدّعاية المُطلَقة من طرف المعارضين خبيثة مبالغ فيها، وفي المقابل هي برأي من وقف إلى جانب الرئيس إجراء سليم، وعمليّة انقاذ تأخّرت نسبيا، لعلّ العائق الأكبر كان جائحة كورونا، التي زادت من معاناة فئات الشعب المهمّشة.

أما بالنسبة لإحتجاجات الشارع، فهي دليل مادّي على أن دعوى الإنقلاب التي رفعها المعارضون لتشويه إجراءات الرئيس باطلة، وما عبروا عنه بأنّه مهّد بإجراءاته لحكم الفرد، ومضى منهم من اعتبرها دكتاتورية جديدة وُلِدت بعد 14 جانفي، أمّا خروج الناس للتعبير عن رأيهم، فقد كان مؤطرا حزبيا ولم يكن عفويّا، حتى الشعارات المرفوعة فيها، هي تعبير عن موقف حركة النهضة ومن تحالف معها بدافع ما، وفي اعتقاد هؤلاء المتظاهرين المحتجين، فإنّ استمرارهم في نهج المعارضة، سيؤتي أكُله بزيادة زخم الجماهير التي ستتخلى عن مساندة الرئيس قيس عندما يداهمها اليأس من تحسّن أوضاعها .

وكعادة قناة الجزيرة التي وضعت نفسها طرفا في الصّراع كتبت مقالا جاء فيه بالخصوص: ( يظل سيناريو إفشال مسار الرئيس التونسي قيس سعيد للتفرد بالحكم مطروحا بقوة، حسب بعض القيادات المعارضة التي شاركت -اليوم الأحد- في مسيرة حاشدة وسط العاصمة تونس للمطالبة بالعودة للديمقراطية، لكن سياسيين داعمين للرئيس يرون أنه لا يمكن إسقاط مسار الرئيس بمسيرات تكررت سابقا ثم فشلت، حسب تعبيرهم.. و تزامنت مظاهرة اليوم مع الاحتفال بذكرى عيد الشهداء، وقد رفع المشاركون خلالها شعارات تمجد رئيس البرلمان وزعيم حركة النهضة الإسلامية راشد الغنوشي، الذي يمثل الخصم السياسي الأبرز للرئيس التونسي، في حين تعالت أصوات المتظاهرين لإسقاط ما اعتبروه انقلابا من قبل قيس سعيد على الدستور والشرعية.)(1)

غريب قناة الجزيرة هنا، ما تتفرّدت به في تعريفاتها السياسية، كقولها أن زعيم حركة النهضة الشيخ راشد الغنوشي، تعتبره خصما أبرز للرئيس التونسي، بينما تقول الحقيقة، أنّ شيخ الحركة قد أنهى شعبيّته بنفسه في صلب الحركة، على الأقل على مستوى قيادات عليا، غادرتها بأعداد ليست بالقليلة، احتجاجا على سياساته الفردية الغير متوازنة.

وتأتي تصريحات الرئيس التونسي قيس سعيد، بعد احتجاجات المعارضة يوم الأحد 10 أفريل، لتؤكد مجدّدا اتّهامات موجّهة، لمن تورّطوا في الوصول بالبلاد إلى هذه الحالة المزرية اقتصاديا، بقوله: "هناك من يسعون (لم يسمهم) إلى استغلال الأوضاع الراهنة، للاستفادة منها سياسيا، بالرغم من أنهم لم يفوا بالعهود التي قطعوها، لمّا تداولوا على السلطة، هؤلاء يحاولون التحرّك، ليس من أجل التوصل إلى حلول، بل بغاية بثّ التفرقة بين الجهات، وتغذية الإحتقان.(2)."

محصّل القول أنّه على الشعب التونس أن يعي جيّدا أنه أمام خيارين كلاهما مرّ:

- خيار تضخيم حجم معارضة الرئيس، وبالتّالي خلق مشاكل سياسية له لتزيد الضغط الخارجي عليه، وهذا بحد ذاته عمل غير وطنيّ، فلم نرى من الرئيس ما يدعو الشعب إلى عرقلة محاولته الإصلاحية.

- خيار مساندته في إجراءاته التي قام بها إلى حدّ الآن، واعتبره موقف وطنيّ يجب على الجميع اتخاذه، تغليبا لمصلحة البلاد، التي وصل بها الحال اليوم، لأن تكون محلّ تندّر من دول العالم، بسبب أولئك الذين اعتبرهم الشعب مناضلين وطنيين، فإذا بهم يستنصرون الخارج على الداخل، وهي ينظر كل عاقل عمل مخزيّ من شأنه أن يسقط من يلوذ به من مجال السياسة والحكم، وأيّ حلّ يأتي من الخارج، هو إمضاء لسياسة التبعية والعمالة القديمة، ولا يمكن أن يكون لها محلّ في سياسة البلاد الحالية.

المصادر

1 – هل تغير الاحتجاجات في الشارع مسار الرئيس التونسي قيس سعيد؟

https://www.aljazeera.net/news/politics/2022/4/10/

2 – سعيّد: من تداولوا على السلطة بتونس يسعون لإستغلال الأوضاع الراهنة

 https://www.aa.com.tr/ar/2422794

  

محمد الرصافي المقداد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2022/04/12



كتابة تعليق لموضوع : تعالوا لنرى حال تونس بعين العقل وما يجب فعله؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء

 
علّق مصطفى الهادي ، على لا قيمة للانسان عند الحكومات العلمانية - للكاتب سامي جواد كاظم : انسانيتهم تكمن في مصالحهم ، واخلاقهم تنعكس في تحالفاتهم ، واما دينهم فهو ورقة خضراء تهيمن على العالم فتسلب قوت الضعفاء من افواههم. ولو طُرح يوما سؤال . من الذي منع العالم كله من اتهام امريكا بارتكاب جرائم حرب في فيتنام ، واليابان ، ويوغسلافيا والعراق وافغانستان حيث قُتل الملايين ، وتشوه او تعوّق او فُقد الملايين أيضا. ناهيك عن التدمير الهائل في البنى التحتية لتلك الدول ، من الذي منع ان تُصنف الاعمال العسكرية لأمريكا وحلفائها في انحاء العالم على انها جرائم حرب؟ لا بل من الذي جعل من هذه الدول المجرمة على انها دول ديمقراطية لا بل رائدة الديمقراطية والمشرفة والمهيمنة والرقيبة على ديمقراطيات العالم. والله لولا يقين الإنسان بوجود محكمة العدل الإلهي سوف تقتصّ يوما تتقلب فيه الأبصار من هؤلاء ، لمات الإنسان كمدا وحزنا وألما وهو يرى هؤلاء الوحوش يتنعمون في الدنيا ويُبعثرون خيراتها ، وغيرهم مسحوق مقتول مسلوب. والأغرب من ذلك ان اعلامهم المسموم جعل ضحاياهم يُمجدون بقاتليهم ويطرون على ناهبيهم. انها ازمة الوعي التي نعاني منها. قال تعالى : (لا يغرنك تقلب الذين كفروا في البلاد متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد). انها تعزية للمظلوم ووعيد للظالم. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : وسام الركابي
صفحة الكاتب :
  وسام الركابي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net