صفحة الكاتب : منتظر الساعدي

ليله اغتيال علي عليه السلام وتبعاتها
منتظر الساعدي

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.

لم يخفى على الجميع الكيفيه التي التعامل بها الطامعين والمنافقين مع سيد الاوصياء عليه السلام بعد استشهاد رسول الله صلّى الله عليه واله وسلم ومخالفه وصيته وتعاليم الباري عز وجل بالاستحواذ على الخلافه بسقيفتهم المزعومه .
شن المنافقين والمارقين حمله شديده على مولانا امير المؤمنين وتجريده من كل شيء حاربوه سياسياً واقتصادياً واجتماعيا ومنعوا عنه الناس وحاربوهم حتى قتلوا جميع من يوالي علي عليه السلام
استخدم المنافقين السلطه بتشويه عقول المجتمع الاسلامي وتغيير فكرهم حتى وصل بهم الحال الى قطع التواصل بين المجتمع والوصي الحقيقي لادارة شؤون الامه.
ان تسليط بني اميه على رقاب المسلمين وتسليمهم الحكم في الشام هو بمثابه تمزيق الامه الى ثلاث اقسام
قسم يوالي الثلاثي المشؤوم وقسم يدار من قبل ال اميه الذين عبثوا بكل شيء وقسم يوالي الامام علي عليه السلام وهو القسم الاضعف فيها فكانوا بين مشرد وقتيل .
بعد الاستحواذ على فدك التي كانت بمثابه مورد اقتصادي للإمام ومحاربتهم بنت الرسول الله وحرق دارها وكسر ضلعها كانت اول ضربه تتوجه لعلي .
تسليط معاويه اللعين بعد مسرحيه مقتل عثمان والكيفيه التي وجهوا بها الاتهام لامير المؤمنين واولاده كانت الحلقه الاخيرة لاكمال مخطط الاغتيال حيث مول معاويه اعداء علي من الخوارج بالمال والسلاح لزعزعة حكم الامام علي وحادثه رفع المصاحف الشاهد على مكرهم وخداعهم للمجتمع .
حيث ذكر أبا الأسود الدؤلي صاحب أمير المؤمنين ألقى تبعة مقتل الإمام على بني أمية، وذلك في مقطوعته التي رثى بها الإمام والتي جاء فيها:
ألا أبلغ معاويـة بـن حـرب
فلا قرت عيون الشامتـينا
أفي شهر الصلاة فجعـتمونا
بخير الناس طرا أجمعينا
قتلتم خير من ركب المطايا
ورحلها ومن ركب السـفينا
وايضا تفاخر بني اميه بذلك بعد مقتلهم للحسين عليه السلام عندما أدخلوا السبايا في مجلس يزيد بن معاوية لعنه الله بقوله:
نحن قتلنا عليا وبني علي
بسيوف هنـدية ورماح
وسبينا نساءهـم سبي ترك
ونطحناهم فأي نطاح
(الاحتجاج للشيخ الطبرسي: ج2، ص28.)
فهو أوضح دليل على أن للأمويين يداً طولى في قتل سيد الوصيين صلوات الله وسلامه عليه.
وكذلك تمويل اللعين عبد الرحمن بالمال والسلاح الذي كان لا يملك شئ من الدنيا وهو الذي عرض على قطام المال والعبيد لاجل الزواج بها عليهم لعائن الله وخلقه جميعاً.
اغتيال علي عليه السلام هو اغتيال لدين الله تعالى واغتيال لمنهج رسول الله وايضا اغتيال للانسانيه كلها .
قتلهم لسيد الأوصياء هو قتل للقرآن قتل لكل المنهج الرسالي المحمدي الذي كان يحارب المارقين المنافقين .
 


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat


منتظر الساعدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2023/04/10



كتابة تعليق لموضوع : ليله اغتيال علي عليه السلام وتبعاتها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :





الكتّاب :

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :


مقالات متنوعة :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net