صفحة الكاتب : صادق الموسوي

وفد تجمع السلام العالمي في ضيافة المركز الثقافي الاسلامي لمنظمة بدر
صادق الموسوي

زار وفد من تجمع السلام العالمي المركز الثقافي لمنظمة بدر بدعوة من رئيس المركز الحاج المجاهد ابو جعفرالدراجي  - وكان الوفد متكوّن كلا  من:
نائب الامين العام لتجمع السلام العالمي في العراق والشرق الاوسط السيد صادق الموسوي  والزميلة خالدة الخزعلي مدير اعلام التجمع والموسيقار الدكتور حسين الساهر مدير العلاقات العامة .

 وكان من بعض الحضور الحاج ابو حسن البهادلي مدير اعلام المركز ، والحاج ابو ياسر الصبيحاوي مسؤول هيئة  شهداء الرسالة .والأخ ابو قاسم المحمداوي نائب مسؤول الهيئة

والاخ عدنان الخفاجي مسؤول فرقة الرواديد الحسينيين الشبابية ،

والذي طلبوا من الموسيقار الدكتور حسين الساهر بتعليم الفرقة اللحن والاداء وبعض المقامات للقراءات الحسينية وتدريب الفرقة على اصول الالقاء خدمة لأهل البيت عليهم السلام .

وقد عرض على الحضور فيديو لمجموعة قوات بدر وتنفيذهم مهمة قتالية على مقرات حزب البعث في  عام  1997  في محافظة النجف الاشرف ،

وعرض التصوير منذ خروجهم من بغداد الى النجف  وزيارة مرقد الامام علي عليه السلام قبل تنفيذ المهمة ، وبعدها توجهوا ونفذوا مهمتهم بنجاح ، بعجلتين عسكريتين توحيين انهما تابعتين للحرس الجمهوري الخاص ،

وثناء تنفيذ العملية استشهاد احدهم وهو السائق الذي كان يقود العجلة حيث ان شجاعتهم ووفائهم لزملائهم المجاهدين لم يتركوا  الشهيد بل جلبوه معهم الى مقراتهم وقاموا بتغسيله وتكفينه ودفنه في مقبرة النجف .كما هو معلوم من تصوير الفيديو .

فكان رئيس المركز الثقافي الاسلامي الحاج ابو جعفر الدراجي  من ضمن هذه المجموعة التي نفذت العملية بنجاج وشجاعة فائقة .

والتي تحدت الاجهزة الامنية وقوات الجيش والشرطة والجيش الشعبي وعناصر البعث ورغم ذلك نفذوا عمليتهم بنجاح وتصوير العملية كامل ة.

فان قوات بدر كانت اكثر العمليات التي حيرت النظام الصدامي ببسالة رجاله بالرغم من عددهم القليل في ذلك الوقت الذي لا يتجاوز الستون شخصا ، وكان يعتقد النظام السابق بان اعدادهم تجاوزت الآلاف.

فقد تحدث ابو جعفر مدير المركز الثقافي عن كثرة شهداء بدر الذين قارعوا الظلم والطغيان

وضحوا بأغلى ما تجود به النفس من اجل كرامة الانسان العراقي ، ،

وان شعارنا  "  سيادة -  عدالة -  أعمار "

فجاء دورنا الان بعد ازاحة النظام وإلقاء السلاح في البناء والأعمار لجميع فئات الشعب العراقي بغض النظر عن الدين والمذهب ،

ونسعى الى بناء الانسان العراقي الجديد وفق المفاهيم الاسلامية السمحاء  بناء فكري وعقائدي متطور بعقل متفتح  ليس فيه تعصب ،

بناء  على النهج القويم الصحيح المعتدل  ، وهذا اكبر وأعظم سلاح يحمله الفرد في هذا العصر الذي ضاعت فيه القيم والمبادئ الاسلامية  السامية لدين الحق  سبحانه وتعالى ،

دين القيمة من الناس ، والذي يعتبرون  خير البرية ، كما نطق به القرآن الكريم.هم خير البرية ، اي افضل الناس في عصرهم. ولهذا نحن منفتحين على الجميع  

حتى مددنا ايدنا للديانات الاخرى مثل المسيحية الذين يزوروننا في مقرنا هذا ، ونتبادل الكتب فيما بيننا ،

وقد اخذوا الوفد الى الطابق العلوي الذي تقع فيه المكتبة القيمة التي تحتوي علي نفائس الكتب التي تحمل العلوم الجمة في جميع مفاصل الحياة الدينية والثقافية ، التي تشمل الفروع والأصول والعقائد والفلسفة الالهية .

وقد قدموا لوفد السلام مجموعة قيمة من الكتب .

وطالبوا الوفد بالتواصل من اجل احلال الامن والأمان والسلام لعموم العراقيين.

م مكتب صوت العراق / بغداد

  

صادق الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/06/05



كتابة تعليق لموضوع : وفد تجمع السلام العالمي في ضيافة المركز الثقافي الاسلامي لمنظمة بدر
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين

 
علّق سلام لطيف زنكنه السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصولنا من ال زنكي وبعد مرض الطاعون الكل هاجرت بسبب المرض من نزح لبغداد وكربلاء وكركوك والموصل والان متعايشين مع الزنكنه في السعديه ونحن مع الكل الساعين في لم شمل الزنكي مع الشيخ الشهم عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد شويلية
صفحة الكاتب :
  احمد شويلية


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net