صفحة الكاتب : عدي المختار

شاعر العراقية ........ رسم حدود الإبداع وتخطاها إلى حيث الهاوية
عدي المختار

كنت قد نشرت مع انطلاقة الحلقة الاولى من الجولة الاخيرة لبرنامج ( شاعر العراقية ) مقالا انتفضت فيه على طريقة سير ونهاية البرنامج وانتصرت فيه لقول كلمة الحق من اجل تصحيح منحرف عن مساره الصحيح عبر هذا البرنامج ومن ثم حذفت المقال وأوقفت نشره عبر مواقع الانترنت والصحف لأسباب تتعلق باحترام المشاهد والمتلقي لفسح المجال أمامه لمشاهدة المسرحية كاملة دون نقصان وبمباركة الرقيب الذي قص بمشرطه آخر قلاع الأمل المنشود لهيبة الشعر بين أوساط الشباب وأيضا كي يكون للمتلقي رأي وتصور واضح عن مسارات تلك المسرحية الكوميدية الهابطة التي كان صناعها وقادتها(مع الاسف) رموز كنا ننتظر منهم قول وفعل من اجل تصحيح الخراب إلا أنهم كانوا صدى مزعج لفعل لا يرقى لهيبة وتاريخ صناعة (مع الاسف ) ,وهاهي الحلقة الاخيرة تحط اوزارها كما قلنا واوضحنا وكشفنا وفضحنا في مقالنا ذاك والذي نعيد نشره اليوم كي نسجل موقفا لنا وسط الاغلبية الصامتة في مدونة الشعر الشعبي الذي اغتيل مستقبله جهارا نهارا في وضح النهار .

كنت أقف مع برنامج (شاعر العراقية) منذ الوهلة الأولى له مذ كان مجرد فكرة وحتى بعد مرور حلقات تصويره موقف المؤيد والمشجع له على الرغم من تحفظي على البعض ممن منحوا حق تقرير جيل شعري بكاملة كاعضاء لجنة تحكيمية وهم لا يستطيعون ان يقرروا مصير شعريتهم هم , ومع ذلك فاني كنت أرى فيه بارقة امل نحو بزوغ شمس الإبداع الحقيقية ومحاولة جادة لهيكلة مسار غربال الشعر وإعادة رسمه بطريقة إبداعية حقيقية معتمدا في ذلك لحسن اختيار البعض في اللجنة التي يفترض أن تكون هي بوصلة الشعر لما يحيط بها من ريادة اتضحت فيما بعد انها بعيدة عنها تماما , حتى أني كتب حينها مقالا بهذا الخصوص نشر في صحيفة الصباح .


الا اني اليوم من اكثر المهتمين بالابداع والشعر وجعا منه واشعر بمرارة وحزن وانكسار مؤلم جعلني أمام طريق واحد لا غير ألا وهو الاعتذار للجميع عما كتبت من مقال سابق كنت قد أشدت فيه ببرنامج (شاعر العراقية) لجنة وإعدادا وتقديما لأقول أنهم اليوم متهمون جميعا في خراب الشعر وتدمير خارطة الإبداع الشبابي للشعر الشعبي في العراق!!!! لأنهم وللأسف جعلونا نعيش حلم كبير لثورة تصحيح كنا ننتظرها بفارغ الصبر فتحولت للعنة تخريب عبر برنامج تراجع فيه الإبداع ولاح في مقدمته المجاملات الفارغة,فمنذ حلقات ما قبل الجولة الأخيرة واللجنة التحكيمية تعيث بمواهب الشباب قتلا واغتيال عبر ملاحظات لا تمت للإبداع بصله وتفسيرات غريبة !!!!!....


وهاهي تتوج هذا البرنامج بنهاية أتعس من البرنامج نفسه !!!!,فمن المعيب جدا والغريب والكارثي في الوقت نفسه أن يكون التقييم في الإبداع على أساس غير إبداعي !!!!....
فمن فاز في نهاية المطاف لهذا البرنامج عبر التسريبات التي في المقال الاول وتأكدت اليوم في الحلقة الاخيرة فاز بطريقة لا تمت للإبداع بصلة,فأننا نعرف تماما بحكم تواجدنا في قلب النقد الشعر الشعبي العراقي مدى ومساحة الإبداع لدى كل مشارك في البرنامج ولطالما تابعناهم منذ سنوات وآجرينا مسحا لمجمل الطاقات المبدعة الشابة في محافظاتنا كافة وبطريقتنا الخاصة لذلك فان الحاذق جدا في هذه الأمور يعرف تماما منذ الحلقات الأخيرة وإتمام مرحلة اختيار شعراء المحافظات ملامح الشاعر الفائز الذي سيحمل اللقب ,الا ان نتيجة الفوز اتت مخالفة لكل التوقعات والمعايير الابداعية الحقة,فالفائز فاز بطريقة وطنية وليست شعرية!!!!,فهل في الإبداع اعتبارات وطنية ومناطقية وشعارات فضفاضة عن (وحدة وطنية) ؟؟أم أن الإبداع أبداع سواء كان في البصرة أو كردستان لأنه أفق من الفضاءات التي ليس لها حدود أو دين أو جنس !!! ...


اقدر تماما مدى الهجمة الشرسة التي ستشن ضدي نتيجة لهذا المقال الا ان حسبي باني اقول كلمة حق في زمن لا ابداعي جائر ,فالشاعر احمد ابو العز من الانبار هو من فاز بلقلب شاعر العراقية وجاء ثانيا الشاعر مظهر الزبيدي من ميسان ,وكلنا سواء كنا شعراء او نقاد نعرف المساحة الشعرية لمن توجته اللجنة التحكيمية بلقب (شاعر العراقية) مثلما نعرف تماما كما ذكرنا مساحة الإبداع الشعري لدى كل المشاركين , وكلنا شاهدنا الجولة الاخيرة وماقدم فيها من شعر من قبل المشاركين وتابعنا بدقة تفاصيل كل شاعر فيهم ومنهم المتوج باللقب,إلا أن الاعتبارات الفضفاضة فعلت فعلتها هذه المرة ,وألا فأي معيار أبداعي توصلت له اللجنة التحكيمية (الجهنمية) في اختيار شاعر العراقية من جانب شعري بحت للفائز تحديدا سوى ما ذهبنا أليه ؟؟؟؟؟؟؟ لا اعرف ؟؟؟!!!! ,لا جواب سوى انه معيار للاسف خارج حدود الإبداع وداخل نطاق المجاملات الوطنية الفجة!!!.


وان كان كما يدعي البعض بان اهم اركان لجنة التحكيم وهما الشاعر عريان السيد خلف والشاعر حمزة الحلفي هما كانا مع تتويج الشاعر مظهر الزبيدي باللقب فمالذي منعهما إذن عن ذلك ؟؟!!!,فهل اصبح قرار الشعر الشعبي في البرنامج بيد الدكتور ميمون الخالدي والشاعر محمد رحيمة الطائي فقط ؟؟!!والاخرون مادورهم وهم صلب قضية التقييم ليس على مستوى البرنامج بل لمدونة الشعر باكملها؟!!, وان كان حقا ماقيل فلماذا لم ينتصر الشاعران عريان السيد خلف وحمزة الحلفي لتاريخهما الشعري ويسجلان موقف للتاريخ ويذهبان لحلان لاثالث لهما اما تتويج من يستحق او مغادرة البرنامج واعلان ذلك عبر وسائل الاعلام ؟؟!!حلنا حال كل مبدعي العالم الذين لايجاملون في قول الحق او يتخذون غير طريق الحق مسلكا حتى لو كلفهم اموال الدنيا كلها ,وكم كنا نتمنى لو ان البعض اعترض وغادر ليتجنب لعنة التاريخ ويدون اسمه بحرف من موقف شرف في مدونة الشعر الشعبي الا ان الوقت قد فات وفات معه الندم .

وختاما ... خارج نطاق تقييمنا للتويج النهائي وداخل نطاق انتقادنا للبرنامج ككل نقول ان لجنة شاعر العراقية الريادية وقعت في خطأ لا يغتفر فكيف ستغفر لها الأجيال هذا الخطأ من أسماء يعدون بوصلة الشعر وريادته فان كانوا هم من يكفر بالإبداع فماذا يفعل دعاة التخريب الحقيقيون , فالبرنامج ككل رسم ملامح الإبداع وبشر بها في الوهلة الأولى إلا انه للأسف تخطاها إلى حيث الهاوية بتدميرهم الشعر الشبابي بسرفة تقيمهم الفارغ من محتوى التقييم الإبداعي الحقيقي ....
ومراد القول ....عذرا عن كل كلمة ثناء كتبها قلمي لهذا البرنامج الذي ستذكره مدونه الإبداع بألف لعنة وترميه شمس الإبداع الحقيقي بغربال صناع التخريب المعلن لمزابل المجاملات الفارغة ,لذلك فليغفر من يغفر هذه الهفوة التي لا غفران لها من قبل حكام (الدوري الكروي) وليس الشعري في البرنامج اما الفائز الحقيقي وحامل اللقب هو الفائز في القلوب الذي يعرفه الجميع وتوجته الملايين شعرا واداءا وخلود . 

  

عدي المختار
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2012/10/31



كتابة تعليق لموضوع : شاعر العراقية ........ رسم حدود الإبداع وتخطاها إلى حيث الهاوية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء

 
علّق مصطفى الهادي ، على لا قيمة للانسان عند الحكومات العلمانية - للكاتب سامي جواد كاظم : انسانيتهم تكمن في مصالحهم ، واخلاقهم تنعكس في تحالفاتهم ، واما دينهم فهو ورقة خضراء تهيمن على العالم فتسلب قوت الضعفاء من افواههم. ولو طُرح يوما سؤال . من الذي منع العالم كله من اتهام امريكا بارتكاب جرائم حرب في فيتنام ، واليابان ، ويوغسلافيا والعراق وافغانستان حيث قُتل الملايين ، وتشوه او تعوّق او فُقد الملايين أيضا. ناهيك عن التدمير الهائل في البنى التحتية لتلك الدول ، من الذي منع ان تُصنف الاعمال العسكرية لأمريكا وحلفائها في انحاء العالم على انها جرائم حرب؟ لا بل من الذي جعل من هذه الدول المجرمة على انها دول ديمقراطية لا بل رائدة الديمقراطية والمشرفة والمهيمنة والرقيبة على ديمقراطيات العالم. والله لولا يقين الإنسان بوجود محكمة العدل الإلهي سوف تقتصّ يوما تتقلب فيه الأبصار من هؤلاء ، لمات الإنسان كمدا وحزنا وألما وهو يرى هؤلاء الوحوش يتنعمون في الدنيا ويُبعثرون خيراتها ، وغيرهم مسحوق مقتول مسلوب. والأغرب من ذلك ان اعلامهم المسموم جعل ضحاياهم يُمجدون بقاتليهم ويطرون على ناهبيهم. انها ازمة الوعي التي نعاني منها. قال تعالى : (لا يغرنك تقلب الذين كفروا في البلاد متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد). انها تعزية للمظلوم ووعيد للظالم. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جابر السوداني
صفحة الكاتب :
  جابر السوداني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net