صفحة الكاتب : خالدة الخزعلي

حوار مهم حول تنصيب السيد الدريني
خالدة الخزعلي

 

اجري اللقاء الصحفية خالدة
الخزعلي _جريدة النداء 
الجزء الاول:
 
س- ممكن نبذة عن تجمعكم والقوى المتحالفة معكم .
 
الموسوي : بسم الله
الرحمن الر حيم 
 
تجمع العراق الجديد
هو كيان سياسي تأسس بعد سقوط النظام السابق والاحتلال الأمريكي لأرض العراق عام
2003م  واستغلال الديمقراطية المزعومة التي
أقبلت بها قوات التحالف وعلى رأسها أمريكا والتي تبين بعد ذلك هو احتلال أمريكي لأرض
العراق ، كما صرح به رئيس القوات الأمريكية آنذاك .وهذا ما أثار الشعب العراقي بعد
الإعلان بان العراق محتل ، وقبل هذا الإعلان كان الوضع في العراق هادئ ومستقر بعد
انتهاء المعارك بعد اشهر ،
 
وكان في عهد صدام الأحزاب
محظورة سوى الحزب الواحد الا وهو حزب البعث .
 
فتشكل تجمع العراق
الجديد بعد سقوط نظام صدام وأثناء الاحتلال 
 
عام 2005 ، ومؤسسه الأستاذ
المهندس والمستشار والقائد العسكري عامر المرشدي.
 
ويضم التجمع خيرة من
العلماء والأدباء والأطباء والمثقفين وأصحاب العقول النيرة وأصحاب  الدخل المحدود من
كافة الديانات والطوائف
والمذاهب  من الفقراء والمحرومين
والمتقاعدين ، 
 
وكذلك  يضم أعداد من إخواننا العرب وبالأخص المصريين
المجنسين الذين يحملون الجنسية العراقية وهم ومن أصحاب السمعة الحسنة والدخل
المحدود  ومنهم الشاعر والكاتب المصري ماهر
عبد النور  والأستاذ محمد المستكاوي   ومن السيدات المصريات إيمان وأمل والكثير ولكن
لا تسعفني ذاكرتي بذكر أسمائهم لكثرتهم  .
 
اما المتحالفين
والمنطوين تحت اسم التجمع  الكثير  منها :
 
مجلس شيوخ عشائر
العراق المركزي ، برئاسة الشيخ سالم الطائي .
 
ومؤسسة أهل البيت
والصحابة ، برئاسة الشيخ جاسم الشويلي .
 
وتجمع المسيحي الوطني
. برئاسة الأمين العام المستشار القانوني هيثم حلبية .
 
ورابطة المتقاعدين ،
برئاسة الشيخ علي ألدبي 
 
ورابطة المكتب النسوي
العربي ، برئاسة السيدة سرور خسرو 
 
وتجمع السلام العالمي
وأمينه العام الأستاذ سالم ألسعيدي ومقره أمريكا 
 
الذي أنا أمثله في
العراق والشرق والأوسط كأمين عام .
 
والشبكة الحرة
لمنظمات المجتمع المدني ، برئاسة الأستاذ علي المياحي .
 
والعشرات من المنظمات
التي لا يسعني ذكرها  والكثير منها تشمل المرأة
.
 
س2 : لقد علمنا من خلال وسائل الإعلام وشبكات الانترنيت بتنصيب السيد
محمد الدريني مستشارا سياسيا لتجمعكم في مصر ، كيف تم ذلك ؟وما هي مهامه ؟
 
الموسوي : السيد محمد
الدريني من الشخصيات المحترمة التي لها تاريخ جهادي طويل ضد الظلم والاضطهاد
,وعلاوة على ذلك انه مفكر وكاتب وشاعر قدير وسياسي محنك ومعروف على الساحة
العراقية والعربية وبالخصوص مصر . 
 
فقد كان لنا الشرف بلقائه
عدة مرات حين زار العراق في العام الماضي ثلاث مرات ، فتكحلت أعيننا بنظرها إليه 
وأطربت أسماعنا  بسماع حكم وكلامه الموزون وأشرقت قلوبنا بنور علمه
وفصاحته وحسن أخلاقه وأدبه ، فهذا ليس غزلا بل هي حقيقة قالها كل من التقى به   وأنا
مسمعها من أفواههم حينما كان في زيارة في بلده العراق .
 
لأنه منهم دمه دمهم
ولحمه لحمهم لان جده  من اصل عراقي .
 
وكذلك أصله من صعيد
مصر والصعايدة  يتسمون بالطيبة وعزة النفس
والغيرة والشهامة ويتصفون بصفات أخرى لأنهم المثل الأعلى في الخّلق الرفيع للعربي
والمسلم الأصيل .
 
فالسيد الدريني عندما
زار العراق عام 2010 واطلع على أحوال  ومعانات العراقيين من خلال مقابلة المسئولين 
وقيادات واعضاء من تجمع العراق الجديد  ولعدة مرات ، 
 
فخرج بمشروع كبير
وعظيم يخدم الإنسانية جمعاء ألا هو (الاتحاد المهدوي )الذي لاقي استحسانا كبيرا
عالميا وعربيا وعراقيا ، للم شمل المسلمين والتقارب مع كافة الأديان السماوية
والحوار معهم على مبدأ الشراكة الإنسانية ،
 
من خلال مقولة خليفة
المسلمين وامام الموحدين علي بن ابي طالب (ع) (ان لم يكن اخ لك في الدين فهو نظير
لك في الخلق ) 
 
فقد وضع الحلول لجميع
المشاكل التي يعاني منها العراقيين من خلال لجان مشتركة في الاتحاد المهدي ، وممكن
الإطلاع عليه وعلى فقرات المشروع في موقع الاتحاد المهدوي على هذا الرابط :
 
http://allqaim.blogspot.com/
 
وتجمع العراق الجديد من
اهم المشاركين في مشروع الاتحاد المهدوي،
 
والذي
سيبدأ مهامه بعد تكملة تشكيل الحكومة العراقي .
 
فان اختيار الدرينى
مستسارا للتجمع جاء تلبية لرغبة الامانة العامة وكثير من اخواننا المصريين كما ان الاتحاد
المهدوي الذى شارك فيه التجمع بعد ان أعلن عنه السيد الدرينى حمل كثيرا من الأفكار
التي تدارسناها فى تنظيمنا وانتهينا الى اهمية مشاركة كافة قطاعات العراقيين
لاستفادة العراق من هذا البرنامج للخروج من النفق المظلم وقد رحبت كل الفئات
العراقية بمشروع السيد الدرينى والكثير منا يعول عليه اهمية كبيرة.
 
 
 
مهام المستشار السياسي :
 
اما عن مهام السيد
الدريني كمستشار سياسي للتجمع هي كما نص عليها النظام الداخلي للتجمع 
 
ومنها إدارة شؤون
المكتب السياسي في مصر وخاصة في القضايا التي تهم البلدين والتقارب بين الشعبين
التي تربطهما بروابط كثيرة وكبيرة لأنهم أصحاب اكبر حضارات في العالم ، 
 
ونشر الوعي وزرع
الثقة والمحبة المتبادلة بين الشعبين العراقي والمصري ، من خلال تعري الإرهاب
وتوعية الشباب المغرر بهم من خلال الجهات المتعصبة وسياقهم لمحرقة الموت والدمار لتفجير
انفسهم بين أشقائهم العراقيين الذين احتضنوهم في بلدهم الثاني العراق في أحنك الظروف
الصعبة لشعب مصر العريق منذ السبعينات ويقدروا باربعة او خمسة ملايين من المصريين
والكثير منهم متزوجين من عراقيات ولديهم أبناء 
ومازال منهم في العراق حيث يتراوح أعدادهم بنصف مليون مصري الآن  ويتكلمون اللهجة
العراقية بطلاقة .فاصبحوا مكون
كبير من مكونات الشعب العراقي المصري الذي تربطنا بالمصريين من خلال هذه الصلة
الحميمة كما يسميها العراقيين ( الخال وابن الأخت )  وهؤلاء مسالمين جدا وهم عانوا من
الإرهاب كما عانى
العراقيين بنفس درجاته كما استشهد منهم 
نتيجة الإرهابيين الذين يصدرون ألينا من الدول العربية ولكن بنسبة كبيرة من
مصر لقتل الإنسانية في شعبنا العراقي العريق وما علموا انهم يقتلون اقرب الناس أليهم
الا وهم أبناء عمومتهم من أبناء المصريين المقيمون والمجنسين في العراق . 
 
هذا هو واجب السيد
الدريني في توضيحه لشعب مصر منذ تنصيبه مستشارا سياسيا ,
 
وكذلك عليه تحمل المسؤولية
العظيمة في رفد أبنائنا العراقيين المتواجدين في مصر وحل قضاياهم ومعاناتهم
والدفاع عنهم ، كما نحن في العراق واجبنا المقدس حماية المصريين من قبل الارهابين
والمطالبة بحقوقهم .
 
فقد تم تنصيب السيد
الدريني مستشارا سياسيا بإجماع الأمانة العامة للتجمع والذي يحوي الكثير من
العراقيين من اصل مصري المنتسبين للتجمع .
 
وبعد الحاح شديد  منهم اتصلنا بالسيد الدريني وإبلاغه بان إخوته
المصريين  والعراقيين والمنطوين تحت تجمع
العراق الجديد يطالبونه بقبول هذا المنصب ليكون حلقة وصل بينهم من خلال عرض
قضاياهم والمطالبة بأموالهم المودعة في بنوك العراق منذ امد طويل.
 
س: هل ستطالبون الحكومة العراقية بأموال المصريين هذه ؟
 
الموسوي :
 
نعم هذا حق مشروع لهم
لأنه ثمرة جهدهم وعرقهم وذخر أولادهم ومستقبلهم،  وهو أمانة في ذمة الحكومة العراقية
وشعبه
الذي  لا يخون الأمانات ، 
 
ونحن سوف ندافع عن رد
الحقوق ونطالب البرلمان العراقي بإحصاء هذه الأموال وأسماء المودعين والمستحقين
لها . 
 
ولكننا لا ندافع عن
حقوق من ثبت جرمه باشتراكه في قتل العراقيين واندماجه مع الإرهابيين .
 
وقبل المطالبة بهذا من
البرلمان العراقي لدينا حقوق لدى الحكومة المصرية وشعبها الطيب وهي رد  حقوق السيد محمد
الدريني وتعويضه كما  نصه قرار الأمم المتحدة رقم خمسة ، حين كان
معتقل في مصر وأطلقته بقرار منها وتقريرها بتعويضه عن ما لحق به من ضرر مادي
ومعنوي ، 
 
وسيكون هذا المطلب
الزامي امام البرلمان العراقي وأمام الحكومة المصرية  لإقامة العدل والمساواة ،
 
ويؤيد هذا القول جميع
أعضاء تجمع العراق الجديد والقوى المتخالفة .
 
انتهاء الجزء الاول
 
 
 

  

خالدة الخزعلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/01/13


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • مؤتمر نقابة الصحفيين بعيد الصحافة العراقية.  (أخبار وتقارير)

    • عافو الحرامية والارهابية وبس مؤيد اللامي بالهم  (المقالات)

    • اديبات العراق يكرّمن مدير مكتب صوت العراق بدرع الابداع وشهادة تقدير  (أخبار وتقارير)

    • استنكر نائب الامين العام لتجمع السلام العالمي في العراق والشرق الاوسط السيد صادق الموسوي اعتقال رجل الدين الشيعي آية الله الشيخ نمر باقر النمر  (أخبار وتقارير)

    • النائب عدنان الشحماني الامين العام للتيار الرسالي العراقي يستقبل رواد الرياضة العراقية  (أخبار وتقارير)



كتابة تعليق لموضوع : حوار مهم حول تنصيب السيد الدريني
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي الصفار الكربلائي
صفحة الكاتب :
  علي الصفار الكربلائي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net