صفحة الكاتب : معمر حبار

من معاني الإسراء والمعراج
معمر حبار

من محاسن المناسبات، أنّها تنبه الغافل، وتغرس في المتتبع، اليقظة والشعور بأهمية دراسة ومدارسة الحدث، في إطاره العام، ليقف من جديد على حقائق جديدة، ومعاني سامية، لم يلمسها من قبل.

وهذا مايلاحظه، قارئ السيرة النبوية، وهو يقف من جديد على حقيقة الإسراء والمعراج، والمعاني الجديدة، التي ألهمته إياها.

 

دور المرأة في الإسراء والمعراج: جاء الإسراء والمعراج، عقب حدوث 4 عناصر أساسية، تمثلت في ..  وفاة أمنا خديجة، رضي الله عنه وأرضاها، وعمه أبو طالب، واضطهاد كفار قريش، وقساوة وغلظة أهل الطائف، مع سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.

 

يعتبر الإسراء والمعراج مكافأة، لما قامت به الطاهرة، خديجة رضي الله عنها، تجاه الزوج، والرسول، والدعوة الإسلامية، التي كانت في مهدها، محاطة بالفقراء من جهة، ومخالب قريش من جهة أخرى.

 

فهي الأم الحاضنة، واليد الرقيقة، والقلب الحنون. توصي الزوج بالإقدام  وعدم التراجع، لأنه على حق، وكل حق محاط بالأشواك، وتوصي الابن بالطاعة والثبات. فكانت نِعمِ الزوج لسيّد الأزواج صلى الله عليه وسلم، و نِعمِ الأم، لأفضل الأولاد، رضي الله عنهم جميعا. تركت النعيم والعشيرة، لتقف مع زوجها في شعاب مكة، ضد من منعوا عنه، البيع والشراء، لتعاني الجوع والعطش، وهي التي تملك العير والقوافل.

 

وحين لقيت ربها، راضية مرضية، تركت فراغا لم يستطع تعويضه أحد، فلم يعد سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، يجد من يواسيه، حين يدخل بيته، وهو محمّلا بشتائم قريش، وسباب غلمانها، وتهديد كبارها، ومنع تجارها. فكان حزنه، على فقدان الزوجة الوفية النقية، والصدر الحنون الدافئ، أشد وقعا، وأنكى في الألم والجراح، من أيّ مصيبة كان يتعرّض لها، على أيدي أبا لهب وأم جميل، ورعاع مكة، وصناديد قريش. 

 

لهذه الأسباب، كان الإسراء والمعراج، مواساة لسيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، على فقدانه لأعظم زوجة، والتي لم ولن يرى التاريخ لها مثيلا.. في الحب، والوفاء، والعطاء، وحلاوة اللسان، وصدق الجنان.

 

 دور الأقارب في الإسراء والمعراج: نفس الكلام الذي قيل في أمنا خديجة، رضي الله عنها وأرضاها، يقال في عمه أبو طالب. فالعمّ، حين وقف إلى جانب ابن أخيه، معرّضا حياته، ومركزه، وهيبته للخطر، كان يدرك مسبقا، أن ابن أخيه.. فقير، مسكين، يتيم، تمر عليه الليالي والأيام، دون أن توقد في بيته نار. بالإضافة إلى أن قريش هدّدته في ابن أخيه، وعرضت عليه المال، والجمال، والهيبة، والوقار،  لكنه أبى، أن يبيع اليتيم الفقير صلى الله عليه وسلم، وأن يستبدله بشاب جميل جلد، تنشده نساء قريش، وترجوه وتتمناه، وظل معه يواسيه، ويدافع عنه. ولم تستطع قريش مسّ سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأبو طالب حيّ يرزق، لما لعمّه من مهابة ورثها من الجد عبد المطلب، الذي خشيه النجاشي لهيبته ووقاره، وهو الذي يملك أعظم قوة هدم وتدمير يومها، وعبد المطلب حينها، لايقدر على إطعام أبناءه العشرة.

 

وحين توفى أبو طالب، انهالت على سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، المصائب والمحن، والشتائم والسباب، فكان حزنه على فقد عمّه، الذي لم يجد له تعويضا، أشدّ وأنكى، من جراح قريش، التي أنهكت الصاحب والجسد.

 

لهذه الأسباب، كان الإسراء والمعراج، تقديرا للأهل والأقارب، الذين عرفوا قدر ابن الأخ، صلى الله عليه وسلم، فوقفوا إلى جانبه، وغامروا بما يملكون، وهم يعلمون أن الذي يدافعون عنه، أفقر الناس، وأحوجهم إلى الحاجة.

 

القدس بين الاحتلال الروماني والاحتلال الصهيوني: حينما أسري بسيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، كان الأقصى تحت الاحتلال الروماني، يعبث بخيراته ومقدساته. وبعد 14 قرنا، يعيث الصهاينة من جديد، بخيرات الأقصى ومقدساته، وكأنه كُتب على الأقصى الشريف، أن يبقى بين احتلال واحتلال.

 

والغرض من الإسراء والمعراج، بعد أن أصبح ثاني القبلتين، أن يسعى كل من يقرأ في صلاته وتلاواته، آناء الليل وأطراف النهار، قوله تعالى: "سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ"، الإسراء - الآية1، أن يحدّث نفسه، أن السعي لتحرير الأقصى عبادة، يُتقرّبُ بها إلى من أسرى بعبده ليلا، وأن من تمام العبودية لله تعالى، السعي بما يملك ويقدر، على عودة الأقصى، إلى من يعرف قدر المسجد الأقصى، وأن المسجد الحرام لن يعرف طعم الحرية، مادام أخوه الأقصى، تحت القيد والأغلال.

 

الشام حاضنة الأقصى: قال علماء الشام، أثناء المحنة التي فُرضت على سورية الحبيبة، أن المقصود من قوله تعالى: "الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ"، هي الشام بمفهومها الواسع. مايعني أن سلامة الأقصى في سلامة الشام، وأن عزّ الأقصى في عزّ الشام، ومن أراد تحرير الأقصى، فليحرر الشام من ربقة كل محتل غاصب.

 

إن الذي يسعى لتدمير الشام، مهما كانت الدواعي والأسباب، إنما يطيل عمر الاحتلال الصهيوني للأقصى، فلا يمكن للقلب أن ينجو، إلا إذا كان من حوله ناجيا.

  

معمر حبار
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/05/26



كتابة تعليق لموضوع : من معاني الإسراء والمعراج
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين

 
علّق سلام لطيف زنكنه السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصولنا من ال زنكي وبعد مرض الطاعون الكل هاجرت بسبب المرض من نزح لبغداد وكربلاء وكركوك والموصل والان متعايشين مع الزنكنه في السعديه ونحن مع الكل الساعين في لم شمل الزنكي مع الشيخ الشهم عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : اعتدال ذكر الله
صفحة الكاتب :
  اعتدال ذكر الله


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net