صفحة الكاتب : صادق الموسوي

نقابة الصحفيين العراقيين ستحتفل برفع الوصايا عن العراق
صادق الموسوي

تستعد نقابة الصحفيين العراقيين بإقامة احتفالية كبرى بمناسبة رفع الوصايا عن العراق من خلال خروجه من طائلة البند السابع حيث يترقب العراقيون ان يتخذ مجلس الامن الدولي يوم الخميس القادم 27/6/2013 

قراره التاريخي برفع الوصايا وخروج العراق من طائلة البند السابع بعد حل اغلب المشاكل العالقة مع دولة الكويت الشقيقة والمجتمع الدولي وتسديد جميع الديون المترتبة بذمته .
ويعد اتخاذ هذا القرار تحقيقا لحلم العراقيين بعودة العراق الى حاضنة المجتمع الدولي ، ويعد اتخاذ هذا القرار استكمالا للسيادة العراقية ، مما يجعل العراق قادرا على تحقيق نهضة تنموية شاملة في شتى المجالات ،وتكون الحكومة العراقية المتصرف الوحيد بثروات العراق من دون أي تدخل ومن دون أي وصايا دولية او اممية.
ويعد هذا القرار انتصارا تاريخيا للشعب العراقي واستكمالا للسيادة الوطنية وامتلاك العراق لثرواته ومقومات النهضة الاقتصادية التي سينتفع منها جميع الشعب العراقي بكافة مكوناته .
ان قيود البند السابع قيدت اقتصاد بلادنا الذي يعد من اغنى دول العالم وهذه القيود التي فرضت على العراق نتيجة تهور النظام السابق باجتياح الكويت ادت الى معاناة العراقيين من جراء هذه القيود وتضحياتهم الجسام حتى انتصرت ارادتهم بصبرهم وتحملهم للصعاب .
و ضرب العراقيون اروع مثالا للصبر والتضحية لكسر القيود وأصبحت عنوانا للعزة والكرامة التي يشيد لهم العالم برمته.
وإننا سنحتفل بهذا اليوم التاريخي وستكون السيادة كاملة بدون أي وصيا خارجية 
عندها سيتجه العراق بقوة للبناء الحقيقي في جميع مفاصل الحياة التي توقفت عن النمو . 
نعم ايها الاخوة سنحتفل بحرية السيادة وسنبني عراقنا ومؤسساته وستنتعش التجارة ونفك حجر اموالنا المجمدة في البنوك الدولية ، ويصبح الاقتصاد العراقي متين ويرتفع قيمة الدينار العراقي مقابل العملات الاجنبية وينتعش اقتصادنا ويقف العراق شامخا وترتفع هامات العراقيين عاليا 
وعندها نقول ارفع راسك انت عراقي ويفتخر كل عراقي بانتمائه للعراق العريق بأمجاده وتضحيات ابناءه.
فاستعدوا ايها العراقيون لنصركم الكبير واستعدوا لبناء عراقنا عراق الامجاد والحضارة العريقة والتأريخ المشرف.
ونقولها بكل فخر شكرا مؤيد اللامي شكرا يا نقيب الصحفيين يا رمزا للوطنية التي لا تغيرها المحن ، شكرا لك ايها الكبير يا من زرعت فينا الامل وقلت ستحصدون الثمر عند ذهابك للكويت فانك وأول من فتح وخطط لهذا النصر الكبير ،
لقد قلتها بعد زيارتك الاولى لدولة الكويت ،ان زيارتنا ستثمر في القريب العاجل عن نتائج مهمة سيقطف ثمارها جميع العراقيين.
وهذا فضلك لن ينساه الشرفاء حين ارجعت العراق صحفيا وإعلاميا للحاضنة العربية والدولية.
لقد حقق اللامي انجازات كبيرة ومهمة عند زياراته لدولة الكويت انجازات تصب في خدمة الشعبين الشقيقين ، وإنهاء الخلافات نهائيا وطوي صفحة الماضي المؤلم ،
من اجل ان يتمتع الشعبين الشقيقين بعلاقات حميمة ملأها الحب والسلام. 
وبدأ صفحة جديدة ونسيان الماضي المؤلم وإنهاء الحقبة الماضية التي مر بها البلدان والذي لم يكن الشعب العراقي مسؤولا عنها. 
هذا ما عمله مؤيد اللامي حيث إذاب ترسبات الماضي الاليم بين الشعبين.
وقد صرح قادة الكويت حينها معبرين عن تقديرهم للدور الذي تقوم به نقابة الصحفيين العراقيين والأسرة الصحفية العراقية للإشاعة الخطاب الاعلامي الايجابي الذي اسهم في بناء علاقات ايجابية بين الشعبين والحكومتين.

وصرحوا بإلغاء الدعاوى القضائية على شركة الخطوط الجوية العراقية وتسوية كل التفاصيل التي تتعلق بالشركة ، وقالوا إن الكويت ستعمل قريباً على رفع البند السابع عن العراق.

فقد نقل اللامي صورة العراق الحضارية الساعية للتآخي والمحبة والسلام وواقع الحريات الصحفية في العراق والتعاطي الايجابي من حكومة وشعب العراق مع الاسرة الصحفية العراقية وهي تعمل على ترسيخ الديمقراطية ومفاهيم الحرية.
وصرح اللامي حينها عن لسان 
امير الكويت : ان المشاكل بين العراق والكويت انتهت في أغلبها وان الكويت تسعى لرفع العراق من طائلة البند السابع للأمم ألمتحدة وإننا وأشقاؤنا في العراق لم نعد ننظر الى الماضي الاليم لأننا نفكر في بناء مستقبل زاهر لشعبينا وبلدينا. 
ان الاعلام يستطيع ان يقدم للعالم الصورة الايجابية التي تتمتع بها هذه العلاقات ويعكس اجواء الالفة والمحبة 
ان مؤيد اللامي له الفضل الكبير بإعادة العلاقات الطيبة مع دولة الكويت ، وبالخصوص اخر المستجدات في العلاقة مع الكويت وما حصل من هبوط اول طائرة مدنية عراقية على مطار الكويت منذ 22 عاما بعد احداث اجتياح الكويت,

لقد قالها نقيب الصحفيين بعد زيارته الاولى لدولة الكويت قبل اشهر قليلة مضت ،ان زيارتنا ستثمر في القريب العاجل عن نتائج مهمة سيقطف ثمارها جميع العراقيين.
حيث كانت زيارته ناجحة على كل المستويات من خلال الحفاوة المتميزة التي حظى بها الوفد من قبل الحكومة الكويتية التي أعطت انطباعا أوليا للوفد الزائر بأن لا خلاف بين الشعبين الشقيقين وان ما خلفتها السياسات الخاطئة للنظام السابق لا يتحملها الشعب العراقي بل يتحملها النظام الحاكم وحده ,
فكانت هذه الزيارة نقطة مهمة لإعادة العلاقات بين العراق والكويت
لأنها حملت في طياتها مواضيع حساسة كانت عالقة بسبب الظروف التي عصفت بطبيعة العلاقة بين العراق ودولة الكويت
فكانت اكبر من زيارة وفد صحفي لأنها كانت تحمل الطابع الدبلوماسي والسياسي والاقتصادي نيابة عن ساسة العراق الذين لم يتفقوا على قرار او اي امر منفرد منذ تشكيل الحكومة العراقية بعد عام 2003....
ان الدور الريادي الذي لعبته صاحبة الجلالة عبر الصحافة والاعلام العراقي منذ انفتاح العراق على العهد الجديد من النظام الديمقراطي على انطلاق الكلمة الصادقة والصوت الحر المسند لحرية الرأي والتعبير حيث كانت نقابة الصحفيين الجامع والجامعة عبر رائدها مؤيد اللامي
فقد جسد اللامي المواقف الوطنية العراقية بكل قوة وعمق تجاه العديد من القضايا العربية والتحديات 
التي تواجه المنطقة والعلاقات العربية مع دول الجوار،

للعمل العربي المشترك لصحافة حرة بآليات جديدة تتجاوز الشعارات، وسعيه لأهمية التكامل بالنهوض الفكري وإحياء مفهوم الوحدة العربية والدفاع المشترك والمصير الواحد.
وقد نجح اللامي في ذلك ولهذا انتخب النائب الاول لاتحاد الصحفيين العرب ،وقبله اختير ليكون ممثلاومنسق الشرق الاوسط والعالم العربي لاتحاد الدولي للصحفيين ، وفاز مجددا بعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للصحفيين
واول ما دعا اليه هو ضرورة العمل المشترك بكل اخلاص 
ورغبته في تجاوز مرحلة الماضي برؤية جديدة وتجاوز مرحلة الشك الى مرحلة اليقين لتحقيق المنجزات التي تخدم الآسرة الصحفية في الوطن العربي والعالم.
وعمّق ايضا العديد من القضايا العربية والتحديات التي تواجه المنطقة وسعى لتقوية العلاقات العراقية العربية مع دول الجوار، 
وتأكيد دعمه الكامل للعمل الصحفي العربي المشترك.

صادق الموسوي
مدير صوت العراق بغداد

 

  

صادق الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/06/25



كتابة تعليق لموضوع : نقابة الصحفيين العراقيين ستحتفل برفع الوصايا عن العراق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حسين فرحان
صفحة الكاتب :
  حسين فرحان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net