صفحة الكاتب : علي جابر الفتلاوي

قراءة في ديوان ( همسات من جوف الروح ) للشاعرة المغربية ( احسان السباعي ) ( 1 )
علي جابر الفتلاوي

 

هذا ليس اللقاء الاول مع الشاعرة المغربية المبدعة ( احسان السباعي ) ، التقيت معها سابقا في قراءة لقصيدتيها الرائعتين ( المتسولة ) و ( سهم الهوى ) ، وهذا هو اللقاء الثالث في قراءة لديوانها ( همسات من جوف الروح ) .
العنوان اسم على مسمى ، من يقرأ قصائد الديوان بأمعان يتحسس هذه الهمسات الخارجة من اعماق الروح ، وبعض الهمسات تلذع بحرارتها ، ولا يحس بهذه اللذعات الا من يستقبل بروحه هذه الهمسات ، اطلقت الشاعرة اسم احدى قصائد الديوان كعنوان له -(همسات من جوف الروح)- فكان أختيارا ناجحا وموفقا ، أرى أن أغلب قصائد الديوان هي همسات تخرج من أعماق روح الشاعرة الشفافة ، ليس بالضرورة أنها تعبر عن تجارب ذاتية ، بل لأنها شاعرة مرهفة الحس ، تشعر بهمسات أرواح الاخرين فتعبرعنها بكلماتها الرائعة ، فيشعر القارئ وكأن الشاعرة هي من يخوض هذه التجربة ، هذا الشعورعند القارئ يفصح عن موهبة الشاعرة  التي لا تتوفرعند جميع الشعراء او الشاعرات ، أستطيع ان أصف(احسان السباعي ) انها شاعرة المجتمع ، شاعرة العائلة ، شاعرة المرأة ، شاعرة الألم ، شاعرة الاحاسيس والمشاعر الصادقة ، لم أشعر بشئ يوحي بالفرح عندها ، ربما قساوة الظروف الاجتماعية ، وهذا المؤشر استوحي منه أن حياتها الشخصية صعبة ، وقد تركت بصماتها عليها فجاء شعرها قليل الفرح ، وربما الفرح معدوم .
أهدت الشاعرة ديوانها الى كل أحبابها ، امها ، والدها ، اولادها الى (( كل روح ساندتني وشجعتني من بعيد او قريب )) ، لفت نظري مخاطبتها لأمها بعبارة استشف منها ، انها ورثت شعور الاحساس بآلام الاخرين عن امها ، وفعلا ان الام هي من ترضع وليدها الغذاء والدواء وكثير من الصفات الايجابية التي تحرص كل ام ان تنقلها الى اولادها (( الى امي الغالية التي علمتني كيف يسكن الاحساس في جوف الروح وكيف يترجمه القلم )) ، هذا عرفان بجميل الام الذي لا يعوض ، ان صفاتها الايجابية قد اكتسبتها عن امها ، وانا شعوري ان الشاعرة  (احسان ) تتكلم بصدق  واحاسيسها فعلا تخرج من جوف الروح .
أولى قصائد الديوان أهدتها الى صديقتها (( الغالية )) ، الشاعرة (رحيمة بلقاس)  صاحبة ديوان ( عناق سحر الحياة ) ، كلمات الشاعرة توحي بأهمية موقع ومكانة الاهل والاصدقاء والاحبة عند الشاعرة ( احسان ) ، كذلك تظهر كلماتها الصادقة في ديوان ( همسات من جوف الروح ) تبنيها لقضايا المجتمع المغربي العامة والخاصة  تجسد الشاعرة مظلومية نماذج اجتماعية في جميع قصائدها تقريبا ، خاصة مظلومية المرأة وهي مكبلة بقيود اجتماعية تفقدها كرامتها وانسانيتها وتصادرحريتها تحت مسميات كثيرة ، احيانا تصادر حقوق المرأة باسم الدين زورا ، وباسم التقاليد والعادات والاعراف الجائرة احيانا اخرى ، المهم المرأة هي الضحية باي عنوان كان هذه المظلوميات تجسدها الشاعرة في قصائد جميلة ، يتخيل القارئ الشاعرة وهو يقرأ قصائدها ، كأنها تعيش في أعماق من تنقل معاناتهم .
قصيدتها المهداة الى رفيقة دربها الشاعرة ( رحيمة بلقاس ) رائعة ، تظهرالشاعرة وهي تعبرعن حبها الكبيرلصديقتها الوفية ، ومقدار الجميل الذي تشعر به ( احسان ) حيال صديقتها ( رحيمة ) :
بلا انذار يا سليلة الحرف
ونزف اليراع
أيقظت فيّ
لهفة الشوق المقتفى
في بحر بلا شراع
رسمت في أناملي
لوحات القصيد
رحيق الحلم العتيد
نثرت في جوفي
أريج الكلمات
وعبق المعاني
منحت شعلة لضيائي
المنطفئ .. وامطرتني
كرما وعطفا في أيامي العجاف
الشاعرة ( احسان ) توحي بكلماتها أن للشاعرة ( رحيمة ) الفضل في تنمية موهبة الشعر عندها ، فهي من شجعتها ودفعت بها الى ميدان الشعر ، هذا وفاء وعرفان بالجميل وخلق رفيع من ( احسان ) عندما تتذكر مواقف صديقتها ، وكيف ساندتها في ايام المحن والشدائد ، أضافة لموقفها وهي تكتشف موهبتها الشعرية ، ودفعت بها لتكون شاعرة متألقة ، لا يمكن تجاهل موهبة ( احسان ) الشعرية ، أذ لو لم تمتلك (احسان) هذه الموهبة لما استطاعت ان تكون شاعرة متألقة ، لأن التشجيع لوحده لا يكفي ، انما في رأيي أن الشاعرة رحيمة ، صقلت هذه الموهبة واخرجتها الى ارض الواقع ، قول الشاعرة :
منحت شعلة لضيائي
المنطفئ .. وامطرتني
كرما وعطفا في ايامي العجاف
توحي لي هذه الكلمات ان الحياة مع ( احسان ) قاسية ، وأن للشاعرة ( رحيمة ) دور في التخفيف من هذه القساوة ، لذا ليس من السهل ان تنسى او تتجاهل مواقفها ، وهذا موقف كل انسان نبيل لا يتنكر لمواقف صاحبه وأن تغيرت الظروف ، اعتبر الشاعرة ( احسان ) انها اهل للمعروف ، كما اعتبر الشاعرة ( رحيمة ) كريمة النفس أصيلة ، لأن الوفاء بين الاصدقاء في زماننا الصعب هذا نادر ، لكن الاثنتين أهل للوفاء ، اتمنى لهما التوفيق .
 الشاعرة ( احسان ) آلمتني عندما  تقول : ( ضيائي المنطفئ ) ، هذا يوحي ان الحياة معها قاسية وشرسة ، لكنها صامدة وصابرة ومصممة على البقاء كي تعيش الحياة الاجمل والافضل رغم قساوة الظروف ، هذا الصمود والصبر يوحي ان ايمانها بالله تعالى وقدره قوي لا يتزعزع ، لذا اقول للشاعرة ( احسان ) بناء على حقيقة ان الله لا يضيع عبده المؤمن ، أنّ ضياءك لن ينطفئ ، وهو ضارب في الاطناب ، انت متوقدة ومنورة وستبقين  بأذنه تعالى كذلك ، ما دام الله معك والاخيار الطيبون .
استشف من كلمات قصيدتها ( اهداء الى صديقتي الغالية رحيمة بلقاس ) أن صديقتها التي تنعتها ( الغالية ) ، قد رافقتها في أغلب محطات حياتها ، وكانت لها خير معين  فهي معها في العمل ، وفي الطريق ، وعندما تتعرض لمشكلة ما ، تقوي من عزيمتها وارادتها ، تشجعها على تجاوز عثرات المسير في الحياة ، وهي من فجّر طاقتها الشعرية ، دعمتها كي تتجاوز ظروف حياتها الصعبة ، لم تتخلَ عنها ، بل تدفع بها للأستمرار في الحياة التي أراد الله تعالى لنا ان نستمتع بها بالطرق السليمة المشروعة ، تصف الشاعرة ( احسان ) صديقتها المخلصة الوفية أجمل وصف :
مشرعة نوافذ قلبك نورا
في سماء عزمك المجيد
ما رأيت هذا الصفاء
ولا صدق هذا النقاء
هنا تصف صديقتها بكلمات صوفية ( النور، الصفاء ، النقاء ) ، هذه من صفات المؤمنين والمؤمنات ، صديقتها اذن مؤمنة طاهرة نقية ، عندنا مثل في العراق يقول ( الطيور على اشكالها تقع ) الطيب يختار الطيب مثله ، ( رحيمة ) طيبة ، لذا رست سفينة ( احسان ) الطيبة على شاطئ صديقتها الطيبة ، لكما التوفيق ، وجزاكما الله تعالى الف خير .
في نهاية القصيدة الرائعة تقول الشاعرة ( احسان السباعي ) :
كم من العزم نحتاج؟
كي نحفظ المحبة التي تجمعنا
قاس هو الوقت يا صاحبتي
تتخلله برودة الشتاء
يلوث وجه الماء
هل نتراجع ؟
هل نمضي ؟
هل نعلم يوما ؟
أن الارض تزلزل طربا
حين يتعانق الاصدقاء
احسنت ( احسان السباعي ) فأنت متمسكة بصديقتك ( رحيمة ) ولن تفرطي بها رغم الظروف التي تدفع احيانا بعض الاصدقاء كي يتخلوا عن بعضهم ، ان العزم الذي تتحدثين عنه يأتي نتيجة لقاء القلبين ، العزم للاستمرار في الصداقة لا يتحقق من دون لقاء القلبين وصفائهما ، لا عزم خارج ساحات القلوب .
كلماتك ( تتخلله برودة الشتاء ، يلوث وجه الماء ) كنايات جميلة عن ملوثات الصداقة ومعوقاتها ، تسألين صديقتك لو صادفتنا هذه المعوقات التي تهدم جدار الصداقة ، هل نستسلم لها ونضحي بصداقتنا ؟
هنا يأتي جوابك الرائع ، أجبتي قبل ان تجيب ( رحيمة ) ، واعلنتها أنك متمسكة بصداقتها مهما اختلفت الاحوال والظروف لأن ( الارض تزلزل طربا ، حين يتعانق الاصداقاء ) ، تحياتي لك ايتها الشاعرة المتألقة ( احسان السباعي ) واتمنى ان التقي مع ديوانك الجميل في حلقة ثانية انشاء الله تعالى 

  

علي جابر الفتلاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/07/08



كتابة تعليق لموضوع : قراءة في ديوان ( همسات من جوف الروح ) للشاعرة المغربية ( احسان السباعي ) ( 1 )
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عبدالرزاق الشهيلي ، على خذ ابنك وحيدك اذبحه فأباركك. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عفوا هل هنالك في الانجيل دليل على ماذكره القران في سورة الصف اية ٦ حول اسم النبي بعد السيد المسيح عليه السلام وتقبلو تحياتي

 
علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . محمد فلحي
صفحة الكاتب :
  د . محمد فلحي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net