صفحة الكاتب : عماد يونس فغالي

قامة معرفيّة في عودٍ إلى الجذور
عماد يونس فغالي
يقدّم المطران مارون ناصر الجميّل كتابًا جديدًا في عالمٍ هو أحد أئمّته الفكريّة! مطرانٌ مارونيّ باحثٌ في عمق كنيسته وتشعّباتها تأسُّسًا ونشأةً ومسيرةً شاقّة عبر الاضطهادات والصعوبات، لم تنِ تُثبت صحّةَ عقيدةٍ مستقيمة في وجه رياح الاتّهامات وسوء الاعتبار! هو باحثٌ كرّس تعلّقَه بكنيسته وتخصّصَه الأكاديميّ لتاريخ أمّةٍ انتمى إليها، وهو خادمُها اليوم في ملء الدرجة المقدَّسة! 
عاد المطران مارون ناصر بكنيسته إلى ولادتها في مؤلَّفاته، جاعلاً لها إطارًا تاريخيًّا وإنسانيًّا، ومكانًا ثقافيًّا وعقائديًّا أثبتت من خلالهما نفسها شعبًا مرضيًّا لله! وفي بحثه الذي بين أيدينا، يغوص المؤلّف في عودةٍ إلى الجذور المارونيّة العميقة، حيث يعرض لأعلام موارنة لم يصنعوا التاريخ المارونيّ فحسب، لكنّهم أرسَوا أعمدةَ أمّتهم على صخرة الثبات وأعلَوا مداميك الإيمان على أسسٍ لاهوتيّة وليتورجيّة لا تتزعزع!
"المؤلّفون الموارنة في العصر العثمانيّ" رَجْعُ صدى قولةٍ: "عالِمٍ كمارونيّ". صيتُ شعبٍ علا في أصقاع المعمورة حتى وصل عاصمة الكنيسة الجامعة، روما. وجعل المطران الجميّل كتابه مادّةً معرفيّة في وجهَين: هو كتاب مطالعة، يمكّن القارئ من الإبحار فيه دون جهدٍ فكريّ خاصّ، يستمتع بتلقّفِ معلومات تعود به إلى الأصول المارونيّة تاريخًا وعقيدةً، تُهديه جديدًا ببساطةٍ فائقة! وهو أيضًا كتابٌ مرجع، يقدِّم ثوابتَ علميّة تصلح ركيزةً لكلّ بحثٍ أكاديميّ أو دراسةٍ جديّة، لإثبات نظريّة يشوبها عيب أو اكتشاف حقيقة يساورها شكّ!  
كتابٌ منهجيّ توزّع في مضمونه على المؤلِّفين الموارنة خلال قرونٍ ثلاثة: السادس عشر والسابع عشر والثامن عشر. واتّبعَ لكلّ مؤلّف تصميمًا موحّدًا: المراجع التي تحفظه، حياته التي تكوّن الصورة المتوافرة له، وجدولاً فائضًا بمؤلّفاته وتراثه! بحيث تكوَّنَ كلّ مؤلّف قامةً مارونيّة أغنى كنيسته بمخزونٍ على ما أعطاه الله من قدُرات تاجر بها ربحًا وافرًا أعلى اسمَه ورفع شأنَ أمّته! 
قدّم للكتاب المونسنيور بولس الفغالي، في مطالعةٍ سكب فيها عصارةَ حبّه الدفين لكنيسته، ببحثٍ علميّ في تاريخيّتها وصحّة عقيدتها وشهادة إيمانها! تقديمٌ أشبه بدراسة كاملة، شكّلت في الكتاب جزءًا أساسيًّا، أدخل القارئ في إطاره الحقيقيّ ودفع عنه كلَّ انتقاصٍ من شأن الكنيسة المارونيّة شعبًا ومؤسّسة!
وأبدع المطران مارون ناصر في مقدِّمة عامّة، يطوي الصفحات عارضًا لنشأة الموارنة وظروف عيشهم، إلى 
تشكُّل هيكليّة تنظيمهم كنيسةً بطريركيّة، والتفاف الإكليروس والشعب حول المقام البطريركيّ في أماكن تواجده عبر العصور. ولم تَفُتْ صاحب الكتاب وحدةُ الكنيسة المارونيّة مع كنيسة روما وثبات تعلّقها بكرسي بطرس!  كما لم يغفلْ عن دور الموارنة الرائد في الانفتاح على الخارج، في انفتاح الشرق بتنوُّع انتماءاته على الغرب المسيحيّ، وإغنائه الفكريّ والسياسيّ والدينيّ بالحداثة المتوافرة في أوروبا، وما يمكن أن تُعلي من الشأن الإنسانيّ في المنطقة!
المطران مارون ناصر الجميّل، شكرًا لكَ! على ما تهدينا من كنوز معرفيّة في هويّتنا، فنبقى أمينين لأصالتنا بتميُّز دورنا الأساسيّ في تكوّن ثقافة الشرق، وتشكُّل وطن لائق بإنسانه الذي وُلد على ملء قامة صورة الله في شهادةٍ مستمرّة للحقّ، ورسالة على امتداد العالم تنشر الحياة كرامةَ الناس!

  

عماد يونس فغالي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/01/11



كتابة تعليق لموضوع : قامة معرفيّة في عودٍ إلى الجذور
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زكي آل حيدر الموسوي
صفحة الكاتب :
  زكي آل حيدر الموسوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net