صفحة الكاتب : اسراء البيرماني

شَاعِرِ ..الْفَلاَّحِينْ
اسراء البيرماني
الأرجوان لون له من الوقع الكبير في قلبها ،حتى ان هذا اللون شغل حيزا كبيرا ضمن اختياراتها.. تدرجات الليلك تسحرها فتنتقي كل ما يقترن به .. لا زالت تعلق في ذاكرتها أزهار الأرجوان و ربطة عنقه الستان يوم طوق أصبعها بخاتم الزواج .. مر وقت طويل على سفره الأخير فمنذ عشاء العمل الأخير بدأت رعشات الجفاء تتسرب الى عروقها وقتما كانت تجالسه تلك السمراء الجريئة .. سيدة اعمال من طراز خاص ..ملامحها تبدو مختلفة عن المألوف .. كلامها المشحون بنبرة السيطرة .. تكلفها الملفت في الماكياج و هيمنتها على اغلب المواضيع جعل منها موضع لتسليط الأضواء تلك الأمسية الناضبة بإحساس الحضور وقتما كان قلبها يموج بعباب الغيرة الآبد و هي تجلس على مقربة منه منشغلا عنها بأحاديث مبعثرة لا تهمها 
كان حفل عشاء خانق بالنسبة لها .. لم تكن لتمتلك الخبرة لخوض غمار مواضيع الاستثمار ومناقصات المشاريع  فاهتماماتها اجمل بكثير من صخب السوق و أسعار البورصة و صراعات رجال الاعمال
المطر و الأرجوان و مرسم واسع تناثرت على ارضه مقاعد الجلد و مساند لوحات شتى احتوت نفس المضمون .. الأرجوان و وجهه الوسيم . 
ملامح رجولة بهية تشربت بالوسامة، لوحات تحتل مساحات الجدران يبدو فيها كالإمبراطور .. كأساطير الحب القديمة باتت بين الواقع و الخيال تصوره بفرشاة و لوحات و في راسها تٌشحَذ أسطوانة الذكريات  فتأخذها مسارات ذاكرتها التائهة ليوم خريفي باهت حين غلف الصمت المكان فلم يسمع الا صوت حفيف أشجار الليمون على نافذة المرسم العريضة .. يكتسح سواحلها الخرساء بثورة هيجانه المعهود ... يكسر أواني الورد وزجاج الطاولة المستديرة .. يذهب الى مكتبه على عجل ، يبعثر الأوراق هنا و هناك و كأنه يبحث عن شيء مفقود .. يستوقفه ظرف بني مفتوح .. يستخرج منه الورق ذاته .. يفتح حاسوبه ليتسلم رسالة منتظرة ود لو كانت مخطئة .. لكنها صحيحة. ..
Dear Mr. G.
We emphasize the fact of your last medical analyses .. That you have a permanent infertility .
يبقى متسمرا في مكانه  فتتبعه على عجل .. يخيم الصمت في المكان ، تأتي لترى ما يحدق به فتقرأ النتيجة 
تتنهد بهدوء .. تحتضن رأسه فيفلت نفسه باستياء .. يخرج مسرعا فيستقل سيارته و يترك المنزل،  ..
كان ذلك الحدث الأخير وقتما ترك لها حرية الاختيار في البقاء معه او الفراق و قرر السفر المزمن 
حديقة المنزل و مرسم كبير ضالة احتضنتها ما بين امنيات و دموع .. تدور تائهة على ضفاف بنفسجها الحميم .. ينضج فيها حلم قديم ما بين ثلج ينتعش بالذوبان و نار على شواطئ عطشى، ينفذ الكلام و يعلن الصمت حضوره في منزل حجري الجدران .  
سمراءه الجريئة رفيقة سفره الدائم تضفي على تباريحه الهاربة ما بين حل و ترحال انتعاشه رضا كاذبة .. عشقه القديم ضحية يبددها القدر ، فما بين مداعبة الماضي المتناسى في غياهب الهروب و قلبه المتبتل قسرا بعبودية حب يتفرد في قلبه تمردا  ، هو يعاني الفقدان .. يفقد ذاته الغريقة في خضم تساؤلات تستنجد حيرى بالحلول .. يجثم على قلبه شوقه اليها فيقرر العودة الى مرتعه القديم 
بين عينيها المنتظرتين بقايا أطلال لعتاب بالٍ يركن الى الاختباء او التلاش امام نظراته الكامدة و حضوره الآبق فكانت كما ألفها منذ سنوات تواقّة مثلى لمجالس لشموع الأرجوان فهي مقطنه الوحيد بعد انتياص يذوب ولها" بالاحتواء ..  

  

اسراء البيرماني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/06/30



كتابة تعليق لموضوع : شَاعِرِ ..الْفَلاَّحِينْ
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : اسراء البيرماني ، في 2014/07/02 .

الاخ محمد رعد ... امتناني لك

• (2) - كتب : Mohammed raad ، في 2014/07/01 .

كلام روعة وجميل جداً




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سعدون الموسى ، على أساتذة البحث الخارج في حوزة النجف الأشرف - للكاتب محمد الحسيني القمي : الله يحفظهم ذخرا للمذهب

 
علّق احمد السعداوي الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا سيوف بيد الشيخ عصام الزنكي ابن عمنا وابن السعديه الزنكيه الاسديه

 
علّق سلام السعداوي الاسدي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : نحن بيت السعداوي الزنكي الاسدي لايوجد ترابط بيننا مع عشيره السعداوي ال زيرج

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : لقد ابتليت الأمه الإسلامية في زماننا َكذلك الا زمنه السابقة بكثير ممن يسعون إلى الإهانة إلى الدين او المذهب. َولاغرابة في الأمر. هنالك في كل زمان حاقدين اَو ناقصين. َوبسبب ماهم فيه من نقص او عداء. يوظفون عقولهم لهدم الدين او المذهب.. لعتقادهمان ذلك سوف يؤدي إلى علو منزلتهم عندالناساوالجمهور.. تارة يجهون سهامهم ضد المراجع وتارة ضد الرموز.. حمى الله هذا الدين من كل معتدي.. أحسنت أيها البطل ابا حسين.. وجعلكم الله ممن تعلم العلم ليدافع او من أجل ان يدافع عن هذا الدين العظيم

 
علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض .

 
علّق سلام الجبوري ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : السلام عليكم سيدنا نطلب من سماحتكم الاستمرار بهذه البحوث والحلقات لاجل تبصير الناس وتوعيتهم

 
علّق عشيره السعداوي الاسديه ال زنكي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : عشيره السعداوي في مصر ليس كما هيه بيت السعداوي ال زنكي الاسديه

 
علّق دلشاد الزنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم نحن عشيره الزنكي في خانقين واجدادي في السعديه وحاليا متواصلين مع الزنكنه وقبل ايام اتصل علينا الأخ وابن العم ابو سجاد الاسدي من بغداد ويرحب بنا الشيخ محمد لطيف الخيون قلت له ان شيخنا اسمه الشيخ عصام الزنكي قال لي ان الشيخ عصام تابع لنا

 
علّق حسين سعد حمادي ، على صحة الكرخ / معهد الصحة العالي - الكاظمية يعقد الاجتماع الدوري لمجلس المعهد لمناقشة المصادقة على قوائم الدرجات للامتحانات النهائية و خطة القبول للعام الدراسي القادم - للكاتب اعلام صحة الكرخ : كل التوفيق والنجاح الدائم في جميع المجالات نعم الأساتذة نعم الكادر التدريسي نعم الكادر الإداري وحتى الكوادر الأمنية ربي يحفظكم جميعا وفقكم الله لكل خير

 
علّق حامد الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف اهلا بالبطل النشمي ابن السعديه الشيخ عصام زنكي

 
علّق منير حجازي ، على العدل : 90% من احكام الاعدام لم تنفذ لهه الاسباب : المسجونون في سجن الحوت وغيره ممن حُكم عليه بالاعدام ولم يُنفذ ، هؤلاء المجرمون قاموا بتنفيذ حكم الاعدام بحق نصف مليون مواطن ومن دون رحمة او شقفة او تمييز بين طفل وامرأة وشيخ وشاب. ناهيك عن دمار هائل ومروّع في الممتلكات. المجرم نفذ حكم الاعدام بالشعب . ولكن هذا المجرم لا تزال الدولة تطعمه وتغذيه وتسهر على امنه وحمايته.ويزوره اهله ، ويتقلى المكالمات التلفونية. إنما تم الحكم بالاعدام عليه لاعترافه بجرمه ، فما معنى درجة قطعية ، وتصديق رئاسة الجمهورية الكردية . من عطّل حدا من حدود الله كان شريكا في الجرم.

 
علّق سعد الديواني ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : احسنت الرد على الصرخية اعداء الزهراء عليها السلام الله يحفظكم ويحفظ والدكم السيد حميد المقدس الغريفي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد العزيز عبدالكريم الهندال
صفحة الكاتب :
  عبد العزيز عبدالكريم الهندال


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net