صفحة الكاتب : هشام حيدر

ال الحكيم ووراثة المجلس الاعلى - ج1- ان طعنتم فيه فلقد طعنتم بابيه من قبل !
هشام حيدر

 لماذا يتناوب ال الحكيم على قيادة المجلس الاعلى ؟؟


اهو تكالب على المناصب واحتكار لها ..؟؟ الا يوجد للمجلس نظام داخلي يحدد الية تعيين او انتخاب رئيس له في حالة غياب الرئيس ..؟؟ ام ان المجلس مؤسسة لال الحكيم يديرونها كيف يشاؤون فيتوارثها ابنائهم كما يرثون ( عقارات ال الحكيم) في الكرادة والجادرية ....والنجف ؟؟! راجع


http://www.burathanews.com/news_article_100680.html


طرحت هذه المقدمة عدة صحف وفضائيات ومواقع الكترونية ووسائل اعلام مختلفة عرفت بـ(حبها ) الشديد لال الحكيم بعد ارتحال السيد عبد العزيز الحكيم رحمه الله الى بارئه كما طرحتها عن انتخابه رئيسا للمجلس !


وشددت وسائل الاعلام وكثفت حملتها بعد انتخاب السيد عمار الحكيم من قبل شورى المجلس الاعلى !


ركزت تلك الحملات على مسالتين


الاولى – تعاقب ال الحكيم على زعامة المجلس الاعلى !


والثانية – (صغر) سن السيد عمار الحكيم !


 بخصوص المسالة الاولى وهي تعاقب ال الحكيم على زعامة المجلس !


--------------------------------------------------------------------------


اقول اولا ان الحملة على المرجعية وعلى العلماء وعلى ال الحكيم وعلى المجلس ليست وليدة اليوم ولم تقتصر بالسيد عمار الحكيم اذ ان نفس التهم والاشكالات كانت قد وجهت لابيه وعمه- رضوان الله عليهما- من قبل...وان القائمين عليها انما شرعوا بها قبل قدوم نظام العبث المقبور للحكم فضلا عن تاسيس المجلس الاعلى مطلع ثمانينيات القرن المنصرم !


وهذا يتطلب منا العودة الى الوراء لنقلب بعض صفحات التاريخ!


بعد الاجتماع التاسيسي لحزب الدعوة في منزل الامام الحكيم قد في كربلاء واداء القسم في ذلك اليوم من قبل القياديين الخمسة وانسحاب الخامس لاحقا تبلورت قضية القيادة الرباعية للحزب متمثلة بالسيد مرتضى العسكري والسيد الشهيد الصدر والسيد الشهيد مهدي الحكيم والسيد الشهيد محمد باقر الحكيم رضوان الله عليهم جميعا!


وكانت مكتبات الامام الحكيم العامة في مختلف انحاء العراق مقرات يجتمع فيها اعضاء الحزب في مناطقهم!


قبل ذلك كان قد تقرر انشاء فرع لحزب التحرير الذي يتزعمه الفلسطيني المشبوه (النبهاني) والذي استقر في الاردن وبرع في التخطيط لانقلابات وهمية متتالية تتم بعدها تصفية كل المشاركين في الانقلاب...الا هو !


يدعو حزب التحرير هذا الى احياء...... (دولة الخلافة الاسلامية)!


اسندت زعامة حزب التحرير في العراق للمهندس السبيتي الذي درس في الكاظمية في المدرسة التي يديرها العلامة العسكري اصلا ومن هنا جائت علاقته بالعلامة وبالسيد الصدر الذي يدرس في المدرسة ذاتها!


ومن جملة الاسباب التي دفعت قيادة حزب التحرير لتعيين السبيتي الشيعي اميرا للحزب السني في العراق اضافة لكونه على علاقة ومعرفة وطيدة بكثير من الشخصيات العلمائية الشيعية وقابليته الذهنية واندفاعه وقناعته في بادىء الامر ... هو ان السيد عبد الحسين شرف الدين جده من جهة الام !


ارسل السبيتي الى النجف ممثلا عنه لافتتاح فرع للحزب في النجف واتصل ببعض الاسماء التي اوصاه بها السبيتي عارضا عليها الانتماء للحزب الا ان ماحصل لاحقا وبعد ان علم السبيتي بتاسيس حزب الدعوة هو انضمامه وقادة حزبه الى الحزب الجديد بعد قرار مسرحي من النبهاني بفصل قيادة فرع العراق لحزب التحرير فصلا جماعيا تمهيدا لقبولهم في حزب الدعوة !


رغم ان اللقاءات ظلت مستمرة بين الطرفين في عمان لاحقا اثناء وجود السبيتي في مواقع قيادية للدعوة !


كانت اسماء القيادة الرباعية سرية كما هو شان حزب الدعوة نفسه لكن تم تسريب اسماء القادة الى الاجهزة المخابراتية وايصال نبأ علم هذه الاجهزة بالاسماء عن طريق (حسين الصافي)الى المرجع الاعلى الذي طلب بدوره من اولاده الاثنين والشهيد الصدر الانسحاب من الحزب لتجنيبهم والحوزة العلمية لاحقا اية مخاطر وعلى اساس (هم يعملون ونحن نوجههم)!


 وتم تسليم القيادة للعلامة العسكري !


ولنا ان نتخيل الطرف الذي قام بتسريب هذه الاسماء والمعلومات التي يفترض انها تدور بين الصفوة !


وبتشخيص الجهة المستفيدة والمخططة لازاحة هؤلاء القادة لتستولي لاحقا على قيادة الحزب فلن نجد صعوبة بتشخيص من قام بتسريب او ايصال هذه التفاصيل !


لاحقا طلب الامام الحكيم قد من العلامة العسكري ان يختار بديلا له لقيادة الحزب ليتفرغ لمنصب وكيل الامام الحكيم في بغداد فوقع اختيار العسكري على تلميذه القديم ...المهندس السبيتي !


هذا الاختيار الذي يقول عنه العلامة العسكري لاحقا......كانت تلك غلطة عمري !


وهكذا وبتخطيط محكم وبدلا من ان يكون هؤلاء قادة لحزب سني غير مقبول في الوسط الشيعي صاروا قادة الحزب الشيعي الجديد والذي يحمل بصمات المرجعية والحوزة وسمعتهما !


احكم السبيتي قبضته على الحزب شيئا فشيئا وقاده بمعونة من جاء معه من التحرير بقبضة من حديد من 1963 الى 1981وبرزت ملامح مدرسة جديدة مفادها الابتعاد (عما يثير الخلافات الطائفية) وعلى راسها الشعائر الحسينية للوصول الى..... (اسلام بلا مذاهب) وان خالف ذلك مدرسة اهل البيت!


كما يرى السبيتي وتياره ضرورة قيادة الحزب للامة وان يقتصر دور المرجعية على اسناد الحزب ودعمه او كواجهة له !


كما ينظر التيار للمعمم نظرة دونية باعتباره اقل ثقافة منهم وهم مجموعة الاكاديميين وقد شملت تلك النظرة الشهيد الصدر قد ذاته !


 بينما كان هناك في الحزب تيار يمثل السيدين مهدي ومحمد باقر الحكيم يركز على قضية الشعائر بشدة ويرى انها السبيل الامثل للحفاظ على الامة وارتباطها بقضيتها لانها تمس وجدان الانسان وضميره كما ان تلقي رسالتها سهل يسير للفرد البسيط كما للعالم الفقيه فلاتختص بالتالي بفئة دون اخرى كما هو الحال بالنسبة للعلوم الاخرى !


كما يرى هذا التيار حاكمية المرجعية وعلماء الدين وقيادة الحوزة والمرجعية للامة وضرورة انصياع الحزب لها!


ومع انسحاب السيد مهدي والسيد محمد باقر صارت الغلبة تدريجيا للتيار الاول...تيار السبيتي وبتوليه القيادة لاحقا صار هذا الفكر منهجا رسميا للحزب!


وقد شخص هذا التيار خطر المرجعية عموما و مرجعية الامام الحكيم قد وخطر وجود ولديه في الحزب خاصة على توجهاتهم وعملوا على ابعاد وتسقيط الحميع فكانت تلك بذرة الحملات الاولى التي لم تنته حتى اليوم !


وكان السبيتي يمثل القائد الاوحد للحزب وهو الذي يوجه كافة مساراته ويكتب نشرته الثقافية وقد استغل ذلك في التمهيد لنشر افكاره حتى وصل به الامر الى ان يكتب في احدى النشرات (ان اجتهاد المكلف كاشف عن حكم الله ) الامر الذي اثار ضجة كبيرة وخلافا حادا الزمه ان يرجع مع مخالفيه للشهيد الصدر والذي رفض مثل هذا المنطق الغريب على المدرسة الفقهية الشيعية لانه يعني وببساطة ان كل فرد يمكن ان يكون مجتهدا...ومرجعا لنفسه بالتالي !


وكانت هذه خطوة متسرعة من السبيتي لسحب البساط من تحت اقدام المرجعية لكنها بائت بالفشل الذريع !


 


ومن خلال نقاشات السبيتي مع الشهيد الصدر وبعد ان طلبوا من السيد الشهيد كتابة اسس تكون منهاجا للدعاة وقاعدة شرعية لعمل الحزب اقتنع سماحته بمدأ الشورى وقام بكتابة تلك الاسس على اساس ذلك المبدا لكن سماحته وبعد ان طرح الامر على عدة مراجع منهم الامام الخوئي قد عدل عن رايه هذا وطلب من الدعوة سحب تلك الاسس من التداول الا ان قيادة الدعوة رفضت طلبه وادعت ان الاسس تحولت الى منهاج وملك للدعوة التي باتت مقتنعة بها وبشرعيتها ولايحق للسيد الصدر ان يطلب سحبها بالتالي !...راجع..


http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1401962&postcount=66


 كان السبيتي في وسط بعيد عن عالم السياسة كما رسمت له احداث مابعد ثورة العشرين وماتلاها من احداث ادت الى تسفير عدد من العلماء الى ايران وحلق حالة من الشد والجذب مع الاحتلال البريطاني وواجهته النظام الملكي المقبور فرضت بالتالي اتفاقا بين الطرفين على امتناع المرجعية من التدخل في الشان السياسي....بينما كان السبيتي ملما واسع الاطلاع وذو قابلية على تحليل الاوضاع السياسية بخبرته من مرحلة الاعداد في الاردن او في مرحلة الايفاد الى الولايات المتحدة لعدة اشهر في بادرة شاذة انذاك لان مثل هذه الزمالات والايفادات الدراسية وماشابه تنحصر بفئة او طائفة دون اخرى لاسيما مع وصول النظام العارفي ذو النزعة الطائفية المتطرفة ....ولاسيما وان هذه الرحلة كانت....للولايات المتحدة ولايعقل انسان ان مخابراتها تجهل ان هذا الشخص كان اميرا لحزب التحرير وانه الان امير لحزب شيعي يؤسس لاول مرة !


كون السبيتي عنصرا متميزا في التنظيم بخبرته السياسية ولعلاقته القديمة بالشهيد الصدر سهل له ان يكون عنصرا مؤثرا ضاغطا على الشهيد الصدر محاولا دفعه باسرع وقت للتصدي للمرجعية وفي ذات الوقت كانت عناصر السبيتي تبث الاخبار عن مرجعية الشهيد الصدر وانه اعلم الاحياء بما فيهم السيد الخوئي قد وان العلماء يخافون ان يتصدى الشهيد الصدر للمرجعية ويحاولون ثنيه عن ذلك لاسيما السيد الخوئي قد مما ولد حالة من النفور بينهما لاسيما لدى الشهيد الصدر تجاه الامام الخوئي قد !


مما دفع ببعض من كان في حيرة من امره للتقدم باستفتاء خطي للشهيد الصدر حول هذا الموضوع وكانت النتيجة صاعقة تنزل على راس من يقفون خلف مثل هذه الاقاويل والاحابيل الشيطانية !


رد بخط يد السيد الشهيد الصدر!!


http://www.yahosein.com/vb/showpost.php?p=1445255&postcount=128


 كما اشاعوا في الاثناء ان الشهيد الصدر هو مؤسس حزب الدعوة وانه قائد الحزب .... واذا علمنا ان عضوا مثل الشيخ الكوراني ظل يعتقد الى مابعد استشهاد السيد الشهيد الصدر قد بهذه الاشاعات ...علمنا حجم الحملة التي تقف خلف هذا كله !


ولقد تقدم بعضهم بالسؤال للامام الخوئي حول جواز الانضمام لحزب جديد يقال ان السيد الصدر كان قد اسسه ...فقال قدس سره لو كان السيد الصدر قد اسس حزبا فانا اول المنتمين اليه !


 عموما كانت علاقة الحزب بالمرجعية علاقة تقاطع وعدم انسجام وقد نتج ذلك لان الدعوة لم تكن ترى حاكمية المرجعية ووجوب الانصياع لمطالبها عليه رفضت الدعوة خطة الامام الحكيم قد لتحريك الاوضاع والاخذ بزمام الامور بحجة التزام الدعوة بـ(المرحلية)التي تبنتها والتي تقضي بان (الامة غير مؤهلة حاليا للدخول في المرحلة السياسية) في وقت كان نظام البعث الوليد لازال يحبو وفي اشهره الاولى رغم انه كشر عن انيابه مبكرا ومع اشتداد الازمة بينه وبين المرجعية لاحقا فقد رفضت الدعوة ان تقف الى جانب المرجعية للمبرر ذاته حتى ولو بمقدار نشر دعاء الفرج في نشرتها الثقافية اشعارا للامة بوجود المحنة!


 وظلت تدعي ان عليها (توعية الامة وتثقيفها ) رغم ان معظم مناهج الدعوة الثقافية كانت عبارة عن كراسات مؤسس حزب التحرير العشر او منشورات الاخوان المسلمين وماشابه الامر الذي راق بعض من يرون انهم (اكاديميون ومثقفون) بعيدا عن (المنبر والنعي والبكاء واللطم )...الذي كان يتعرض للتشنيع والتشهير ولازال.. ويؤدي الى حرج لهؤلاء (الافندية) الذين كانوا يعيشون زمن الهجمة البعثية الشيوعية ضد الدين ورجالاته ويصفونهما بالرجعية والتخلف في عصر العلم فوجدوا في هذه الطروحات وفي حزب يمثله الاكاديميون لا المعممون وتديره الاجتماعات الحزبية ومناهجها السياسية بدلا من العلماء والمنابر ...وجدوا في ذلك حلا مثاليا حسب رايهم للمحافظة على التزامهم الديني من جهة وتجنب الوقوع في الحرج في مجتمع غزته الثقافة العلمانية من جهة اخرى !


وان نسب الحزب للشهيد الصدر فلا غضاضة في ذلك..فهو مرجع (حركي)...انه مؤلف فلسفتنا واقتصادنا !


وقد نجحت قيادة السبيتي في التوفيق بين وجود بعض المعممين في الحزب وبين تبني مثل هذه الافكار رغم حصول العديد من الخلافات الحادة والانشقاقات الكبيرة احتجاجا على مثل هذه التوجهات او على تفرد السبيتي باتخاذ القرار وعدم موضوعية الكثير من قراراته من جهة اخرى !


ولما اشتد ساعد نظام البعث واجهزته القمعية شرعت بحملتها لتصفية الحوزة العلمية وخيرة شباب مذهب اهل البيت بذريعة وجود حزب محظور يسعى لقلب نظام الحكم رغم انه لم يحرك ساكنا ولم يناقش ذلك في ادبياته حتى !


ولم تحرك قيادة الحزب ساكنا حتى بعد بدء هذه الحملة وثبوت ان الدعوة مخترقة طولا وعرضا اذ رفض السبيتي حتى تجميد الحزب لستة اشهر لحين اعادة غربلة اعضاءه وترك الحزب مسرحا لرجال امن البعث يعبثون به كيف يشاؤون الامر الذي جعل سجون النظام تغص بخير طلبة الحوزة العلمية فضلا عن مختلف القطاعات الاخرى ...مما دفع الشهيد الصدر لاصدار حكم شرعي يقضي بحرمة انتماء طلبة العلوم الدينية الى أي حزب ....وهذا ما اغاض قيادة السبيتي وجعلها تشن حملتها الاولى ضد الشهيد الصدر الذي تروج انه قائدها....فاخذت التهم تتوالى ضده قدس سره حتى وصفوه بانه .....ابن الدعوة العاق !


وهذا مااكده وذكرهم به السيد الحائري لاحقا برسالة خطية حين شرعوا بالحملة ضده هو شخصيا وهم في طريقهم لازاحة اخر رابط لهم بالمرجعية والحوزة العلمية مطلع الثمانينات من القرن العشرين !


 ومع اشتداد ساعد النظام وصعود الطاغية صدام للسلطة وتنكيله حتى باقرب البعثيين اليه وبعد تصفية معظم كوادر وقيادات الحزب ومع توجه انظار العالم للعراق بعد قيام الثورة الاسلامية في ايران لتهيئة النظام الصدامي لشن الحرب ضد الثورة الوليدة..ادعت الدعوة انها مؤهلة الان لدخول (المرحلة السياسية) وعادت للشهيد الصدر وهو في اوج ازمته مع النظام لتعرض عليه (خدماتها) ...وفي موقف غريب تخلت الدعوة عن قيادة الامة لتخبر الشهيد الصدر ان القيادة للمرجعية وتعلن بيعتها له وتنظم مسيرات البيعة التي تلاشت مع اطلاق الرصاصة الاولى فلم يصل الشهيد الصدر منهم مبايعا بعد ان اوصلوه الى نهاية الطريق!


 وفي هذا يقول الشاعر


الف يد ياصدر مدت مبايعة * * * فهل وفت اليك منها يد ؟


 وظل محاصرا في بيته منقطعا عن العالم الخارجي الا من خلال السيد الفقيد عبد العزيز الحكيم الذي كان يتواصل مع محمد رضا النعماني من سطح الدار معرضا نفسه وعائلته للخطر المميت بشهادة النعماني نفسه اذ يقول


(كان لسماحته دور بطولي و فدائي في خدمة السيد الشهيد فمن اليوم الآخر من شهر شعبان وحتى نهاية الحجز كان اهم حلقة توصل السيد بخارج البيت و المنفذ الحكيم لكل ما كان يطلبه السيد الشهيد رغم احتمال ان يؤدي به الأمر ان يضحي بنفسه وعائلته في أي لحظة وقد اشاد به السيد الشهيد كثيراً وفي آخر رسالة كتبها وهي اقرب ما تكون الى  الوصية , وبعثها الى سماحة آية الله السيد محمود الهاشمي اوصاه به وبي بعبارات قلما يعبر السيد الشهيد بمثلها لأحد)!


http://www.iraqcenter.net/vb/36721-page3.html


 اما عن حملتهم ضد السيد الحائري فقد جائت هذه الحملة بعد خروج الحزب الى ايران بالنفس الاخير ومحاولات الشيخ الاصفي والسيد الحائري لتصحيح المسار هناك بوضع نظام داخلي للحزب وتشكيلة قيادة والية انتخاب ....حيث كان الحديث عن كل هذا محرما في العراق تحت قيادة السبيتي المركزية الحديدية من عمان حيث يعمل –بقدرة قادر- مديرا للطاقة الكهربائية في الاردن !


 كان هو القائد الاوحد ...وكان يتفرج على الحملات القمعية تتوالى على كوادر الحزب وقياداته دون ان يحرك ساكنا الا اللهم الطلب منهم اعادة تشكيل الحزب من جديد كلما تم تدميره لتساق الالاف من جديد الى زنازين البعث !


لاسيما ان الحزب كان يتبنى تنظيم الشباب على اساس الكم لا الكيف وهذا امر مريب بحد ذاته بالنسبة لحزب سري محظور يتبنى عقيدة اسلامية ثورية تواجه نظاما مخابراتيا قمعيا كنظام البعث الصدامي ولم تنفع اعتراضات واشكالات بعض القياديين حول اسلوب (الكسب) هذا مطلقا!


التحق السبيتي من عمان بحزبه في ايران لاحقا ليجد امامه امرا واقعا جديدا ....لاعودة لديكتاتورية الفرد !


وجد ان الحزب قد وضع الية لانتخاب القائد والقيادة فرفض ذلك وقال كلمته (القائد لاياتي بالانتخاب..القائد يبقى قائد)!


ولما راى ان صوته لم يعد هو الاعلى وان الكثيرين باتوا يحملونه مسؤولية ماحل بالحزب ومسؤولية تغييب الاف الشبان من اعضاء الحزب بلا مبرر قرر ان يتخلى عن الحزب ويعود الى الاردن لادارة طاقتها الكهربائية !!


ولربما لو ظل هو على راس الحزب لما عانينا من ضياع الكهرباء في ظل حكومة حزب السبيتي !


كان مبرر السبيتي المعلن لتركه الحزب وايران معا هو انه لايتمكن من العيش في ايران لانه لايجيد اللغة الفارسية !


ولانه لاياكل الا من كد يمينه .......طبعا كمدير عام للطاقة الكهربائية....اين؟ في.....الاردن !


 


 ارجو ان اكون قد وفقت في القاء نظرة خاطفة اولى على تاريخ واسباب ومبررات تلك الحملة الشعواء والتي لم يسلم منها احد رغم ان ال الحكيم قد نالوا القسط الاوفر منها !


افلا يحق لنا الان ان نعجب....كيف يحق لذرية من يرى ان (القائد لاياتي بالانتخاب ..القائد يبقى قائد)...ان يطعنوا بانتخاب السيد عمار الحكيم من قبل شورى الحزب وهم من خضع لقيادة الفرد لما يقرب من عشرين عاما بلا الية ولاضوابط ولانظام داخلي حتى ؟؟!


لذا اقول ان الطعن ليس بالامر الجديد وانهم كما طعن بعض (الصحابة) بجد ال الحكيم صلى الله عليه واله يوم قام بتامير زيد ثم ابنه اسامة من بعد على جيش فيه ابو بكر وعمر !


وكانت لهم بعض المبررات المعلنة منها صغر سن اسامة .......فجائت كلمة رسول الله ص المشهورة :


ولئن طعنتم في تأميري أسامة لقد طعنتمفي تأميري أباه من قبله !!


 يتبع.....


 --------------


للمزيد حول  تفاصيل وتوثيق ماطرح اعلاه يرجى التفضل بزيارة الرابط


http://www.yahosein.com/vb/showthread.php?t=124698


 


 


 


هشام حيدر


الناصرية


 


 


  

هشام حيدر
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/09/01



كتابة تعليق لموضوع : ال الحكيم ووراثة المجلس الاعلى - ج1- ان طعنتم فيه فلقد طعنتم بابيه من قبل !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : هشام حيدر من : الناصرية ، بعنوان : تعليقات بجانب العمود في 2010/09/09 .

لم اجد للاسف في التعليقات ماله علاقة بالموضوع ولو بادلة هشة !
ماعلاقة ايميلي بالموضوع ؟ ثم اني مشترك بعدة منتديات يحاورني فيها الاعضاء ناهيك عن مدونة تحمل اسمي يراسلني من خلالها الزوار ويشترك البعض فيها لاستلام المقالات!
ثم ماعلاقة كوني بالناصرية او في اوربا ؟ وكيف يزعم كاتب التعليق ويجزم باني في اوربا؟ ماهي الا محاولات رخيصة ضمن سلسلة محاولات لدفعي للكشف عن شخصيتي الحقيقية !
وعجبا اذ يتحدث البعض عن الانتخابات والمرشحين ....هل يشرفكم فوز البعثي عادل فهد الشرشاب بعصبية البدور وهو رجل الامن والمخابرات المعروف؟
ثم من هم وزراء بدر ؟؟؟
رغم ان كل هذا لاعلاقة له بالموضوع حتى وان كان المجلس فاسدا مع وزرائه وهم وزير واحد لوزارة غير خدمية الدور والباقي على القائمة التي تضم 16 وزيرا فاسدا لم يحصل اي منهم على ربع اصوات القاسم الانتخابي!
ارحب بكل التعليقات شريطة ان تكون موضوعية ومهذبة !



• (2) - كتب : محمد جاسم من : العراق ، بعنوان : بضاعتك فاسدة في 2010/09/02 .

الى من يسمي نفسه هشام
ومع انكم خسرتم الانتخابات ولم تحصلوا الا على سبعة مقاعد عشائرية وليست فكرية ... او حبا بال الحكيم فقد مل الشعب تصرفاتكم ونزواتكم وتأليهكم للاشخاص
اذا كانت الحكومة كما تدعي فاسدة فانتم اول المحاسبين ... تعرف لماذا يا هشام
لانكم كنتم فيها ومنها فلا تنزه وزراء بدر وترمي سمومك على الاخرين
بضاعتك فاسدة واكل الدهر عليها وشرب



• (3) - كتب : زيد الانصاري من : العراق ، بعنوان : لا تنه عن خلق وتأتي مثله !!! في 2010/09/02 .

1-اكرر دعوتي للموقع أن (لا تنه عن خلق وتأتي مثله)والا ما الفرق بينكم وبين الزاملي بنشركم هكذا أكاذيب وسموم .
2-لن أرد على مقدمته وتساؤلاته التي بدأ بها حديثه..عندها سأكون بعثيا" مثله وان لم ينتم.ولكل عاقل جواب عند طرح هذا السؤال(لماذا......؟)وخصوصا" من يعيش داخل البلد,ويتنعَم بخيرات قيادتهم ! وبركات وجودهم !
3-بدلا" من هذا الاسلوب المخادع الذي يحاول تسويقه للقراء من خلال وضع الروابط,وخصوصا" عبارته الأخيرة(للمزيد حول تفاصيل وتوثيق ما طرح أعلاه)كان الأولى به أن يضع ايميله الشخصي ليتواصل معه القراء حول ما يطرح,وكما يفعل الآلاف من الكتاب المحترمين في كل الكون,عكسه تماما".
لقد سبق أن قلت وأقسمت أن هذا المدعو هشام كاذب بامتياز..وأول كذبه حرصه على تثبيت عبارة(ناصرية)في نهاية كل مقال,ليوهم القراء بذلك,وهو يعيش في اوروبا..فاذا كان في هذه يكذب,فمتى نتوقع منه الصدق؟
اكرر أسفي وبالغ حزني على موقعكم الفتي أن يبتدئ مشواره بالنشر لأفاق من أمثال هذا.






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عبدالرزاق الشهيلي ، على خذ ابنك وحيدك اذبحه فأباركك. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : عفوا هل هنالك في الانجيل دليل على ماذكره القران في سورة الصف اية ٦ حول اسم النبي بعد السيد المسيح عليه السلام وتقبلو تحياتي

 
علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد عامر
صفحة الكاتب :
  محمد عامر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net