صفحة الكاتب : زهير الفتلاوي

وزارة الثقافة تقيم العديد من النشاطات الثقافية والفكرية والفنية
زهير الفتلاوي

زهير الفتلاوي

 

تواصل وزارة الثقافة اهتمامها بالعديد للفعاليات الثقافية والفنية فضلا  عن اعمال السينما والمسرح وطباعة  النتاجات الفنية المثمرة اضافة الى قيامها بعقد سلسلة ندوات وورش عمل حول ضرورة استرداد الاثار والمخطوطات العراقية التي فقدت بعد سنة 2003 واثناء قيام تنظيم داعش الارهابي باحتلال محافظة نينوى  وبعض المدن العراقية  الاخرى ، وتهجير الاقليات ونهب الثروات وتدمير وسرقة الاثار  و من هذه الفعاليات أقام قصر الثقافة والفنون في البصرة معرض لصور الفوتوغرافيه للصحفي باسم حسين غلب , تحت شعار ( البصره مدينة التعايش والمحبه ) تضامنا مع الطوائف المسيحيه التي تعرضت التهجير من قبل عصابات داعش الارهابيه. وقد حضر المعرض المطران رئيس أبرشية الكنيسة الكلدانية في ميسان حبيب حرمز النوفلي و شخصيات مسيحيه وشريحه من المثقفين والفنانين والاعلامين  من محافظة ذي قار وكثير من العوائل المسيحيه المقيمة والمهجرة في البصره .وتم تغطية المعرض من قبل وفد من القسم الاعلامي  في وزارة الثقافه في بغداد وكذلك عدد من القنوات الفضائيه . كما كرم مدير الاعلام والعلاقات في شركة الموانئ العراقيه انمار الصافي مدير قصر الثقافه والفنون في البصره درع الابداع وشهادة تقديريه للاستاذ عبدالحق المظفر وذلك للجهود المميزه لرفد الثقافه والفنون في محافظة البصرة.  من جانب اخر أرشفت  عدسات فرنسية معرضاً للصور ..في وزارة السياحة حيث  أفتتح وزير السياحة والاثار د. لواء سميسم معرضاً لصور الاثار العراقية التي التقطتها عدسات مصورين فرنسيين في سبعينيات القرن الماضي وذلك على قاعة المعارض في المتحف العراقي . صرح بذلك مدير عام دائرة العلاقات والاعلام قاسم طاهر السوداني ، مشيراً الى ان المعرض ضم (  32  صورة ) فوتوغرافية ورسوم توضيحية تعود الىالعصر السلوقي وعصر السلالة الاخمينية والفترة البابلية المتاخرة التي التقطت بعدسات مجموعة من المصورين والفنانين الفرنسيين ابان فترة السبعينيات من القرن الماضي في محافظة ذي قار  بعد زيارتهم لها واطلاعهم على عمل الفرق التنقيبية هناك ثم اهديت الى متحف الناصرية ، لافتاً الا ان الصور قد تعرضت الى بعض التلف الامر الذي استوجب دخولها الى المختبرات الخاصة بالمتحف العراقي ببغداد حيث اجريت عليها اعمال الترميم والصيانة ومن ثم تم عرضها في المعرض الذي اشرف عليه قسم المعارض المتحفية في دائرة المتاحف العامة في الهيئة العامة للاثار والتراث وقد حملت كل صورة شرحاً تفصيلياً عن تاريخ القطعة الاثرية والحقبة الزمنية التي تعود لها والموقع الذي التقطت فيه . وبين السوداني ان الوزارة تسعى لاقامة العديد من المعارض التي تستعرض تاريخ العراق وارثه الحضاري والثقافي لتكون رسالة واضحة تتحدى الارهاب و تبين ان العراق لا يزال بخير رغم ما يتعرض له ارثه الاثاري و الثقافي من عمليات تخريبية . يذكر ان المعرض قد حظي بحضور جمع غفير من الاثاريين والمثقفين والاكاديميين العراقيين ، علماً ان المعرض سيكون ابوابه مفتوحة امام الجمهور العام والمهتمين لزيارته والاطلاع عليه . 

 

وضمن نشاطات وزارة الثقافة اطلقت الوزارة دعوة للحفاظ على الموروث الثقافي البغدادي تتمثل الثقافة في معناها ( المعرفة ) وتشمل الادب والفلسفة والتاريخ والفنون والمعارف النظرية اي النتائج لتلك العلوم التي توضح المفاهيم من خلال التعبير او الانتاج الرمزي لها والموروث الثقافي يكمن بما هوشفاهي او حركي للثقافة الشعبية التي تختزنها الشعوب من فعاليات مختلفة من خلال العمارة التراثية والغناء والموسيقى والاساطير والحكايات الشعبية التراثية . وقد ازدهرت الثقافة البغدادية ازدهارا" كبيرا" منذ بنائها من شعر وادب ومختلف الفنون والمعارف لكن بعد سقوط بغداد على يد المغول شهدت بغداد تحديات ثقافية حاولت التاثير على الثقافة البغدادية الى قيام الدولة الحديثة عام (1921 ).اذ دخلت الثقافة عصرا" جديدا" من الازدهار والرقي الثقافي . ولغرض تسليط الضوء على ملامح الثقافة في بغداد نذكر منها العمارة البغدادية (تعبير  شكلي للثقافة) والنصب والتماثيل الني عدت ( رمزية الذاكرة البغدادية )والمقاهي الادبية وشارع المتنبي (السوق الدائم للكتاب )ومن ضمن المكونات الثقافية الموسيقى والغناء وهي (وجدانية الثقافة ) والصحافة هي الية للتاثير والتاثر الاعلامي التي لعبت دورا" مهما" في تاريخ الدولة و كانت لسان حال المكونات السياسية والاجتماعية والثقافية العراقية هذا ماتوضح بكتاب طبع على نفقة وزارة الثقافة بعنوان (بغداد تبوح باسرارها ) للكاتب عباس عبود سالم ومن خلال عرض هذا الكتاب للتعرف عن اسرار بغداد بثقافتها وعمرانها ومكوناتها ومشكلاتها والذي اعتمد الدقة والموضوعية واستقاء المعلومات من مصادرها وفق منهج علمي وموضوعي . واحتظنت اروقة وزارة الثقافة وضمن فعاليات ملتقى الحوار الثقافي الفنانين عقيل مهدي وهيثم عبد الرزاق وشفيق المهدي لمناقشة  الفكر في تجارب المسرح العراقي اذ القى د هيثم عبد الرزاق محاضرة مختزلة عن تجارب المسرح العراقي التجريبي وتطرق الى العديد من التجارب المسرحية لكبار المخرجين العراقيين حيث ذكر بعض الاعمال المسرحية التي مازالت عالقة بذهن الجمهور العراقي المتابع الى تلك الاعمال ، واثنى على الفنانين سامي عبد الحميد ويوسف العاني والراحل ابراهيم جلال، وجاسم العبودي ويقول الناقد والاكاديمي معتز عناد غزوان ان المسرح التجريبي العراقي له محافل كبيرة على مستوى الاعمال العربيىة والعالمية حيث كانت بعض الفرق المسرحية  الَّتِي أَسَّسَهَا ثُلَّة مِّن الْمُبْدِعِيْن الْشَبَاب شُعَرَاء مسْرَحْيِّين تَشْكِيلِيُّون وَقَصَاصِيِّين , فِرْقَ  يُشَار لَهَا بِالْبَنَان أَبَدَاعَا وَمُنجّزا ثَرّا عَلَى مَدَى أكثر من ثَلاثَة عُقُوْد مِن تَّأْرِيْخ الْمَسْرَح الْعِرَاقِي الجميل .قَدَّمَت أَجْمَل وَأَرْوَع الْعَرُوض الْمَسْرَحِيَّة . لَكِتَاب عَالْمِّيُّون وَعِرَاقِيُّون وَعَرَّب , مْتَأَخْذّة مِن بَرْنَامَجِهَا أُسْلُوبَا فِي الْتَّدْرِيب وَأَعْدَاد الْنُّصُوص وَعَمِل كُوَرِسَات لِلْتَّدْرِيب وَالْعَمَل الْمَسْرَحِي , يَرْتَقِي الَى أَكْثَر مِن مُسْتَوَى مَعْهَد  وكلية الفنون  ,, أَي أَن كُل شَيْء يَعْد بِشَكْل أَكَادِيْمِي . يَرْتَقِي الَى ذَائِقَة الْمُتَلَقِّي وَالْثَّقَافَة بِشَكْل عَام  لكن المشكلة هو لجوء بعض المرزقة ممن يسمون انفسهم بالفنانين وهم اشبه بمجموعة مهرجة تسخر جسد الغجريات بعروض اشبه بالخليعة لغرض الكسب المادي ولا وجود للفكرة والنقد البناء والنص المسرحي الرصين    فيما قال الدكتور شفيق المهدي ان المسرح العراقي يحتاج الان الى وقفة واعادة خاصة ان المسرح الوطني يعاني من كثرة النتاجات الغير مثمرة ونطالب الاهتمام ببقية المسارح وخاصة الرشيد ودار الاوبرا وهناك بعض المسارح اصبحت متاجر لبيع الزيوت وسط شارع الرشد التراثي كما تحدث في الملتقى بعض الفنانين منهم التشكيلي مؤيد  محسن واقبال نعين ،  ختام الملتقي تم تكريم الضيوف بلوح الابداع من قبل   وكيل الوزارة الشاعر  الدكتور حامد الراوي .

 

 

  يذكر ان مؤ سسات ودوائر وزارة الثقافة تعمل بشكل دؤوب ولديها العديد من البرامج المعدة مسبقا لشتى مجالات الثقافة والفكر والفن والأدب وقد ساندت تلك الفعاليات قوات الجيش العراقي البطل في مقارعة الارهاب ودحر تنظيم داعش الارهابي ،  وقد ساهم مكتب اعلام الوزارة باعداد التقارير ونقل الاخبار الى العديد من  وسائل الاعلام المحلية والدولية من خلال الحضور المتواصل الى تلك الفعاليات المتنوعة فضلا عن قيامهم باجراء التحقيقات والحوارات الصحفية التي تخص عمل تلك المؤسسات الثقافية في بغداد وبقية المحافظات الاخرى   . 

  

زهير الفتلاوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/08/21



كتابة تعليق لموضوع : وزارة الثقافة تقيم العديد من النشاطات الثقافية والفكرية والفنية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق العراقي علي1 ، على هل السبب بالخطيب أم بصاحب المجلس؟!! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : الكاتب القدير ما تقوله عين الصواب لكن فاتك بعض الامور اريد ان اوضحها كوني كفيل موكب اعاني منها من سنوات 1- كثرة المواكب وقلة الخطباء 2- لقد تساوت القرعه وام شعر وصرنا لانفرق بين كفيل الموكب المخلص ومن جاء دخيلا على الشعائر جاء به منصبه او ماله 3- ان بعض الخطباء جعل من المنبر مصدر للرزق وبات لايكلف نفسه عناء البحث والتطوير ورد الشبهات بل لديها محفوظات يعيدها علينا سنويا وقد عانيت كثيرا مع خطيب موكبي بل وصلت معه حد التصادم والشجار 4- لا تلومون كفلاء المواكب بل لوموا الخطباء الذين صارو يبحثون عن من يمنحهم الدفاتر ويجلب لهم الفضائيات ويستئجر لهم الجمهور للحظور 5- اما نحن الفقراء لله الذي لانملك الا المال الشحيح الذي نجمعه طوال السنه سكتنا على مضض على اشباه الخطباء لانه لايطالبوننا بالدولار والفضائيات لتصويرهم وصرنا في صراع الغاء المجالس او اقامتها على علتها فاخترنا الخيار الثاني 6- نحن لانطالب بمنحنا الاموال بل نطالب من الغيارى والحريصين على الثوره الحسينيه والمنبر الحسيني ان يتكفلوا بالبحث لنا عن خطباء متفوهين ويتفلون دفع اجورهم العاليه لاننا لا طاقه لنا بدفع الدولارات والله المسدد للصواب

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد خالد الاسدي
صفحة الكاتب :
  احمد خالد الاسدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net