صفحة الكاتب : صادق الموسوي

المصير الصعب بعد إقرار صفقة نواب رئيس الجمهورية
صادق الموسوي
لقد أصيب  شعب العراق بكافة مكوناته بخيبة أمل جديدة وحاسمة  بعد ان عاد البرلمان العراقي  بتمرير صفقة نوعية حين حسم قضية نواب رئيس الجمهورية بصفقة واحدة ، وهم كل من السادة طارق الهاشمي وعادل عبد المهدي وخضير الخزاعي, فكان اسم الثالث أكثر جدلا وعدم قبولا من قبل أبناء الشعب وممثليهم في البرلمان العراقي. بعد تهديد الخزاعي وإصرار رئيس الوزراء ،ثم تهديده بكشف ملف فساد كبير وخطير في الأيام القادمة .
وتفاجأ الشعب بتمرير هذا القرار المهم بالتصويت على نواب رئيس الجمهورية . فهل يا ترى مازال السيد المالكي عند كلامه بكشف هذا الملف ام كان مجرد تهديد ووعيد لتمرير هذه الصفقة ؟؟؟؟؟؟؟
وبهذا خاب امل العراقيين في البرلمان العراقي الذي كان الأمل الوحيد لهم بعد مظاهرات  جماهير الشعب العراقي المطالبة بالاصلاحات في كافة الأصعدة  الخدمية منها والمعيشية والسياسية ، 
وأنا على يقين ان خلف هذه الصفقة نوازع قوية والجميع يعلم وأولهم ممثلي الشعب في البرلمان ماذا سيؤول بهم المصير بعد إقرارهم صفقة نواب رئيس الجمهورية بعد خروج الجماهير ومطالبتهم بتقليص نواب رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء الى نائب واحد ، وان زيادة عدد النواب يكون هدرا للمال العام ، ويترتب على هذا الإقرار عدة أمور منها :
الاستهزاء بمطالب جماهير الشعب .
فقد الثقة بين الشعب وممثليه .
تدخل جهات خارجية في صنع القرار السياسي في العراق وله التأثير على صناع القرار داخل البرلمان.
وأمور أخرى كثيرة، فقد  أدرك الشعب بعد هذا القرار  بان الغضب الثوري مقبل بكل قوة ومدرك أيضا بان البرلمان لم يساندهم في إفراج الأزمات السابقة واللاحقة ولا يوجد اي حلول في جعبتهم ،  فتيقن الشعب بتعالي وغرور الجهة التشريعية والتنفيذية مما اعطى  صورة واضحة لدى العراقيين بان السلطات التنفيذية الحكومية ستتخذ قرارات حاسمة في انتهاك حقوق الانسان في المرحلة القادمة من مصير الشعب المطالب بالتغيير الجذري لا محالة بعد فقد الثقة بممثليهم وبعد فشل الحكومة من إجراء  الإصلاحات خلال مهلة ال مئة يوم  التي أعطوها للشعب . 
 
 وعن هذا الحدث المهم فقد صرح امين عام تجمع العراق الجديد المهندس عامر المرشدي قائلا:
 ان نجاح تصويت النواب على اختيار ثلاثة  نواب لرئيس الجمهورية .... هو فرض ارادة الكتل السياسية الحاكمة في العراق على ارادة الشعب العراقي الذي خرج الى الشارع وعبر الفضائيات معارضا" لاختيار نائب ثالث للرئيس وكذلك فرض ارادة على المرجعية المطهرة في النجف التي عبرت عن رفضها صراحة لاي منصب ثالث جديد .
 وان الكتل السياسية بما فيها بعض قيادي دولة القانون والعراقية والمجلس الأعلى رفضوا فكرة النائب الثالث وسمعنا الكثير من أقاويلهم التي تصف منصب رئيس الجمهورية بالمنصب الشرفي ولا مبرر لمنصب جديد ، 
وان كل الجهود التي بذلناها والتي بذلها غيرنا بثني الكتل السياسية عن هذا الأمر قد فشلت وسط تعنت وصراع الأحزاب فيما بينها والتوافقات التي في الغالب لا تنسجم مع مصالح الشعب العراقي .
 
وبهذا الحدث خاب ضننا بكم يا ساسة العراق ونتطلع الى أيام عصيبة على جميع العراقيين .

 

  

صادق الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/05/13



كتابة تعليق لموضوع : المصير الصعب بعد إقرار صفقة نواب رئيس الجمهورية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : سجاد بردان
صفحة الكاتب :
  سجاد بردان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net