صفحة الكاتب : شلال الشمري

خطاب وجيه
شلال الشمري
لقد أسَّس السيد والأستاذ(وجيه عباس) قواعد ومنطلقات للخطاب الشيعي عبر قناة العهد في برنامجه (كلام وجيه) يجب علينا جميعاً أن نشدَّ على يديه، ولا نجعله وحيداً في هذا المضمار يتصدى لتلسُّن الآخرين.
ــ كلما وجد شركاؤنا في الوطن أننا شديدو الحرص على الوحدة الوطنية، كلما تمادوا بالانفصال، وعليه يجب أن لا نكون ملكيين أكثر من الملك، فمن ضاق عليه الحق، فالباطل عليه أضيق , ولا محبة بالإكراه . ونذكِّر أنَّ المجلس الأعلى عندما طالب بالفدرالية بعد سقوط النظام أقاموا الدنيا عليه ولم يقعدوها. 
ــ يجب أن نتصدى للآخرين بخطاب شيعي فصيح اللسان؛ لأنه خلاف ذلك سوف لن يضعونا في خانة الوطنية كما نتوهم، بل سيضعوننا ــ وكما هم عليه الآن ــ بخانة الصفوية والفرس والمجوس؛ لأننا مرفوضون بالنوع وليس بالمذهب، أي أننا حتى لو تحولنا إلى المذهب السني (وافتراض المحال ليس بالمحال) سنبقى مرفوضين؛ لأننا هنود ومجوس وفرس!! بل سيلاحقوننا باللون؛ لأن سمارنا أطوخ  . فالوضع الذي يريحهم هو أن يتعاملوا معنا كما تتعامل الإمارات ودول الخليج مع العمالة الآسيوية الوافدة. 
ــ كشف الحقائق التاريخية أمام الآخرين؛ كون الشيعة بناة دول وحضارة وثقافة وعلوم، كما هي الشواهد جلية في الكوفة والبصرة وبغداد والدولة الفاطمية في مصر والدولة الحمدانية في بلاد الشام والعراق والدولة الصفوية في إيران والجمهورية الإسلامية الإيرانية وباكستان الحديثة والإمامة الزيدية في اليمن والأدارسة في تونس .وأن الآخرين يتصيدون (السقائف) منذ وفاة النبي محمد (صلى الله عليه واله وسلم) إلى يومنا هذا، وينسبون لهم كل منجزنا الحضاري العلمي والثقافي والعمراني والجهادي .
ــ إن الآخرين استحلوا دماءنا ويعتلون منابر في مساجد أنشئت من خيراتنا؛ ليوصمونا بقذارات ألسنتهم، أما الخيرون منهم فبقوا يلتزمون الصمت، والساكت عن الحق شيطان أخرس، واستضعفونا ويهددوننا بالساحق والماحق والبلاء اللاحق، وإزاء ذلك لا بأس أن نوقظهم حتى يصحوا على حقيقة أن للشيعة أوتاداً في الشرق الأوسط (العراق وإيران ولبنان واليمن وتركيا وسوريا والسعودية والبحرين والكويت) وان بأسهم تخشاه إسرائيل وأمريكا، وهم لا يستأسدون على أبناء جلدتهم؛ لأنهم يستمدون الخلق من نبيهم محمد وآل بيته الأطهار عليهم السلام.
ــ ليس المقصود مما ورد أعلاه أن نؤسس لخطاب طائفي، بل التصدي للمشروع الوهابي الذي ينبح دعاته ليل نهار بتشويه عقائد  الشيعة، ويفتي بحلية دمائهم وأموالهم وأعراضهم بدعم أمريكي إسرائيلي؛ لإشاعة الفرقة بين المسلمين، هذا النداء هو لكل المثقفين من كافة المذاهب، بل هو من مسؤوليتهم بالدرجة الأولى . 
ــ إن أحد أسباب إطالة الحرب من قبل أمريكا وأوربا هو توفير السقف الزمني اللازم للتخلص من هذه(الزبالة) المتطرفة مذهبياً، والتي هي عبارة عن قنابل انتحارية موجودة في أوربا وأميركا، و تسير عكس تيار المجتمعات الغربية التي قد تنقلب إلى خلايا سرطانية في أي لحظه وتصديرها إلى الشرق الأوسط لتلاقي حتفها، إذ إن مبادئ حقوق الإنسان وحرية المعتقد والتعبير عن الرأي تحول دون التخلص من عقولهم العفنة في الغرب  . 
ــ تسلل إلى أعلى الهرم السياسي الشيعي عناصر حديثو الولادة ممن يفتقدون للبناء الشخصي، وليس لهم من المكانة الاجتماعية التي تجعلهم متحصنين إزاء مغريات السلطة يستمدون الغطاء الشرعي من انتماءاتهم العشائرية، ويلوحون ب (الكوامة) لكل من (يندﮔ ابتيلهم) أو لانتماءاتهم للأحزاب ذات الأجنحة العسكرية و (حديدتها الحارة)  أما الانتماء الوطني، فهو ما يتحسسونه ويفهمونه من إيحاءات المسئولين الأمريكان وما يمليه عليهم قادتهم من مجاهدي الخارج الذين فصَّلوا الديمقراطية على مقاساتهم، وانحازوا إلى مفاصل الدولة الدسمة التي تؤمن لهم غطاءً وبحبوحة دولارية عندما تلفظهم العملية السياسية فيعودون إلى حواضنهم الأوربية ولأنهم جاؤوا لهذا الغرض، واختبروا بأنفسهم في الخارج أن  الشرف والأخلاق والأمانة والبطولة والشجاعة والكرم والنخوة والصدق والنزاهة والعز والكرامة والشهامة والزهد والقناعة والشهادة والعبادات والدين برمته، هي من قيم العبيد والمفلسين، أما السادة فقيمهم ترتبط بما موجود في جيوبهم من دفاتر الدولارات بغض النظر عن مصدرها وأن الصواب والخطأ مرتبطان بالربح والخسارة .

  

شلال الشمري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/06/08



كتابة تعليق لموضوع : خطاب وجيه
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي في ديالى وكركوك والشيخ عصام الزنكي

 
علّق خالد الشويلي ناصريه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره السعداوي في الناصريه هل هيه نفس الأجداد والجذور مع السعديه في ديالى ارجو ان توافوني بالخبر اليقين واشكركم

 
علّق salim master ، على في الذكرى السنوية الأولى لشهادة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ لقمان البدران قدس سره ... : اللهم لا نملك ما يملكون اسالك أن تجعلهم شفعاء لنا يوم نلقاك

 
علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عامر العظم
صفحة الكاتب :
  عامر العظم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net