صفحة الكاتب : حيدر فوزي الشكرجي

حرب الكفاءات لصالح من..؟
حيدر فوزي الشكرجي
الداتو مرتبة ملكية منتشرة في شرق آسيا، وفي ماليزيا تمنح من قبل السلطان لحالات خاصة، وأن بحثت عن العدد الأكبر ممن يحالفهم الحظ ويمنحون هذا اللقب، لن تجدهم المسؤولين الحكوميين أو التجار الأغنياء، بل الغالبية هم أساتذة جامعيين أو باحثين مبدعين.
الامر لا يتعلق فقط بهذه الدولة القليلة الموارد فأغلب دول العالم المتقدمة، أو التي تسعى حثيثا أن تكون في مصافي الدول المتقدمة، تحرص على تكريم الأستاذ الجامعي، وتوفير بيئة بحثية ملائمة له، فموارد الدول ممكن أن تنضب، أو يساء أستخدمها كما حدث في العراق، ولكن الكفاءات العلمية تضمن لأي بلد التقدم مهما قلت موارده.
عانت الكفاءات عموما، والأساتذة الجامعيين خصوصا الكثير في العراق، ففي عهد هدام اللعين أضطر الأستاذ الجامعي الى العمل خارج الجامعة، وبمختلف الوظائف لعدم كفاية الراتب، وعند تحسن الراتب في منتصف تسعينيات القرن الماضي، أشترط عدم عمل الأستاذ الجامعي في أي مهنة غير التدريس (التفرغ الجامعي).
بعد الـ 2003 باتت هموم الأستاذ الجامعي أكبر وأكثر ايلاما، حيث أن الكفاءات العلمية هي الطبقة الأكثر استهدافا بعد القوات الأمنية، فتعرض الأستاذ الجامعي إلى الخطف والتعذيب والقتل، وتم تصفية وترهيب أغلب علماء العراق وكفاءاته، مما تسبب بهجرة العديد منهم خارج العراق، ومع ذلك هنالك من قاوم وبقي في العراق مخاطرا بحياته وحياة أسرته.
لم يذكر أي مسؤول هذه التضحيات، ولم يوجه أي مكافئة أو كتاب شكر لمن ساهم باستمرار عجلة التعليم آبان الفتنة الطائفية، بل بالعكس فسلم الرواتب لـ 2008 جعل من تعين بهذه السنة أعلى ممن تعين قبلها بمرحلتين! وعزوا الأمر إلى خلل أداري لم يصحح قط.
البحث العلمي فما زال يحبو داخل العراق، والسبب سوء التخطيط وعدم وجود آلية سليمة لتمويل الأبحاث داخل الجامعة أو خارجها، ففي كل دول العالم تمول الأبحاث من الجامعة، وأغلبها تكون حلول لمشاكل تواجهها الدولة أو شركات القطاع العام والخاص.
 أما في العراق ففي الغالب يضطر الباحث إلى دفع تكاليف البحث بنفسه، وأغلب هذه الأبحاث ينتهي بها المطاف الى أدراج المكتبات، بدل الاستفادة منها، فمن الواضح أن من يحكمونا عباقرة لا يحتاجون الى البحث العلمي لأداره الدولة، والدليل ما وصلنا اليه، هدر بمليارات الدولارات، وبنى تحتية لا ترتقي حتى إلى من بقي متأخرا من دول العالم الثالث.
الباحث العراقي، وجد فرصته للأبداع في برنامج البعثات العراقي فعكس عمق الحضارة في العراق التي شوهها الساسة العراقيين، فتفوقوا على بقية الطلبة الأجانب، ففي ماليزيا لقبوا باليابانيين العرب، حتى استراليا وبلغاريا وبريطانيا وامريكا كلها شهدت في الفترة الأخير بحوث قيمة، وبراءات اختراع لطلبة عراقيين، وجاءت مكافئتهم صاعقة من العراق بتقليل رواتبهم بنسب تراوحت من 30-50%.
والآن الضربة القاضية، باغتصاب الحق المشروع للأساتذة وأصحاب الكفاءات بقطع مخصصات الخدمة الجامعية، التي خصصت لهم بقانون الخدمة الجامعية الذين أبى الساسة تشريعه، حتى يبقى الأساتذة والكفاءات دون قانون يحمي حقوقهم.
ألا تعلم الحكومة أن أغلب الكفاءات اضطروا الى أخذ السلف الحكومية ذات الفائدة الأعلى، ليمتلكون بيتا صغيرا أو قطعة أرض داخل بلدهم، وأنه بتخفيض الراتب لن يكون باستطاعتهم تسديد هذه القروض فما العمل؟ هل سيرمى العلماء في السجون، وهو المكان الطبيعي لأمثالهم، خاصة عندما تحكم البلد من قبل الجهلة واللصوص.  

  

حيدر فوزي الشكرجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/10/27



كتابة تعليق لموضوع : حرب الكفاءات لصالح من..؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمر الكرخي ديالى كنعان ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن من أصل عشيره الزنكي من بعض الهجره من مرض الظاعون نزحنا من السعديه كما نزحت عشيره الزنكي لكركوك وبعض اجزاء سليمانيه نحن الآن مع عشيره الكرخيه لاكن اصولنا من الزنكي سعديه الي الان اعرف كل الزنكيه مع شيخ برزان نامق الزنكنه ولا يعترفون بالزنكي لسوء تجمعات ال زنكي الغير معروفه ورغم انهم من أكبر الشخصيات في ديالى لاكن لا يوجد من يجمعهم لذالك نحن على هبة الاستعداد مع الشيخ عصام

 
علّق كامل الزنكي كركوك ديالى سعديه سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا لكل الزنكيه في ديالى وكربلاء وبالاخص شيخنا العام شيخ عصام الزنكي كلنا معاك ونحترم قدومك لكركوك ونريد تجمع لعشيره الزنكي في كركوك وندعوكم الزياره لغرض التعرف والارتباط مابين زنكي كركوك والمحافظات بغداد وكربلاء وديالى لدينا مايقارب ١٣٠ بيت في منطقة المصلى وازادي وتازه وتسعين

 
علّق ابو كرار الحدادي الأسدي بغداد مدينه الصدر ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نحن اخوتكم من الحدادين بني أسد نحن معكم واي شي تحتاجون نحن في المقدمه وخدام لكم

 
علّق عمر الزنكي كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : لماذا لاتذكرنه في كركوك أين الشيخ عصام شيخنا نحن من منطقه طريق بغداد الواسطي مقابل أسواق انور

 
علّق ضد الارهاب ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : من يبحث عن الحقيقة عليه ان يتابع الكربولي ويعرف كمية الحقد على الشيعة حتى في صفحاته الثانية والثالثة والتي تديرها الماكنة الاعلامية الاسرائيلية.

 
علّق مصطفى الهادي ، على نفى المركز العراقي لمحاربة الشائعات الصورة التي تم نشرها من قبل النائب محمد الكربولي وادعى انها من داخل سجن الحوت : ((({ودعا المركز النائب الكربولي الى توخي الحذر في ادعائاته )))) لو امسكتم شخص من عامة الشعب يُثير الشائعات ويقوم بتزوير الاخبار ، هل ستنصحوه بتوخي الحذر في اشاعاته وتزويره للاخبار. إذن لماذا أسستم مركز العراقي لمكافحة الشائعات ، لقد اهلك الله الامم السابقة ، لأنها كانت اذا سرق الشريف سامحوه ، واذا سرق الفقير قطعوا يده .

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق احمد الكريطي كربلاء ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : والنعم من ال زنكي كربلاء وديالى

 
علّق منذر الأسدي الجبايش ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : حي الله ال زنكي ديالى والشيخ عصام الزنكي الاسدي

 
علّق فيصل الزنكي كويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : تحياتي لعائله الزنكي في العراق والشيخ عصام الزنكي

 
علّق عزيز سعداوي زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السنين الماضيه لانعرف شيوخنا ولا حتى اصلنا الزنكي وأصبح الان الزنكنه نحن معا الشيخ عصام التجمع الزنكي رغم حاليا نحن الآن من القوميه الكرد١١يه ونعرف اصولنا يقولون لعشيره ال محيزم على ما اتذكر من كلام والدي المرحوم محمود زنكي معروف في السعديه

 
علّق احمد السعداوي الزنكي سعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيوخنا متواجدين في كربلاء الشيخ حمود الزنكي والشيخ عصام الزنكي سكنه بغداد الشعب وليس سكنه ديالى

 
علّق النسابه عادل الزنكي الكويت ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كل الهلا فيكم اعيال العم نرحب في تجمعات عائله الزنكي في ديالى والكويت وتناقشنا مسبقا مع الاستاذ مثنى الزنكي من بغداد بخصوص كتاب عائله الزنكي وانقطعت مابيننا الاتصال أين أصبح كتاب العائله ونتمنى نسخه من الكتاب عن عائله الزنكي الكويت

 
علّق سجاد زنكي الخانقيني خانقين كهريز ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا حاضرين لتجمع ال زنكي من العاصمه ال زنكي ديالى لجميع عمامنا في كركوك وبغداد و كربلاء والموصل وبعض المتواجدين في سليمانيه وكوت وبعثنا رساله للشيخ حمود الزنكي وننتظر الرد عن ال زنكي خانقين

 
علّق سلام لطيف زنكنه السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اصولنا من ال زنكي وبعد مرض الطاعون الكل هاجرت بسبب المرض من نزح لبغداد وكربلاء وكركوك والموصل والان متعايشين مع الزنكنه في السعديه ونحن مع الكل الساعين في لم شمل الزنكي مع الشيخ الشهم عصام الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زاهر حسين العبدالله
صفحة الكاتب :
  زاهر حسين العبدالله


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net