صفحة الكاتب : رشيد السراي

المهندس الإنسان
رشيد السراي
المهندس هو صاحب اختصاص في مجال معين وهو الهندسة، وبغض النظر عن التعريف الدقي للهندسة إلا إنه يعجبني تعريف سمعته من احد أساتذتي في كلية الهندسة جامعة بغداد وهو نسبه إلى نقابة المهندسين في إحدى الدول المتقدمة ومضمونه إن المهندس هو من يستطع أن ينجز عمله كلفته 1 دولار بواحد بنس وبنفس الكفاءة، إذن المهندس وفق هذا التصور يسعى لخدمة المجتمع عبر تقديم الحلول الأفضل بأقل الكلف الممكنة.
هذه المهمة ليست مهمة سهلة، فهي من جانب تتطلب مستوى علمي معين ومهارات معينة، ومن جانب آخر هي محل تحديات ومخاطر على مستويات عدة، لعل البعض سيذهب ذهنه إلى ما يسمى بمخاطر العمل، نعم نحن نقصد ذلك ضمناً، ولكن الأهم من ذلك هو نوع آخر من المخاطر قلما يتم الحديث عنه ألا وهي مخاطر المهندس على العمل وبالتالي على من يتأثر بهذا العمل!
قبل أن اخوض في تفاصيل ذلك بودي أن استحضر كلمة لأحد استاذتي أيضاً في كلية الهندسة حيث كان يقول في معرض تشجيعه لنا أو لبعضنا على الأقل ممن كانت لهم فرصة في الحصول على فرصة قبول في إحدى كليات المجموعة الطبية وحال دون ذلك فارق بسيط في المجموع، يقول: إن المهندس أهم من الطبيب، وقبل أن نسأل قال: أنا أجيبكم كيف؟
لو اخطأ طبيب في عملية أو في تشخيص مرض أو إعطاء علاج سيكون ثمن هذا الخطأ ضحية واحدة في الغالب، ولكن لو أخطأ المهندس في تصميم أو تنفيذ جسر أو بناية أو أي مشروع هندسي فكم ممكن أن يكون عدد الضحايا؟!
قلنا في وقتها ربما آلاف!
عموماً لست في معرض التدقيق في هذه المقارنة ولا تفضيل شخص على شخص أو وظيفة على وظيفة، ولكني أستفيد من هذه المقارنة في بيان مدى خطورة عمل المهندس فيما لو أخطأ فيه-وهنا نتحدث عن الخطأ غير المقصود- وقد اتضح لكم مدى خطورة ذلك، بل إن الخطورة لها جوانب أخرى غير الضحايا المباشرين فهناك الاضرار الاقتصادية وربما البيئية بل قد يصل الأمر لتعطيل مشاريع أخرى.
هذا كله ونحن نتحدث فقط عن الأخطاء غير المقصودة فكيف بالأخطاء المقصودة؟!
ولكن هل يرتكب المهندس أخطاء مقصودة؟
نعم إذا نسي إنه إنسان قبل كل شيء ونسي أهمية وظيفته الإنسانية، هذا محور كلامنا، وهذا الذي نقصده بالمهندس الإنسان بشكل عام.
فالمهندس الإنسان هو الذي يستحضر إنسانيته في عمله ومقاصد ذلك العمل، بل إن إنسانيته لا تغيب عنه أصلاً.
المهندس الإنسان هو الذي يعمل لأجل الإنسان.
المهندس الإنسان هو الذي يبحث عن الابداع لأجل الإنسان.
يقولون إن معرفة شيء قد تتضح أكثر من معرفة ضده، فلعل الأولى أن نتعرف على المهندس اللا إنسان لتتضح لنا صورة المهندس الإنسان بشكل أكبر.
فالمهندس اللا إنسان هو الذي يتعمد الخطأ في كل مراحل عمله أو بعضها ولا يهتم للنتائج المترتبة على ذلك لتحقيق مصالحه الشخصية فقط.
المهندس اللا إنسان هو الذي لا يقدر قيمة عمله وقيمة شهادته ويرخصها أمام أبسط المغريات.
المهندس اللا إنسان-ويجب أن نكون كمهندسين أول من يعترف بذلك- هو الذي سبب بجزء كبير من الخراب في مجال الإعمار والمشاريع في العراق، لا أقول هو فقط من سبب ذلك ولا أقول إنه سبب ذلك اختياراً منه دائماً ولكن هناك من سبب فعلاً وباختياره.
الخراب في الإعمار والمشاريع في العراق ترتبت عليه مشاكل لا حد لها ولا حصر قد تكون الخسائر المالية بدايتها ولن تكون المشاكل السياسية والاجتماعية بل وحتى النفسية نهايتها.
نعم فكلما يقولون كلما كان الدور كبيراً كلما  كانت المخاطر أكبر، فهذه المخاطر هي تبيان واضح للدور الكبير والذي يتطلب كوابح وموانع عن الاستغلال لهذا الدور بما يسبب فشل كبير بدل النجاح المرجو.
الكوابح قد تكون قوانين وضوابط وطرق مراقبة ومحاسبة وهذه كلها مطلوبة- وفيها خلل كبير في العراق حالياً- ولكن هناك كوابح من نوع آخر يمكنها بمستوى من المستويات أن تعالج المشكلة قبل حدوثها أو أن توفر أرضية للوقاية، ونقصد الكوابح الأخلاقية أو بتعبير آخر أخلاق المهنة، أو بتعبير آخر الكود-مجاراة للمصطلح الهندسي- الأخلاقي للعمل الهندسي، جرى الحديث عن هذا الموضوع منذ زمن وهو ليس وليد الوضع العراقي فقط، فقد نودي بالحاجة إلى أخلاقيات مهنة او كود أخلاقي هندسي منذ زمن في الكثير من الدول، وقد أصدرت العديد من الدول والعديد من المؤسسات نسخها الخاصة بها لهذا الكود، فللجمعية الأمريكية للمهندسين المدنيين (ASCE) مثلاً كودها الخاص المكون من 25 صفحة والمسمى (ASCE code of ethics-principles, study, and application)
حيث جاء في مقدمتها كتعريف للكود الأخلاقي ما نصه:
"كود الأخلاقيات هو مجموعة أساسية من القيم والسلوكيات التي تهدف إلى أن تتبناها المستخدمين لكي يكون تصرفهم بمسؤولية  وبشرف ونزاهة وبأسلوب لا عيب فيه. . وعادة ما يستند هذا الكود الأخلاقي على المفاهيم البسيطة التي لها قيمة في المجتمع ككل، والتي تعزز السلوك الجيد  و الثقة وتؤدي إلى احترام بعضهم البعض. ويجب أن يكون الكود الأخلاقي سهل الفهم و ومكتوبة بشكل عام بحيث يمكن تطبيقه على كل حالة ".
وجاء في مقدمتها أيضاً في الإجابة على سؤال ما الحاجة لكود أخلاقي؟ ما مضمونه:
"إنه وثيقة يخدم كمرجع للمبادئ التوجيهية الأخلاقية لإلهام مستخدميه ليكونوا أخلاقيين في عملهم المهني".
وهناك أمثلة كثيرة أخرى لأكواد مشابهة في الكثير من البلدان الأجنبية وقد ذكرنا الكود السابق كمثال واستشهدنا به، وهناك أكواد عربية أيضاً فهناك "الكود المصري لأخلاقيات ممارسة المهنة الهندسية" المكون من أكثر من 40 صفحة، وهناك الكود السعودي وغيرها.
لم يقتصر الأمر على كتابة الأكواد بل هناك مؤلفات تحدثت عن أخلاقيات المهنة الهندسية منها على سبيل المثال كتاب مدخل إلى أخلاقيات مهنة الهندسة، لرونالد شنزنجر ومايك مراتن، وأيضاً صدر كتاب قبل بضعة سنوات في جامعة البصرة بعنوان (قواعد وأخلاقيات ممارسة مهنة الهندسة) للدكتور نبيل عبد الرزاق جاسم التدريسي في نفس الجامعة والذي اعتمدته كلية الهندسة في جامعة البصرة سنة 2013 ككتاب منهجي.
كما إن هناك العديد من المؤتمرات الدولية التي كان محورها أخلاقيات مهنة الهندسة.
عودة إلى عنواننا الرئيسي المهندس الإنسان، نختصر الموضوع ونختم بالإجابة على الأسئلة التالية:
1-هل المهندس الإنسان ضرورة؟
2-كيف يمكن عمل ذلك؟
وبالنسبة لإجابة السؤال الأول فنقول: نعم المهندس الإنسان ضرورة لأن الهندسة فعل إنساني وما لم يتأطر بأطر الإنسانية بعنوانها العام وبتفاصيلها الأخلاقية والاجتماعية فإنه النتائج ستكون سلبية بلا شك، وإشارة إلى أحد تعاريف الهندسة بأنها " فن تطبيق المعارف النظرية والتجارب في حياتنا لتحسين الأشياء التي نستعملها أو المنشآت التي نعيش فيها"، فإن التحسين لا يتحقق بمجرد امتلاك المعلومة أو الشهادة أو الخبرة أو جميعها فقط وإنما لا بد من توفر نية التحسين وقصده وهذا ما لا يفعله إلا المهندس الإنسان.
ولأن الهندسة ليست مجرد شهادة لها استحقاقات بل إن هناك التزام من المهندس تجاه مجتمعه وهذا الالتزام يتحقق إذا ما تفهم المهندس هذا الدور وعمل بما تقتضيه إنسانيته.
وضرورية ذلك لا تنحصر بما ذكرنا بل إنها أساس لبناء مجتمع صالح ويعمل وفق أسس صحيحة لأن المهندس عنوان بارز في هذا المجتمع والاقتداء به والاحتجاج بأفعاله وسلوكه-خاصة في مجال عمله- أمر وارد جداً، فضلاً عن الآثار الاقتصادية والسياسية والبيئية بل وحتى النفسية، وفضلاً عن أثر تحقق ذلك-ولو بنسب معقولة- في تقوية جانب المهندسين للمطالبة بحقوقهم وتوفير الحماية القانونية لهم من التجاوزات المختلفة.
أما بالنسبة لجواب السؤال الثاني فنقول: فضلاً عن الحاجة لضوابط قانونية ورقابية، فيمكن تحقيق ذلك بالخطوات التالية:
1-تدريس مادة أخلاق المهنة أو كود المهندسين الأخلاقي-بعد إنجاز هذا الكود قطعاً- كمادة أساسية لطلبة الهندسة ليكون منهجاً لهم في العمل، مع ملاحظة ضرورة انسجام مواد الكود مع واقع مجتمعنا واستثمار البعد الديني في مواده والحث على تطبيقه.
2-تبني نقابة المهندسين متابعة الالتزام بهذا الميثاق الأخلاقي على مستوى العمل الفعلي بوسائل مختلفة.
3-مكافئة وتكريم المهندسين الملتزمين بذلك ونبذ المخالفين.
4-بيان منافع الالتزام بذلك للمهندس نفسه خصوصاً وإن الكود لا ينضم علاقة المهندس بالمجتمع ورب العمل فقط بل ينضم العلاقة بين المهندس وزملاءه أيضاً.
وغير ذلك.
وبذلك نكون قد أوجدنا مهندساً اكثر انتاجاً لنفسه ولمجتمعه وأكثر فائدة وأوجدنا قدوة للمجتمع بدل القدوات المزيفة وأوجدنا الأمل لدى الجميع وبالتالي الحوافز للسعي لبناء مجتمع أفضل.

  

رشيد السراي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/11/12



كتابة تعليق لموضوع : المهندس الإنسان
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء

 
علّق مصطفى الهادي ، على لا قيمة للانسان عند الحكومات العلمانية - للكاتب سامي جواد كاظم : انسانيتهم تكمن في مصالحهم ، واخلاقهم تنعكس في تحالفاتهم ، واما دينهم فهو ورقة خضراء تهيمن على العالم فتسلب قوت الضعفاء من افواههم. ولو طُرح يوما سؤال . من الذي منع العالم كله من اتهام امريكا بارتكاب جرائم حرب في فيتنام ، واليابان ، ويوغسلافيا والعراق وافغانستان حيث قُتل الملايين ، وتشوه او تعوّق او فُقد الملايين أيضا. ناهيك عن التدمير الهائل في البنى التحتية لتلك الدول ، من الذي منع ان تُصنف الاعمال العسكرية لأمريكا وحلفائها في انحاء العالم على انها جرائم حرب؟ لا بل من الذي جعل من هذه الدول المجرمة على انها دول ديمقراطية لا بل رائدة الديمقراطية والمشرفة والمهيمنة والرقيبة على ديمقراطيات العالم. والله لولا يقين الإنسان بوجود محكمة العدل الإلهي سوف تقتصّ يوما تتقلب فيه الأبصار من هؤلاء ، لمات الإنسان كمدا وحزنا وألما وهو يرى هؤلاء الوحوش يتنعمون في الدنيا ويُبعثرون خيراتها ، وغيرهم مسحوق مقتول مسلوب. والأغرب من ذلك ان اعلامهم المسموم جعل ضحاياهم يُمجدون بقاتليهم ويطرون على ناهبيهم. انها ازمة الوعي التي نعاني منها. قال تعالى : (لا يغرنك تقلب الذين كفروا في البلاد متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد). انها تعزية للمظلوم ووعيد للظالم. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . حميد حسون بجية
صفحة الكاتب :
  د . حميد حسون بجية


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net