صفحة الكاتب : ا . د . حسن منديل حسن العكيلي

نقابة المعلمين بين الواقع وطموح التدريسيين الجامعيين حوار مع نقيب المعلمين العراقيين
ا . د . حسن منديل حسن العكيلي
   إن ّ مهنة التعليم هي المهنة التي يمكن أن تعوّل عليها الشعوب في تقدمها. وهي مهنة الأنبياء في الأساس، التي ورثها العلماء، لذلك قيل: إنّ العلماء ورثة الأنبياء. وهي المهنة التي تسطيع التأثير في المجتمع لتطويره. وعلى الرغم من أهمية هذه المهنة ولاسيما مهنة التدريس الجامعي،  ومكانتها العالية في المجتمع وكسبها ثقته. الا أنّ التدريسيين الجامعيين ليس لهم مرجع يرعى شؤونهم ويعالج همومهم بحسب القوانيين العراقية، سوى نقابة المعلمين العراقيين وهي نقابة لن تلبي طموح أعضاء هيئات التدريس في التعليم العالي. لأنها لم تتواصل معهم ولم تطّلع على واقعهم المهني وهمومهم. ولم تتصد لحماية حقوقهم عند الحاجة. 
     لذلك يطالب التدريسيون الجامعيون بتأسيس نقابة خاصة بهم مهنية مستقلة ترعى شؤونهم وتأخذ على عاتقها الدفاع عن حقوقهم وتدعم المسيرة التعلمية. 
 
     وقد أقترحت مشروع تأسيس نقابة التدريسيين الجامعيين عبر وسائل التواصل الاجتماعي فنال المشروع تأييدا واسعا من مئات التدريسيين، وهذا وحده يكفي لمنح النقابة الافتراضية مشروعيتها، ولتنال مباركة لجنة التربية والتعليم في المجلس النواب لانها نقابة مهنية مستقلة بعيدة عن الاحزاب والسياسة والطوائف.
      وقد زرت السيد عباس كاظم السوداني نقيب المعلمين العراقيين واعضاء المجلس المركزي في مقر النقابة لمناقشة قانون نقابة المعلمين الذي يؤكد شمول عمل نقابة المعلمين وزارتي التربية والتعليم العالي والبحث العلمي. 
   لكن مشروع تأسيس نقابة للتدريسيين مستقلة لم تلق ترحيبا من السيد نقيب المعلمين الذي قال:  لقد ورد كتاب من مجلس النواب تضمّن اقتراحا لتأسيس نقابة مستقلة لأساتذة الجامعات، وكان جواب النقابة بأن قانون نقابة المعلمين المنشور في مجلة الوقائع العراقية سنة ٢٠٠١ يضم كل من امتهن مهنة التعليم بمضمنهم التدريسيين الجامعيين. والنقابة ابوابها مفتوحة لهم. 
       قلت : ان لمهنة التدريس والأستاذ الجامعي خصوصية تنأى عن مهنة التعليم المدرسي. يجب مراعاتها باستقلالهم بنقابة خاصة بهم. مثل ان مهنة الاستاذ ليس التدريس فحسب بل البحث العلمي والنشر العالمي والدراسات العليا والاختصاصات الدقيقة وتطويرها ومواكبة التطور العلمي والمشاركة به... ناهيك عن ان الكليات لا تمثل مدارس بحسب الهيكل التنظيمي في النقابة وغير ذلك. 
 
       قال: ان انتماء التدريسيين يزيد النقابة قوة ونجاحا في عملها. وللنقابة متاعب وهموم بسبب استقلاليتها وانها لم تلق دعما من الدولة. بل هناك مصادرة حقوق النقابة ومشاريعها ومقترحاتها من وزارة التربية ولجنة التربية والتعليم أحيانا. لذلك النقابة بحاجة الى التدريسيين للعمل في اللجنة العلمية مثلا، وان النقابة على استعداد تسخير كلّ طاقاتها وقوانينها لحماية التدريسي الجامعي او ساتذة الجامعات وتزويدهم بالكتب الرسمية المطلوبة. ولا بد من وجود ممثلين للتدريسيين في مجالس الكليات بحسب قانون النقابة. وليأخذ التدريسي المساحة الكافية في النقابة من غير حساسية. وهناك ممثلون للنقابة من الاساتذة وأعضاء ارتباط حتى مع وزارة التعليم لكن غير فاعلة.
    مضيفا: ان للنقابة مؤتمر عام وفروع ومجلس مركزي ولجان علمية وإدارية وانتخابات. وتسعى النقابة الى مشاركة التدريسيين بها وتتشرف بذلك. وهناك كتب رسمية صدرت من النقابة الى وزارة التعليم العالي والجامعات ولقاءات مع وزير التعليم والوكلاء لكن دون تفعيل لكتب النقابة.علما ان فروع النقابة في المحافظات ينتمي اليها اساتذة الجامعات ولهم دور فاعل وقيادي. 
 
      وقد أسفر اللقاء عن مقترحات وآلية عمل منها:
 
- انتساب التدريسيين الجامعيين الى نقابة المعلمين العراقيين والإعلان عن ذلك للجميع. وإصدار الهويات من فرعي الكرخ والرصافة للنقابة أما الارتباط فسيكون مع النقابة / المركز. 
- مفاتحة الوزارة والجامعات من قبل النقابة والدعوة الى تأسيس قطاعات وفروع خاصة بكل جامعة. يكون لها شخصية معنوية وفورمة خاصة بالمخاطبات الرسمية. 
- انتخاب ممثلين لكل كلية بشكل قانوني وبكتب رسمية وستتصدى النقابة لذلك . 
- ومن الممثلين سيتم انتخاب ممثلين للجامعات. ومن ثم انتخاب ممثل وزارة وهيأة رأي أسوة بوزارة التربية. 
- مهمة الممثلين الدفاع عن التدريسي فضلا عن المشاركة في صنع القرارات وغير ذلك.
 - أقترح السيد النقيب أن يكون هذا العمل خاصا بجامعات: بغداد والمستنصرية والنهرين حاليا. 
 
والذي أراه أنّ هذه فرصة تمكن التدريسيين من فهم العمل النقابي وتجعلهم مستعدين للتعامل مع أي قانون جديد. فضلا عن أنّ العمل سيكون تحت غطاء قانون نقابة المعلمين العراقيين. ولا بد لنا من التصدي لمسؤوليتنا اذا كنّا عازمين. ذلك ان القانون اذا لم يصدر من القاعدة والواقع الذي يعيشه التدريسيون لا يلبي طموحنا وسوف تهيمن عليه الجهات غير المستقلة لأن هذا القانون المزمع صدوره لم يشترك به أساتذة الجامعات ولا علم لهم به. وهذا أول طعن به. ناهيكم عن النأي بالنقابة عن المحاصصة.
     لا نريد نقابات أحزاب أو نقابة للسنة واُخرى للشيعة مثل الوزارات للسنة والشيعة والأكلااد وغيرهم. لأن رسالتنا مقدسة يجب ان تكون ذَات إستقلالية ومهنية عالية. 
نحن سنعمل تحت غطاء قانون النقابة أولا لكي يكون لنا صوت وممثلين في مجالس الكليات والجامعات والوزارة وهيأة الرأي. وهذا حق يكفله القانون النقابي الحالي ولا يوجد قانون آخر يلغي القانون الحالي، لكن يحتاج الى عمل جاد وعزم. 
ذلك ان العمل النقابي بحسب ما نبذل من جهود وصبر وتعاون وتشجيع بَعضُنَا بعضا وحسن نوايا وعزم: وعلى قدر أهل العزم تأتي العزائم. 
      ومما أضافه  السيد النقيب مخاطبا التدريسيين:  كان الفهم لعملنا النقابي بأن النقابة فرقة حزبية أنشأها الحزب السابق. لكن النظرة الحالية للنقابة أفضل بكثير من السابق لكونها منتخبة ولأن الوزارات خاضعة للمحاصصة . وهناك تعديل قانون النقابة بحذف كل ما يتعلق بحزب البعث. وذكر النقيب أهم منجزات النقابة مثل رفع تسكين درجات سلم الرواتب ومشاريع بناء مدارس بتكلفة يسيرة جدا بالفائضين والطوابع. ورفض المحاصصة والمطالبة باقالة وزير التربية سابقا لكثرة الشكايا وقد التمست جهات مختلفة بالعدول عن القرار. فالنقابة ليست ضعيفة بحسب قول النقيب. وزيادة رواتب المدرسين في الارياف وإضافة الخدمة ومنحهم الاراضي والقروض لاستقرارهم في مناطق التدريس.
وهناك مشاريع مع المنظمات الدولية لاستثمار عضوية العراق فيها ودفعه الأموال لها سنويا بسبب الانتماء لها. وهناك مشروع قائم لاسكان خاص بأساتذة الجامعات. سيقام في منطقة البلديات في بغداد. ٨٠٠ شقة. واتفاق مع مستشفى هندي بتخفيضات ٢٥ بالمئة وهناك خدمات كثيرة تخدم الاساتذة كتخفيض اجور الخطوط الجوية. وتعيين أبناء التدريسيين بعد تقاعدهم. وسفرات سياحية وعمرة بالأقساط وغير ذلك. والمطالبة باحترام التدرج الوظيفي والعلمي في اختيار المسؤلية في الجامعات والكليات والاقسام. وستقف النقابة مع أي تدريسي يطلب منها والدفاع عنه بكل الوسائل وبكل مكان.  
     
 

  

ا . د . حسن منديل حسن العكيلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/07/22



كتابة تعليق لموضوع : نقابة المعلمين بين الواقع وطموح التدريسيين الجامعيين حوار مع نقيب المعلمين العراقيين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري. ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة اخ صالح السنوسي . إذا كانت الكتب المقدسة مخفية وبعيدة عن متناول ايدي الناس فما الفائدة منها؟ وانا معكم الله لا يترك رسالاته في مهب الريح بل يتعهدها عن طريق الأنبياء واوصيائهم من بعدهم اسباط او حواريين او ائمة يضاف إلى ذلك الكتاب الذي يتركه بينهم ، ولكن اذا كفر الناس بخلفاء الانبياء وحاربوهم وقتلوهم ثم اضاعوا الكتب او قاموا بتزويرها فهذا خيارهم الذي سوف عليه يُحاسبون. يضاف إلى ذلك لابد من وجود فرقة او فئة على الحق تكون بمثابة الحجة على بقية من انحرف. وهنا على الإنسان ان يبحث عن هذه الفرقة حتى لو كانت شخصا واحدا. فإذا بدأ الانسان بالبحث صادقا ساعده الرب على الوصول ومعرفة الحقيقة. ذكر لنا المسلمون نموذجا حيا فريدا في مسألة البحث عن الدين الحق ذلك هو سلمان الفارسي الذي اجمع المسلمون قاطبة على انه قضى عشرات السنين باحثا متنقلا عن دين سمع به الى ان وصل وآمن. والقرآن ذكر لنا قصة إبراهيم وبحثه عن الرب وعثوره عليه بين مئآت المعبودات التي كان قومه يعبدونها . لا ادري ما الذي تغير في الانسان فيتقاعس عن البحث .

 
علّق سيف الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بالشيخ عصام الزنكي في محافظه ديالى السعديه

 
علّق ايزابيل بنيامين ماما اشوري ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب صالح السنوسي واهلا وسهلا بكم اخا عزيزا . بحثت في فيس بوك ووضعت اسمكم في الباحث ولكن ظهر لي كثيرون بهذا الاسم (Salah Senussi ) فلم اعرف ايهم أنت . والحل إما أن تكتب اسئلتكم هنا في حقل التعليقات وانا اجيب عليها ، او اعطيك رابط صفحتي على الفيس فتدخلها صديق وتكتب لي اشارة . او تعطيني علامة لمعرفة صفحتكم على الفيس نوع الصورة مثلا . تحياتي وهذا رابط صفحتي على الفيس https://www.facebook.com/profile.php?id=100081070830864

 
علّق صالح السنوسي ، على جهل التوراة هل يعني جهل الله او خطأ الوحي أو كذب موسى ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اولا انى اكن لك كل التقدير والاحترام وارجو من الله قبل ان اموت التقى بك والله علي كل شى قدير .........طرحك للحقائق جعلتنى اتعلق بكل ما تكتبين وانا رجل مسلم ابحث عن الحقيقة دائما وارى فيك يد العون منك وانا اقدر افيدك ارجو ان تساعدينى لانى لدى كثير من الاسئلة على رسالة عيسى المسيح عليه صلةات الله هدا معرفي على الفيس Salah Senussi اما بخصوص قدسية الثوراة وبقية الكتب ان الله لا يرسل رسالات الى عباده ويتركها في مهب الريح للتزوير ثم يحاسبنا عليها يوم البعث مستحيل وغير منطقى لدالك الكتب الاصلية موجودة ولكن مخفيةوالله اعلمنا بدالك في القران

 
علّق عمار كريم ، على في رحاب العمارة التاريخية دراسة هندسيه في العقود والاقبية والقباب الاسلامية - للكاتب قاسم المعمار : السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة ... شكرا جزيلا للمعلومات القيمة المطروحة حول هذا الموضوع الهام جدا .... يرجى ابلاغنا عن مكان بيع هذا الكتاب داخل العراق ... واذا كانت لديكم نسخة PDF يرجى ارسالها لحاجتنا الماسة لهذه الدراسة مع فائق التقدير والامتنان.

 
علّق سلام جالول شمخي جباره ، على فرص عمل في العتبة العباسية المقدسة.. إليكم الشروط وآلية التقديم : الاسم. سلام جالول. شمخي جباره. خريج. ابتدائيه. السكن. محافظه البصرة المواليد. ١٩٨٨. لدي اجازه سوق عمومي. رقم الهاتف. 07705725153

 
علّق الشيخ العلياوي ، على البُعد السياسي (الحركي) لنهضة الإمام الحسين (عليه السلام) - للكاتب د . الشيخ عماد الكاظمي : السلام عليكم بورکتم سماحة الشيخ علي هذا الايجاز، ونأمل ان تشیروا الی البعدین العقائدي والفقهی في خروج سيد الشهداء عليه السلام ولا تترکون القارئ في حيرة يبحث عنهما

 
علّق حسن الزنكي الاسدي كربلاء المقدسة ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : يوجد الشيخ قاسم الزنكي في كربلاء ويرحب بجميع الزناكيه من السعديه وكركوك الموصل

 
علّق احمد زنكي كركوك مصلى مقابل الحمام ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيره زنكي في كركوك بدون شيخ

 
علّق ممتاز زنكي كركوكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيره زنكي في كركوك مصلى القديمه تعرف المنطقه اغلبها زنكي اسديون الأصل من محافظه ديالى سابقا سعديه وجلولاء ومندلي رحلو من مرض الطاعون سكنوا كركوك

 
علّق كريم زنكي السعديه ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف هلا ومرحبا بكل عشيره الزنكي ومشايخها الشيخ الاب عصام الزنكي في السعديه

 
علّق محمد السعداوي الاسدي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ديالى السعديه ترحب بكل عشيره الزنكي في العراق والشيخ عصام ابو مصطفى الزنكي متواجد في ديالى وبغداد ومرتبط حاليا مع شيخ عبد الامير الاسدي ابو هديل يسكن منطقه الشعب في بغداد

 
علّق خالد السعداوي الاسدي ، على ديوان ال كمونة ارث تاريخي يؤول الى الزوال - للكاتب محمد معاش : أجمل ماكتب عن ال كمونه وشخصياتها

 
علّق ذنون يونس زنكي الاسدي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى الأخ الشيخ ليث زنكنه الاسدي نحن عشيرة الزنكي ليس عشيرة الزنكنه مع جل احتراماتي لكم نحن دم واحد كلنا بني أسد وشيوخ ال زنكي متواجدين في ديالى الشيخ عصام ابو مصطفى والشيخ العام في كربلاء الشيخ حمود الزنكي وان شاء الله الفتره القادمه سوف نتواصل مع عمامنا في السعديه مع الشيخ عصام وجزاك الله خير الجزاء

 
علّق مصطفى الهادي ، على لا قيمة للانسان عند الحكومات العلمانية - للكاتب سامي جواد كاظم : انسانيتهم تكمن في مصالحهم ، واخلاقهم تنعكس في تحالفاتهم ، واما دينهم فهو ورقة خضراء تهيمن على العالم فتسلب قوت الضعفاء من افواههم. ولو طُرح يوما سؤال . من الذي منع العالم كله من اتهام امريكا بارتكاب جرائم حرب في فيتنام ، واليابان ، ويوغسلافيا والعراق وافغانستان حيث قُتل الملايين ، وتشوه او تعوّق او فُقد الملايين أيضا. ناهيك عن التدمير الهائل في البنى التحتية لتلك الدول ، من الذي منع ان تُصنف الاعمال العسكرية لأمريكا وحلفائها في انحاء العالم على انها جرائم حرب؟ لا بل من الذي جعل من هذه الدول المجرمة على انها دول ديمقراطية لا بل رائدة الديمقراطية والمشرفة والمهيمنة والرقيبة على ديمقراطيات العالم. والله لولا يقين الإنسان بوجود محكمة العدل الإلهي سوف تقتصّ يوما تتقلب فيه الأبصار من هؤلاء ، لمات الإنسان كمدا وحزنا وألما وهو يرى هؤلاء الوحوش يتنعمون في الدنيا ويُبعثرون خيراتها ، وغيرهم مسحوق مقتول مسلوب. والأغرب من ذلك ان اعلامهم المسموم جعل ضحاياهم يُمجدون بقاتليهم ويطرون على ناهبيهم. انها ازمة الوعي التي نعاني منها. قال تعالى : (لا يغرنك تقلب الذين كفروا في البلاد متاع قليل ثم مأواهم جهنم وبئس المهاد). انها تعزية للمظلوم ووعيد للظالم. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حيدر صالح النصيري
صفحة الكاتب :
  حيدر صالح النصيري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net