صفحة الكاتب : د . عبد القادر القيسي

انتكاسة وفوضى تشريعية كبيرة في قانون العفو العام
د . عبد القادر القيسي

المقالات لا تُعبر عن وجهة نظر الموقع، وإنما تعبر عن رأي الكاتب.

صوت مجلس النواب العراقي على قانون العفو العام يوم 25/8/2016، وتم نشره على موقع مجلس النواب والكل بضمنهم كاتب المقال قد سحبه من الموقع، وقد كتبت مقالين على ضوء تلك النسخة؛ وتم نشره أيضا على اكثر من خمسين موقع الكتروني، كون موقع مجلس النواب موقع رسمي ورصين ومعتمد، ومن غير الممكن ان تكون هناك نسخة أخرى هي التي تم التصويت عليها موجودة لدى رئيس اللجنة القانونية ومعتمدة لدى مجلس القضاء الأعلى تختلف عن النسخة المنشورة في موقع مجلس النواب والتي تم نشرها في صحيفة الوقائع العراقية بالعدد 4417 في 26/9/2016، ان تلك المسالة تشير الى فقر وفوضى تشريعية لا يمكن قبولها في ظل قانون لا يتجاوز 16 مادة، ، ولا نعرف من المسؤول عن ذلك؟، ولو سلمنا بقيام المسؤولين عن موقع مجلس النواب بنشر القانون الغير مصوت عليه عمدا، فان إقالتهم، امرا يكاد يكون وافداً على أدبيات رئاسة البرلمان العراقي، ومجلس النواب الذي يعد معمل السلطات وصانع التشريعات والمشرف على تطبيقها، مطالب منذ فترة لتوضيح هذا الالتباس الحاصل في عرض القانون مما شكل ارباك للمختصين من القانونيين والمحامين، وانصرف اثره للمواطن العادي؛ وأمعانا منا في وضع الأمور في نصابها الصحيح؛ وقد تبين الرشد من الغي، بأن قانون العفو العام فيه أمران أحدهما مادي ملموس والآخر مخفي محسوس، بما احتواها القانون من مغالطات في النسختين؛ وفيما يأتي ادناه ذلك:   

الف- المادة(3) التي وردت في نسخة القانون المنشورة على موقع مجلس النواب، اصبح تسلسلها في النسخة المصوت عليها والمنشورة مؤخرا في الوقائع العراقية، مادة رقم(10).

باء- المادة(4) التي وردت في نسخة القانون المنشورة على موقع مجلس النواب، اصبح تسلسلها في النسخة المصوت عليها والمنشورة مؤخرا في الوقائع العراقية، مادة رقم(3).

جيم- المادة(5) التي وردت في نسخة القانون المنشورة على موقع مجلس النواب، اصبح تسلسلها في النسخة المصوت عليها والمنشورة مؤخرا في الوقائع العراقية، مادة رقم(4).

دال- المادة(6) التي وردت في نسخة القانون المنشورة على موقع مجلس النواب، اصبح تسلسلها في النسخة المصوت عليها والمنشورة مؤخرا في الوقائع العراقية، مادة رقم(5).

هاء- المادة(7) التي وردت في نسخة القانون المنشورة على موقع مجلس النواب، اصبح تسلسلها في النسخة المصوت عليها والمنشورة مؤخرا في الوقائع العراقية، مادة رقم(6)، والفقرة(تاسعا) من هذه المادة؛ التي وردت في نسخة موقع مجلس النواب نصت(تسري احكام هذه المادة على المشمولين بالبنود(رابعا، خامسا، ثامنا، تاسعا، ثاني عشر، اربع عشر) أي ان جرائم الاغتصاب والزنا بالمحارم وجرائم الاتجار بالبشر وجرائم غسيل الأموال مشمولة بشراء المحكومية وجريمة تزييف العملة واوراق النقد والسندات المالية وتزوير المحررات الرسمية التي أدت الى حصول المزور على درجة وظيفية دون المدير العام غير مشمولة بشراء المحكومية؛ في حين وردت في نسخة اللجنة القانونية البرلمانية والمصوت عليها والمعتمدة، بان المشمولين فقط(رابعا، سابعا، ثامنا، احد عشر، ثالث عشر)، أي ان الجرائم المشمولة(جريمة الاتجار او جريمة حيازة واستعمال الاسلحة الكاتمة للصوت والمفرقعات والاسلحة ذات التصنيف الخاص، وجريمة تهريب المسجونين او المحبوسين او المقبوض عليهم وجريمة ايواء المحكومين او المتهمين عن الجرائم المستثناة من هذا القانون وجريمة الاتجار بالمخدرات وتهريب الآثار، جريمة تزييف العملة وجريمة تزوير المحررات الرسمية التي ادت الى حصول المزور على درجة مدير عام فما فوق) أي ان جرائم الاغتصاب والزنا بالمحارم واللواطة وجرائم الاتجار بالبشر وغسيل الأموال غير مشمولة بشراء المحكومية، التي وردت في( خامسا وتاسعا وثاني عشر). 

واو-المادة(8) التي وردت في نسخة القانون المنشورة على موقع مجلس النواب، اصبح تسلسلها في النسخة المصوت عليها والمنشورة مؤخرا في الوقائع العراقية، مادة رقم(7)، والمؤسف ان هذه المادة وردت في نسخة موقع مجلس النواب بأربع فقرات، في حين وردت في نسخة اللجنة البرلمانية القانونية المصوت عليها والمعتمدة، بخمس فقرات ونصت الفقرة خامسا( في حالة عدم تقديم المحكوم او من يمثله قانونا، طلب الشمول بأحكام العفو الواردة في هذا القانون، تقوم دائرة الإصلاح العراقية بعرضها على اللجان المشكلة وفق الفقرة ثانيا من المادة 9 من هذا القانون).

زاء- المادة(9) التي وردت في نسخة القانون المنشورة على موقع مجلس النواب، اصبح تسلسلها في النسخة المصوت عليها والمنشورة مؤخرا في الوقائع العراقية، مادة رقم(8)، والمادة(10) أصبحت مادة (9).

حاء- نصت المادة(15) التي وردت في نسخة القانون المنشورة على موقع مجلس النواب( لرئيس مجلس القضاء الأعلى اصدار التعليمات لتسهيل تنفيذ احكام هذا القانون)، في حين وردت في النسخة المصوت عليها والمنشورة مؤخرا في الوقائع العراقية،، (على مجلس القضاء الأعلى .....) .

ولنا عدة ملاحظات جديدة على النسخة التي تم التصويت عليها والمعتمدة؛ متجنبين تكرار ما اوردناه في مقالات سابقة تخص نفس القانون، وفيما يأتي وصفها:

أولا- ان المـادة 2 من القانون ستؤدي الى شمول الأفعال الجرمية التي لم تحرك الشكوى الجزائية بخصوصها او جرائم لم تتصل الى علم السلطات الرسمية، وسيؤدي لشطب أي شكوى جزائية قد يتم تحريكها ضد أي مسؤول وأعوانه بعد إبعاده عن المسؤولية عاجلا أم آجلا(راي بتصرف لموقع العدل نيوز)

ثانيا- عدم شمول المحكومين بقانون مكافحة الارهاب غيابيا بالعفو: 

ان قانون العفو العام وبنص المادة (10) قد استثنى المحكومين غيابيا وفق قانون مكافحة الإرهاب المرقم 13لسنة 2005 النافذ، وتعليمات مجلس القضاء الأعلى أيضا اكدت على ذلك، مع العلم ان نص المادة(10) من قانون العفو العام لا توفر أي امتياز للمحكومين غيابيا، لأنهم أصلا إذا سلموا أنفسهم ستعاد محاكمتهم من جديد وفق نص المادة (247/أ) من قانون أصول المحاكمات الجزائية النافذ، لكن الفقرة الوحيدة التي تشملهم هي شمولهم بأسباب اوجدها قانون العفو الجديد لإعادة المحاكمة لم ينص عليها قانون أصول المحاكمات الجزائية النافذ في(م 270)، وهي: 

شهادة المخبر السري وشهادة متهم على متهم والاعتراف القسري. 

ثالثا- القانون فتح الباب واسعا للإفراج عن المتورطين بجرائم الفساد المالي والإداري شرط تسديد ما بذمتهم للدولة، وعن الانتحاريين أصحاب الاحزمة الناسفة الذين ألقي القبض عليهم قبل تفجيرهم الحزام.

رابعا- موضوع نفاذية القانون: ولا اكرر ما قلته سابقا، فقط نشير الى ان:

أن قانون العفو رقم 27 لسنة 2016 نص على ان ينفذ من تاريخ اقراره من مجلس النواب بتاريخ 25/8/2016، والمادة 129 من الدستور نصت على ان (تنشر القوانين في الجريدة الرسمية ويعمل بها من تاريخ النشر مالم ينص القانون على خلاف ذلك)، وفي 1/ أيلول/2016، صادقت رئاسة الجمهورية على القانون، ولا يمكن الاعتماد على موافقة البرلمان بالتصويت وعلى تصديق رئاسة الجمهورية على ما وافق عليه البرلمان كأساس للشمول بالعفو لأنه لا بد عند الشمول بالعفو ان يحدد رقم القانون العفو وهذا تمنحه وزارة العدل عند نشر العفو في الجريدة الرسمية(الوقائع العراقية)، وهنالك فرق بين النفاذ والتنفيذ وسبب ذلك يكمن انه لا بد من معاقبة على الجرائم التي ترتكب في الفترة المحصورة بين نفاذ القانون اي تصويت البرلمان عليه وبين تاريخ نشره في الجريدة الرسمية، غير متناسين ان المحاكم والجهات المختصة عندما تقرر شمول دعوى ما بالعفو لا بد ان تذكر رقم قانون العفو، والمثير للاستغراب والدهشة ان القانون قبل ان يتم نشره في الوقائع العراقية؛ كانت هناك احكام قضائية اشارت الى ان رقم القرار 27 لعام 2016؛ فكيف حدث ذلك؟ انها سابقة خطيرة لم تحدث سابقا؟  

خامسا- مخالفة قانون العفو العام لقانون اصول المحاكمات الجزائية النافذ؛ الذي ينص على "عدم إطلاق سراح الموقوف من السجن إلا بعد اكتساب القرار الدرجة القطعية"، اذ لا يمكن إبقاء الموقوف في السجن بعد ان يتم غلق الدعوى الخاصة به من قبل القضاء بموجب قانون العفو العام.

سادسا- قانون العفو العام أسس لسابقة قضائية في العفو عن جريمة التزوير التي اتاحت للمزور للحصول على مناصب اقل من مدير عام.

سابعا- أكثر قوانين العفو العام تستتبع سقوط الحكم والجريمة وكل الآثار المترتبة عليها من المسؤوليات المدنية والانضباطية، بما فيها رد الاعتبار للمحكومين بجرائم المخلة بالشرف، لكن قانون العفو العام المرقم 27 لسنة 2016، استثنى المسؤوليات المدنية والتأديبية والانضباطية بما يخالف ما صدر من قوانين عفو سابقة، وهذا لا يتفق مع أي معيار جزائي عدلي يعفي المحكوم بعقوبة الاعدام ويبقي المسؤولية المدنية أو التأديبية او الانضباطية، ومن الذي سيثير هذه المسؤولية؟ اللجان المركزية من تلقاء نفسها ام المتهم أو المحكوم أو المدعي بالحق الشخصي وغيره؟ وماذا إذا كانت العقوبات التبعية الصادرة حضورية أو غيابية؟ وكيف تعالج هذه العقوبات بالنسبة لطالبي العفو من المتهمين؟ وما هو العمل إذا قام المتضرر بإعفاء المتهم أو المحكوم من تبعات المسؤولية المدنية أو التأديبية أو الانضباطية؟ وماذا لو عجز المتهم أو المحكوم عن تنفيذ مسؤوليته المدنية؟ (رأي لموقع العدل نيوز).

ثامنا- قانون العفو العام رقم 27 لسنة 2016 في المادة (5)منه استثنى من شمل بقانون العفو السابق رقم 19 لسنة 2008  او  بعفو خاص، لكن القانون لم يتطرق الى الموظفين الذين حركت بحقهم قضايا في محكمة النزاهة وتم فرد عدة دعاوى بحقهم بسبب ابرام عقود او ارتكاب مخالفات، وكل دعوى تكون وفق مادة تختلف عن الأخرى، والقضايا المفردة من الدعوى الاصلية؛ معظمها وفق المادة 340 او المادة 341 من قانون العقوبات النافذ، وتذكيرا، ان قسم من هذه الدعاوى تم شمولها بقانون العفو السابق رقم  19 لسنة 2008 وخاصة الدعاوى وفق المادة 341 ق.ع؛ اما الدعاوى الاخرى بخاصة؛ وفق المادة 340 ق0ع لم تشمل بقانون العفو السابق  وبقيت قسم من هذه الدعاوى (مدوره) من العفو السابق الى هذا العفو، فالمتهمين بمثل هذه الحالة، لم  يرتبكوا فعل او جريمة جديدة بعد شمولهم بالعفو السابق وانما دعاواهم تم تدويرها  قبل نفاذ  العفو السابق الى هذا العفو، فكيف سيتعامل القضاء العراقي مع هكذا حالات؟ وهل من الانصاف والعدل عدم شمول هؤلاء بقانون العفو الحالي بحجة شمول بعض قضاياهم بالعفو السابق ولم يشمل القضايا الاخرى رغم ان جميعها تم تحريكها بسبب افعال مرتكبة قبل صدور قانون العفو السابق عام 2008؟  

بخاصة، ان وصف (العائد) لا ينطبق وهذه الحالات؛ لأنه اساسا لا يوجد عود، كونها نفس الدعاوى استمرت من قبل عام 2008 الى الآن، بسبب عدم شمولها بالعفو السابق رقم 19 لسنة 2008(رأي للمحامي احمد العبادي).

تاسعا- قانون العفو استثنى جرائم الاتجار بالمخدرات من دون تحديد المواد القانونية التي تتعلق بهذه الحالة، وبالتالي هل المقصود هنا المخدرات حصرا ام المؤثرات العقلية الأخرى؟ وهذا يعني ان متعاطي ومهرب المخدرات مشمول بقانون العفو؛ واستثنى القانون أيضا جرائم تهريب الآثار، فهذا يعني شمول الاتجار بالآثار بالعفو ما دام ليس تهريبا؟ ثم ماذا عن اتلاف الآثار أو سرقتها؟ فهي مشمولة بقانون العفو؛ إن افتقار هذه الجرائم من التحديد الدقيق تعكس الرغبة في شمولها بقانون العفو العام.

عاشرا- بعض الجرائم المشمولة بقانون العفو لعام 2016

ان القائمة تشمل، "الجرائم المخلة بالنزاهة اي جرائم الفساد المالي والاداري والجرائم التي تشكل 99% من جرائم الفساد المالي والاداري وهي جرائم قيام الموظف بعمل او الامتناع عن عمل لحساب شخص ضد المصلحة العامة (م 331) وجرائم الاضرار العمدي بالأموال العامة (م 340) وجرائم الاضرار اهمالا بالأموال العامة (م 341)، وهذا معناه ان كافة القيادات الحكومية والسياسية المتهمة والمحكومة وفق هذه المواد مشمولة بقانون العفو، بخاصة ان اغلبها قد حوكم على جريمة اختلاس واحدة، فبإمكانه إعادة المبلغ المختلس لكنه في الحقيقة قد اختلس اضعاف هذا المبلغ في قضايا اخرى؛ لكن لم تحرك عليه شكوى.

احدى عشر- ان المادة (3) تشترط لتنفيذ أحكام المادتين (1و2) من القانون تنازل المشتكي أو ذوي المجني عليه وتسديد ما بذمة المشمول بالعفو من التزامات مالية لمصلحة الدولة أو للأشخاص.

 ان تنازل المشتكي او ذوي المجني عليها؛ يثير عدة تعقيدات اجتماعية؛ خاصة بضوء غلبة ظاهرة الفصول العشائرية، ‎ كيف سيتم التنازل عن قضية لم يتم حسمها امام محكمة؟ بخاصة ان المتهم بريء حتى تثبت براءته، وما هو تعريف الالتزامات المالية؟ هل التي تقررها التشريعات الجزائية او المجني عليه أو عائلته أو عشيرته أو المحاكم أو مؤسسات الدولة؟ وماذا إذا تعذر حضور ممثل المؤسسة أو الشخص المتضرر من طالب العفو؟ ماذا إذا تنازل المتضرر بناء على تعهد وتعسر على المشمول بالعفو دفع التزاماته المالية؟ وماذا إذا تلكئت المحاكم المدنية المختصة بتحديد حجم الالتزام المالي؟  فهل ينتظر طالب العفو سنين أخرى ينتظر تسديد الالتزامات المالية؟ (رأي لموقع العدل نيوز).

 ثاني عشر- قانون العفو العام عند صدوره يلغي حكم الادانة اي يجعل المحكوم بجريمة معينة وكأنه لم يرتكبها ولهذا لا يعتد بالقيد الجنائي بالنسبة للذين أفرج عنهم بقرار العفو العام لسنة 2002 او سنة 2008 ولا يجوز رد اي طلب بناء على اي قيد جنائي سبق هذا التاريخ.


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat


د . عبد القادر القيسي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/09/29



كتابة تعليق لموضوع : انتكاسة وفوضى تشريعية كبيرة في قانون العفو العام
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :





أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عمر ، على قمة جدة.. العبرة بالنتائج - للكاتب رابح بوكريش : تمثيل الأردن كان مشرف

 
علّق صفوة زنكي بني اسد كركوك ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : مرحبا رجال السعديه مسقط رأس الاجداد

 
علّق الشيخ عصام الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته معكم اخوكم الشيخ عصام الزنكي قرات منشوراتكم الراقيه النابعه من اصاله البو زنكي واتشرف بكم جميعا واني مجروح من اعماق قلبي عليكم وان شاء الله عن قريب نجتمع عن اكبر تجمع لعشيره ال زنكي من الشمال للجنوب للتواصل معنا هاذا رقمي الخاص والتواصل مع ابن العم راغب ابو جنات الزنكي الشيخ عصام الزنكي 07709665699 ابو جنات الزنكي 07705392647

 
علّق حيدر العفلوكي . ، على الصحة في العراق الى اين والى متى !! - للكاتب علي فالح الزهيري : في محافظتنا الجنوبية يوجد في المستشفى المقابل لبيتنا ستة سيارات اسعاف واقفة في مرآب المستشفى. وقفت وقفت خارج المستشفى واتصلت بالطوارئ وطلبت سيارة اسعاف بحجة أن زوجتي جائها المخاض وهي على وشك ان تضع طفلها والحالة حرجة وقد تعسر ظهور الطفل. وعجزت القابلة عن اخراج الطفل. فكان الجواب نأسف لأن كل السيارات خرجت في مهمات في انحاء المحافظة ثم قال لي المتحدث في الطرف الآخر : (دبرها اشلون ما جان، شوف جيرانك خابر صديق، اطلع شوف تكسي). فقلت له : أنا أرى الان امامي في مرآب المستشفى ستة سيارات اسعاف واقفة؟! فقال لي : ها ولك ابن الكلب عود انته لوتي. في اليوم التالي اخذت التسجيل وصورة الاسعافات في المرآب وذهبت إلى مدير صحة المحافظة وبعد صياح سمحوا لي بالدخول لدقيقة فدخلت فقال لي : هاي ولك انته اللي جنت اتصيّح ؟ المهم عرضت عليه كل ذلك وأريته صور الاسعافات في المرآب ووقت التصوير ثم رد المتكلم معي من المستشفى. فلم اشعر إلا والحرس الشخصي لمدير الصحة يهجمون علي ويُكبلوني ويطرحوني ارضا، ولم تنتهي المسألة إلا بتدخل من هنا وهناك وواسطات ومحسوبيات وتوسلات خرجت من الحجز بعد اسبوع، مع كرصة اذن بأن لا اكرر ذلك. بعد يومين صار شيء عجيب ، ما ادري ياهو اللي قصف بيت مدير الصحة بصاروخين هاون، احترق فيها بيته. على ما يبدو ان قول الشاعر صحيح الذي يقول فيه . وما نيل المطالب بالتمني ، ولكن تؤخذ الدنيا غلابا.

 
علّق احمد الدهلكي بعقوبه التحرير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : التفاته جميلة من البو زنكي السعدية حول شيخهم عصام البو زنكي الاسدي هكذا تكون العشيرة

 
علّق الشيخ عصام الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته معكم اخوكم الشيخ عصام الزنكي قرات منشوراتكم الراقيه النابعه من اصاله البو زنكي واتشرف بكم جميعا واني مجروح من اعماق قلبي عليكم وان شاء الله عن قريب نجتمع عن اكبر تجمع لعشيره ال زنكي من الشمال للجنوب للتواصل معنا هاذا رقمي الخاص والتواصل مع ابن العم راغب ابو جنات الزنكي الشيخ عصام الزنكي 07709665699 ابو جنات الزنكي 07705392647

 
علّق محمد زنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اغلب ال زنكي متواجدين في السعديه خانقين ومندلي وأعتقد ٤ عوائل في جلولاء

 
علّق مروان السعداوي الزنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ابطال ابطال ابطال رجال السعديه وعلى رأسهم الشيخ عصام الزنكي الاسدي ابن السعديه

 
علّق منير حجازي ، على عن أُنبوب نفط [بَصرة - عقَبة] - للكاتب نزار حيدر : كل الدول في العالم تجد منافذ عديدة للاستيراد والتصدير تحسبا لأي طارئ . والعراق يقع في قعر الخليج واي حرب او حادث سيعرقل تصدير النفظ واستيراد البضائع الحيوية من جهة الخليج، وكذلك فإن طريق تركيا محفوف بالمخاطر ابتداء بما يُسمى كردستان العراق ومرورا بالأراضي العراقية لأن تركيا وكردستان يلعبون على قضايا سياسية خطيرة لربما ستؤدي غلى اغلاق طرق التصدير كما فعلت تركيا باغلاق دخلة والفرات ، وكما فعل مسعود برزاني ببناء السدود على الروافد ليقطع الماء عن العراق. ولذلك من البديهي ان يبحث العراق منفذا آمنا كاحتياط لتصدير نفطه فيما لو حصل اي طارئ في الخليج المهدد دائما بالانفجار. وبعد تعنت كردستان وتركيا لم يبق للعراق سوى الأراضي السورية والاردنية لفتح منافذ أخرى وهذا ما فعله حيث فتح منفذا بريا عبر سوريا ومنفذا نفطيا عبر الأردن.

 
علّق بورضا ، على اللهم اني أسألك بما سألك أخي موسى؟ فماذا سأل موسى من ربه؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : دعاوى الانقلابيين وتضليلهم للناس كما السامري والعجل .. الورقة الدينية أنموذجا إن الانسان قد يصله خبر يقين كالشمس لكن تفصيله لم يصله أو أنه لم يطلع على التفصيل ولم يطلبه رغم وجوده . في كلا الحالين يبقى الخبر يقين سواء علم بتفاصيله او لم يعلم فإنه قد وقع قطعا . مثال ذلك عبادة بني اسرائيل للعجل، فهذا خبر يقين عند كل مسلم قد قرأ القرآن الكريم، لكن ما تفاصيل هذه الواقعة قد لا يتذكرها او لم يتدبر ايات القرآن حول هذا الموضوع . فلا يصح لشخص أن يتعجب ممن رأوا آية انفلاق البحر وهلاك فرعون أنهم بعد ذلك عبدوا عجلا صنعه احدهم؟ إن كان تعجبه يقصد به الانكار او التشكيك في الواقعة لوجود الدليل اليقيني على حدوثها . وفي بعض التفاصيل يستنتج الانسان كيف تم ذلك واسبابه أو بعض التفاصيل، ومنها مكانة المدعي فيهم، وأثر الفعل من صدور الخوار وتزيينه او صناعته من حلي القوم، وقرب الناس عهدا بالبيئة المنحرفة والضالة قوم فرعون وطقوسهم وهذا ظهر من طلبهم من موسى أن يجعل لهم آلهة كما لدى اصحاب الاصنام الذين أتوا عليهم كما في الاية 138 من سورة الاعراف، فهناك رواسب قديمة وسوابق كلمات وافعال ظهرت منهم قبل قضية عبادة للعجل . ولكن الآن يهمنا سبب من الاسباب وهو الاشاعة الدينية الكاذبة او التضليل الديني او قل استخدام الورقة الدينية في التضليل أي العبث بصورة مبطنة وغير صادمة وهو قول السامري عن العجل انه إلهكم وإله موسى والملاحظ أن الآية عبر بلفظ الجمع بعدما ذكرت فعل السامري إذ تقول : (( فأخرج لهم عجلا جسدا له خوار فقالوا هذا إلهكم وإله موسى فنسي (88) )) من سورة طه . ولاحظوا أن السامري لم يعلن الكفر بنبوة موسى ولم يدعي مخالفة اله موسى او عبادة غيره، لاحظوا قوله تعالى : (( ولقد قال لهم هارون من قبل يا قوم إنما فتنتم به وإن ربكم الرحمن فاتبعوني وأطيعوا أمري (90) قالوا لن نبرح عليه عاكفين حتى يرجع الينا موسى )) من سورة طه . فلما عاد اليهم موسى لم ينكروا عليه بل أخبرهم بمعصيتهم التي اقترفوها واخبرهم بالاجراءات التي يجب ان يتبعوها وعقوبة الظالمين . الآن نطبق نفس الأمر على قضية يوم الغدير وانقلاب السقيفة، فالخبر يقين لكن تفاصيله والتدبر في الحيل التي تم استخدامها والظروف التي كانت وقتها والاسباب الاجتماعية والمالية والسياسية والدينية للمجتمع المدني بشكل خاص وسكان الجزيرة بشكل عام، وأحوالهم قبلها في العهد النبوي وما ظهر منهم والرواسب الجاهلية والقبلية، هذه التفاصيل والملاحظات طبيعي أن تخفى على من لم يتتبعها او من لم يسمع بها من قبل، إلا أن هذا لا يعتبر مبررا صحيحا للتعجب الذي يجعل صاحبه ينكر حدوث هذه القضية . وهنا سأشير الى التضليل الديني، وقد مورس هذا كثيرا، ومنها ادعاء حديث لا نورث لما احتجت عليهم السيد الزهراء عليها السلام و ذكرت لهم آيات من القرآن الكريم، وهكذا لما قام مجموعة من المهاجرين والانصار واحتجوا على المنقلبين بأن البيعة والإمامة للإمام علي عليه السلام كما بين رسول الله صلى الله عليه وآله، هنا جاؤوا بدعوى أنهم سمعوا من النبي بعد ذلك نسخا لما سبق بيانه! وسقوط هذه الدعوى وكونها من الكذب المفضوح لا يخفى على مثل سكان المدينة وإنما قد يفتتن به عوام من تأخر اسلامهم من سكان الجزيرة وهذا حال أكثرهم أو غالبهم حيث لم يسلموا إلا في السنوات الثلاث الاخيرة تقريبا وبشكل دفعي جماعي وليس حركة فردية مستقلة . ويضاف الى ذلك اشاعة أن أمير المؤمنين قد بايع القوم، فهذا له أثر في الارباك لكل من قد يقوم أو يفكر في ردة فعل أو تصرف وأقلها يبطئ تحركهم ويجعل المبادرة للعدو ويكسبه الوقت لتجميع اعوان جدد للانقلاب . فالكذب وإن كان فيه افتضاح لكنه الوسيلة الوحيدة في استخدام ورقة الدين والتستر بها واعطاء المشروعية لعمليتهم الانقلابية . فكل الذي احدثه السامري وحزبه قد فعل مثله المنقلبين في أمة آخر الزمان، فراجعوا وطابقوا بين الاساليب والظروف والاسباب . والذي يتابع الاحداث يجد تجديدا للانقلاب واحياء له وترميما متتابع من قبل الحكومات الظالمة المتوالية والتي قامت على اساس ذلك الانحراف والضلال، ومن أمثلة ذلك منع الحديث الحق ونشر الرواية الباطلة، ومحاربة فضائل أمير المؤمنين عليه السلام ومحاربة رواتها، وافساح المجال للرواة الكذبة والاعداء والممولين من قبل السلطة كي ينشروا أكاذيبهم ضد أهل البيت عليهم السلام، ويروجوا روايات في فضائل المنقلبين بل وينزعوا فضائل الامام علي عليه السلام ويجعلوها للمنقلبين . وهكذا قصص الكرامات للمنقلبين وخوارق العادة وقصص الزهد والعدل وحب الناس لهم واجتماعهم عليهم ونسبتهم الى العلم بل والقول بأفضليتهم وغيرها من أوراق دينية كانت بمثابة الخوار للعجل الذي قدموه للأمة .

 
علّق الشيخ عصام الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته معكم اخوكم الشيخ عصام الزنكي قرات منشوراتكم الراقيه النابعه من اصاله البو زنكي واتشرف بكم جميعا واني مجروح من اعماق قلبي عليكم وان شاء الله عن قريب نجتمع عن اكبر تجمع لعشيره ال زنكي من الشمال للجنوب للتواصل معنا هاذا رقمي الخاص والتواصل مع ابن العم راغب ابو جنات الزنكي الشيخ عصام الزنكي 07709665699 ابو جنات الزنكي 07705392647

 
علّق الشيخ عصام الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته معكم اخوكم الشيخ عصام الزنكي قرات منشوراتكم الراقيه النابعه من اصاله البو زنكي واتشرف بكم جميعا واني مجروح من اعماق قلبي عليكم وان شاء الله عن قريب نجتمع عن اكبر تجمع لعشيره ال زنكي من الشمال للجنوب للتواصل معنا هاذا رقمي الخاص والتواصل مع ابن العم راغب ابو جنات الزنكي الشيخ عصام الزنكي 07709665699 ابو جنات الزنكي 07705392647

 
علّق الشيخ عصام الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته معكم اخوكم الشيخ عصام الزنكي قرات منشوراتكم الراقيه النابعه من اصاله البو زنكي واتشرف بكم جميعا واني مجروح من اعماق قلبي عليكم وان شاء الله عن قريب نجتمع عن اكبر تجمع لعشيره ال زنكي من الشمال للجنوب للتواصل معنا هاذا رقمي الخاص والتواصل مع ابن العم راغب ابو جنات الزنكي الشيخ عصام الزنكي 07709665699 ابو جنات الزنكي 07705392647

 
علّق الشيخ عصام الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته معكم اخوكم الشيخ عصام الزنكي قرات منشوراتكم الراقيه النابعه من اصاله البو زنكي واتشرف بكم جميعا واني مجروح من اعماق قلبي عليكم وان شاء الله عن قريب نجتمع عن اكبر تجمع لعشيره ال زنكي من الشمال للجنوب للتواصل معنا هاذا رقمي الخاص والتواصل مع ابن العم راغب ابو جنات الزنكي الشيخ عصام الزنكي 07709665699 ابو جنات الزنكي 07705392647

 
علّق الشيخ عصام الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته معكم اخوكم الشيخ عصام الزنكي قرات منشوراتكم الراقيه النابعه من اصاله البو زنكي واتشرف بكم جميعا واني مجروح من اعماق قلبي عليكم وان شاء الله عن قريب نجتمع عن اكبر تجمع لعشيره ال زنكي من الشمال للجنوب للتواصل معنا هاذا رقمي الخاص والتواصل مع ابن العم راغب ابو جنات الزنكي الشيخ عصام الزنكي 07709665699 ابو جنات الزنكي 07705392647.

الكتّاب :

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :


مقالات متنوعة :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net