صفحة الكاتب : مير ئاكره يي

حول الحديث المنسوب للنبي الأكرم محمد ؛ < أصحابي كالنجوم ..> والحقيقة المرة !
مير ئاكره يي
مقدمة موجزة عن الحقيقة المرة حول مجمل الأحاديث المنسوبة :
مما يبدو من صحيح الأحاديث والآثار والأخبار للتاريخ الاسلامي إن رسول الله محمد ( عليه الصلاة والسلام )  تنبأ بأنه ربما يتم الكذب عليه ، أو إختلاق أحاديث بإسمه بعد رحيله . لهذا حذر مرات متعددة وقال مكررا ذلك بحضور الأصحاب والأتباع ، وفي مواقع ومواطن مختلفة ، منها هذه الأحاديث : 
1-/ { من كَذَبَ عليَّ متعمِّدا فليتبوَّء مقعده من النار } !
2-/ { لاتكْذبوا عليَّ ، فإنه من يكْذبُ عليَّ يلجِ النار } !
3-/ { إنَّ كذِبا عليَّ ليس كَكَذِبٍ على أحد ، فمن كَذَبَ عليَّ متعمِّدا فليتبوَّء مقعده من النار } ! ينظر كتاب [ صحيح مسلم ] للامام أبي الحسين مسلم بن الحجاج القشيري النيسابوري ، 7- 8 . هذه الأحاديث هي أحاديث صحيحة ومتفق عليها من قبل جميع المحدثين وأصحاب السنن ، بل إنها تصل الى درجة التواتر الحديثي ..
بهذه الصراحة والصرامة والعلانية ، وبهذا الوضوح والبيان ، وبهذا التكرار نبَّه رسول الله محمد – صلى الله عليه وسلم – المسلمين وحذرهم من خطورة الكذب عليه من بعده . وذلك عن طريق إفتعال الأحاديث ووضعها ، ثم نسبتها اليه . لكن مع هذا كله لم يسلم رسول الله محمد من الكذب عليه ووضع كميات هائلة من الأحاديث ، ولغايات مذهبية ، أو حزبية ، أو شخصية ، أو قبلية وغيرها بإسمه ، وهو منها براء كل البراءة ! . 
إن أحد الأشخاص من الصحابة دارت حوله وحامت الشكوك والشبهات مبكِّرا ، وذلك لإكثاره من رواية الأحاديث ، وهو [ أبو هريرة الدوسي ] . في هذا الصدد يُستفاد من بعض الروايات إن جماعة من الصحابة إتهموا أبا هريرة وشكَّكوا وآرتابوا منه لكثرة ما يرويه من الأحاديث بإسم رسول الله محمد – عليه الصلاة والسلام - ، حتى إنهم واجهوه وجها لوجه بذلك ! . 
في هذا الموضوع يقول أبي هريرة ويرد على الذين شككوا فيه وآرتابوا منه لكثرة ما يرويه من أحاديث بآسم النبي الأكرم ، ثم يُبَرِّر ويبرهن على كثرة رواياته في الحديث بالشكل التالي : 
{ 1621 – حديث أبي هريرة ، قال : إنكم تزعمون أن أبا هريرة يكثر الحديث على رسول الله – صلى الله عليه وسلم - ، والله الموعد . إني كنت آمرءً مسكينا ، ألزَم رسول الله – صلى الله عليه وسلم – على مليء بطني ، وكان المهاجرون يشغلهم الصفق بالأسواق . وكانت الأنصار يشغلهم القيام على أموالهم . فشهدت من رسول الله ذات يوم ، وقال : < من يبسط رداءه حتى أقضي مقالتي ، ثم يقبضه فلن ينسى شيئا سمعه مني } !!! . ينظر كتاب [ اللؤلؤ والمرجان فيما آتفق عليه الشيخان ] لمحمد فؤاد عبدالباقي ، ج 3 ، ص 166 
شرح وتحليل ما رواه أبا هريرة – رض - : 
في هذه الرواية لأبي هريرة يتضح إنه كان منفعلا جدا وساخطا كثيرا على الذين آرتابوا بأمره في موضوع إكثاره من الروايات الحديثية النبوية وإسنادها الى رسول الله محمد – ص – مباشرة ، ثم يوكل أمرهم الى الله تعالى في يوم القيامة . بعدها يعلِّل أبا هريرة سبب كثرة روايته للأحاديث ، وهذا بحد ذاته إعتراف منه بالإكثار من رواية الأحاديث ، هو إنه كان رجلا فقيرا لزم وصحب رسول الله محمد – عليه الصلاة والسلام – على أن يمليء بطنه ويهتم بالطعام ، بحيث كان المهاجرون مشغولون بالبيع والشراء بالأسواق ، هكذا كان الأنصار تشغلهم أموالهم وثرواتهم ! 
ذات يوم شهد مشهدا ومجلسا لرسول الله محمد – ص – معلنا من يقوم ببسط رداءه الى أن أنهي كلامي ، بعدها يرفعه ، حيث حينها لن ينسى شيئا منه ، ثم يحلف أبا هريرة بالله الذي بعث محمدا بالحق نبيا ما نسي شيئا سمعه من النبي الأكرم ! . 
إن العوامل التالية هي التي كانت أساسا لإكثار أبي هريرة من الأحاديث كما قاله هو :
1-/ ملازمته الدائمة لرسول الله محمد – عليه الصلاة والسلام - ، هذه الملازمة والمصاحبة لنبي الله تعالى الأكرم محمد – عليه الصلاة والسلام - جعلته زاهدا متقشِّفا يفضِّلها على المأكل ومليء البطن ! .
2-/ المهاجرون كانوا مشغولون بقضايا البيع والشراء ! .
3-/ كذلك الأنصار كانت همومهم منصبَّة على الأموال والثروات الدنيوية ! . 
4-/ التبرُّك النبوي له ! . 
ما ذكره أبو هريرة – سامحه الله تعالى – غير مقنع ، بخاصة النقطتان الثانية والثالثة ، حيث هما إتهامان خطيران جدا للمهاجرين والأنصار – رضوان الله عليهم – الذين هاجروا وجاهدوا وكافحوا بأمموالهم وأنفسهم في سبيل الله عزوجل مع رسوله محمد ، وهكذا فهم آزروه وناصروه بكل إخلاص وتفان وجرأة وإقدام ونكران ذات ، وذلك قبل أن يعتنق أبا هريرة الاسلام بعقد من الزمان ، ثم هو إتهام مردود من جميع الوجوه  – كما أسلفنا - ، وكيف طابت له نفسه بذاك التعميم الإتهامي الخطير ؟ . هذا يعني إنه لم يكن مع رسول الله محمد في حله وترحاله ، في مجالسه وإجتماعاته أحد غيره ، لأنهم – أي المهاجرون والأنصار – كانوا إما في شغل التجارة بالأسواق بيعا وشراءً ، وإما الإهتمام بالأموال والثروات ، وكان هو فقط يهتم بصحبة النبي الأكرم محمد – عليه الصلاة والسلام – وملازمته كي لايفوته حديث ولا كلام ولا خبر ولا أمر ولا نهي منه حتى يُسجِّلها هو في ذاكرته القوية التي باركها رسول الله محمد – ص - !
أما عن النقطة الأولى ، فهي أيضا غير مقنعة ، لأن الكثير من الأصحاب كانوا هم الأقرب الى رسول الله محمد من أبي هريرة قبل الاسلام وبعده ، منهم من كان آبن عمه وحبيبه وربيبه منذ الصغر كالإمام علي بن أبي طالب – رضي الله عنه - ، منهم من كان تربطه صداقة قوية وراسخة قبل الاسلام ، أما بعد الاسلام فقد ترسخت الصداقة وتعززت الى أبعد الحدود والمديات كأبي بكر الصديق – رضي الله عنه - ، حيث حبيب رسول الله أيضا ، فاين أبو هريرة من هذا وذاك وغيرهم من عباقرة الصحابة وعظمائهم الذين سبقوه بالإيمان والاسلام والنصرة والجهاد والكفاح والتضحية والمؤازرة قبل عقد منه ...؟
وبالنسبة لمباركة رسول الله محمد – عليه الصلاة والسلام – له ، فهو أمر يكتنفه الغموض لا بشأن التبرُّك النبوي ، فالتبرُّك النبوي هو أمر لاشك فيه ، بل نقول من جهة أخرى ، وهي : لو كان ذاك التبرُّك النبوي وقع له فعلا ، فلماذا آرتاب جمع من الأصحاب بمروياته الحديثية ، لأنه لو كان واقعا بالفعل لآمنوا ولسلّموا تسليما برسول الله محمد عليه الصلاة والسلام - وكلامه وما باركه جنابه الأكرم لأبي هريرة ..؟ ، مع العلم إن الرواية التعليلية التبريرية لأكثاره من الأحاديث التي رواها أبا هريرة نفسه عن رسول الله محمد – ص - ، في موضوع بسط الرداء كانت في مشهد ومجلس من الأصحاب ، فكيف إذن ،  شكُّوا بأمره لكثره مروياته الحديثية ونسوا المباركة التبرُّكية النبوية المحمدية له ..؟ ! ، هذا أمر مستحيل وغير وارد أبدا ...

  

مير ئاكره يي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/10/17



كتابة تعليق لموضوع : حول الحديث المنسوب للنبي الأكرم محمد ؛ < أصحابي كالنجوم ..> والحقيقة المرة !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سعدون الموسى ، على أساتذة البحث الخارج في حوزة النجف الأشرف - للكاتب محمد الحسيني القمي : الله يحفظهم ذخرا للمذهب

 
علّق احمد السعداوي الزنكي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : كلنا سيوف بيد الشيخ عصام الزنكي ابن عمنا وابن السعديه الزنكيه الاسديه

 
علّق سلام السعداوي الاسدي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : نحن بيت السعداوي الزنكي الاسدي لايوجد ترابط بيننا مع عشيره السعداوي ال زيرج

 
علّق جعفر عبد الكريم الحميدي ، على المرجعية الشيعية هي صمام الأمان  والطريق لأهل البيت - للكاتب علي الزين : لقد ابتليت الأمه الإسلامية في زماننا َكذلك الا زمنه السابقة بكثير ممن يسعون إلى الإهانة إلى الدين او المذهب. َولاغرابة في الأمر. هنالك في كل زمان حاقدين اَو ناقصين. َوبسبب ماهم فيه من نقص او عداء. يوظفون عقولهم لهدم الدين او المذهب.. لعتقادهمان ذلك سوف يؤدي إلى علو منزلتهم عندالناساوالجمهور.. تارة يجهون سهامهم ضد المراجع وتارة ضد الرموز.. حمى الله هذا الدين من كل معتدي.. أحسنت أيها البطل ابا حسين.. وجعلكم الله ممن تعلم العلم ليدافع او من أجل ان يدافع عن هذا الدين العظيم

 
علّق نداء السمناوي ، على لمحة من حياة الامام الحسن المجتبى عليه السلام - للكاتب محمد السمناوي : سيضل ذكرهم شعاع في طريق الباحثين لمناقبهم احسنت النشر

 
علّق علاء المياحي ، على جريمة قتل الوقت. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : احسنتم سيدتي الفاضلة وبوركت جهودكم ..كنت اتمنى ان اعرفكم واتابعكم ولكن للاسف الان قد علمت وبدأت اقرأ منشوراتكم..دكمتم بصحة وعافية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الأنوار - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : {اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِنْ شَجَرَةٍ مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لا شَرْقِيَّةٍ وَلا غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللَّهُ لِنُورِهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللَّهُ الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ } [النور35] . انه الله والنبي والوصي.

 
علّق منير حجازي ، على الحشد الشعبي يعلن بدء عملية كبرى لتجفيف هورة الزهيري آخر معاقل الإرهاب في حزام بغداد : تخريب البيئة وخلق بيئة للتصحر عملية غير انسانية من قبل دولة المفروض بها تمتلك الامكانيات الجوية الكبيرة التي تقوم بتسهيل مهمة اصطياد الارهابيين والقضاء عليهم . يضاف إلى ذلك ما هو دور القوة النهرية التي تتجول في دجلة والفرات والحبانية وغيرها . ما بالكم امعنتم في ارض العراق وموارده تخريبا . سبب انقطاع الامطار هو عدم وجود المناطق الرطبة الموازية التي تغذي الفضاء بالبخار نتيجة لقلة المياه على الأرض .

 
علّق سلام الجبوري ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : السلام عليكم سيدنا نطلب من سماحتكم الاستمرار بهذه البحوث والحلقات لاجل تبصير الناس وتوعيتهم

 
علّق عشيره السعداوي الاسديه ال زنكي ، على نَوالُ السَّعْداويُّ بينَ كَيْلِ المَدِيحِ وَكَيْلِ الشَّتائم! - للكاتب زعيم الخيرالله : عشيره السعداوي في مصر ليس كما هيه بيت السعداوي ال زنكي الاسديه

 
علّق دلشاد الزنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : السلام عليكم نحن عشيره الزنكي في خانقين واجدادي في السعديه وحاليا متواصلين مع الزنكنه وقبل ايام اتصل علينا الأخ وابن العم ابو سجاد الاسدي من بغداد ويرحب بنا الشيخ محمد لطيف الخيون قلت له ان شيخنا اسمه الشيخ عصام الزنكي قال لي ان الشيخ عصام تابع لنا

 
علّق حسين سعد حمادي ، على صحة الكرخ / معهد الصحة العالي - الكاظمية يعقد الاجتماع الدوري لمجلس المعهد لمناقشة المصادقة على قوائم الدرجات للامتحانات النهائية و خطة القبول للعام الدراسي القادم - للكاتب اعلام صحة الكرخ : كل التوفيق والنجاح الدائم في جميع المجالات نعم الأساتذة نعم الكادر التدريسي نعم الكادر الإداري وحتى الكوادر الأمنية ربي يحفظكم جميعا وفقكم الله لكل خير

 
علّق حامد الزنكي السعداوي ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الف اهلا بالبطل النشمي ابن السعديه الشيخ عصام زنكي

 
علّق منير حجازي ، على العدل : 90% من احكام الاعدام لم تنفذ لهه الاسباب : المسجونون في سجن الحوت وغيره ممن حُكم عليه بالاعدام ولم يُنفذ ، هؤلاء المجرمون قاموا بتنفيذ حكم الاعدام بحق نصف مليون مواطن ومن دون رحمة او شقفة او تمييز بين طفل وامرأة وشيخ وشاب. ناهيك عن دمار هائل ومروّع في الممتلكات. المجرم نفذ حكم الاعدام بالشعب . ولكن هذا المجرم لا تزال الدولة تطعمه وتغذيه وتسهر على امنه وحمايته.ويزوره اهله ، ويتقلى المكالمات التلفونية. إنما تم الحكم بالاعدام عليه لاعترافه بجرمه ، فما معنى درجة قطعية ، وتصديق رئاسة الجمهورية الكردية . من عطّل حدا من حدود الله كان شريكا في الجرم.

 
علّق سعد الديواني ، على مظلومية الزهراء عليها السلام في مصادر الشيعة الإمامية قراءة تحليلية موجزة - للكاتب السيد زين العابدين الغريفي : احسنت الرد على الصرخية اعداء الزهراء عليها السلام الله يحفظكم ويحفظ والدكم السيد حميد المقدس الغريفي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مهتدي رضا عباس الابيض
صفحة الكاتب :
  مهتدي رضا عباس الابيض


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net