صفحة الكاتب : زينب شاكر السماك

العالم بالأقوال.. مجزرة صنعاء فضيحة سياسية لأمريكا والسعودية
زينب شاكر السماك
شنت طائرات التحالف العربي السعودي ثلاث غارات متتالية على مجلس عزاء في صنعاء مساء يوم السبت الموافق 8/10/2016 لتضيف فاجعة اخرى ومجزرة اضافية الى سلسلة مجازرها في اليمن, وكان مجلس العزاء مقام في القاعة الكبرى بشارع الخمسين جنوب العاصمة صنعاء وقد اقامه اللواء جلال الروشان الذي يعتبر من ابرز الشخصيات الوطنية اليمنية مما اسفر عن مقتل 106 شهيد و581 مصاباً بحسب اخر احصائية في الصحة اليمنية واضاف المتحدث باسم وزارة الصحة الیمنیة أنه لم ترد احصائیات محددة عن القتلى کون معظمهم أشلاء.
وبدأت التسريبات التي تقول ان التحالف العربي لم ينفذ أي عمليات جوية في مكان التفجير بصنعاء وانه سيتم إجراء تحقيق بشكل فوري وسيتم تزويد فريق التحقيق بما لدى قوات التحالف من بيانات ومعلومات تتعلق بالعمليات العسكرية المنفذة في ذلك اليوم وفي منطقة الحادث والمناطق المحيطة بها، وستعلن النتائج فور انتهاء التحقيق.
من هنا توالت التصريحات والادانات الدولية المنددة بهذه الجريمة البشعة حيث بين الاتحاد الاوربي ان الحرب على اليمن بلغت حد لايطاق, اما اللجان الشعبية والقيادية في اليمن  هددت السعودية بأنهم سيردوا الصاع بصاعين, والدم لايجر الادم هذا كما ورد في التقرير التالي:
 
الرأي العام الدولي 
- في ضوء هذا الحادث وحوادث أخرى وقعت في الآونة الأخيرة بادرنا بمراجعة فورية لدعمنا الذي قُلص بشكل كبير بالفعل للتحالف الذي تقوده السعودية.
* المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي نيد برايس
- ان استهداف التجمعات الاسرية عمل غير انساني ويتناقض مع القوانين الدولية ومعاقبة الفاعلين ضرورة.
* المبعوث الاممي الخاص باليمن، اسماعيل ولد الشيخ أحمد
- ادعوا الى إجراء تحقيق عاجل وحيادي في هذه الحادثة،  ويجب تقديم المسؤولين عنها إلى العدالة.
* الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون
- الحرب على اليمن بلغت حد لايطاق, لذا يتعين على الأطراف الإقليمية والدولية الفاعلة العمل على وضع حد للحرب دون تأخير.
* الاتحاد الاوربي
- ان تجنب تكرار مثل هذه المأساة لا يمكن إلا عن طريق وقف العنف واستئناف عملية سياسية كاملة يحدد في إطارها اليمنيون بأنفسهم ومن دون أي تدخل من الخارج مستقبلهم بناء على القرارات حول هذا الشأن الصادرة عن مجلس الأمن الدولي ومؤتمر الحوار الوطني في اليمن.
* الخارجية الروسية
- ان المناظر من موقع الحادث مروعة للغاية, ليس هناك حل عسكري للأزمة في اليمن.. وإننا نحث كافة الأطراف على معاودة الالتزام بالمحادثات السياسية ووقف إطلاق النار.
* وزير الدولة لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا البريطاني توبياس إلوود
- إن الأمريكيين لن يطالبوا بتحقيقات دولية مستقلة في الغارات الجوية لقوات التحالف التي تقودها السعودية في اليمن لأن الرياض ستنفذ تهديدها ببيع أصولها في الولايات المتحدة والبالغة 750 مليار دولار أمريكي.
* رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الدوما كونستانتين كوساتشيف
- كندا تدعو جميع الأطراف في اليمن إلى تجنب تصعيد في العنف نتيجة هذه الحادثة يجب الالتزام بموجب القانون الإنساني الدولي والانخراط في حوار سياسي ووقف دائم للأعمال العدائية بهدف الحد من الخسائر المأسوية في أرواح المدنيين.
* وزير الخارجية الكندي ستيفان ديون
- ان فرنسا التي تشعر بصدمة عميقة وتدين بشدة الهجوم على صنعاء وتطلب إجراء تحقيق مستقل حوله بهدف تحديد هوية المرتكبين.
* المتحدث باسم الخارجية الفرنسية رومان نادال
 
رأي المنظمات الدولية والانسانية
- المجتمع الإنساني مصدوم ومروع من الغارات الجوية التي شنت واستهدفت قاعة عامة حيث كان يشارك آلاف الأشخاص في مراسم عزاء.
* المنسق الإنساني للأمم المتحدة في اليمن جايمي ماكغولدريك
- أن القانون الإنساني الدولي واضح جدا في هذا الصدد: يجب على الأطراف المتحاربة حماية المدنيين والتمييز بين الأهداف العسكرية والمدنية. أحث جميع الأطراف على وقف العنف والعودة إلى المفاوضات السياسية ووضع حد لهذا الصراع المدمر مرة واحدة وإلى الأبد.
* وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، منسق الإغاثة الطارئة ستيفن أوبراين
- نستنكر وقوع هذه الخسائر الفادحة في أرواح المدنيين لقد دفع المدنيون في اليمن بالفعل ثمنًا باهظًا على مدار العام ونصف العام المنصرم.
*مدير اللجنة الدولية للصليب الأحمر الإقليمي لمنطقة الشرق الأدنى والشرق الأوسط، روبير مارديني
- إن ما حدث هو مذبحة ضد مدنيين كانوا قد تجمعوا في بيت للعزاء يأتي هذا الفعل للقتل الشنيع في غياب أي هدف عسكري واضح.
* مدير مكتب منظمة أوكسفام في اليمن سجاد سجاد
- أن قصف السعودية على مراسم العزاء اليمنية كان مفجعاً من الغريب ان دول كالولايات المتحدة ما زالت تموّن السعودية بالأسلحة على الرغم من الانتهاكات الإنسانية.
* منظمة العفو الدولية
- فات الأوان للمملكة المتحدة والولايات المتحدة أن يوقفوا تسليحهم للسعودية ودفاعهم عنها بعد أن قتلت الأخيرة أكثر من 100 شخصاً في مراسم عزاء.
* منظمة هيومن رايتس ووتش
 
الرأي العربي
- النظام السعودي  قاموا عامدين متعمدين بقصف قاعة كبيرة جداً في صنعاء تتسع للآلاف ومجلس عزاء بمناسبة وفاة يحضر فيها كبار المسؤولين وكان هناك تعمد واضح في القتل.
* الأمين العام لحزب الله في لبنان السيد حسن نصرالله
- كان الاجدر بهذا التحالف العربي أن يكون ضد العدو الصهيوني لإنقاذ فلسطين وتحريرها.
* حركة التوحيد الاسلامي في لبنان
- المطلوب هو العودة الى الحوار بين الدول العربية والاسلامية والبحث الجدي عن حلول سياسية تنهي الاختلاف والاصرار على الوحدة التي تشكل صمام الامان في مواجهة التحديات وبخاصة الارهاب التكفيري.
* حركة (امل) في لبنان
- على المجتمع الدولي اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة لمحاسبة القائمين على هذا الفعل الهمجي وتقديمهم للعدالة, مع ضرورة دعم كافة جهود الحوار والتسوية بين الاشقاء اليمنيين بعيداً عن لغة السلاح ومنطق الحرب.
* المتحدث الرسمی باسم وزارة الخارجية العراقية احمد جمال.
- ارتكبت قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية جريمة بشعة بقصف قاعة الصالة الكبرى في العاصمة صنعاء والتي كانت تضم مجلس عزاء تابيني.
* التحالف الوطني في العراق
- بدلاً من أن تستهدف صواريخ السعودية الكيان الصهيوني أصبحت تستهدف العزل في اليمن لا بد من موقف صادق من علماء المسلمين تجاه مجزرة صالة العزاء في صنعاء.
*رئيس جماعة العلماء المسلمين في العراق الشيخ خالد الملا
- ان هذه الجريمة تؤكد ما ذهبنا إليه من أن السعودية والحركة الوهابية مسؤولة عن دماء المسلمين الأبرياء في العراق وسوريا واليمن وأفغانستان ولبنان ومسؤولة عن التخريب الشامل لكل البنى التحتية لهذه الدول.
* رئيس ائتلاف دولة القانون العراقي نوري المالكي
- هذه المجزرة التي ارتكبها الطيران السعودي هي الاكبر والاعنف وتعد احدى جرائم النظام السعودي الوهابي الذي يستبيح دماء الشعب اليمني ونحن ندين صمت الانظمة والحكومات العربية على جرائم النظام الارهابي السعودي.
* المجلس السياسي للمعارضة المصرية
- أوسع حملة تضامن دولية وشعبية مع الشعب اليمني الذي يواجه أعتى الأنظمة الرجعية في المنطقة والمتحالفة مع الامبريالية والصهيونية العالمية. 
* الحزب الشيوعي الفلسطيني
- ان صمت المجتمع الدولي الذي لا يكف عن العويل وذرف الدموع يوميا على الجماعات التكفيرية في سوريا هو شريك في الدم اليمني المسفوك والدمار المتواصل هناك.
*عضو المكتب السياسي جبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة
- ان هذه الجريمة النكراء تمثل المشهد الاسود الأحدث في الدور التخريبي المشبوه الذي يضطلع به النظام الوهابي السعودي ضد ابناء الأمة العربية في اليمن والعراق وسورية وغيرها.
* الخارجية السورية
- ماحدث بالأمس من قصف الطيران السعودي يعبر عن وحشية وارهاب منظم يُرتكب باسم القانون وبغطاء المجتمع الدولي الذي يدل عليه صمته واستمراره في دعم العدوان السعودي على اليمن وشعبه بالسلاح والتغطية السياسية واللوجستية والاعلامية الكاملة.
* المعارضة البحرينية في الخارج
- يجب ان تضع احرار العالم حدا للمجازر السعودية في اليمن ويدعو و إلى وضع حد لهذه الحرب العبثية.
* التيار الشعبي التونسي
 
الرأي الايراني
- لتسوية الأزمة المستعصية في اليمن ينبغي وضع الحد للأفعال العدوانية التي يمارسها النظام السعودي الوحشي وبدء المفاوضات الجدية بين جميع الأطراف المشاركة في الصراع.
 
* المتحدث باسم الخارجیة الإيرانية بهرام قاسمي
- ان حكام آل سعود مجرمي الحرب يجب محاكمتهم فوراً، علی هذه الجرائم الوحشية التي يرتكبها بحق الشعب اليمني.
* وزير الدفاع الايراني العميد حسين دهقان
- ان المجزرة التي أرتکبها طیران العدوان في العاصمة صنعاء ما هو الا فضیحة سیاسیه وأمنیة کبیرة للسعودیة والولایات المتحدة.
*عضو لجنة الأمن القومي والسیاسة الخارجیة في البرلمان الإیرانی محمد جواد جمالی
- ان الرأي العام الغربي لابد ان یطلع علی دور حکوماته في استمرار هذه الحرب, وان بیع الاسلحة الی السعودیة والامارات له الدور الاساس في العدوان علی الیمن.
* أمین المجلس الأعلی للأمن القومي الامیرال علی شمخانی
 
اراء القيادات والمنظمات اليمنية
- ان ميليشيا الانقلاب أبت الا أن تُمارس هوايتها المفضلة القديمة الجديدة في الاغتيالات والإرهاب وأن النصر عليهم بات قريبا وأن الوطن سينتصر ولن يقبل الارتهان للميليشيا الانقلابية.
* الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي
- ان الحل الحقيقي لمآسي الحرب هو السلام الذي يجب ان نعمل من اجله ونسعى اليه.
*وزير الخارجية في حكومة عبد ربه منصور هادي عبد الملك المخلافي
- إذا كانت امريكا ستقاضيهم بالمال فنحن سندس أنوفهم في التراب والايام بيننا.
* وزير الداخلية  اليمني اللواء جلال الرويشان
- وصلت هذه الجريمة الفظيعة بكل ما تعنيه الكلمة في بشاعتها إلى درجة التحرج لدى العدو الأمريكي في الدرجة الأولى منها رغم كونه المشارك والمخطط والمدير للعدوان، وذلك في سياق محاولته لتقديم نفسه بأنه طرف محايد.
* قائد أنصار الله السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي
- ان الدم لا يجر إلا الدم آملين من الجيش واللجان الشعبية أن يعززوا من ضرباتهم للعدو ونحن على يقين بأن السفاحين لن يكونوا بمنجى من عدالة السماء وإن ظنوا أن يسلموا من عدالة الأرض، فما ضاع حق بعده مطالب.
* الناطق الرسمي لأنصار الله محمد عبد السلام
- ينبغي أن تكون هذه الجريمة نقطة تحوّل وانطلاق جديدة، سواء فيما يتعلق بمواجهة العدوان السعودي والموقف من المفاوضات، لأنه إذا ما استمرّينا في المفاوضات وفق هذه المرجعيّات المنحازة والظالمة فإنّنا لن نصل إلى نتيجة.
* عضو المجلس السياسي في حركة أنصار الله محمد البخيتي
- نفي العدوان السعودي لجريمته بصنعاء يعد جريمة أخرى بحد ذاتها ، كونها بمثابة اعتراف واضح من قبله بحجم الجريمة التي يرى أنه ليس بإمكانه تحمل كلفتها.
* عضو المجلس السياسي لأنصار الله وعضو الوفد الوطني حمزة الحوثي
- قد حانت ساعة الصفر لتلقين العدو السعودي اعتى الدروس ورد الصاع صاعين.
* الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح
- قوات تحالف العدوان العاجزة عن تحقيق أي إنجاز لها على جبهات القتال تتوهم إنها باستهداف المدنيين قد تثني الجيش واللجان الشعبية عن واجبهم الوطني والديني في مواجهة العدوان.
*المتحدث الرسمي للجيش اليمني العميد شرف لقمان
-لا حوار مع القتلة والخونة ولا تفاوض مع قتلة النساء والأطفال والشيوخ على الجميع التحرك ورفد الجبهات لردع العدوان الذي أمعن في استهداف الشعب اليمني وتدمير مقدراته
*حركة طلائع اليمن الثورية
- على الجميع الاستعداد والتدريب و الزحف الى جميع الجبهات وفي مقدمتها التوجه الى جبهات ماوراء الحدود ، نجران وجيزان وعسير لمقارعة وتأديب العدوان السعودي.
* رئيس اللجنة الثورية العليا محمد على الحوثي
- إن المجزرة التي ارتكبتها السعودية في قاعة العزاء ستحدث تغييراً في مسار الحرب وستجعل الصراع مفتوحاً على احتمالات غير متوقعة سياسياً وعسكرياً.
* السكرتير الصحفي لرئيس المؤتمر الشعبي العام في اليمن أحمد الصوفي
- ما نشاهده اليوم من جرائم إبادة جماعية يرتكبها طيران تحالف العدوان بحق أبناء الشعب اليمني لا تدع مجال للشك أن الامم المتحدة ومجلس الأمن ومبعوثها الدولي شريك وغطاء للنظام السعودي ودول تحالف العدوان في قتل الشعب اليمني.
*المجلس الأعلى لاتحاد منظمات المجتمع المدني اليمني
- ان مجزرة القاعة الكبرى التي شهدتها العاصمة صنعاء، هي جزء من جرائم الحوثي والمخلوع صالح أن المجزرة تم تنفيذها من قبلهما بهدف صناعة أزمة تعيق الحل السياسي.
* الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين علي النعيمي
- يجب ان يكون هناك موقف للضمير الإنساني و كل الأحرار في العالم ضد نظام آل سعود وحلفائهم مجرمي الحرب وقاتلي الإنسانية وكذا تبني التحقيق المحايد والشفاف أمام المحاكم الدولية ضد مرتكبي هذه المجازر والإبادة الجماعية بحق الشعب اليمني
* حزب السلام الاجتماعي
- أن العمل الإجرامي الذي ارتكبه تحالف العدوان السعودي الأمريكي باستهدافه الصالة الكبرى لن يمر دون رد يشفي صدور اليمنيين إزاء الظلم والطغيان الذي يتعرض له في ظل صمت وتواطؤ المجتمع الدولي.
* المجلس السياسي الأعلى اليمني
- ان وطننا ينزف دما بسبب عدم الامتثال للحوار الجاد الذي يخرج البلاد والعباد من هذه المحنه التي الحقت لضرر بنا اجتماعيا وسياسيا واقتصاديا واخلاقيا.
* محافظ محافظه صنعاء الشيخ عبد القوي احمد عباد شريف
- ان هذه المذبحة هي ام الجرائم وتمت عن سبق اصرار وترصد من قبل التحالف الذي كان يعرف مسبقا ان هناك عزاء لأسرة ال الرويشان.
* الامين العام للمؤتمر الشعبي العام الاستاذ عارف عوض الزوكا
-الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي والمجتمع الدولي مسؤولة ما يتعرض له أبناء اليمن بسبب صمتهم وعدم اضطلاعهم بمسئولياتهم القانونية والأخلاقية والإنسانية التي تكفل ردع التحالف السعودي عن اقتراف جرائمه بحق الشعب اليمني.
* اتحاد نقابات موظفي الجهاز الإداري للدولة
- أن هذه الجريمة وما سبقها من جرائم في حق اليمن أرضاً وإنساناً التي تتعارض مع كل القيم والأخلاق لن تسقط بالتقادم وسيتم ملاحقة مرتكبيها في المحاكم الدولية .
*جمعية الكشافة والمرشدات ومفوضياتها في محافظات الجمهورية
- ان أي تهاون في الرد الحازم وتحرير اليمن من المرتزقة فهو تفريط بدماء الشهداء وتشجيع للعدوان على التمادي في جرائمه.
*حزب الأمة اليمني
- أن تلك الجرائم كشفت النقاب عن الوجه الإجرامي الحقيقي لدول العدوان المتعطشة للدماء والتي تتلذذ بإزهاق أرواح الأبرياء.
* قيادة محافظة لحج
- يجب إصدار قرار فوري من مجلس الأمن بوقف العدوان ورفع الحصار الشامل والاستماع إلى صوت الشعب الذي لفض من عمل علی تدمير وبيع وطنه والعمل وفق ميثاق الأمم المتحدة باحترام سيادة الدول المستقلة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للغير.
* المركز اليمني للدراسات الدبلوماسية والعلاقات الدولية
- على كافة المنظمات الدولية والإقليمية والمحلية إلى القيام بواجبها القانوني والإنساني والأخلاقي في الدفاع عن حقوق الإنسان ومناصرة حقوق الشعب اليمني والضغط في اتجاه وقف العدوان ومسائلة المرتبطين في كل تلك الجرائم.
* المركز القانوني للحقوق والتنمية
- على الشعب اليمني النفير العام ورفد الجبهات بالرجال والعتاد، وذلك على ردا على المجزرة التي ارتكبها الطيران السعودي في العاصمة صنعاء.
* رابطة علماء اليمن
- هذه المجزرة، جريمة إرهاب دولي موجه ضد الإنسانية عامة، وتجاوزت تصنيفات جرائم الحروب المرتكبة ضد الانسانية في القوانين والمعاهدات والاتفاقيات الدولية، وهي بذلك تعد تفوقاً إجرامياً غير مسبوق في تاريخ الحروب القديمة والحديثة.
* المؤتمر الشعبي العام اليمني
- ان الأممُ المتحدةُ ومجلسُ الأمنِ وهيئاتها شركاءُ مباشرون في تلك الجرائمِ والمجازر التي يرتكبها طيران العدوان السعودي الأميركي في حقِّ الشعبِ اليمنيّ.
* وزارةَ حقوقِ الإنسانِ
-إن جرائم العدوان المتكررة لا تعبر عن الرغبة في التهدئة، بل عن اقتناص كل فرصة من أجل المزيد من التصعيد والعنف، وتحقيق مكاسب على الأرض، ومحاولة كسر إرادة الشعب اليمني وثبات وصمود أبطال الجيش واللجان الشعبية الذين اظهروا صمودا أسطوريا في مواجهة العدوان على كل المستويات
* نائب رئيس المجلس السياسي الأعلى الدكتور قاسم لبوزة
-إن المجتمع الدولي يغض البصر عن هذا العدوان الهمجي وهذه الإبادة للإنسان اليمني وعدم تصديه لهذه المذابح التي يشنها العدوان السعودي ضده وما يقوم به العدوان من إجراءات لحصار الشعب اليمني وتجويعه وتدميره.
* بيان من جامعة صنعاء

 


قناتنا على التلغرام : https://t.me/kitabat

  

زينب شاكر السماك
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2016/10/19



كتابة تعليق لموضوع : العالم بالأقوال.. مجزرة صنعاء فضيحة سياسية لأمريكا والسعودية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Yagoub Idriss BADAWE ، على التحليل الأمني Security Analysis - للكاتب صلاح الاركوازي : موضوع التحليل الامن شيق جدا الاحساس بالمقضية وجمع اكبر قدر من المعلومات من مصادرها الموثوقة الخبرات العلمية السابقة تلعب دور كبير جدا الوختام والوصاية في حد ذاتها خبرات للمستقبل تشكروا

 
علّق هناء الساعدي ، على أحد إخوة أبو مهدي المهندس يرفع دعوى على مصطفى الكاظمي : ماضاع حق وراءه مطالب، ودماء الشهداء اولى الحقوق ، باذن الله يعجل الفرج لكل المظلومين ويخزي الظالمين

 
علّق ناصر حيدر ، على سورة الكوثر الصديقة فاطمة الزهراء (ع) - للكاتب مجاهد منعثر منشد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الكوثر هم أهل البيت عليهم السلام لأن السورة فيها تقابل بين كفتين هما كوثر وأبتر ومن جهة ثانية الخالق اعطى أفضل مخلوق هدية فهل يوجد أفضل من أهل البيت (ع) بعد النبي في الكون منذ بدء الخليقة والى الان وبدليل آخرهم الحجة المهدي ينتظر ظهوره ونصره من الله وينزل نبيا من أولي العزم تحت إمرته ولو كان الكوثر فقط فاطمة لكانت مقولة كون النبي ابتر صحيحة ولدينا ان حوض يوم القيامة يدعى الكوثر فيمكن القول لمن لايعرف كوثر الدنيا ولم ينهل من معينه سوف لن يشرب من كوثر الاخرة ناصر حيدر

 
علّق سعید العذاري ، على مصادر الدراسة عن المفكر الشهيد محمد هادي السبيتي - للكاتب ازهر السهر : تحدث عنه العلامة الراحل السيد عبد الأمير آل السيد علي خان قائلاً: ((كان الشهيد محمد باقر الصدر اذا جلس في مجلس فيه الشهيد السبيتي يقوله له: حدثنا يا أبا حسن فاني أحب أن اسمع كلامك)). قال له جمع من الدعاة نريد ان نرتب مجلة سياسية فقال لهم عندكم مجلة الشهيد فقالوا له انها تابعة لمنظمة العمل فقال لهم انها مجلة واعية فاكتبوا بها وقووها مقتطفات من حياته منقولة مع بعض التعديلات ولد المفكر الإسلامي والداعية المهندس محمد هادي السبيتي، في مدينة الكاظمية عام 1930 تخرج من جامعة بغداد كلية الهندسة ، قسم الكهرباء مارس نشاطاته الإسلامية المنظمة من خلال إنضمامه إلى حزب (التحرير) يومذاك وكان من أبرز قياداته في الخمسينات، ومن قبلة كان في حركة الأخوان المسلمين وانتمائه هو مصدر قوة له واثبات حرص المفكرين الشيعة على الاسلام الواحد بلا تعصب طائفي أشتد نشاطه الإسلامي المنظم في الخمسينات أيام الحكم الملكي في العراق فاعتقلته سلطة (نوري سعيد)، بسبب نشاطه الإسلامي وأودع معتقل (نقرة السلمان)، لعدة أشهر . عام( 19666م) سافر إلى أمريكا في بعثه دراسية لمدة ستة أشهر، ومما يُذكر إنه كان يمارس عمله السياسي ونشاطه الفكري من خلال كتابة المقالات الفكرية ، أثناء وجوده في أمريكا ، ونشرها بأسم (أبو إسلام) في جريدة (السياسة الكويتية)، التي كانت في ذلك الحين إسلامية التوجه كان الأستاذ الشهيد محمد هادي السبيتي من الأوائل الذين انظموا إلى تنظيم الدعوة الإسلامية من خلال السيد الشهيد محمد مهدي الحكيم الذي تعرف عليه عن طريق السيد مرتضى العسكري والسيد طالب الرفاعي، وكان الأستاذ السبيتي قبلها أحد قيادي حزب (التحرير) وقبله في حركة (الأخوان المسلمين)) وفي سنة 19666م تولي مهام ا لخلافة و الأشراف والتخطيط والمراقبة العامة على التنظيم، كما أصبح المنظر الأول للدعوة، مما ترك تسلمه مقاليد ا لخلافة بصمات عميقة على حياة (الدعوة الإسلامية) الداخلية، وكان تأثيره منصباُ في البداية على الجانب التنظيمي حيث تحولت الدعوة في عهده إلى حزب حديدي صارم في انضباطه، وبهذا الصدد يشهد أعداء الدعوة الإسلامية بذلك كما جاء على لسان المجرم برزان التكريتي (مدير المخابرات العراقية) قوله : (( لقد أعتمد هذا التنظيم ، ويقصد الدعوة الإسلامية ، سبلاً ووسائل خاصة للاتصال، غير مألوفة بالنسبة للمنظمات والأحزاب والسياسة وذلك من خلال تبنيه صيغة (الاتصالات الخيطية)، في الداخل وتكون هذه الخيوط ذات إرتباطات رأسيه مباشرة مع عناصر قيادتها في الخارج بقصد سلامتها وأقتصار المخاطر والعقاب على عناصر الخيوط في الداخل، واعتمدت هذه الخيوط برنامجاً دقيقاً للاتصالات والنشاطات لا تعتمده إلا المؤسسات الاستخبارية والجاسوسية العالمية ))، وقد كان تأثير الأستاذ السبيتي، على الجانب الفكري واسعاً، وعميقاً حيث تفرد الأستاذ السبيتي بكتابة النشرة المركزية للتنظيم (صوت الدعوة) ، ويذكر السيد الشهيد محمد باقر الصدر هذا التأثير مخاطباً أحد قيادات الدعوة الإسلامية في العراق قائلاً : ((لقد أتخمتم الأمة بالفكر حتى حولتموها إلى حوزة كبيرة)) تمكن الأستاذ السبيتي، من رسم خط سير الدعوة وفق متبنيات فكرية وتنظيمية وسياسية نابعة من رؤيته ونظرته القرآنية للحياةفي عام ( 1973م) اقتحمت منزله في بغداد ، شارع فلسطين ، مدرعة عسكرية مع مجموعة من قوات الأمن التابعة للنظام العفلقي البائد لاعتقاله، ولم يكن موجود حينها فيه لسفره إلى لبنان وسورية،وعلى أثرها سارع شقيقة المهندس (مهدي السبيتي)، إلى الاتصال به وكان وقتها في دمشق عائداً في طريقة من لبنان إلى العراق، فأبلغه بما حدث فأمتنع عن العودة، ولبث في لبنان فترة ثم أنتقل بعدها إلى الأردن حيث أستقر في مدينة الزرقاء، وعمل مديراً لمركز الطاقة الحرارية في الزرقاء . قام الشهيد محمد هادي السبيتي بزيارات لكل من سوريا وإيران ولبنان لقيامه بنشاطاته السياسية فيها أعتُقل من قبل المخابرات الأردنية بتاريخ ( 9/5/19811م) بطلب من المخابرات العراقية التي طالبت بتسليمه إليها بعد أن تكرر قدوم (المجرم برزان التكريتي) ، مدير المخابرات العراقية أنذاك الذي كان يحمل رسالة خاصة من (الطاغية صدام)، نفسه لغرض تسليم الأستاذ السبيتي قبل أن كان السبيتي على وشك مغادرة الأردن نهائياً بعد تحذيرات وصلته باحتمال تعرضه للخطر. ، اعتقل السبيتي بعدها من قبل المخابرات ,ونقل في العديد من السجون الأردنية كان أخرها معتقل (الجفر ) الصحراوي وذكرت مجلة الهدف الفلسطينية إن الحكومة العراقية مارست ضغوطاً مركزة على الأردن في تموز وأب (19811م )من أجل تسليم المهندس السبيتي أحد البارزين في حزب الدعوة والذي يعمل مديراً لمركز الطاقة الحرارية في الأردن تحركت أوساط إسلامية وشخصيات عديدة من أجل إطلاق الحكومة الأردنية سراح الأستاذ السبيتي ومنع تسليمه إلى (المجرم صدام )، فمن تلك المساعي ما قام به آية الله السيد محمد حسين فضل الله ،والذي تحرك عن طريق أشخاص من المؤثرين على الملك حسين ملك الأردن كما قام الشيخ محمد مهدي شمس الدين بتحرك مماثل, وكذلك السيدة (رباب الصدر) شقيقة الأمام المغيب السيد موسى الصدر قامت بالتوجه شخصياً إلى الأردن لهذا الغرض ولكن بدون نتيجة تذكر، كانت معلومات قد ترشحت أن السلطات الأردنية سلمت الأستاذ السبيتي إلى مخابرات النظام الصدامي التي قامت بتحويله إلى مديرية الأمن العامة لأستكمال التحقيق معه. في عام( 19855م) كان أحد السجناء من حركة (الأخوان المسلمين ) قد أفرج عنه من سجن (أبي غريب) قد كتب رسالة إلى من يهمه أمر (أبي حسن) يبدي إعجابه بشخصية (الشيخ أبي حسن السبيتي )، ، المصنف ضمن قاطع السياسيين المحكومين بالإعدام ، ويشير إلى قوة عزيمته وثباته أمام (الجلادين) ويقول كنت أسمع صوته الجميل منبعث من زنزانته يتلو القرآن, ويضيف :(لقد سألته كيف تقضي أوقات فراغك داخل السجن طوال هذه السنين فأجابني:ليس لدي فراغ, إني على اتصال دائم مع ربي). بعد انهيار سلطة نظام (صدام )في بغداد عام (20033م) تبين من خلال العثور على بعض سجلات الأمن العامة إن الأستاذ الشهيد (محمد هادي السبيتي )، قد استشهد بتاريخ (9 /11 /1988م )، وقد دُفن في مقبرة (الكرخ الإسلامية) المعروفة ب ،(مقبرة محمد السكران)، في أبي غريب ببغداد وقد ثُبتت على موضع دفنه لوحة تحمل رقم (177) . أبقى ولده (حسن) جثمان والده في نفس المقبرة المذكورة بعد أن رصف له قبراً متواضعاً كتب عليه أسمه وتاريخ استشهاده.

 
علّق سعید العذاري ، على مصادر الدراسة عن المفكر الشهيد محمد هادي السبيتي - للكاتب ازهر السهر : احسنت جزاك الله خيرا رحم الله الشهيد السبيتي

 
علّق سعید العذاري ، على نشيد سلام فرمانده / 5 - للكاتب عبود مزهر الكرخي : إنشودة (( سلام فرمنده )) (( سلام يامهدي )) إرهاصات بأتجاه الظهور ظهر اسم الإمام المهدي عليه السلام بكثافة اثناء معارك النجف سنة 2004 فكانت اغلب القنوات الفضائية والصحف العالمية تتحدث عن معارك جيش المهدي ، وظهر اسم النجف والكوفة والسهلة وكربلاء في الاعلام العالمي وفي اجواء اعمال الارهابيين واستهدافهم لشيعة اهل البيت عليهم السلام ولمقامات الائمة عليهم السلام ظهر للاعلام اسم الائمة علي والحسين والجوادين والعسكريين عليهم السلام وهم اباء واجداد الامام المهدي عليه السلام وقبل شهر تقريباً عيّن بايدين بروفسور يبحث له عن عقيدة المهدي . وظهر اسم الامام عليه السلام في انشودة إنشودة (( سلام فرمنده )) في ايران وانشودة (( سلام يامهدي)) في العراق . وانتشر الى حد اعتراض الاعلام الغربي على الانشودة ، والاعتراض تطرق الى اسم الامام عليه السلام . قال الامام جعفر الصادق(عليه السلام): (( يظهر في شبهة ليستبين، فيعلو ذكره، ويظهر أمره، وينادي باسمه وكنيته ونسبه، ويكثر ذلك على أفواه المحقين والمبطلين والموافقين والمخالفين لتلزمهم الحجة بمعرفتهم به على أنّه قد قصصنا ودللّنا عليه )). ومن علامات الظهور يأس الشعوب العالمية من جميع الاطروحات والحكومات ، فتتوجه الى من ينقذها ، وهي ارهاصات للظهور ، ولكن كذب الوقّاتون وان صدقوا . والامام عليه السلام ينتظرنا لنكون انصاره المؤهلين فكريا وعاطفيا وسلوكيا .

 
علّق سعید العذاري ، على العمامة الشيعية لما تنتهي صلاحيتها من مرتديها  Expiry - للكاتب الشيخ عبد الحافظ البغدادي : بارك الله بك شيخنا الموالي التشكيك بروايات عقائدنا نتيجتها تبرئة يزيد وتحجيم دور المرجعية والمنبر وانهاء الزيارات وتهديم اضرحة اهل البيت عليهم السلام في الثمانينات درّسنا المشكك كتاب المكاسب وفي موضوع (( الغيبة والبهتان )) ذكر رواية او فتوى (( باهتوهم )) يعني اتهموا الاخرين المخالفين لاهل البيت عليهم السلام بما ليس فيهم : كاللواط وزنا المحارم ووووو . فقلت له : سيدنا هذه الرواية او الفتوى مخالفة للقران الكريم واخلاق اهل البيت عليهم السلام . فردّ عليّ واثبت صحتها ، وحينما بقيت اناقشه ، صرخ في وجهي لكي لااشغله عن الشرح واكمال الدرس . والان يثبتها ليطعن بالشيعة وقد كان يدافع عن دلالتها وجواز البهتان الان لاالومه على موقفه هذا لانه كان في وقتها شابا في الثلاثين قليل الخبرة وقليل العلم . وقبل سنوات إدّعى ان الاعلم هو الاعلم بالعقائد ، ونفى اعلمية بقية المراجع ، وحينما حدثت ضجة إدعى ان كلامه مقطّع . والان بدا فجأة يشكك بروايات العقائد والتفاسير القرانية التي تثبت الامامة . ونفى صحة الروايات التي تثبت الامامة والعصمة وافضلية اهل البيت عليهم السلام ومقاماتهم وكراماتهم وشفاعاتهم ، وولادة وغيبة الامام المهدي عليه السلام . لااريد الطعن بنواياه ولكن اقول ان النتيجة لو نجحت افكاره هي : ((تبرئة يزيد ، وتحجيم دور المرجعية والمنبر، وانهاء الزيارات وتهديم اضرحة اهل البيت عليهم السلام)). من الناحية العملية لاتاثير لها على الشيعة ، فلن يتركوا ايمانهم ، ولن تضعف علاقتهم باهل البيت عليهم السلام . ولكن النتيجة حسب تحليلي القاصر : 1- استثمار اراءه من قبل المخالفين للطعن بالتشيع . 2- منع العلمانيين والملحدين من مراجعة افكارهم والعودة الى الدين . 3- منع انتشار التشيع في العالم ، فمثلا نيجريا قبل سنة 1979 لايوجد فيها شيعي واحد ، ولكن قبل 4 سنين وصل عددهم الى 24 مليون شيعي . 4- تمسك الاخرين بصحة خلافة البعض ومنهم معاوية ويزيد. 5- عند نفي النص على امامة وخلافة اهل البيت عليه السلام ، ستكون الشورى والبيعة طريقة مشروعة لتعيين الخليفة ، فيصبح يزيد خليفة شرعيا . 6- سيصبح يزيد واجب الطاعة والخارج عليه خارج على امام او خليفة زمانه . 7- سيصبح الائمة اناسا عاديين ، وان تشييد اضرحتهم بدعة ، وان زيارتهم بدعة . واخر المطاف اقرأ : (( يحسين بضمايرنا صحنا بيك آمنّا ، لاصيحة عواطف هاي ، لادعوة ومجرد راي ، هذي من مبادئنا )). ستاتي الزيارة المليونية لتثبت رسوخ ايمان الحسينيين .

 
علّق الشيخ الطائي ، على لجنة نيابية: مصفى كربلاء يوفر للعراق 60 بالمئة من الغاز المستورد : بارك الله فيكم وفي جهودكم الجباره ونلتمس من الله العون والسداد لكم

 
علّق ابوعلي المرشدي ، على انطلاق مسابقة الكترونية بعنوان (قراءة في تراث السيد محمد سعيد الحكيم) : ممكن آلية المشاركة

 
علّق جاسم محمد عواد ، على انطلاق مسابقة الكترونية بعنوان (قراءة في تراث السيد محمد سعيد الحكيم) : بارك الله بجهودكم متى تبدأ المسابقة؟ وكيف يتسنى لنا الاطلاع على تفاصيلها؟

 
علّق اثير الخزاعي ، على عراقي - للكاتب د . علاء هادي الحطاب : رئيس وزراء العراق كردي انفصالي ليس من مصلحته أن تكون هناك حركة دبلوماسية قوية في العراق . بل همّه الوحيد هو تشجيع الدول على فتح ممثليات او قنصليات لها في كردستان ، مع السكوت عن بعض الدول التي لازالت لا تفتح لها سفارات او قنصليات في العراق. يضاف إلى ذلك ان وزير الخارجية ابتداء من زيباري وانتهاءا بهذا الجايجي قسموا سفارات العراق الى نصفين قسم لكردستان فيه كادر كردي ، وقسم للعراق لا سلطة له ولا هيبة. والانكى من ذلك ان يقوم رئيس ا لجمهورية العراقية عبد اللطيف رشيد الكردي الانفصالي بالتكلم باللغتين الكردية والانكليزية في مؤتمر زاخو الخير متجاهلا اللغة العربية ضاربا بكل الاعراف الدبلوماسية عرض الحائط. متى ما كان للعراق هيبة ولحكومته هيبة سوف تستقيم الأمور.

 
علّق مصطفى الهادي ، على قضية السرداب تشويه للقضية المهدوية - للكاتب الشيخ احمد سلمان : كل مدينة مسوّرة بسور تكون لها ممرات سرية تحتها تقود إلى خارج المدينة تُتسخدم للطوارئ خصوصا في حالات الحصار والخوف من سقوط المدينة . وفي كل بيت من بيوت هذه المدينة يوجد ممرات تحت الأرض يُطلق عليها السراديب. وقد جاء في قواميس اللغة ان (سرداب) هو ممر تحت الأرض. وعلى ما يبدو فإن من جملة الاحتياطات التي اتخذها الامام العسكري عليه السلام انه انشأ مثل هذا الممر تحت بيته تحسبا لما سوف يجري على ضوء عداء خلفاء بني العباس للآل البيت عليهم السلام ومراقبتهم ومحاصرتهم. ولعل ابرز دليل على ان الامام المهدي عليه السلام خرج من هذا الممر تحت الأرض هو اجماع من روى قضية السرداب انهم قالوا : ودخل السرداب ولم يخرج. اي لم يخرج من الدار . وهذا يعكس لنا طريق خروج الامام سلام الله عليه عندما حاصرته جلاوزة النظام العباسي.

 
علّق مصطفى الهادي ، على الحشد ينعى قائد فوج "مالك الأشتر" بتفجير في ديالى : في معركة الجمل ارسل الامام علي عليه السلام شابا يحمل القرآن إلى جيش عائشة يدعوهم إلى الاحتكام إلى القرآن . فقام جيش عائشة بقتل الشاب . فقا الامام علي عليه السلام (لقد استحللت دم هذا الجيش كله بدم هذا اللشاب). أما آن لنا ان نعرف ان دمائنا مستباحة وأرواحنا لا قيمة لها امام عدو يحمل احقاد تاريخية يأبى ان يتخلى عنها . الى متى نرفع شعار (عفى الله عمّا سلف) وهل نحن نمتلك صلاحية الهية في التنازل عن دماء الضحايا. انت امام شخص يحمل سلاحين . سلاح ليقتلك به ، وسلاح عقائدي يضغط على الزنا. فبادر إلى قتله واغزوه في عقر داره قبل ان يغزوك / قال الامام علي عليه السلام : (ما غُزي قوم في عقر دارهم إلا ذلوا). وقال خبراء الحروب : ان افضل وسيلة للدفاع هي الهجوم. كل من يحمل سلاحا ابح دمه ولا ترحمه . لقد حملت الأفعى انيابا سامة لو قلعتها الف مرة سوف تنبت من جديد.

 
علّق سعید العذاري ، على شحة المياه: كلام حق، لكن المعالجات مقلقة؟ - للكاتب د . عادل عبد المهدي : تحياتي وتقديري حفظك الله ورعاك احسنت الراي والافكار الواعية الواقعية جزاك الله خيرا

 
علّق سعید العذاري ، على النظام الرئاسي - للكاتب محمد توفيق علاوي : تحياتي وتقديري احسنت النشر والراي الحكيم بريمر رتب المعادلة السياسية فهل توافق امريكا على تغييرها ؟ .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : لبنى شرارة بزي
صفحة الكاتب :
  لبنى شرارة بزي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net